المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : في يوم القدس الخميني ..عمر من حرر القدس


الصديق الوفي
2015-09-25, 03:02 PM
بسم الله :
لا يوجد للقدس أو الأقصى أي قيمة دينية في كتب الشيعة ولا في شعائرهم بل العكس هو الصحيح يوجد هنالك ذم للمسجد الأقصى وتقليل لأهميته ..فدين الشيعة منصب بجملته لتعظيم أئمتهم الأثني عشر وبقعهم التي هي كربلاء والنجف وقبور أئمتهم والطعن بكل ما يخالف هذا حتى لو كان من أهل البيت لكن ليس من الأثني عشر وحتى لو كان من أولاد المعصومين مثل طعنهم بجعفر ابن الحسن العسكري ونعته بالكذاب عندهم .
ومما يدلل على احتقار المسجد الأقصى في كتبهم مارواه المجلسي صاحب كتاب بحار الأنوار :عن أبي عبدالله علية السلام :سألته عن المساجد التي لها الفضل فقال:المسجد الحرام ,ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم ,قلت:والمسجد الأقصى جعلت فدال؟قال:ذاك في السماء,إليه أسري برسول الله ,فقلت:إن الناس يقولون إنه بيت المقدس فقال:"مسجد الكوفة أفضل منه"[1]
ومن تنقصهم للمسجد الأقصى قول شاعرهم ابن معصوم :
يا صاح هذا المشهد الأقدس **** قرت به الأعين والأنفس
والنجف الأشرف بانت لنا **** أعلامـه والمعهد الأنفــس
والقبة البيضاء قـد أشرقت**** ينجاب عـن لآلئها الحنـدس
حضرة قدس لم ينل فضلها **** لا المسجد الأقصى ولا المقدس [2]
كذلك قال العالم الشيعي مرتضى الحسيني العاملي : حين دخل عمر بن الخطاب بيت المقدس لم يكن هناك مسجد أصلاً، فضلاً عن أن يسمى أقصى، وأن المسجد الأقصى الذي حصل الإسراء إليه، والذي بارك الله حوله هو في السماء، وقد تناولنا إثبات ذلك تفصيلاً في كتابنا المسجد الأقصى أين؟"هـ
وهذا ليس مذهبا لهذا العالم الشيعي فحسب بل هو مذهب للكثير من كبار علماء الشيعة, وتجد تفصيل ذلك في أصدار لجنة "الدفاع عن عقيدة أهل السنة في فلسطين" بعنوان: "الشيعة والمسجد الأقصى" ..ففيه بيان عن موقف الشيعة المخزي من المسجد الأقصى ..!!!!
هذا في عقيدتهم أما عن تاريخهم ومواقفهم فلم يذكر للشيعة جهاد في فتح بيت المقدس أو الدفاع عنه ضد المعتدين الغاصبين بل هنالك خيانات من الشيعة وتآمر عليه فالدولة الفاطمية العبيدية هي من سلمت بيت المقدس للصليبيين, وخياناتهم موثقة في كتب التاريخ بل لما عزم قادة الجهاد من أهل السنة على تحريره من أيدي الصليبيين وقفت الفرق الشيعية حجر عثرة أمام هؤلاء المجاهدين ولم يقف الأمر عند هذا الحد بل تعداه إلى اغتيال العديد من هؤلاء القادة الأفذاذ ووصلت عمليات الإغتيال إلى القائد صلاح الدين الأيوبي نفسه, وعند اجتياح التتار لفلسطين تصدى لهم أهل السنة بقيادة قطز في معركة عين جالوت فيما كان الشيعة هم سلم بغداد للتار ليدمروها ويقتلوا أهلها ..
أما في عصرنا فكانت جل مذابح الفلسطينيين في العراق وسوريا ولبنان على أيدي الشيعة ..!!
لكننا نجد خميني قد دعى ليوم في الجمعة الأخيرة من رمضان وسماه ب "يوم القدس العالمي" فما هو المقصود من هذا العمل من قبل هذا الزنديق الذي يطعن بصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ومنهم عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم ..
بعد الثورة الإيرانية حاول الشيعة إختراق المجتمعات السنية عن طريق تبنيهم شعارات نصرة فلسطين لأن هذا الشعار يتعاطف معه القريب والبعيد من الأمة الإسلامية والتي يمثل السنة غالبيتها, كما إن من خلال تلك الشعارات الجوفاء من مضامينها مع بعض العمليات الإستعراضية مثل التي خاضها دجال الضاحية الجنوبية في بيروت يمكن خداع بعض البسطاء من أهل السنة أو ممن لا يعرف ألاعيب الشيعة من حملة لواء التقريب بين الشيعة والسنة ..لذا فإن يوم القدس الخميني يصب في هذه الخانة ولهذه الأهداف الشيعية الماكرة ..
وإلا كما أسلفنا فليس هنالك للشيعة أي تقديس لا للقدس ولا لغيرها من الأماكن المقدسة عند المسلمين مثل المسجد النبوي وبيت الله الحرام ..وهذه رواياتهم بتفضل كربلاء على مكة مشهورة .
إن أهل السنة هم مادة الجهاد وهم من فتح وحرر أراضي المسلمين ودافع عنها.. وعلى رأس المحررين صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم فعمر رضي الله عنه هو من فتح بيديه "بيت المقدس" من دنس النصارى الرومان بعد جهود جبارة ومعارك طاحنة خاضها كبار الصحابة من أمثال خالد بن الوليد وأبو عبيدة وعمرو بن العاص والزبير بن العوام وشرحبيل بن حسنة وغيرهم رضي الله عنهم وأرضاهم.. وكل هؤلاء غير مرضي عنهم عند الشيعة أصحاب يوم القدس العالمي ....!!
ولنعرف مدى حقد خميني الذي وضع يوم القدس على الصحابة ومنهم عمر فاتح بيت المقدس إليكم هذه النصوص ومن كتبه :
قال في كتابة كشف الأسرار: إن أبا بكر وعمر وعثمان لم يكونوا خلفاء الرسول صلى الله عليه وسلم – بل أكثر من ذلك , أنهم غيروا أحكام الله , وأحلوا حرام الله , وظلموا أولاد رسول الله , وجهلوا قوانين الرب وأحكام الدين ..[3]
.وكان الخميني قد كتب فصلين في كتابه " كشف الاسرار " أحدهما في بيان مخالفة ابي بكر للقرآن ، والآخر في مخالفة عمر لكتاب الله ، فيهما من الكذب والافتراء والحقد على أئمة المسلمين ما لا يتصور وصفه من رجل يدعي العلم والمعرفة والدين ، فقال في حق الشيخين : (هنا لا شان لنا بالشيخين وما قاما به من مخالفات للقرآن ومن تلاعب بأحكام الإله ، وما حلَّلاه وما حرماه من عندهما ، وما مارساه من ظلم ضد فاطمة ابنة النبي وضد أولاده ، ولكننا نشير إلى جهلهما بأحكام الإله والدين . . . إن مثل هؤلاء الأفراد الجهال الحمقى والأفاقون والجائرون غير جديرين بأن يكونوا في موضع الإمامة[4]
.يقول خميني: ولولا هذه المؤسسات الدينية الكبرى لما كان هناك الآن أي أثر للدين الحقيقي المتمثل في المذهب الشيعي ، وكانت هذه المذاهب الباطلة التي وضعت لبناتها في سقيفة بني ساعدة وهدفها اجتثاث جذور الدين الحقيقي تحتل الآن مواضع الحق ) كشف الأسرار– للخميني ص 193.[5]
كذلك كان خميني من الموقعين على دعاء صنمي قريش الذي فيه لعن أبابكر وعمر رضي الله عنهما .
إذا عمر رضي الله عنه فاتح بيت المقدس عند خميني من المغيرين لأحكام الله والظالمين لأل البيت والجاهلين بأحكام الله والمخالف للقران وصاحب المذاهب الباطلة إلى غير ذلك من الأتهامات الباطلة التي كالها خميني على عمر الفاروق رضي الله عنه والتي تنم عن حقد دفين وكره لصحابة النبي صلى الله عليه وسلم وعلى رأسهم عمر رضي الله عنه لا يساويه إلا حقد اليهود وعبدة النيران من المجوس الذين أطفأ نارهم عمر رضي الله عنه.
إن صاحب المذاهب الفاسدة عند خميني هو من فتح بيت المقدس وجعلها في كنف المسلمين وحمايتهم إن عمر هو من أعز بيت المقدس إن عمر هو من نشر التوحيد والإسلام وأذل الشرك في ربوع بيت المقدس ..لكن ماذا فعل خميني لبيت المقدس ..
لقد تعاون خميني مع محتلي بيت المقدس واستورد الأسلحة منهم لمحاربة العراق ..لقد ذبحت حركة أمل الفلسطينيين في عهد خميني ولم يحرك ساكنا بل لما اجتاح اليهود لبنان عام 1982 لم يفعل شيئا لنصرة الفلسطينيين, إن بيت المقدس غني عن شعارات زائفة من رجل زنديق طائفي عدو للإسلام والمسلمين إن بيت المقدس لن يحرره إلا من سار على نهج الصحابة المحررين الحقيقيين لهذه المدينة المقدسة وليس بحاجة لكذاب أفاك يتخذ شعار بيت المقدس لتمرير مذاهبه الخبيثة .
موقع الحقيقة
لجنة الدفاع عن عقيدة أهل السنة في فلسطين

[1] (97/405)
[2] موقع الحقيقة
[3] موقع الآلوكة
[4] سعيد حوى عن موقع الحقيقة ..
[5] موقع فيصل نور

العراقي
2015-09-25, 03:09 PM
احسن الله اليكم وبارك فيكم
في التاريخ الحديث و القديم جميع الاختراقات التي حدثت في بلاد المسلمين سببها الرافضة وايران
قال يوم القدس قال
اين هي القدسية الواقعية للنجف وكربلاء عندهم؟
بالرغم من انها مقدسة في كتبهم وعندهم افضل حتى من الكعبة
لكن شاهدها الان
عبارة عن مستنقعات ومكب للنفايات واماكن للرذائل
فماهو بالك بالقدس الذي حرره عمر رضي الله عنه