المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أتحب أن يكونوا في البر سواء ؟


الحياة أمل
2015-11-08, 09:41 PM
http://store2.up-00.com/2015-03/1427266894451.png

أتحب أن يكونوا في البر سواء ؟

قال النخعي:
كانوا يستحبون أن يسووا بينهم [الأبناء] حتى في القُبَل.
(المغني 53/6)
:111:
قال ابن قدامة:
فإن خص بعضهم بعطيته، أو فاضل بينهم فيها أثم، ووجبت عليه التسوية
بأحد أمرين؛ إما رد ما فضل به البعض، وإما إتمام نصيب الآخر.
(المغني 6/51)
:111:
قال ابن تيمية:
هنا نوعان: نوع يحتاجون إليه من النفقة في الصحة والمرض ونحو ذلك
فتعديله فيه أن يعطي كل واحد ما يحتاج إليه، ولا فرق بين محتاج قليل أو كثير.

ونوع تشترك حاجتهم إليه من عطية أو نفقة أو تزويج فهذا لا ريب
في تحريم التفاضل فيه.
(الفتاوى الكبرى 435/5)
:111:
قال ابن عثيمين:
النفقة الواجبة يعطي كلا منهم ما يستحق، فلو قدر أن أحد أبنائه احتاج
إلى الزواج مثلاً، وزوَّجه ودفع له المهر فإنه في هذه الحال لا يلزم أن يعطي
الآخرين مثل ما أعطى لهذا، لأن التزويج من النفقة.
(فتاوى إسلامية 3/30)
:111:
فالنفقة يعطي كل واحد حاجته من ملبس وعلاج وسيارة ودراسة،
أما العطية والهبة فيجب أن يعطيهم بالسوية.

:111:
http://store2.up-00.com/2015-03/1427266894542.png

الفهداوي
2015-11-09, 08:38 AM
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم
طرح طيب

الحياة أمل
2015-11-22, 09:10 PM
شكر الله لكم شيخنآ
كريم المرور والتعليق ...~