المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وقفة شعرية مع مقتل زهران علّوش


الحياة أمل
2015-12-28, 12:44 AM
http://store2.up-00.com/2015-03/1427266894451.png
وقفة شعرية مع استشهاد زهران علّوش -كما نرجو له ذلك - رحمه الله
نقلوكَ ما قتلوكَ يازهرانُ
هذا الذي يَسمو به الإنسانُ
هي تلكَ إحدى الحُسنَيَيْنِ وإنّما
لكَ رِبْحُها ولروسيا الخُسرانُ
منحوك أجملَ ما أردْتَ وربّما
منحَ المجاهدَ قَصْدَه العُدوانُ
ماروسيا إلا القوانينُ التي
وضعَ البُغاةُ ، وصاغها الطُغيانُ
في شامِنا اشتعلتْ مَواقدُ حقدِها
وبها تَلَظّتْ بيننا النيرانُ
وهناكَ في أرض العراقِ لَهيبُها
من ظُلمِ أمريكا عليهِ بَيانُ
وهناكَ في الأقصى يجور يَهودُها
وتَجورُ في أحوازِها إيرانُ
وعلى جبالِ البُـنِّ في يمَنِ العُلا
والمجدِ ثارَ من الأسى بُركانُ
إني لأرجو أن تكون شهادةً
نزلتْ بها الرّحَماتُ والغُفرانُ
في يومِ جُمعتِنا المبارَكِ نِلْتَها
خضراءَ تُورِقُ حولَها الأغصانُ
عزّيتُ فيكَ الشامَ حَسْرَةُ قلبِها
تغلي ودمعُ عيونِها هتّانُ
عزّيتُ صَحْبَكَ داعياً ومُؤمِّناً
ألّا يُفرِّقَ بينَهم شيطانُ
عزّيتُ أهلَك فيك بل هنّأتُهم
بشهادةٍ يَرقى بها الوُجدانُ
لكَ ياابنَ عَلّوشٍ لآليءُ تاجِها
ولشانئيك مَذَلّةٌ وهَوانُ

عبدالرحمن صالح العشماوي
الرياض ١٤-٣-١٤٣٧

.. اقرأ ..

مقتل زهران علوش قائد جيش الاسلام (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=30210)
:111:
http://store2.up-00.com/2015-03/1427266894542.png

العراقي
2015-12-28, 11:33 AM
لو تأملنا في واقعنا الحالي لوجدنا ان 90% من مشاكلنا هي بسبب ايران
فانظر الى مواطن الصراع و بحار الدم في العراق و سوريا ولبنان و اليمن وحتى بورما
ستجد للمجوس يد طولى فيها

رحم الله القائد زهران علوش وغفر له
ونأمل في القادة القادمين ان يحاولوا الابتعاد عن السياسيين و الحكومات حتى وان كانت تدعمهم

العقيد
2016-03-07, 12:31 PM
شكراااااااااااا

مسكين المسكين
2016-04-11, 02:50 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تريد الحق .
من هم اﻷمة ؟
هم السنة والتاريخ يقول ذلك فهل تظن أن السنة لو قاموا ستقف أمامهم إيران أو الصهاينة .
هل يعقل أن نقول أن عدونا هو سبب مشاكلنا وهل نتوقع منه خيرا ؟
ماهي دﻻلة سقوط العروش في العالم السني ؟
هذا أمر خطير جدا له دﻻﻻت بعيدة .
تجنيد جيل سني كامل في العراق وسوريا واليمن . مادﻻلته ؟
تسلح دول سنية بأسلحة نوعية .مادﻻلته ؟ هي طبعا تريد حماية حدودها لكن الله اعلم هذا السﻻح سيقاتل من بيد من . الجيل الذي جند والسﻻح الذي حشد متى يلتقيان .الله أعلم