المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أشعر الشعراء في الجاهلية


ياسمين الجزائر
2016-04-19, 12:07 AM
قال أبو عُبَيدة :

فاتَّفَقوا على أنَّ أشعرَ الشعراءِ في الجاهليةِ:


امرؤُ القيسِ بنُ حُجْرٍ الكِنديّ ،



و النَّابغةُ زيادُ بنُ معاوية الذُّبْيانيّ ،



و زهيرُ بنُ أبي سُلمى المُرِّيّ ، وهو حليفٌ في بني مُرَّةَ مِن غَطَفَان ويقال : إنَّ أُمَّه منهم .

فاتَّفقتِ العربُ على هؤلاءِ الثلاثةِ في الشعرِ ثم اخْتلفوا أيُّهم أشْعَرُ .


فقال بعضُهم :


أشْعرُ الثلاثةِ امرؤُ القيسِ بنُ حُجْرٍ هو أولُهم ،

وهو الذي فَتحَ لهمُ الشعرَ ، فاسْتَوْقفَ وبَكَى في الديارِ وذكرَ ما فيها ، ثم قال :

( دَعْ ذَا ) رغبةً مِنه عنِ الْمَنْسِبَةِ فقال : فَتَبِعَتِ الشعراءُ أثرَه في هذا .



:111:


rabiet موقف الرسول الكريم من الشعر و الشعراء (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=12184)



وهو أولُ مَن شَبَّهَ الخيلَ بالعَصَا واللِّقْوَةَ والسِّباعَ والطيرَ فشَبَّهوها بهذه الصفات ،



فكان ما شَبَّهَ بالعَصا قوله :

بِعِجْلِزَةٍ قد أتْرَزَ الجَرْيُ لحمَها ... كُمَيْتٍ كأنَّها هِرَاوَةُ مِنْوَالِ

وما شَبَّهَ باللِّقْوَةِ - وهي العُقاب – قوله :

كأَنِّي بفَتْخَاءِ الجَناحَيْنِ لِقْوَةٍ ... على عَجَلٍ مِنها أُطَأْطِىءُ شِمْلالِي

وما شَبَّهَ بالسباعِ قوله :

له أيْطَلا ظَبْيٍ وساقا نَعامَةٍ ... وإرْخاءُ سِرْحَانٍ وتَقْرِيْبُ تَتْفُلِ





:111:


faedah وقفه مع اسد الشعر - حسان بن ثابت .رضي الله عنه. (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=298)



وقالَ مَن فَضَّلَ النابغةَ :



هو أوْضَحُهم كلاماً ، وأقَلُّهم مَنْطقاً وحَشْواً وأجْوَدُهم مَقاطِعَ ، وأحسنُهم مَطالِعَ ، ولشعرِه دِيْباجة .

وإنْ شِئْتَ قلت : ليس بشعرٍ مُؤَلَّفٍ مِن تَأَتِّيهِ ولِيْنِه .

وإنْ شئتَ قلت : صخرةٌ لو رُدِّيَتْ بها الجبالُ لأزَالَتْها .

:111:


وقال الذين فَضَّلُوا زهيراً :



هو أمْدحُ القومِ وأشدُّهم أسْرَ شعرٍ .

:111::111:


الديباج لأبي عبيدة (ت209هـ) ص3



:111:


الْمَنْسِبَة والنسيب : الغزل
عِجْلِزَة : فرس صلبة
أترز : أيبس ، يعني أنها ضامرة شديدة
الفتخاء : اللينة الجناحين
الشملال : الخفيفة السريعة
الإرخاء : شدة العَدْو
التقريب : نوع من العَدْوِ ، وهو أن يرفع الفرس يديه معاً وأن يضعهما معاً .

وصايف
2016-07-14, 12:45 PM
http://www12.0zz0.com/2016/07/14/12/583205876.png
http://www9.0zz0.com/2016/07/14/12/446630202.png