المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وصايا للشباب


بحيرى محمد النجار
2016-04-27, 01:58 PM
تغريدات ( وصايا للشباب )

* اجعل وصية النبي ﷺ بين عينيك: (اغتنم خمسا قبل خمس:شبابك قبل هرمك،وصحتك قبل سقمك،وغناءك قبل فقرك،وفراغك قبل شغلك،وحياتك قبل موتك) [الحاكم].

* أيها الشاب، تدبَّر أمرك، فإنَّك في زمن الربح ووقت البذر، احذر أن يخدعك العدو عن نفيس هذا الجوهر، فتُنفِقه بكفِّ التبذير [التبصرة].

* قال عمر لقبيصة بن جابر: إن الشاب يكون فيه تسعة أخلاق حسنة وخلق سيء، فيُفسِد الخلق السيء الأخلاق الحسنة، فإيَّاك وعثرات الشباب [الطبري].

* قد يُهان الشيخ في كِبره حتى ترحمه القلوب، ولا يدري أنَّ ذلك لإهماله حق الله في شبابه! فمتى رأيت معاقَبًا فاعلم أنَّه لذنوب [صيد الخاطر].

* يجب على مَن لا يدري مَن يبغته الموت أن يكون مستعدًّا، ولا يغتر بالشباب والصحة؛ فإن أقل مَن يموت الأشياخ،وأكثر مَن يموت الشبان[ابن الجوزي].

* الشباب هو الموسم الأعظم الذي يقع فيه الجهاد للنفس والهوى وغلبة الشيطان،وبصيانته يحصل القرب من الله، وبالتفريط فيه يقع الخسران[ابن الجوزي].

* أيها الشباب، لا تغرَّنَّكم الحياة الدنيا؛ فهذا زمن الكهولة والرجولة وما اعتبرتم! وأمثالكم كانوا سادة العلماء وكبار القادة الفاتحين.

* كانت حفصة بنت سيرين تقول للشباب: يا معشر الشباب، خذوا من أنفسكم وأنتم شباب؛ فإنِّي ما رأيتُ العمل إلا في الشباب [صفة الصفوة].

* أخي الشاب، احذر من جليس السوء، فـ(الرجل على دين خليله؛ فلينظر أحدكم مَن يُخالِل)،والصاحب ساحب، فليكن أصدقاؤك من أصحاب الدِّيانة والالتزام.

*كم من فتاة طاهرة فرّط أهلها في متابعة صديقاتها فتردَّت، وكم من شاب سويّ صاحبَ أهل السوء فتدهور إلى مستنقع الجريمة والمخدرات، فالوقاية أفضل.

* أيها الشاب: ينبغي أن تعرف شرف زمانك وقدر وقتك، فلا تضيع منه لحظة في غير قُربة، وقدِّم الأفضل فالأفضل من القول والعمل [صيد الخاطر].

* إلى الشباب: مَن أطاع هواه أعطى عدوَّه مُناه. وقال بعض الحكماء: العقل صديق مقطوع، والهوى عدوّ متبوع [أدب الدنيا].

* الكسل عن الفضائل بئس الرفيق، وحب الراحة يورث من الندم ما يفوق كل لذة، فأتعِب نفسك، واعلم أن أداء الفرائض واجتناب المحارم لازم[لفتة الكبد].

* ما سعد مَن سعد إلا بمخالفة هواه، وما شقي إلا بإيثار دُنياه، فاعتبر بمن مضى من الملوك والزهاد، أين لذة هؤلاء وأين تعب أولئك؟ [لفتة الكبد].

* وصية نافعة: متى رأيت في نفسك عجزًا فسل المنعِم،أو كسلا فالجأ إلى الموفِّق،فلن تنال خيرا إلا بطاعته، ولا يفوتك خير إلا بمعصيته[لفتة الكبد].

* احذر: قد تتأخر العقوبة وتأتي في آخر العمر، فيا طول التعثير مع كبر السن، لذنوب كانت في الشباب! فالحذر من عواقب الخطايا [ابن الجوزي].

* مرحلة الشباب هي وقت البناء الحقيقي، فاستثمر شبابك في: طلب العلم،الدعوة،طاعة الله، فعل الخير: (اغتنم خمسا قبل خمس:شبابك قبل هرمك) [الحاكم].

* أيها الشباب،لا تتبعوا الهوى؛ فالهوى عن الخير صادّ، وللعقل مضادّ؛ لأنَّه يُنتِج من الأخلاق قبائحها، ويُظهِر من الأفعال فضائحها[أدب الدنيا].

* قدوة للشباب: أخلص يوسف عليه السلام وقاوم الفتنة وهو في سن الأشُدّ: (قال معاذ الله)، وقالت هي عنه: (ولقد راودته عن نفسه فاستعصم) أي: امتنع.

* تذكَّر أنَّ كل وقت يُنفَق فيما لا يفيد يقابله تضييع واجب من الواجبات؛ فالواجبات كثيرة والأوقات محدودة؛ فاحفظ وقتك من الضياع.

* الوقت هو رأس مال المسلم،من حافظ عليه ونمّاه واستثمره أفلح،ومن أضاعه وأهلكه خسر:(نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة والفراغ)[البخاري].

* في الحديث: (لا تزول قدم ابن آدم يوم القيامة من عند ربه حتى يسأل عن خمس:عن عمره فيم أفناه وعن شبابه فيم أبلاه) [الترمذي]؛فأعدّ للسؤال جوابا.

* عليك باستغلال وقتك في عمل ينفعك أو تنفع به المسلمين، واحذر أن تكون ممن قال فيهم الشاعر:
نهارك يا مغرور سهو وغفلة***وليلك نوم والردى لك لازم

* قم بعمل تقييم يومي أو أسبوعي لتأثير الإنترنت على حياتك وسلوكك: هل استفدت أو أفدت فائدة جديدة؟ هل زاد مستوى إيمانك؟ هل تأثرتَ سلبًا ... ؟

* قم بوضع بديل للإنترنت ولا تجعله الوسيلة الوحيدة لتبادل المعلومات أو اكتساب الخبرات أو التواصل الاجتماعي،كالقراءة والزيارات والصحبة الصالحة.

rabiet وصايا مُحب | قيمة ونافعة (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=17571)

* من المصائب انشغال شبابنا بتوافه الأمور: أطول شارب في العالم/أكبر طبق بيتزا/أكبر كوب كابتشينو/أعلى صوت ضحكة! أبمثل هذا تضيع أوقات المسلمين؟

* ماذا فعل الفراغ بشبابنا؟هوس وانشغال بالإنترنت عن الطاعة والعمل،لا همَّ للكثير إلا رفع الفيديوهات وعمل الإعجابات! تقصير في الواجبات!فالحذر.

* بادِر شبابك أن يَهرما*وصحةَ جسمك أن يَسقما
وأيامَ عيشك قبل الممات* فما دهرُ من عاش أن يَسلما
وقدِّم، فكل امرئ قادمٌ*على بعض ما كان قد قدَّما

* مَن أنفق شبابَه في الطاعة وفيما يُفيد؛ فإنَّه في زمن الشيخوخة يحمد جنيَ ما غرسَ، والموفَّق مَن وفَّقه الله.

* مَن زلَّ في شبابه فلينظر أين لذَّتها! وهل بقي إلا حسرتها الدائمة التي كلَّما خطرت له تألَّم، فصار ذكرها عقوبة [ابن الجوزي].

*من تفكر في عواقب الدنيا أخذ الحذر،ومن أيقن بطول الطريق تأهب للسفر،تغتر بصحتك وتنسى دنو السقم، وتفرح بعافيتك غافلا عن قرب الألم![ابن الجوزي]

*وصية: (يا معشر الشباب، من استطاع الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر، وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وِجاء) [متفق عليه].

* وصية: (احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله) [الترمذي وصححه الألباني].

* وصيَّة للشباب: قال الضحاك بن مزاحم: "اعمل قبل ألاَّ تستطيع أن تعمل، فأنا أبغي أن أعمل اليوم فلا أستطيع" [اقتضاء العلم العمل].

الشيخ / محمد صالح المنجد