المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تفجيرات الصدر والشعب ذريعة لأعتقال سنة بغداد


آملة البغدادية
2016-05-18, 06:24 PM
مصادر أخبارية

اعلنت اللجنة الامنية بمجلس محافظة بغداد اعتقال أحد منفذي تفجير سوق عريبة بمدينة الصدر.
وقال رئيس اللجنة الأمنية بمجلس محافظة بغداد محمد جاسم في بيان إن القوات الامنية تحركت وفق معلومات استخبارية لاعتقال خلية إرهابية وسط بغداد ومن ضمنها أحد المتورطين في التفجير الإرهابي، مشيرا الى انه سيتم التحقيق مع هذا الإرهابي لمعرفة بقية المتورطين في التفجير الذي وقع الاربعاء الماضي وسقط على أثره نحو 30 شهيدا و65 مصابا.

وشبه القيادي في ائتلاف دولة القانون، مناطق حزام بغداد بـ"الحزام الناسف الذي يطوق العاصمة"، متهماً جهات سياسية لم يحددها بـ"الدفاع عن ذلك الحزام لأنها لا تريد القضاء على العناصر الإرهابية الداعشية الموجودة فيه خشية استقرار الأمن في العاصمة".

ــــــــــــــــ
لكم الله يا سنة بغداد وبالأخص حزام بغداد لما سيأتي من حملات اعتقال وتهم كاذبة لتكملة تشييع بغداد في ظل دولة المليشيات
حسبنا الله على من رفض الأقليم والآن التقسيم

العراقي
2016-05-18, 08:10 PM
للاسف اصبحت هذه التفجيرات بشكل يومي
ويقع حصيلتها مئات القتلى يوميا
ومهما كان السبب او الفاعل فان الحصيلة النهائية لـ 90% من القتلى هم مدنيون (الشعب العراقي)

و بسبب كون اعتماد داعش على الخلايا الصغيرة المنفصلة في بغداد
فاصبح من الممكن قيام مجموعة من الاشخاص المخربين او مدغوعون من الحكومة بعمل تفجير ثم تنزل منشور على (فورمة) ولاية بغداد او وكالة اعماق !!
و داعش نفسها تقوم فعليا بهكذا اعمال
مصلحة الحكومة و ايران و بعض الدولة الاقليمة تقتضي القيام بتفجيرات
وهذه مصيبة كبيرة يدفع ثمنها الجميع.

اذا كان ثأر الحسين رضي الله عنه يأخذونه من عائلة تسكن في بستان بالمحمودية
فمن الطبيعي ان يتم اخذ ثأر قتلى التفجيرات من الابرياء السنة

آملة البغدادية
2016-05-19, 12:13 PM
للأسف تأملنا في تنظيم الدولة أن تكون نينوى بداية لتحرير بغداد من الاحتلالين خاصة بعد يأس سنة العراق من أي تحالف عربي ينقذ البوابة الشرقية ويمنع عن بلدانهم خطر التوسع الصفوي والتوغل الصهيوني معاً
للأسف بعد تخريب المحافظات السنية والبنى التحتية فقدت داعش الحاظنة وزادت حنقة السنة بالتكفير بالجملة والذبح بلا رحمة
الآن سنة العراق بين كماشتين وأكثر وحسبنا الله