المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أم المؤمنين وحديث (لعلنا نصطاد بها شباب قريش)


آملة البغدادية
2016-05-22, 01:50 PM
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على مولانا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه


http://www9.0zz0.com/2011/11/10/21/999112845.gif

وبـــــــــــعد

تقول الرواية:

إبن أبي شيبة - المصنف - كتاب النكاح - ما قالوا : في الجارية تشوف ويطاف بها - رقم الحديث : ( 259 )

13670 - ما قالوا : في الجارية تشوف ويطاف بها ، حدثنا : أبوبكر قال : ، نا : وكيع ، عن العلاء بن عبد الكريم اليامي ، عن عمار بن عمران رجل من زيد الله عن إمرأة منهم ، عن عائشة : أنها شوفت جارية وطافت بها وقالت : لعلنا نصطاد بها شباب قريش.



إبن أبي شيبة - المصنف - كتاب البيوع والأقضية - في تزيين السلعة - رقم الحديث : ( 335 / 4 )

21911 - حدثنا : أبوبكر قال : ، حدثنا : وكيع قال : ، حدثنا : العلاء بن عبد الكريم ، عن عمار بن عمران رجل من زيد الله عن إمرأة منهم ، عن عائشة : أنها شوفت جارية وطافت بها وقالت : لعلنا نصيب بها بعض شباب قريش.



الحربي - غريب الحديث - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 812 )

881 - حدثنا : أبوبكر وكيع ، حدثنا : العلاء بن عبد الكريم ، عن عمار بن عمران ، عن إمرأة منهم ، عن عائشة : أنها شوفت جارية وطافت بها ، قالت : لعلنا نصيد بها بعض فتيان قريش.


إبن الأثير - النهاية في غريب الحديث - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 509 )

- ( شوف ) : في حديث عائشة : أنها شوفت جارية ، فطافت بها وقالت : لعلنا نصيد بها بعض فتيان قريش أي زينتها ، يقال : شوف وشيف وتشوف : أي تزين ، وتشوف للشئ أي طمح بصره إليه.


إبن منظور - لسان العرب - الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة : ( 185 )

- وتشوفت المرأة : تزينت ، ويقال : شيفت الجارية تشاف شوفاً إذا زينت ، وفي حديث عائشة (ر) : أنها شوفت جارية فطافت بها وقالت : لعلنا نصيد بها بعض فتيان قريش ، أي زينتها.



الـــــــــــــــــــرد ببساطة:


عن عائشة رضي الله عنها أنها شوفت جارية لها فطافت بها وقالت لعلنا نصيد بها بعض شباب قريش
الراوي: امرأة المحدث: ابن القطان - المصدر: أحكام النظر - الصفحة أو الرقم: 402
خلاصة حكم المحدث: ------------>>> لم يصح.

بل الرواية فيها مجهولان: عمران والمرأة.

(قال الاعمش: عمران ابن مسلم لا يصح حديثه , ذكره البخاري في الضعفاء). ميزان الاعتدال للذهبي : 3/166.

وقال في المغني في الضعفاء : عمار بن عمران عن سويد بن غفلة في الصلاة (قال البخاري لا يصح) المغني في الضعفاء للذهبي :2/ 459. .


كما ان الرواية تتكلم عن شباب قريش،ومعروف أن شباب قريش بمكة،والسيدة عائشة كانت تعيش بالمدينة،وبالتالي واضع هذه الرواية لم ينتبه لذلك.

وهذه هي الضربة القاضية ..


قد يقول قائل (متنطع) ان الحادثة انما وقعن قبل الهجرة فأقول.. اللهم ان هذا بهتان عظيم . اذ كيف لطفلة لم تبلغ بعد مبلغ النساء ان تفعل ما يتهمها به اعداؤها .. اللهم الا ان كان في معرض لعب الصبيان (فلا تكليف)


وهكذا كل الروايات لان منبعها ومصبها واحد !!!


والحمد لله رب العالمين

بقلم / الأخت حفصة المغربية