المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أيسَرِ العِباداتِ و أعظمِها أَجْرًا


الأمل
2016-05-28, 12:30 AM
http://www10.0zz0.com/2013/10/31/21/497239286.gif



http://up.1aim.net/uploads/images/www.1aim.net-9b71a0660a.gif أيسَـرِ العِبـاداتِ و أعظمِهـا أَجْـرًا http://up.1aim.net/uploads/images/www.1aim.net-9b71a0660a.gif


http://www8.0zz0.com/2015/04/09/00/767702614.jpg

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :


(( لا يقعدُ قومٌ يذكرون اللهَ عز وجل إلا حفَّتْهم الملائكةُ ،
وغشيتْهم الرحمةُ ، ونزلتْ عليهم السكينةُ ،
وذكرهم اللهُ فيمن عنده ))



رواه مسلم
http://www9.0zz0.com/2015/12/26/14/398752291.gif


شــرح الحــديــث
===========
ذِكرُ اللهِ عزَّ وجلَّ مِن أيسَرِ العِباداتِ، ومعَ ذلكَ فهوَ مِن أعظمِها أَجْرًا؛


إذ يدلُّ على تعلُّق القَلبِ باللهِ، وفي هذا الحديثِ يُبيِّنُ النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم أنَّه
" لا يَقعُدُ قومٌ " والمُرادُ "بالقُعودِ": حَبسُ النَّفسِ على ذِكرِ اللهِ،


وقولُه: " يَذكُرونَ اللهَ عزَّ وجلَّ "، أي: بما ورَدَ في الكِتابِ والسُّنَّةِ،
مِن التَّسبيحِ والاستِغفارِ، وقِراءة القِرآنِ ودِراستِه، وغيرِ ذلك،
http://www6.0zz0.com/2015/12/12/16/503845352.gif
" إلَّا حفَّتْهم الملائكةُ "، أي: أحاطتْ بِهمُ المَلائكَةُ التي تَبحَثُ عن مَجالسِ الذِّكرِ،


" وغشيَتْهُم الرَّحمةُ "، أي: عمَّتْهُمُ رحمةٌ مِنَ اللهِ،


" ونزلَتْ علَيهِمُ السَّكينَةُ "، و"السَّكينَةُ": الطُّمأنينَةُ والوَقارُ، فتَطمئنُّ قلوبُهم بذكْرِ اللهِ ،


http://www2.0zz0.com/2016/05/23/23/493253951.gif


" وذَكَرَهمُ اللهُ فيمَن عِندَهُ "، أي: يُباهِي بِهم مَن عِندَهُ في المَلأِ الأَعلَى .


http://www7.0zz0.com/2015/12/12/01/544259211.gif


وفي الحديث: بيانٌ لفَضلِ ذِكرِ اللهِ تعالى في جماعةٍ،
وبيانُ ما يكونُ لهم مِن اللهِ سبحانَه حالَ ذِكرِهم .

الدرر السنية

منيرة العراق
2016-05-28, 01:07 AM
بارك الله فيك

الأمل
2016-06-04, 01:37 AM
بارك الله فيك
وفيك بارك الله
شكرا لمرورك أخية

الحياة أمل
2016-06-13, 02:25 AM
بآرك الرحمن فيك أخية
وجزآك خيرآ ...~

وصايف
2016-07-13, 07:21 PM
http://www6.0zz0.com/2016/07/13/18/264871437.png
http://www8.0zz0.com/2016/07/13/18/631772565.gif
http://www8.0zz0.com/2016/07/13/18/389167770.gif
http://www2.0zz0.com/2016/07/13/18/685683365.jpg