المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أشق آية نزلت على النبي صلى الله عليه وسلم


الحياة أمل
2016-06-20, 09:52 PM
http://store2.up-00.com/2015-03/1427266894451.png

..الاستِقَـامَةُ لَيسَت مجالَ اختِرَاع..

يقول اللهُ تعالى في سورة هود [فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ]
والاستقامةُ وصفٌ جامعٌ للقيام بكل ما يحبُّه الله والتخلِّي عن كُلِّ ما يكره، وهي رُتبَةٌ عظيمةٌ جدًّا، ولذلك كانتْ هذه الآيةُ شديدةً على النبيِّ ﷺ، قال ابن عباس: [مَا نَزَلَ على رسول الله ﷺ في جميع القرآن آيةٌ كانتْ أشَدَّ ولا أشقَّ عليهِ من هَذِهِ الآيَةِ].
:111:
وهَـذهِ الآيةُ فيهَا تأكِيدٌ على أنَّ التديُّـنَ ليسَ مجالاً يقبلُ الاختلاقَ والتَّأليف وإقحامَ العادَاتِ وجعلَها دينًا؛ إنَّما الاستقَامةُ سَيْرٌ على طريقٍ حدَّدَ اللهُ ورسولُهُ ﷺ معالمَه، كما قال الله [كَمَا أُمِرْتَ]، فلا يجوزُ الاستدراكُ على هذه المعالمِ والحدودِ بالزيادةِ عليها أو النَّقصِ منها.

maodo3 قاعدة في ذكر طريق يوصل إلى الاستقامة في الأحوال والأقوال والأعمال (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=7153)
:111:
ولقد عابَ اللهُ على بعضِ المنحرفينَ خروجَهم عن هذه الحدود فقال [وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقًا].
فلم يقل: وألَّوِ استقاموا لأسقينَاهم، وإنما قيَّد الاستقامة بوصفٍ مهمٍّ وهو [عَلَى الطَّرِيقَةِ] والطَّريقةُ هيَ سبيلُ الحقِّ والهُـدى الذي بينه الله ورسوله ﷺ.

:111:
http://store2.up-00.com/2015-03/1427266894542.png

عبدالرحمن
2016-06-21, 01:59 AM
وعليكُمْ السلآم ورحمه الله وبركآتُه
جزآكُمْ اللهُ خيراً ، وجعل هذا العمل بـ ميزآنِ حسنآتِكُمْ
.........

سُنةُ اللهِ في الكونْ لآ تتغير ولآ تتبدلْ
إن الله سُبحآنهُ يُريدُ مِنْ عبدِهِ أنْ يُحآوِل الصَّبر
أنْ يُحآوِل الثبآتْ ، أنْ يُحآوِل الإستِعفآفْ ، أما المعونةُ فـ مِنهُ سُبحآنه

إنهُ لآ يتخلى عن عبدِهِ الضعيفْ وهو يتخبطُ في ديآجِيرِ الفِتنِ وأموآجِ الشهوآتْ
إنه يُمِدُه بـ حبلِهِ المتينْ ، فـ إن إستمسَكَ بِهِ نجا ، وإنْ غفل عنه هلك وَخسِر

- مُقتطفآتْ مِنْ قصة -
- ( يحيى بين القُدسِ وَليلى ) -

العراقي
2016-06-21, 02:31 AM
هذا مع النبي صلى الله عليه وسلم
فكيف بحالنا
فالاستقامة على الطريق السليم المستقيم تحتاج الى صبر و مجاهدة للنفس
فلو سألنا انفسنا عن هذا الطريق فاننا نعلمه جميعا, ولكن مَن الذي استقام و استمر باستقامته.
ومثال ذلك حال اغلب المسلمين في رمضان

الحياة أمل
2016-06-23, 09:28 PM
حيآكم الله يآ كرآم
أشكر لكم حُسن المرور وطيب التعليق
حفظكم الرحمن وثبتكم على الطريق المستقيم ...~