المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أستجواب زيباري لأغراض طائفية تبدأ بعراك وستنتهي باستهداف السنة


آملة البغدادية
2016-09-02, 12:30 PM
http://up.harajgulf.com/do.php?img=1060199

لم يكتفِ الحزبين الكرديين بدور العملاء في احتلال العراق، ولم يكتفيا بتسهيل تشييع السفارات تحت بند الديمقراطية بل تعدى إلى الوقوف موقف المتفرج على إبادة سنة بغداد والمحافظات الست طوال 13 عام.

بعد استجواب وزير الدفاع السني خالد العبيدي ونتائج التخاذل بتمرير قانون العفو العام الطائفي ، جاء دور وزير المالية هوشيار زيباري، والذي لم ينفعه الانبطاح والابتسام الدائم بوجهه البشوش في وكر الأفاعي .

المعلوم أن أستجواب زيباري لأغراض طائفية قد بدأ بعراك قبل 5 أيام بجلسة على الهواء بين النواب الكورد والتحالف الشيعي، وستنتهي باستهداف السنة في العراق أبان التهيئة لمعارك تحرير نينوى من يد داعش بمشاركة البيش مركه، هذا هو نهج الحكم الشيعي الموافق للنهج اليهودي في خلق الأوراق الحمراء وبند ( وإلا)

قلتها قبل 5 سنوات
https://twitter.com/AamylaA/status/637614945685798912

هل فهم سنة العراق عربهم وكردهم وتركمانهم هذا؟
هل فهموا معنى أن يكون (استجواب) لشخصيات سنية و (استضافة) لشخصيات شيعية ؟
مع أن الفساد الحاصل من ساسة الشيعة أفدح بكثير ، ولكن يمنع التكلم بطائفية !!