المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جزاء الاعراض عن الله تعالى


الفهداوي
2016-09-21, 04:18 PM
"وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (*) قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا (*) قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى"

قال ابن القيم رحمه الله:
"فمن أعرض عن الله بالكلية أعرض الله عنه بالكلية، ومن أعرض الله عنه لزمه الشقاءُ، والبؤس، والبخس في أحواله، وأعماله، وقارنه سوءُ الحال، وفساده في دينه ومآله، فإن الرب تعالى إذا أعرض عن جهة دارت بها النحوس، وأظلمت أرجاؤها، وانكسفت أنوارها، وظهرت عليها وحشة الإعراض، وصارت مأْوى للشياطين، وهدفاً للشرور، ومصباً للبلاء، فالمحروم كل المحروم من عرف طريقاً إليه ثم أعرض عنها، أو وجد بارقة من حبه ثم سلبها، لم ينفذ إلى ربه منه، خصوصاً إذا مال إِلى اللذات، وانصرف بجملته إلى تحصيل الأغراض والشهوات، هابطاً من الأوج الأعلى، إلى الحضيض الأدنى"
(طريق الهجرتين ص 181)

لحن الوفاء
2016-09-22, 08:03 AM
الله يكتب اجرك وينفع بك