المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يا حسرة على الغيرة التي ضاعت


العراقي
2016-09-22, 10:36 AM
وانت تسير في السوق او المستشفى او الطريق ترى رجلا يعجبك مظهره من كبر جثته و طول قامته
ثم تنظر بجانبه لترى زوجته او ابنته وهي تلبس الملابس الفاضحة بضيقها وتحجيمها لمفاتنها و اظهار الرخيص
فهنا تأتيك الصدمة
اين غيرة الاب او الابن او الاخ ؟
ان خرجت محارمهم بهذا الشكل دون علمهم فهذا كبير
وان خرجت معهم وسارت بجانبهم فهذا اكبر
اتسائل عن شعورهم وهم يشاهدون الشباب ينظرون الى محارمهم؟

faedah :


من غيرة السلف (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=26480)
عن الغيرة والغيورين (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=22715)
أين ذهبت الغيرة (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=17470)


اهدي لهم هذه القصة القصيرة :

ذكر الخطيب البغدادي -رحمه الله- في كتابه تاريخ بغداد:
«تقدمت امرأة إلى مجلس القاضي موسى بن إسحاق بمدينة الري سنة ٢٨٦هـ؛ فادعى وكيلها بأن لموكلته على زوجها خمسمائة دينار (مهرها)
فأنكر الزوج،

فقال القاضي لوكيل الزوجة: شهودك.
قال: أحضرتهم.
فطلب بعض الشهود أن ينظر إلى المرأة؛ ليشير إليها في شهادته،

فقام الشاهد وقال للمرأة: قومي.
فقال الزوج: تفعلون ماذا؟
قال الوكيل: ينظرون إلى امرأتك وهي سافرة الوجه؛ لتصح عندهم معرفتها (وذلك للحاجة).
قال الزوج: إني أشهد القاضي أن لها عليَّ هذا المهر الذي تدعيه ولا تسفر عن وجهها.
فقالت المرأة: فإني أُشهِد القاضي أني وهبت له هذا المهر وأبرأتُ ذمته في الدنيا والآخرة.
فقال القاضي وقد أعجب بغيرتهما: يُكتب هذا في مكارم الأخلاق.
ــــــــــــــــ
📝 تاريخ بغداد ❪٥٣/١٥❫