المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المالكي طائفي باعتراف زعماء الشيعة


ـآليآسمين
2013-04-09, 12:17 PM
الثلاثاء 9/4/2013 م , الساعة 10:23 صباحاً

القاهرة - (د ب أ)-
اتهم نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بـ"الطائفية".


وقال الهاشمي ، في تصريحات له من مقر اقامته في تركيا لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء ، إن "نوري المالكي طائفي حتى باعتراف زعماء الشيعة لكنه مع ذلك يتقرب إلى السلطة ويتعبد في محرابها بذبح خصومه ومعارضيه مهما كان عرقهم أو مذهبهم".


وأضاف "يقدم(المالكي) نفسه للشيعة على أنه المنقذ..يتقمص شخصية المختار بن محمد الثقفي المناصر لسيدنا الحسين ويذبح السنة باعتبار نواصب قتلهم جائز.. وكذلك تهجيرهم وإفقارهم وتهميشهم وإقصاؤهم والحط من كرامتهم إنما هو واجب شرعي".

وتابع "هكذا يبرر المالكي لمجتمعه حملة الاستهداف التي لم تتوقف منذ عام 2006 ضد العرب السنة وفوق ذلك وتمسكا بالسلطة فهو لن يسمح لشيعي بأن ينافسه على السلطة والجاه وفي هذا السياق يقدم نفسه للشعب العراقي على أنه الوطني الغيور على مصلحة العراق العليا لم لا وهو يستهدف رؤوس الشيعة المنافسين له ، أما الحقيقة فهي أنه مدفوع بهوس السلطة".

وكشف الهاشمي النقاب أنه سيعود إلى العراق فور تخلص أي من المحافظات المنتفضة مما سماه بـ"إرهاب نوري المالكي وقبضته الحديدية لكي يضمن التقاضي العادل".

وقال نائب الرئيس العراقي ، المحكوم عليه بالإعدام غيابيا بتهم تتعلق بالإرهاب ، إنه خرج من محنته بدروس كثيرة من خلالها أعاد النظر في رؤيته للكثير من المسلمات والقناعات منذ أن باشر العمل السياسي.

وحول تقييمه لمظاهرات الأنبار ، قال الهاشمي "انتفاضة الأنبار هي ربيع عراقي حقيقي يمهد للتغيير، هذه الانتفاضة وطنية غير طائفية تمثل كل العراقيين انطلقت من رحم معاناة حقيقية من الظلم والقهر والتمييز".

وأضاف"نحن ماضون لنهاية الشوط حتى تتحقق الأهداف ولن نتراجع أمام تهديدات المالكي أو إرهاب أجهزته القمعية ولن تضعف عزيمتنا أو تتأثر إرادتنا أمام تسويف المالكي أو مماطلته أو مراوغاته التي عرف بها".

بنت الحواء
2013-04-10, 06:32 PM
جزاك الله خيرا