المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ميراث صلاح الدين الأيوبي


ابو الزبير الموصلي
2013-04-14, 04:01 PM
ميراث صلاح الدين الأيوبي

ذكر ابن كثير – – في البداية والنهاية (13/4) أن السلطان الناصر صلاح الدين بن أيوب – لم يترك في خزائنه عندما توفي سوى جرم واحد – أي دينار واحد – صوريا وستة وثلاثين درهماً ، وقال بعضهم : سبعة وأربعين درهماً ، ولم يترك داراً ولا عقاراً ولا مزرعة ولا بستاناً ، ولا شيئاً من أنواع الأملاك ، وقد كان له – – سبعة عشر ولداً وابنة واحدة .

صلاح الدين هذا قاهر الصليبيين ، الملك العادل ، والقائد الفذ ، دانت له الأقطار الإسلامية : مصر ، الشام ، واليمن ... لم يشتغل بجمع الأموال وتكديسها ، بل أنفق هذه الأموال في إعداد العدة التي أمر الله بها المسلمين بها وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ [ الأنفال : 60 ] ، جيش الجيوش وأعدها ، وأنفق في مصالح المسلمين ، يقول ابن كثير : " وإنما لم يخلّف أموالاً ولا أملاكاً لجوده وكرمه وإحسانه إلى أمرائه وغيرهم ، حتى إلى أعدائه " (1) .

وقد يُظن به أنه كان مبذراً مسرفاً ، وهذا غير صحيح " فقد كان متقللاً في ملبسه ، ومأكله ومركبه ، وكان لا يلبس إلا القطن والكتان والصوف " (2) .
لم يترك صلاح الدين الأيوبي مالاً كثيراً ، ولكنه ترك ذكرى عطرة ، وسيرة حميدة ، ترويها الأجيال السابقة للأجيال اللاحقة .
وهذا دأب الصالحين من الأنبياء والمرسلين ومن اتبعهم بإحسان إلى يوم الدين .

لقد توفي رسول الله ودرعه مرهونة عند يهودي في أصواع من شعير أخذها يقيت بها أهله ، وإذا تتبعت سير الصالحين رأيت أن ميراثهم من نوع فريد ، ميراث أبقى من المال ، وأنفع للذرية مما يورثه الأغنياء .



هوامش :

(1) البداية والنهاية : 13/5 .
(2) المصدر السابق .

الأثري العراقي
2013-04-14, 08:12 PM
من لنا برجالٍ مثل أُولئك ؟!!
بوركت ـ أبا الزبير ـ

ياسر أبو أنس
2013-04-14, 10:51 PM
رحمهُ الله وغفر له

صلاح الدين الأيوبي من السلاطين العادلين

الذين قل نضيرهم في ملة الإسلام

شكراً لك أبي الزبير

بنت الحواء
2013-04-15, 07:42 PM
جزاك الله خيرا