المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مقتل اكثر من 70 شخصا في امريكا بانفجار مصنع في تكساس


العراقي
2013-04-18, 10:32 PM
2013/04/18 13:31
المدى برس/ بغداد


أعلنت السلطات الأميركية، اليوم الخميس، مقتل ما لا يقل عن 70 شخصا واختفاء كثيرين آخرين بحادث انفجار مصنع للأسمدة في ولاية تكساس، وفي حين أكدت أن الانفجار كان بحجم انفجار نووي واسفر عن دمار عشرات المنازل، وصف ناجون ومسؤولون في المنطقة التي يقع فيها المصنع بأنها "بدت وكأنها من العراق" في إشارة إلى حجم الدمار الذي خلفه الانفجار.
ووقع الانفجار في الساعة الثامنة مساء بتوقيت وسط الولايات المتحدة، أي الواحدة صباحا بتوقيت غرينتش الخميس 18 نيسان في بلدة وست التي يقطنها 2700 نسمة وتبعد حوالي 129 كيلومترا إلى الجنوب من دالاس و32 كيلومترا إلى الشمال من واكو.
وقال محافظ ولاية تكساس تومي موسكا إن "الحصيلة الأولية للانفجار تشير إلى دمار كبير ومقتل ما لا يقل عن 70 شخصا وجرح 160 آخرين واختفاء كثيرين آخرين بعضهم رجال الاطفاء"، مضيفا "الأمر كان أشبه بانفجار قنبلة نووية، إذ صعدت إلى السماء سحابة على شكل فطر عملاق".
وقال المركز الجيولوجي الأمريكي، إن "الانفجار الذي وقع في مصنع الأسمدة بولاية تكساس سجل هزة أرضية بلغت قوتها 2.1 على مقياس ريختر مع الأخذ بعين الاعتبار أن الانفجار وقع فوق سطح الأرض"، مبينا أن "القوة المسجلة تم توثيقها من قبل أقرب هيئة للزلازل والتي نحو (40 كيلومترا) عن موقع المصنع".
وأكد المركز أن الانفجار نجم عن حريق اندلع في المصنع ولم تتم السيطرة عليه"، معربا عن تخوفه حتى بعد مرور وقت على الانفجار من "حدوث انفجارات جديدة بوصول النيران إلى مخازن مواد كيماوية سريعة الاشتعال مثل مادة الأمونيا اللامائية أو ما يعرف بـ" anhydrous ammonia.
من جانبهم قال شهود عيان إن "الانفجار بدأ بتصاعد دخان من المصنع تبعه بعد دقائق انفجار مدو سوى عشرات المنازل المحيطة به بالأرض، لافتين إلى أن أكثر من 2600 شخص تم إخلاؤهم من المنطقة فيما لا يزال كثيرون في عدد المفقودين.
من جانبه، وصف المتحدث باسم مكتب السلامة العامة في تكساس دي أل ويلسون إن المنطقة التي وقع فيها الانفجار بدت وكجبهة حرب، وقال "بدت وكأنها العراق"، مبينا أن أكثر من 80 منزلا سويت بالأرض فيما تضررت عشرات المنازل الأخرى.
يذكر أن الانفجار وقع بعد يوم من كشف الأجهزة الأمنية الأميركية لـ"طرودا مشبوهة"، مرسلة الى الرئيس الأميركي باراك اوباما، ومجلس الشيوخ الأميركي محتوية على مادة "الريسين السامة وبعد يومين على التفجيرين اللذين استهدفا ماراثون بوسطن، إذ سقط ثلاثة قتلى ونحو 180 جريحاً.
وتزيد التفجيرات والرسائل والطرود "المشبوهة" من حدة المخاوف الأمنية التي تجتاح الولايات المتحدة، والتي لم تشهد حالة من هذا النوع منذ اعتداءات الحادي عشر من ايلول 2001 والتي استهدفت مركز التجاري العالمي والتي اطلقت على إثرها الولايات المتحدة حربها ضد الإرهاب في كل من افغانستان والعراق ولا تزال تداعياتها مستمرة حتى الآن في جميع أنحاء العالم.

هدايا القدر
2013-04-19, 06:24 PM
بارك الله فيكم ونفع بكم

بنت الحواء
2013-04-19, 09:29 PM
بارك الله فيك