المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هذه إنجازات الوزير الصفوي علي الأديب ، فهل أصبح لوزارة التعليم العالي قاسم عطا آخر؟


مشروع عراق الفاروق
2013-04-19, 10:28 PM
هذه إنجازات الوزير الصفوي علي الأديب ، فهل أصبح لوزارة التعليم العالي قاسم عطا آخر؟




خاص ــ مشروع عراق الفاروق
بقلم / آملة البغدادية
تتوالى انحدارات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي العراقية إلى مستويات مقلقة، بعد أن أُحيلت إلى وزير وقيادي من حزب الدعوة الصفوي علي الأديب أو (علي زندي) الإيراني الجنسية الطائفي المتشدد، حيث بدأ سيرته بنقل عدد من موظفي الوزارة بسبب مخالفة ، وهو أسمهم الممنوع (عمر) ، وتم إحالة العديد الآخر إلى التقاعد قسراً وهم من المكون السني .
إن عنجهية وتطرف هذا الوزير كما هو الحال مع وزير اللاعدل الصفوي لا تقف إلى حد ضاربة عرض الحائط كل الاعتراضات والدعوات لتصحيح المسار، فقد دأبت رؤوس الأحزاب الصفوية ومعاونيهم في كل الوزارات على خطة تشييع العراق بكل مؤسساته فمنذ أن تسلمها من الوزير السابق المنتمي إلى القائمة العراقية حتى بدأت التغييرات والانتهاكات تتوالى ، وهذه مرحلة تكميلية لسابقتها التعليمية فالتغييرات في مناهج وزارة التربية وحذف ما يخص الصحابة رضوان الله عليهم ودس ما يخالف السنة في المناهج الإسلامية وكتابة آيات قرآنية بصورة خاطئة إلى حشر عملاءهم في مادة التاريخ، ووصولاً إلى تقديم أسئلة خاطئة في الامتحانات العامة ، والتصحيح الطائفي لامتحانات السادس العلمي والأدبي، إلى حادثة الرسوب الجماعي للطالبات في الفلوجة، ومناشدات لامتحان دور ثالث، والتزوير لصالح أبناء الشيعة لتقليد المناصب العلمية الرفيعة مستقبلاً وتهميش أبناء السنة ، والقائمة لا تنتهي، فما أن تنتهي المعاناة التي يتشارك بها ذويهم حتى تبدأ رحلة أخرى مريرة ومجهولة الملامح يتحكم بها ثلة في الوزارة يرأسها الوزير (علي الأديب) الرجل المطيع لإيران .


عودة للعنوان ، فقد تداول الإعلام إجراءات وتحضيرات تستهدف تغيير المناهج الإسلامية الفقهية في الجامعات بالاستعانة بكادر تدريسي من إيران مما سبب ضجة كبيرة ودليل لا يقبل الشك في تمهيد حكومة المالكي لخطة تشييع العراق وتهمة جعله محافظة إيرانية ، وسرعان ما سارع موقع الوزارة الالكتروني لتكذيب الخبر عبر كاتب (إعلام التعليم العالي) على لسان المتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي "قاسم محمد جبار" ــ هكذا بدون لقب علمي ! ــ حيث نص الخبر :

نفت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن يكون وزير التعليم العالي علي الأديب قد طلب من جهة عربية أو اقليمية، وبضمنها ايران، المساهمة في تحديث المناهج التعليمية في العراق، مؤكدة أن ما نسب للوزير في هذا الشأن هو مجرد محاولة للتضليل دأبت عليها وسائل الإعلام معروفة.

وأوضح "فيما يتعلق بموضوعة تحديث المناهج التي أثارت وسائل الاعلام المذكورة ضجة مفتعلة حولها، يمكن للمتتبعين الاطلاع على إستراتيجية تحديث المناهج التي اطلقتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بما في ذلك الكتاب الذي أصدره معالي الوزير حول تحديث المناهج التعليمية للعلوم الانسانية".

وتابع "إن الأفكار المطروحة للنقاش في هذا الكتاب، تمثل جزءا رئيسيا من محاور المؤتمر العربي حول تحديث المناهج الذي ستقيمه الوزارة قريبا في العاصمة بغداد، والذي من المؤمل أن يحضره عدد كبير من وزراء التعليم العرب والاجانب ورؤساء الجامعات العربية والشرق اوسطية، لبحث آلية التعاون في تحديث مناهج الدراسات الإنسانية، بشكل يضمن رفع كل المفردات التكفيرية والمتطرفة وخطابات الكراهية التي تسببت في زيادة وتيرة العنف في العراق والمنطقة خلال السنوات الاخيرة!أنتهى .


لنراجع بعض ما تم نشره عبر الإعلام الذي زعم المتحدث (قاسم) أنه افتراء ! :

ــ نقلاً عن موسوعة الرشيد / وكالات اضيف بتاريخ : 24/ 10/ 2011
مقالة بعنوان
(استمرار لمسلسل تدمير التعليم العراقي : علي الاديب يوافق على افتتاح جامعة ايرانية غير مؤهلة علميا)

افادت الانباء الواردة من وزارة التعليم العالي العراقي ان الوزير الشيعي على الاديب اعطى موافقته على افتتاح جامعة ايرانية تسمى جامعة المصطفى .وتعتبر جامعة المصطفى الجامعة التي تخرج منها اغلب السياسيين الذي كانوا يقيمون في ايران وبحسب طلاب في الجامعة فان هذه الجامعة لاتلزم الطالب بالدوام بالاضافة الى كثير من الشوائب التي تتعلق ببيع الاسئلة والنجاح مقابل دفع بعض الاموال بحسب دارسين في الجامعة .وقد اثيرت في وقت سابق ضجة حول هذه الجامعة كونها لاتمتلك مؤهلات منح شهادة البكلوريوس لخريجيها .الى ذلك اكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي العراقي علي الاديب في وقت سابق على اهمية "التعاون العلمي بين الجامعات الايرانية والعراقية والحوار بين النخب العلمية في البلدين"، وذلك خلال استقباله من قبل رئيس مجلس الشورى الايراني على لاريجاني الاربعاء في طهران .
يذكر ان علي الاديب القائد الظل لحزب الدعوة واحد اقطاب الائتلاف الشيعي الحاكم في العراق يمارس اقصاء واسع لموظفين واساتذة يحملون الهوية السنية بحجة قانون اجتثاث البعث (المساءلة والعدالة) في حين يبقى اقرانهم ممن كان لهم سبق الانتماء لحزب البعث وبدرجات حزبية اعلى في الوزراة لانهم من نفس مذهب الوزير .أنتهى

من الجدير بالذكر أن هناك جامعة إيرانية تسمى (جامعة المصطفى العالمية)
ونقلاً من موقع الكتروني يعرف بالجامعة في الفقرة التالية :
7. وحدة الاتصالات و الشؤون الدولية
وتضطلع هذه الوحدة بمهام عديدة منها: مدّ قنوات الاتصال العلمية و التعليمية، و تبادل مذكرات التفاهم و إبرام العقود العلمية ...إلخ، بين جامعة المصطفى (ص) المفتوحة و المراكز العلمية و التعليمية داخل البلاد و خارجها، تهيئة الأرضية المناسبة للمشاركة في المؤتمرات و المعارض العلمية الدولية، نشر فروع الجامعة في بلدان العالم، إصدار المجلات الرقمية، و تهيئة الظروف المناسبة لمشاركة الجامعات و المراكز التعليمية في الداخل و الخارج المناهج المدوّنة. أنتهى

إذا تم تكذيب الموقع لكونه (ناصبي ) حسب المفهوم الشيعي، فكيف ينكرون تصريحات إيرانية ؟

نقلاً عن موقع ( وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي ) الإيرانية *


وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي يلتقي الأستاذ علي الأديب وزير التعليم العالي العراقي
Apr 1, 2013 00:56

في زيارته لجمهورية العراق التقى سيد محمد حسيني الأستاذ علي الأديب وزير التعليم العراقي، وفي هذا اللقاء تم ستعراض سبل رفع مستوى التعامل والتعارف بين البلدين على صعيد الباحثين وأساتذة الجامعات، وأبدى الوزير الإيراني استعداده للمساهمة في فتح مركز للدراسات الإيرانية في الجامعات العراقية.
وأشار الوزير العراقي إلى حاجة الجامعات في العراق إلى رفع مستوى الكفاءات العلمية والتعليمية،‌ وإعادة الوجه العلمي الموضوعي إلى المناهج الدراسية بعدما عبث بها نظام صدام،‌ وصيّر منها وسيلة لترسيخ مفاهيم خاطئة لا تخدم مصلحة العراق والعراقيين. كما ذكر عزم الوزارة على إقامة مؤتمر عن تاريخ الإسلام والعلوم الإسلامية. أنتهى


وشهد شاهدٌ من أهلها
قال المفكر العراقي أحمد القبانجي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "دعوة وزير التعليم العالي والبحث العلمي العراقي، علي الأديب، للجامعات الإيرانية مساعدة الوزارة في سد النقص الذي تعانيه الجامعات العراقية في مجالات الفقه والحديث والعلوم القرآنية، من جملة الخطوات التي تكرس الغزو الثقافي الإيراني للبلاد"، مشيراً إلى أن ذلك "يشكل مقدمة للهيمنة في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية لأن إيران تعيش هاجس الغزو الثقافي الغربي، وتعتقد أنه ذلك الغزو أهم خطوة للهيمنة على العالم".

تتمة لإنجازات علي زندي ونقلاً عن مسئول حكومي :



قال القيادي في القائمة محمد الخالدي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "وزير التعليم العالي علي الأديب عمل طائفيا بتغيير الهيكلية التدريسية لجامعة ديالى من رئيس الجامعة وعمداء الكليات ورؤساء الأقسام والموظفين بشكل متعمد"، مطالبا بـ"محاسبته على ذلك".

واعتبر الخالدي أن "قرار الأديب بنقل معاون عميد كلية القانون في جامعة ديالى إلى خارج الوزارة بسبب إساءته للرموز الدينية قليل بحقه، ويمثل تسترا على المسيئين واستبعادها عن المسألة القانونية"، مشددا على ضرورة إحالته إلى المحاكم "أ هـ

علماً بأن مجلس النواب قد طلب حضور الوزير لاستجوابه في عدة قرارات منها طرد ثمانية مدرسين من جامعة تكريت بحجة قانون اجتثاث البعث ضمن 140 منتسب أبان نية محافظة صلاح الدين بإعلانها أقليم، وهذا قبل أكثر من عام ولم يتم استجوابه إلى يومنا هذا .
أخيراً لا آخر

دعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الباحثين في المؤسسات التعليمية كافة والعلماء والمفكرين والأدباء والمثقفين، إلى المشاركة في الجائزة السنوية لنهج البلاغة، والتي ستقام بجامعة الكوفة في 23/5/2013.


!!!
نتساءل : إلا يفترض من المثقفين أن يُبحث أولاً عن صحة سند كتاب نهج البلاغة للإمام علي رضي الله عنه ؟!

إن كل ما يجري من تخريب تربوي ناتج من طابور مخيف من المدرسين والمشرفين ذوو الشهادات المزيفة والعقلية الصفوية ، حيث نُشرت فضيحة وجود آلاف منها في وزارة التربية وحدها ، ولا يمكن أن تُنسى فضيحة رئيس جامعة المستنصرية (تقي الموسوي ) في منحه مئات الشهادات المزورة لساسة عراقيين شيعة ــ والموضوع في الرابطة العراقية ــ ومتحدياً أمر إقالته بكونه مدعوماً من الحوزة ، وهي وحدها التي تأمر بهذا . كل هذه الجرائم ولا إجراء يعالج هذه الظاهرة الخطيرة التي تمس العقيدة الدينية وتمس مستقبل الأجيال والعراق معاً ، فلا يمكن أنت نتصور حالة طلابنا الأعزاء وهم يخوضون معركة من نوع آخر تستهدف أهل السنة والتاريخ الإسلامي الحق بما يوافق النفسية المريضة الفارسية لتسهيل التشييع .
وهيهات إنا بعون الله لهم بالمرصاد والعاقبة للمتقين .
ـــــ

*
http://www.farhang.gov.ir/ar/news/67956

العراقي
2013-04-19, 10:47 PM
سبحان الله العظيم
المجوسيه والحقد على الاسلام تجري في عروقهم
ولا يستطيعون العيش بهدوء
لابد للرافضي ان يسبب ارباك ومشاكل
فهذا وزير التعليم ... ابنِ جامعة او حسن المستوى التعليمي
مالك ومال ايران والسياسه ؟!

جزاكم الله خيرا على ما طرحتم

بنت الحواء
2013-04-24, 06:16 PM
الله المستعان

بارك الله فيك