المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما أول ما يجب على العباد


نجم الجبوري
2013-04-24, 12:48 PM
ما أول ما يجب على العباد

س: ما أول ما يجب على العباد؟

جـ: أول ما يجب على العباد معرفة الأمر الذي خلقهم الله له، وأخذ عليهم الميثاق به، وأرسل به رسله إليهم وأنزل به كتبه عليهم، ولأجله خلقت الدنيا والآخرة والجنة والنار، وبه حقت الحاقة ووقعت الواقعة، وفي شأنه تنصب الموازين وتتطاير الصحف، وفيه تكون الشقاوة والسعادة، وعلى حسبه تقسم الأنوار، ومن لم يجعل الله له نورا فما له من نور.



الكتاب: أعلام السنة المنشورة لاعتقاد الطائفة الناجية المنصورة
(الكتاب نشر - أيضا - بعنوان: 200 سؤال وجواب في العقيدة الاسلامية)
المؤلف: حافظ بن أحمد بن علي الحكمي (المتوفى: 1377هـ)

نجم الجبوري
2013-04-24, 12:52 PM
[الأمر الذي خلق الله الخلق لأجله]


س: ما هو ذلك الأمر الذي خلق الله الخلق لأجله؟

جـ: قال الله تعالى: {وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لَاعِبِينَ - مَا خَلَقْنَاهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ} [الدخان: 38 - 39] وقال تعالى {وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاءَ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا بَاطِلًا ذَلِكَ ظَنُّ الَّذِينَ كَفَرُوا} [ص: 27] وقال تعالى: {وَخَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ وَلِتُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ} [الجاثية: 22] وقال تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} [الذاريات: 56] الآيات.

الكتاب: أعلام السنة المنشورة لاعتقاد الطائفة الناجية المنصورة
(الكتاب نشر - أيضا - بعنوان: 200 سؤال وجواب في العقيدة الاسلامية)
المؤلف: حافظ بن أحمد بن علي الحكمي (المتوفى: 1377هـ)


(( لتعم الفائدة نرجو الدعم والمشاركة ))

< الدال على الخير كفاعله >


~~ نجم الجبوري ~~

نجم الجبوري
2013-04-24, 12:54 PM
منشور -رقم -( 3 ) من سلسلة 200 سؤال وجواب في العقيدة الاسلامية .
__________________________________________________ _____________________________________


[معنى العبد]

س: ما معنى العبد؟
______________

جـ: العبد إن أريد به المعبد أي المذلل المسخر، فهو بهذا المعنى شامل لجميع المخلوقات من العوالم العلوية والسفلية: من عاقل وغيره، ورطب ويابس، ومتحرك وساكن، وظاهر وكامن، ومؤمن وكافر، وبر وفاجر، وغير ذلك. الكل مخلوق لله عز وجل، مربوب له، مسخر بتسخيره، مدبر بتدبيره، ولكل منها رسم يقف عليه، وحد ينتهي إليه، كل يجري لأجل مسمى لا يتجاوزه مثقال ذرة {ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ} [الأنعام: 96]
وتدبير العدل الحكيم. وإن أريد به العابد المحب المتذلل خص ذلك بالمؤمنين الذي هم عباده المكرمون وأولياؤه المتقون الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون.





الكتاب: أعلام السنة المنشورة لاعتقاد الطائفة الناجية المنصورة
(الكتاب نشر - أيضا - بعنوان: 200 سؤال وجواب في العقيدة الاسلامية)
المؤلف: حافظ بن أحمد بن علي الحكمي (المتوفى: 1377هـ)




< الدال على الخير كفاعله >


~~ نجم الجبوري ~~

بنت الحواء
2013-04-24, 06:30 PM
جزاك الله خيرا

الحياة أمل
2013-04-25, 07:39 AM
[...
شكر الله سعيكم
وبآرك في جهدكم
::/

ابو العبدين البصري
2013-04-25, 11:08 AM
بارك الله فيك.

نجم الجبوري
2013-04-25, 01:02 PM
وجزاكم ربي الجنة وحسن الخاتمة..