المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اليوم دفنا أحد الأحبة فقلنا بعد أن رجعنا هذه هي الدنيا


ابو العبدين البصري
2013-05-17, 12:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اليوم دفنا أحد الأحبة فقلنا بعد أن رجعنا هذه هي الدنيا
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على إمام المتقين وعلى آله وصحبه.

وبعد: فقدنا البارحة أحد الشباب السلفي _رحمه الله تعالى_ وقد فرغنا اليوم الجمعة: ( 7/ رجب/ 1434هـ/ )من دفنه.

وأكتب هنا عن خبر وفاته لأمور :

• أهماها أن هذا الأخ كان بشوشاً كريما مبتسما دائما والكل كان يذكر هذا عنه ويشهد له به.

• أنه صاحب خلق طيب حتى أن جاره الجديد آذاه كثيراً قبل أن يسكن فلما جاوره قام بضيافته على أكمل وجه وقال للأخوة لا أقابل أسأته إلا بالإحسان فكان يصنع الطعام له لمدة ثلاثة أيام مع أن أهله لم يكونوا في البيت.

• كان مهتما جدا بدورة الأطفال المقبلة وحريص على عمل أمور تشجيعية لهم.

• أننا بفقده استشعرنا معنى الأخوة فقد اتصل الأخوة فورا على جميع من له عليه دين وقالوا لهم إن دينه في ذمتنا فقام أصحاب المال بإسقاط الدين عنه فجزاهم الله خيرا.

• أننا شعرنا بقيمة الأخوة في الله حين فقدناه من بيننا.

• أني أنا شخصيا كنت لا أكلم أحد الأخوة فلما فقدت هذا الأخ خفت أن أموت أو يموت هو ونحن متخاصمين فسلمت عليه فأسأل الله أن يجعلها في ميزان حسنات أخينا.

• أخيرا وأهمها أن الرجل مات مهاجرا وعلى التوحيد والسنة فنسأل الله أن نلقاه كذلك.

ابو الزبير الموصلي
2013-05-17, 02:17 PM
اللهم اغفر لاخينا واكرم نزله واغسله بالماء والثلج والبرد اللهم نقه من خطاياه كما ينقى الثوب الابيض من الدنس ..وانا لله وانا اليه راجعون احسن الله اليكم اخي ابي العبدين وبارك الله في سعيكم نسال الله ان يوفقنا للخير

الحياة أمل
2013-05-17, 03:29 PM
[...
إنآ لله وإنآ إليه رآجعون
أعظم الله أجركم ~ وأحسن عزآءكم
وغفر لميتكم
وجمعكم به في دآر كرآمته
هذه هي الدنيآ !
::/

ياسر أبو أنس
2013-05-17, 08:09 PM
لاحول ولاقوة إلا بالله

أسال الله تعالى أن يرحمه ويكرم نزله ويغفر له

بارك الله فيك أخي أبو العبدين ان تصالحت مع الأخ

الذي كان بينك وبينه خصومة

وخيرهم من بدأ أخيه السلام

وهذه من حسنات هذا الأخ المتوفي رحمه الله

ابو العبدين البصري
2013-05-17, 08:54 PM
جزاكم الله خيرا جميعا.

وغرضي من كتابت الموضوع في المنتدى التماس الدعاء له من الصالحين لا غير.

فأني قد فقدت أخا لي في عام 1998م وكان عدد المصلين عليه كبير جدا غالبهم من الأخوة السلفية .
وبعد دفنه رأيت أحد اصدقائه فقال: رأيت محمداً البارحة في المنام _يعني أخي_ فقلت كيف حالك ؟
فقال الحمد لله بخير.
فقلت له هل أجبت الملكين؟
فقال لا!
فقلت له فكيف بخير إذاً؟!
فقال كان في الذين شيعوني رجلٌ قال اللهم اغفر له وارحمه فغفر الله لي ورحمني.
ففرحت بتك الرؤيا فرحاً شديدا فأخي محمد مات على التوحيد وهو أرجى عمل له عند الله.

فأردت أن يكون لأخي في الدين ( مبارك ) ما كان لأخي في النسب ( محمد ) من شهود ودعاء الموحدين له.
فلا تبخلوا عليه بدعائكم لعل فينا اشعث اغبر لو اقسم على الله لأبره.

بنت الحواء
2013-05-19, 05:37 PM
جزاك الله خيرا

ابو العبدين البصري
2013-05-20, 11:02 PM
وجزاك مثله بوركتم.