المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قطوف ونوادر


ام عبد المجيد
2013-05-17, 10:14 PM
*** من أقوال الصالحين :
أ_ صلاح القلب من اربع خصال:
في التواضع لله,الفقر الى الله ,الخوف من الله,الرجاء في الله.

ب- الخوف من الله يوصلك الى الله ,والكبر والعجب في نفسك يقطعك عن الله ,واحتقار الناس في نفسك مرض عظيم لا يداوى .

ج- من استوى عنده المدح والذم فهو زاهد ,ومن حافظ على الفرائض في أول مواقيتها فهو عابد , ومن راى الافعال كلها من الله فهو موحد .

*** اضاعة الحق :
ثلاثة يضيعون الحق في ثلاث مواطن:
مخلص يسكت عن قوم مبطلين , وعالم يسكت بين قوم جاهلين , ومنافق يتقرب الى قوم ظالمين .

***العلم يؤتى ولا يأتي :
وجه هارون الرشيد الى الامام مالك بن أنس رضي الله عنه رسولا ,وقال له : اخمل لي الكتاب الذي صنفته حتى أسمعه منك , فقال الامام مالك للرسول : أقرئه السلام, وقل له : العلم يزار ولا يزور, والعلم يؤتى ولا يأتي.

*** أنواع النعم :
النعم ثلاثة: 1_ نعمة حاصلة يعلم بها العبد . 2_ ونعمة منتظرة يرجوها . 3_ ونعمة هو فيها لا يشعر بها .
فاذا أرد الله اتمام نعمته على عبده عرفه نعمته الحاضرة وأعطاه من شكره قيدا يقيدها به حتى لاتشرد , فانها تشرد بالمعصية وتقيد بالشكر ,ووفقه لعمل يجلب به النعمة المتظرة , وبصره بالطرق التي تسدها وتقطع طريقها ووفقه لأ جتنابها , واذا بها قد وافت اليه على أتم الوجوه وعرفه النعم التي هو فيها ولا يشعر بها.

*** من سمع .....فلم:
من سمع القرآن فلم يخشع , وذكر الذنب فلم يحزن , ورأى العبرة فلم يعتبر, وسمع بالكارثة فلم يتألم , وجالس العلماء فلم يتعلم , وصاحب الحكماء فلم يتفهم, وقرأ عن العظماء فلم تتحرك همته , فهو حيوان يأكل ويشرب وان كان أنسانا ينطق ويتكلم .

*** موضع الصلح :
قيل لقيس بن عاصم : بم سدت قومك؟ قال : لم أخاصم أحدا الا تركت للصلح موضعا.

*** سئل الامام الشافعي رحمه الله: أيهما أفضل للعبد : المحنة أو التمكين ؟ فقال: التمكين درجة الانبياء , ولا يكون التمكين الا بعد المحنة , فاذا أمتحن صبر , واذا صبر مكن , الا ترى أن الله عزوجل امتحن ابراهيم عليه السلام ثم مكنه , وامتحن موسى عليه السلام ثم مكنه , وامتحن أيوب عليه السلام ثم مكنه,والتمكين أفضل الدرجات .

الحياة أمل
2013-05-18, 02:25 AM
[...
بآرك الله فيك على هذه القطوف الرآئعة
كتب ربي أجرك
ونفع بك
::/

طوبى للغرباء
2013-05-24, 12:32 AM
جزاكم الله كل خير أختي أم عبدالمجيد
على هذه الدرر
ونفع بكم

بنت الحواء
2013-05-25, 10:49 AM
بارك الله فيك
و
جزاك الله الجنة