المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السعي للآخرة


ام عبد المجيد
2013-05-19, 08:50 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى ( ومن أراد الآ خرة وسعى لها سعيها وهو مؤمن فأولئك كان سعيهم مشكورا )
* الاسراء*.

السعي هو حسن الأداء باتباع سنة محمد صلى الله عليه وسلم في المناسك والمعاملات و العبادات , فهناك فرق بين العبادة التي يفعلها العبد اعتباطا و بين ان يفعلها عادة و بين ان يفعلها وهو ساع لها . فللآخرة سعي مخصوص بها, لا يليق الا بها , و بنعيمها ولذاتها , فالله انما يشكر سعي الذين يريدون بأعمالهم الدار الآخرة , الذين
يسعون سعيا لائقا بها فيه الاخلاص و الايمان و اليقين الواجب بوعد الله و وعيده .

فالحياة للارض حياة تليق بالديدان و الزواحف و الحشرات و الهوام والوحوش و الانعام , فأما الحياة للآ خرة فهي الحياة اللائقة بالانسان الكريم على الله , الذي خلقه فسواه , و اودع روحه ذالك السر الذي ينزع به الى السماء و ان استقرت ع الارض قدماه.

فالمؤمن مطالب ان يحيا حياته كلها للآخرة , حياة تليق بتكريم الله له , و تفضيله على سائر الكائنات , تليق بالاهداف السامية التي يهدف اليها الاسلام لتنشئة المجتمع على الطهر و العفاف و التقوا والايمان الحق بالله .

و لذالك نجد الرسول صلى الله عليه وسلم قد ركز على ضرورة ان يعيش المسلم ذاكرا للموت , مستعدا ليوم القيامة .
فعن ابن عمر انه قال :كنت جالسا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء رجل من الانصار فسلم على النبي
فقال : يا رسول الله ,أي المؤمنين افضل ؟ قال عليه الصلاة و السلام : أحسنهم خلقا .

قال : فأي المؤمنين أكيس ؟ قال صلى الله عليه وسلم : أكثرهم للموت ذكرا , و احسنهم لما بعده استعدادا,أولئك هم الأكياس .
* أخرجه ابن ماجة في صحيح ابن ماجة وقال حديث حسن*.

و عن شداد ابن أوس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : الكيس من دان نفسه , وعمل لما بعد الموت , و العاجز من أتبع نفسه هواها , و تمنى على الله الأماني.
*رواه الترمذي في سنن الترمذي و قال حديث حسن *.

الأمل
2013-05-19, 11:42 PM
جزاك الله خيرا ونفع بك

الحياة أمل
2013-05-21, 12:40 AM
[...
طرح جميل
بآرك الله فيك
ونفع بك
::/

بنت الحواء
2013-05-25, 09:14 AM
بارك الله فيك
و
جزاك الله الجنة