المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تبرئه يزيد بن معاوية من دم الحسين


معاوية الأموي
2013-05-30, 07:06 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين .

تبرئه يزيد بن معاوية من دم الحسين في كتب الشيعة






http://im41.gulfup.com/3RS3I.jpg

الحياة أمل
2013-05-30, 09:16 AM
[...
هم كمآ يُقآل
كذب كذبة وصدقهآ !
جزآكم الله خيرآ
::/

طوبى للغرباء
2013-05-30, 09:33 AM
بارك الله بكم اخ معاوية
وان شاء الله قربت نهاية الرافضة

بنت الحواء
2013-05-31, 12:14 PM
رضي الله عن الصحابة اجمعين
جزاك الله خيرا

البايلوجي
2013-08-15, 09:36 PM
ماهو راءيك في الموضوع انت

هل يزيد قتل الحسين ام لا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

نعمان الحسني
2013-08-16, 01:39 AM
الجواب : عند شيخكم الطبرسي في كتاب الإحتجاج ,
الغريب أن شيخكم يلعن يزيد , ثم يذكر قوله لعلي ابن الحسن رضي الله عنهما , بأنه لم يأمر بقتل الحسين رضي الله عنه , بل ويلعن ابن مرجانه ,
ويقول له : ولو كنت متولياً لقتاله , ماقاتلته ,

هل يزيد استعمل التقية مع علي ابن الحسين ؟؟!!

أبو صديق الكردي
2013-08-16, 03:07 AM
سؤال للبايلوجي: من الذي خذل الحسين رضي الله عنه وأرضاه هل شيعة يزيد أم شيعة الحسين؟
لكن أنتم دائما هكذا تخاذلون الإسلام والمسلمين
يا أخي (نعمان) لا فائدة معهم وإن جئت بألف دليل من كتبهم
بارك الله فيك أخي (نعمان) وجزاك كل خير

البايلوجي
2013-08-16, 10:00 PM
الجواب : عند شيخكم الطبرسي في كتاب الإحتجاج ,
الغريب أن شيخكم يلعن يزيد , ثم يذكر قوله لعلي ابن الحسن رضي الله عنهما , بأنه لم يأمر بقتل الحسين رضي الله عنه , بل ويلعن ابن مرجانه ,
ويقول له : ولو كنت متولياً لقتاله , ماقاتلته ,

هل يزيد استعمل التقية مع علي ابن الحسين ؟؟!!
السلام على الحسين الشهيد بكربلاء

قبل انقل لك الرواية كاملة بدون بتر و لانقص
من الذي قال ان يزيد لم يقتل الحسين في الرواية
هل يزيد
ام علي السجاد عليه السلام
ام الطبرسي
--
الرواية كامله


الاحتجاج:

روى ثقات الرواة وعدولهم (أنه) لما ادخل علي بن الحسين زين العابدين عليه السلام في جملة من حمل إلى الشام سبايا من أولاد الحسين بن علي عليهم السلام وأهاليه على يزيد لعنه الله، قال له: يا علي الحمد لله الذي قتل أباك، قال [علي] عليه السلام: قتل أبي الناس، قال يزيد: الحمد لله الذي قتله فكفانيه، قال (علي) عليه السلام: على من قتل أبي لعنة الله، أفتراني لعنت الله عزوجل ؟ قال يزيد: يا علي اصعد المنبر فأعلم الناس حال الفتنة، وما رزق الله أمير المؤمنين من الظفر ! فقال علي ابن الحسين عليهما السلام: ما أعرفني بما تريد، فصعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه وصلى على رسول الله صلى الله عليه وآله، ثم قال: أيها الناس من عرفني فقد عرفني ومن لم يعرفني فأنا اعرفه بنفسي، أنا ابن مكة ومنى، أنا ابن المروة والصفا، أنا ابن محمد المصطفى، أنا ابن من لا يخفى، أنا ابن من علا فاستعلى، فجاز سدرة المنتهى، وكان من ربه مكان قاب قوسين أو أدنى. فضج أهل الشام بالبكاء حتى خشي يزيد أن يرحل من مقعده، فقال للمؤذن: أذن، فلما قال المؤذن: الله أكبر الله أكبر، جلس علي بن الحسين عليهما السلام على
---
1 - آل عمران: 159.
--
المنبر، فلما قال: أشهد أن لا إله إلا الله (و) أشهد أن محمدا رسول الله، بكى علي بن الحسين عليهما السلام، ثم التفت إلى يزيد فقال: يا يزيد هذا أبوك أم أبي ؟ قال: بل أبوك، فانزل. فنزل فأخذ [ب‍] - ناحية باب المسجد، فلقيه مكحول صاحب رسول الله صلى الله عليه وآله فقال له: كيف أمسيت يا بن رسول الله ؟ قال: أمسينا بينكم مثل بني اسرائيل في آل فرعون، يذبحون أبنائهم ويستحيون نسائهم، وفي ذلكم بلاء من ربكم عظيم. فلما انصرف يزيد إلى منزله دعا بعلي بن الحسين عليهما السلام وقال: يا علي أتصارع ابني خالدا ؟ قال عليه السلام: [و] ما تصنع بمصارعتي إياه ؟ أعطني سكينا وأعطه سكينا، فليقتل أقوانا أضعفنا، فضمه يزيد إلى صدره، ثم قال: لا تلد الحية إلا الحية، أشهد أنك ابن علي بن أبي طالب. ثم قال له علي بن الحسين عليهما السلام: يا يزيد بلغني أنك تريد قتلي، فإن كنت لابد قاتلي، فوجه مع هؤلاء النسوة من يردهن 1 إلى حرم رسول الله صلى الله عليه وآله. فقال له يزيد لعنه الله: لا يردهن 2 غيرك، لعن الله ابن مرجانة، فو الله ما أمرته بقتل أبيك، ولو كنت متوليا لقتاله ما قتلته، ثم أحسن جائزته، وحمله والنساء إلى المدينة
انظر الى ان الامام السجاد عليه السلام +وهو يصر بان من قتل الحسين السبط هو يزيد
انظر الى كلام يزيد وهو يقول ويحمد الله على قتل سيد شباب اهل الجنه !!!!!!!
وهذا كلام الامام السجاد عليه السلام وهو يقول ليزيد لماذا قتلت عترته ( اي الحسين عليه السلام ))
وأول السابقين، وقاصم المعتدين، ومبيد المشركين، وسهم من مرامي الله على المنافقين، ولسان حكمة العابدين، وناصردين الله، وولي أمر الله، وبستان حكمة الله، وعيبة علمه سمح، سخي، بهي، بهلول، زكي، أبطحي، رضي، مقدام، همام صابر، صوام، مهذب، قوام، قاطع الاصلاب، ومفرق الاحزاب، أربطهم عنانا، وأثبتهم جنانا، وأمضاهم عزيمة، وأشدهم شكيمة، أسد باسل، يطحنهم في الحروب إذا ازدلفت الاسنة، وقربت الاعنة، طحن الرحا ويذروهم فيها ذرو الريح الهشيم، ليث الحجاز، وكبش العراق، مكي مدني خيفي عقبي بدري احدي شجري مهاجري، من العرب سيدها، ومن الوغى ليثها، وارث المشعرين وأبو السبطين: الحسن والحسين، ذاك جدي علي بن أبيطالب ثم قال: أنا ابن فاطمة الزهراء، أنا ابن سيدة النساء، فلم يزل يقول: أنا أنا، حتى ضج الناس بالبكاء والنحيب، وخشي يزيد لعنه الله أن يكون فتنة فأمر المؤذن فقطع عليه الكلام فلما قال المؤذن الله أكبر الله أكبر قال علي: لا شئ أكبر من الله، فلما قال: أشهد أن لاإله إلا الله، قال علي بن الحسين: شهد بها شعري وبشري ولحمي ودمي، فلما قال المؤذن أشهد أن محمدا رسول الله التفت من فوق المنبر إلى يزيد فقال: محمد هذا جدي أم جدك يا يزيد ؟ فان زعمت أنه جدك فقد كذبت وكفرت، وإن زعمت [COLOR="Magenta"]أنه جدي فلم قتلت عترته ؟ قال: وفرغ المؤذن من الاذان والاقامة وتقدم يزيد فصلى صلاة الظهر قال: وروي أنه كان في مجلس يزيد هذا حبر من أحبار اليهود فقال: من هذا الغلام يا أمير المؤمنين ؟ قال: هو علي بن الحسين، قال: فمن الحسين ؟ قال: ابن علي بن أبي طالب، قال: فمن امه ؟ قال: امه فاطمة بنت محمد، فقال الحبر: يا سبحان الله ! فهذا ابن بنت نبيكم قتلتموه في هذه السرعة ؟ بئسما خلفتموه في ذريته والله لو ترك فينا موسى بن عمران سبطا من صلبه لظننا أنا كنا نعبده من دون ربنا وأنتم إنما فارقكم نبيكم بالامس، فوثبتم على ابنه فقتلتموه ؟ سوأة لكم من امة
[/COLOR
اما تصريح علمائك بان يزيد قتل الحسين عليه السلام فانه ما زاد عن حد الشهرة فتامل !!
منهم الالوسي وهو يصرح ويقول ل\\
وأنا أقول: الذي يغلب على ظني أن الخبيث لم يكن مصدقاً برسالة النبـي صلى الله عليه وسلم وأن مجموع ما فعل مع أهل حرم الله تعالى وأهل حرم نبيه عليه الصلاة والسلام وعترته الطيبين الطاهرين في الحياة وبعد الممات وما صدر منه من المخازي ليس بأضعف دلالة على عدم تصديقه من إلقاء ورقة من المصحف الشريف في قذر؛ ولا أظن أن أمره كان خافياً على أجلة المسلمين إذ ذاك ولكن كانوا مغلوبين مقهورين لم يسعهم إلا الصبر ليقضي الله أمراً كان مفعولا، ولو سلم أن الخبيث كان مسلماً فهو مسلم جمع من الكبائر ما لا يحيط به نطاق البيان، وأنا أذهب إلى جواز لعن مثله على التعيين ولو لم يتصور أن يكون له مثل من الفاسقين، والظاهر أنه لم يتب، واحتمال توبته أضعف من إيمانه، ويلحق به ابن زياد. وابن سعد. وجماعة فلعنة الله عز وجل عليهم أجمعين، وعلى أنصارهم وأعوانهم وشيعتهم ومن مال إليهم إلى يوم الدين ما دمعت عين على أبـي عبد الله الحسين، ويعجبني قول شاعر العصر ذو الفضل الجلي عبد الباقي أفندي العمري الموصل وقد سئل عن لعن يزيد اللعين:
يزيد على لعني عريض جنابه *** فاغدو به طول المدى ألعن اللعنا

2- قول الذهبي في سير الاعلام
http://www.alshiaclubs.com/upload//uploads/images/alshiaclubs-6f85b3b275.png (http://www.alshiaclubs.com/upload//uploads/images/alshiaclubs-6f85b3b275.png)
3- التفتزاني
http://www.saifoali.org/up/files/25j03j3wxahcyvu8ob7d.png
http://www.saifoali.org/up/files/pph3np5ux7kvlxt2f6n1.png
4-
جمهوة انساب العرب
من ذخائر العرب
لابن حزم الاندلسي
ص112
يقول مانصه--
وكان قبيح الاثار في الاسلام قتل اهل المدينه وافاضل الناس وبقيه الصحابه-رض- يوم الحره في اخر دولته وقتل الحسين-رض- واهل بيته في اول دولته وحاصر ابن الزبير في المسجد الحرام واستخف بحرمه الكعبه والاسلام فاماته الله في تلك الايام
5-
العواصم والقواصم
في الذب عن سنه ابي القاسم
للامام النظارالوزير اليماني
تحقيق شعيب الآرنؤوط
الجزءالثامن
ص37
يقول -وهذا مع ان ابن حزم موصوم بالتعصب لبني امية وهذا لفظ ابن حزم في اخر السيره النبويه فقال
مانصه(فقال في يزيد ابن معاويه مالفظه بويع يزيد ابن معاويه اذمات ابوه وامتنع من بيعته الحسين ابن علي عليه السلام وعبد الله ابن الزبير بن العوام فاما الحسين فنهض الى الكوفه فقتل قبل الوصول اليها وهي ثانيه مصائب الاسلام وخزومه ولان المسلمين استضيموا في قتله ظلماعلانية
واماعبد الله ابن الزبير فاستجار بمكه فبقى هناك الى ان غزى يزيد الجيوش الى المدينه حرم رسول الله والى مكه حرم الله عزوجل فقتل بقايا المهاجرين والانصار يوم الحره وهي ثالثه مصائب الاسلام لان افاضل الصحابه وبقيه لاصحابه وخيار التابعين قتلوا جهرا ظلما في الحرب وصبرا وجالت الخيل في مسجد رسول الله تلك الايام ولاكان فيه احد حاشا سعيد ابن المسيب فانه لم يفارق المسجد
.............الى ان يصل
وهتك يزيد ابن معاويه الاسلام هتكا ونهب المدينه ثلاثا واستخف باصحاب رسول الله ومدت الايدي اليهم وحوصرت مكه ورمي البيت بالمنجنيق
.....انتهى كلام ابن حزم
6-
شذرات الذهب
في اخبار من ذهب
لابن عماد الحنبلي الدمشقي
دار ابن كثير
بيروت _لبنان
المجلد الاول
ص274
وقال الحسن البصري اصيب مع الحسين سته عشر رجلا من اهل بيته
ماعلى وجه الارض يومئذ لهم سبيه وجاء الفجره براسه الى ابن زياد وهو يقول
اوقرركابي فضه وذهبا اني قتلت السيد المحجبا
قتلت خير الناس اماوابا وخيرهم اذا ينسبون نسبا
وفي صفحه 275
ولماتم قتله حمل راسه وحرم بيته وزين العابدين الى دمشق كالسبايا قاتل الله فاعل ذلك واخزاه ومن امربه او رضيه
وفي صفحه276
(ثم ان الجمهور راوا جواز الخروج على من كان مثل يزيد والحجاج ومنهم من جوز الخروج على كل ظالم
وفي صفحه277
(فعل يزيد هو فعل بسر ابن ارطاه العامري امير معاويه في اهل البيت من القتل والتشريد حتى خد لهم الاخاديد وكانت له اخبار شنيعه في علي وقتل ولدي عبيد الله بن عباس وهما صغيران على يدي امهما ففقدت عقلها وهامت على وجهها فدعا عليه علي ان لايطيل الله عمره ويذهب عقله فكان كذلك......وقال التفتازاني
في شرح العقائد النسفيه اتفقوا على اللعن وعلى من قتل الحسين او امر به او اجازه او رضي به وقال الحق ان يرضى يزيد بقتل الحسين واستبشاره واهانته اهل بيت رسول الله مماتواتر معناه وان كان تفصيله احادا قال فنحن لا نتوقف في شانه بل في كفره وايمانه لعنه الله وعلى انصاره واعوانه


وقال الذهبي فيه
كان ناصبيا فظاغليظا يتناول المسكر ويفعل المنكر افتتح دولته بقتل الحسين وختمها بوقعه الحره فمقته الناس ولم يبارك في عمره



والكثير ممن قال نتكرهم للاختصار بعد تمام المطلب

االان نعيد عليك السؤال بعد ان تبين راي السجاد عليه السلام في ان يزيد قتل الحسين السبط
وبعد ان تبين من كلام يزيد وحمده لله على قتل الحسين
وبعد عرض اقوال علماء اهل السنه بان يزيد قتل الحسين عليه السلا
ماهو قولك في يزيد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

البايلوجي
2013-08-16, 10:05 PM
تراجم رجال القرنين
لابي شامه المقدسي
سنه 597
يقول
وسئل عن لعنه يزيد ابن معاويه فقال قد اجاز احمد ابن حنبل لعنته ونحن نقول مانحبه لما فعل بابن بنت نبينا وحمله ال الرسول-ص- سبايا الى الشام على اقتاب الجمال
ثم قال لاتدنسوا وقتنا بذكر من ضرب بالقضيب ثنايا كان رسول الله-ص- يقبلها جعلها يزيد غرضا لبلوغ غرضه


http://www.saifoali.org/up/files/5fp5flmkzb2smo1da65i.png

نعمان الحسني
2013-08-16, 10:23 PM
وفيكَ بارك الله أخي ( أبو صديق الكردي )
والله صدقت فيما قلت ..

البايلوجي
2013-08-16, 11:33 PM
ننتظر جواب نعمان الحسني ---بعد ان اجبناه

===


االان نعيد عليك السؤال بعد ان تبين راي السجاد عليه السلام في ان يزيد قتل الحسين السبط
وبعد ان تبين من كلام يزيد وحمده لله على قتل الحسين
وبعد عرض اقوال علماء اهل السنه بان يزيد قتل الحسين عليه السلا
ماهو قولك في يزيد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟