المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا ربط الله تعالى رمضان بالتقوى ؟


ام عبد المجيد
2013-07-02, 07:26 PM
لماذا ربط الله تعالى رمضان بالتقوى؟

إن صوم رمضان عبادة سرية بينك وبين الله تعالى؛ فأي إنسان لا يمكن أن يعلم على الحقيقة: هل أنت صائم أم لا؛ لذا فالصيام حقيق بأن يبثَّ في نفسك الإخلاص والتقوى معًا؛ وكذلك فالصيام عبادة طويلة تستهلك أكثر من نصف اليوم، وهو ليس مثل الصلاة يمكن أن تنتهي في خمس دقائق؛ لذا فهو يحتاج ثباتًا شديدًا على الطاعة يعين صاحبه على الاستمرار في الصيام على الدرجة نفسها من أول اليوم إلى آخره، وهذا لا يمكن أن يتأتى إلا بالتقوى.

والصيام يمنعك من أمور هي لك حلال في غير وقت الصيام؛ كالطعام والشراب والجماع، والإنسان دائمًا لا يحب ما يمنعه من إتيان رغباته، ويسعى دائمًا إلى التفلُّت من هذا المنع؛ لذا فالصبر على ذلك المنع مع الرضا به هو علامة من علامات التقوى.

كما أن الصيام يُلزمك بأخلاق معينة هي صعبة إلا على المتقين؛ مثل قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "... وَإِذَا كَانَ يَوْمُ صَوْمِ أَحَدِكُمْ فَلَا يَرْفُثْ وَلَا يَصْخَبْ فَإِنْ سَابَّهُ أَحَدٌ أَوْ قَاتَلَهُ فَلْيَقُلْ إِنِّي امْرُؤٌ صَائِمٌ.. "[1]. وهذا أمرلم يعتده الناس؛ أن يتطاول عليك أحد فلا ترد عليه؛ بل حتى لا تسكت وإنما تُذكِّره بأنك صائم؛ ولهذا السبب لن تردَّ عليه اعتداءه، وفي هذا التذكير تذكير للنفس أولًا بأن هذا السكوت ليس ضعفًا؛ وإنما هو إرضاء لرب العالمين سبحانه؛ كما قال عمر بن عبد العزيز: "التَّقِيُّ ملجم لا يفعل كلَّ ما يُريد"[2].
وبهذا تتحقق فيك صفة التقوى.

المصدر: كتاب اجمل رمضان

[1] البخاري: كتاب الصوم، باب هل يقول إني صائم إذا شتم، (1805)، عن أبي هريرة رضي الله عنه، واللفظ له، ومسلم: كتاب الصيام، باب فضل الصيام، (1151).
[2] البغوي: شرح السنة، تحقيق: شعيب الأرناءوط، ومحمد زهير الشاويش، المكتب الإسلامي - دمشق، بيروت، 14/341.

الحياة أمل
2013-07-03, 04:06 AM
[...
سلِمت على هذا الموضوع
بارك الله فيك
::/

ـآليآسمين
2013-07-03, 02:01 PM
بلغنآ الله رمضآن و وفقنآ في صيآمه وقيآمه
اللهمـ آمين
::
[ امـ عبدالمجيد ]
جزآكـ الله خيرآ وباركـ الله فيكـ
لــآ عدمنآكـ هنآ
:111:

نسائم الهدى
2013-07-03, 02:08 PM
بارك الله فيك اختي

وجزاك عنا خير الجزاء

ياس
2015-06-18, 04:54 PM
رمضانُ أقبل قم بنا يا صاح *** هــذا أوانُ تبتلٍ وصـــلاح
واغنم ثوابَ صيامه وقيامه *** تسعد بخيرٍ دائمٍ وفـــــلاح

في هذا الشهر لنكون من المتقين والمصلحين حيث قال تعالى :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}
[البقرة:183]
(لعلكم تتقون)اي وسيلة وطريقة للتقوى التي تتحصل بطرق مختلفة،لكن في الصيام تكون التقوى فيه بلذة خاصة ،وهذا ما يقصد به بالعبادة السرية ،والتقوى لا تتحصل الا بالاجتهاد ،سأل أميرُ المؤمنين عمرُ رضي الله عنه الصحابيَ الجليل ؛ أُبيَ بن كعب رضي الله عنه عن معنى التقوى ومفهومها ؟ فقال يا أمير المؤمنين : أما سلكت طريقا ذا شوك ؟ قال : بلى .. قال : فما صنعت ؟ قال : شمرتُ واجتهدت .. أي اجتهدتُ في توقي الشوك والابتعاد عنه ، قال أُبي: فذلك التقوى .
هذا هو مفهوم التقوى .. فإذا لم تتضح لك بعد .. فاسمع إلى علي رضي الله عنه وهو يعبر عن التقوى بقوله : هي الخوفُ من الجليل ، والعملُ بالتنزيلُ ، والقناعةُ بالقليل ، والاستعدادُ ليوم الرحيل . هذه حقيقة التقوى

لنستغل هذا الشهر المبارك لنحصل على التقوى

بارك الله بالاخت المباركة لطيب النقل