المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحرير قرية خان العسل بشكل كامل


العراقي
2013-07-26, 04:53 PM
الى الاعلام العربي الخائن :
عندما كانت الغَلَبَةُ للعدو في معركة القصير شاهدنا الاعلام العربي جعل من القصير وكأنها قلعة الاسلام الحصينة التي انتهى الاسلام بسقوطها , وكأن سوريا قد انتهت بالكامل فجعلوا من ( الحبة قبّة )
واليوم عندما تمكن الجيش الحر من تحرير قرية خان العسل التي تفوق مدينة القصير من حيث الاهمية الاستراتيجية والعسكرية وعدد قتلى الشبيحة
لم نجد اي تسليط اعلامي عليها

ولكنّا نبشركم بتحرير قرية خان العسل تحريرا كاااااملاً وقتل مئآت الشبيحة العراقيين والايرانيين واللبنانيين
و اسر قادة كبار في من الشبيحة بالاضافة الى الغنائم الهائلة التي حصل عليها الجيش الحر و جبهة النصرة

العراقي
2013-07-26, 04:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

http://im33.gulfup.com/0zgsb.png

جبهة النصرة – البيان رقم (348)

تحرير خان العسل وتطهيرها من قوات الجيش النصيري في ريف حلب




الحمد لله الذي شرع لنا الجهاد في سبيله حفظًا لبيضة الدين، وردعًا لأعدائه المرتدين، وطريقًا وحيدًا للعز والتمكين، والصلاة والسلام على سيد المرسلين وإمام المجاهدين، نبيِّنا محمَّد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين، أمَّا بعد:

• الزمان:
محاولة اقتحام في منتصف ليلة الجمعة 10 رمضان 1434هـ، الموافق 19/ 7/ 2013 ولكن لم ييسر الله للإخوة التقدم واضطروا للانحياز.
فأعادوا الكرة قبيل منتصف ليل السبت 11 رمضان 1434هـ، 20/ 7/ 2013 وبدأ الإخوة بحصد أرواحهم وقطف رقابهم، وواصلوا نهاراهم بليلهم حيث دامت الاشتباكات حتى عصر يوم الإثنين 12 رمضان 1434هـ، الموافق 22/ 7/ 2013.


• الهدف:
منطقة خان العسل في ريف حلب الجنوبي؛ وذلك ضمن سلسلة عمليات قامت بها جبهة النصرة –أعزَّها الله– قبل هذه الغزوة حيث تم تحرير منطقتي "الكلارية" و"الراشدين"؛ ولله الفضل والمنَّة.


• الرصد والتخطيط:
بعد رصد المنطقة ومعرفة العدة والعتاد المتواجدين بداخلها وتبين للإخوة تواجد عناصر ما يسمَّى بـ"حزب الله"، درس الإخوة المنطقة جغرافيًّا وعسكريًّا، وتبيَّن لهم أهمية هذه المنطقة التي استمات النظام وأنصاره في الدفاع عنها وتعزيز قواته بداخلها.
فقرروا الاقتحام من عدة محاور ووقع الاختيار على المحور الجنوبي ليقوم الإخوة في جبهة النصرة بالاقتحام منه، فوُضعت الخطة على عدة خطوات كالتالي:
- تسلل الإخوة من اتجاه منطقة الكلارية وقطع طريق (دمشق - حلب) الدولي بالقرب من حاجز "العود" والتمركز بالقرب من الطريق.
- تسللت مجموعة أخرى تتبع الأولى لتتوغل بالمنطقة من الاتجاه الأيمن للمحور الجنوبي دون إشعار العدو بتواجدهم.
- تسللت مجموعة ثالثة لتنغمس بالمنطقة وتتمركز بالاتجاه الأيسر للمحور الجنوبي.
- بدأ الاقتحام والتقدم بطريقة مباغتة للعدو وبكثافة نارية من قبل المجموعات الثلاث ليتم التقدم بشكل عرضي ومتوازي بالمنطقة.
- ويتم التغطية النارية من مدافع الـ23مم والـ14.5مم والهاون والمدفعية لمشاغلة العدو عن تسلل الإخوة.


• مجريات الغزوة:
بدأ الإخوة في منتصف ليلة الجمعة 10 رمضان 1434هـ، الموافق 19/ 7/ 2013 بالتسلل من إحدى الأراضي الزراعية التي تربط الكلارية بجنوب خان العسل، حيث تمتد الأرض بطول يقارب 1كم.
وبعد أن وصل الإخوة لما بعد منتصف الأرض قدر الله بأن يكتشف قناصة الطاغوت تسللهم ويخطر جنود الردة بذلك فيبدأوا بالرماية بمدافع الـ23 ورشاشات الـPKC، وتبدأ الطائرات الحربية والمدفعية بقصف المكان بشكل كثيف مما أدى لانحيازهم ولسان حالهم: "موعدنا الغد؛ وإن غدًا لناظره قريب".
وفي اليوم التالي، قبيل منتصف الليل بدأ الإخوة بالتسلل من نقطة أخرى يرافق تسللهم تغطية نارية مكثفة من الرشاشات والآليات الثقيلة، فوفَّق الله الإخوة ليصلوا لمرادهم، وأصبحوا على بعد متر واحد فقط من أول نقطة تمركز للجيش النصيري، فيردوهم قتلى -بفضل من الله- دون أن تشعر باقي النقاط بذلك.
فدخلوا عدة بيوت وطهروها وتمركزوا بداخلها ليصبح الجانب الأيمن للمحور الجنوبي في مرمى بنادقهم، وتبعهم الإخوة بالتسلل وتقدموا بشكل عرضي حتى وصلوا للجانب الأيسر للمحور الأيسر ويصبح تحت أنظارهم، وكان كل ذلك بتوفيق إلهي دون أن يشعر العدو بشيء.
فبعد أن تمركز الإخوة ورأوا أهدافهم بدأوا بالاقتحام بشكل يظهر معية الله للمجاهدين؛ فيتقدموا بتغطية نارية كثيفة ويفر أعداء الله أمام أعينهم فيردوهم ما بين قتيل وجريح وطريح، وبتقدير من الله وتوفيقه شاء سبحانه أن تكون إحدى قذائف المجاهدين مقتلة لما يقارب 10 مرتدين بينهم عميد.
ثم تلا ذلك قتل 2 منهم في المزرعة التي تليها, فيفر البقية ويقتل المجاهدون 5 منهم ويستطيع من بقي التحصن بإحدى المباني الاستراتيجية وذلك عصر يوم السبت 11 رمضان 1434هـ، 20/ 7/ 2013.
فتدوم الاشتباكات حتى منتصف الليل؛ فيمنُّ الله على عباده المجاهدين بتحرير المبنى وأسر عميد وعقيد من النصيرية وشرذمة من مرافقيهم وجنودهم, ويكملوا طريقهم حتى يحرروا بلدة خان العسل بالكامل.
وينسحب أنصار بشار من الروافض تحت وقع ضربات المجاهدين من قرية "المتاع" التابعة لخان العسل باتجاه الأكاديمية العسكرية وذاك حسب اعتراف العقيد النصيري, ورفرفت رايات التوحيد فوق عدة أبنية في البلدة عصر يوم الإثنين 12 رمضان 1434هـ، الموافق 22/ 7/ 2013، واعترف بذلك الإعلام الناطق باسم النظام النصيري وأقر بمحاصرة المجاهدين للمرتدين في أحد المباني.
وبعد السيطرة الكاملة على البلدة حاول الجيش النصيري الاقتحام ببعض التعزيزات أرسلها من الأكاديمية العسكرية فكان مصيرهم كإخوانهم الذين سبقوهم، ولله الحمد.


• نتائج الغزوة:
- تحرير بلدة خان العسل بالكامل (يتضمن ذلك تحرير حاجزي العود والكازية العسكري)، ولله الحمد وحده.
- مقتل ما يقارب 100 مرتد من بينهم: العميد حسن يوسف حسن "قائد غرفة العمليات في خان العسل"، العميد حسان فندي، العقيد محمد عبد الهادي، الرائد مازن محفوظ "إصابته بليغة ويعتقد مقتله حسب اعتراف الأسرى"، الملازم أول مجدي فياض "إصابته بليغة ويعتقد مقتله حسب اعتراف الأسرى"، الملازم رضا "إصابته بليغة ويعتقد مقتله حسب اعتراف الأسرى"، و3 ضباط آخرين لم تُعرف أسماؤهم.
- أسر 21 من الجيش النصيري من بينهم: العميد أنيس غانم (نصيري، رئيس أركان الفوج 46)، العقيد رمضان خليل (نصيري، أحد كبار قادة العمليات في خان العسل)، أمجد ماجد معلا (نصيري، أحد أنشط العناصر على الجبهات).
- وقد منَّ الله على عباده بالعديد من الغنائم منها: سيارة ميتسوبيشي باجيرو جبلية، والعديد من الرشاشات الخفيفة والمتوسطة والقناصات والقواذف والصواريخ المضادة للدروع، والعديد من الذخائر المتنوعة، بالإضافة إلى قاذف هاون 120مم مع بعض القذائف.
- وقدَّر الله أن يقتل 3 من الإخوة -نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء- ويُجرح إخوة آخرون -نسأل الله لهم الشفاء العاجل-.

http://im33.gulfup.com/EeRHH.jpg

http://im33.gulfup.com/HbQwF.jpg

http://im33.gulfup.com/pi1ij.jpg

http://im33.gulfup.com/k6DiN.jpg

http://im33.gulfup.com/pgBQe.jpg

http://im33.gulfup.com/ioEqE.jpg

http://im33.gulfup.com/GBoVL.jpg

http://im33.gulfup.com/hzCAa.jpg

http://im33.gulfup.com/OSvHK.jpg


للجودة العالية
http://www.gulfup.com/?R6TZiH


** وَاللهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ }


(( جَبْهَةُ النُّصْرَة ))
|| مؤسسة المنارة البيضاء للإنتاج الإعلامي ||


لا تنسونا من صالح دعائكم


والحمد لله ربِّ العالمين


تاريخ نشر البيان: يوم الأربعاء 15 من رمضان 1434 للهجرة، الموافق 24/ 7/ 2013.

العراقي
2013-07-26, 04:57 PM
تمكنت قوات الجيش الحر في حلب من تحرير بلدة خان العسل ذات الأهمية العسكرية والاستراتيجية
وذكرت مصادر الجـيش الحر أن قوات الفـرقة التاسعة (قـوات خاصة) تمكنت من تحرير البلدة بشكـل كامل من قوات الأسد بعد معارك دامت ثلاثة أيام، وقال المكتب الإعلامي الموحَّد:
إن الجيش الحر سيطر بشكل كامل على خان العسل غرب حلب وأن مقاتليه اغتنموا مدفع فوزليكا وذخيرة وبنادق آلية ورشاشات متوسطة، وأشار المكتب إلى أن أهمية البلدة تأتي من قربها من الأكاديمية العسكرية وكونها أحد معاقل مليشيات الأسد وحزب الله والحرس الثوري الإيراني، وأكد المكتب مقتل أكثر من 300 من قوات الأسد معظمهم من مليشيات حزب الله والحرس الثوري الإيراني

الحياة أمل
2013-07-27, 10:32 AM
[...
الحمد لله
اللهم ثبت أقدآمهم ~ وسدد رميهم
بآرك الرحمن فيكم
::/