المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : البـــــــــــــر


ام عبد المجيد
2013-08-07, 05:39 PM
يقول الله عز و جل في كتابه العزيز ، بسم الله الرحمن الرحيم ((لّيْسَ الْبِرّ أَن تُوَلّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ

وَلَـَكِنّ الْبِرّ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الاَخِرِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنّبِيّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَىَ حُبّهِ ذَوِي الْقُرْبَىَ وَالْيَتَامَىَ

وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السّبِيلِ وَالسّآئِلِينَ وَفِي الرّقَابِ وَأَقَامَ الصّلاةَ وَآتَى الزّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُواْ وَالصّابِرِينَ

فِي الْبَأْسَآءِ والضّرّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَـَئِكَ الّذِينَ صَدَقُوآ وَأُولَـَئِكَ هُمُ الْمُتّقُونَ )) البقرة 177


هذه الآية الجامعة معجزة تدحض و تنفي عن الإسلام أنه دين شعائر و صلوات و ركوع و

سجود و فقط! فالله عز و جل يخبرنا معشر المسلمين أن الإسلام ليس الصلاة و تعمير المساجد و فقط ، بل

إن البر و الفضل و الإسلام هو كل أعمال الخير التي ذكرت في الآية ، البر أن تؤمن إيمان يقيني بوجود إله

واحد و تؤمن بكل كتبه التي أنزل و الإيمان بالملائكة و الرسل كلهم لا نفرق بين أحد من رسله و ليس إيمان

بلا عمل ، بل تؤمن و تتصدق و تنفق على أعمال الخير على المساكين من أقربائك و من لا تعرف و على

المسافرين ذوي الحاجات كاللاجئين مثلاً الآن في دول كثيرة و السائلين الذين لا يجدون قوت يومهم و في

تحرير الرقاب ، ثم تأتي شعائر الإسلام بعد الإيمان و العمل الصالح ، إقام الصلاة و إيتاء الزكاة ، و يشير رب

العزة إلى شيء هام هو وجوب الوفاء بالعهود و المواثيق و يختم الآية الكريمة بالتأكيد على أن من يفعل كل

هذا و يصبر في المصائب و المسرّات و في الحروب أولئك هم الصادقون الذين يتقون النار بكل عمل صالح.

فاللهم اجعلنا من المتقين أهل هذه الآية.

فجر الإنتصار
2013-08-08, 03:10 AM
اللهم امين

بارك الله فيك اخيه ونفع بك

طرح قيم

نسائم الهدى
2013-08-09, 09:45 PM
بارك الله فيكِ