المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خطيب سامراء: الميليشيات والقوات الحكومية تتعاون ضد اهل السنة


العراقي
2013-08-09, 10:31 PM
طالب خطيب جمعة سامراء الحكومة بإطلاق سراح المعتقلين الأبرياء وإيقاف عمليات التهجير في محافظة ديالى وغيرها ، داعيا العراقيين الى التوحد ونبذ التفرقة الطائفية.

وقال في خطبته التي ألقاها اليوم في ساحة الاعتصام وسط سامراء بحضور آلاف المصلين :" ان ما نشهده اليوم من تفرقة واقتتال طائفي في المنطقة هو جزء من المخططات التي وضعها الغرب للمسلميين ، فعندما احس الغرب ان حضارته اوشكت على الأفول وضع الأسباب لتقوية حضارته وإضعاف الحضارة الاسلامية ومنها /وثيقة كامبل/ التي قسمت الحضارات في العالم الى بيضاء ترمز للحضارة الغربية ، وصفراء ترمز للحضارة الآسيوية ، وخضراء ترمز للحضارة الإسلامية فالبيضاء وفقا لمفهوم الغرب هي ام الحضارات ، والصفراء يمكن التعامل معها ويمكن ان تصلها التكنولوجيا ، اما الخضراء فلايسمح لها ان تنهض ابداً ، بل من الواجب تمزيقها من خلال تغذية اسباب الشقاق والتفرقة عنصريا وطائفيا وقوميا ، بالاضافة الى مشاكل الحدود التي تثار بين وقت وآخر ، ومن هنا ظهر الشقاق والتنازع والقتل والتهجير والتكفير بين ابناء الأمة الواحدة ".

وأضاف :" ان العروبة اذا انسلخت من الإسلام فلن يبق للعربي شيء ، وهذا جزء من المخطط الغربي ".

ووجه الخطيب نداءه الى العراقيين قائلا :" إذ زهدتم بالإسلام الصحيح استبيحت بيضة الأمة وضربكم الحر والعبد وتمزق البلد كل ممزق ، فالمليشيات تهجّر وتقتل في ديالى وغيرها ، والمصيبة العظمى ان رئيس الوزراء بدلا من ان يستهدف الميليشيات يستهدف المتظاهرين الأبرياء الذين يطالبون بحقوقهم المشروعة وبإطلاق سراح المعتقلين ، فقد اصبح الحديث عن حقوق الانسان التي اصلها الاسلام واعترف بها حتى لغير المسلمين حديثا من الماضي ، فمع مغيب شمس كل يوم تغيب ارواح ابرياء وتهلك قرى في العراق ويرزح الآلاف خلف القضبان ".
وخاطب رئيس الوزراء قائلا :" يا من وضعتَ هذه الأمانة على عنقك بكل اصرار ، انت مسؤول امام الله وامام القانون وأمام الناس ، وستقف يوما على بساط العدل في المحكمة الإلهية يوم ينادي الله تعالى اين الملوك واين ابناء الملوك اين الذين عبدوا المال والسلطة من دون الله؟ الا تستحق دماء العراقيين واموالهم وأعراضهم ان تدافع عنها؟ فلو تم الإعتداء على كلب في بلاد الغرب لما افلت المعتدي من العقاب فلماذا هذا الرخص لدماء وأموالهم واعراض العراقيين ؟
واضاف مخاطبا اهل الجنوب :" لماذا تسكتون عن هذا الظلم الذي يقع على الابرياء من اهل السنة والاعتداء الفاضح على العوائل لمجرد أنهم من اهل السنة "


مضيفا " ان الملايين من الشيعة يشاهدون ويسمعون ما تفعله المليشيات ضد أهل السنة وما تفعله القوات الأمنية باسلوب طائفي مفضوح ، إن المجرم الحقيقي هو من يشحن القلوب بالضغائن ويجعلها تعتدي عليهم وتتسلى بمصارعهم ".
وتابع :" ان يوم العيد هو يوم فرح وسرور ، وكنا نتمنى ان نفرح في عيدنا ولكن آلام المسلمين تدمي القلب من قتل وتهجير ، والنبي /صلى الله عليه وسلم/ قد حذر من ذلك عندما قال /لاترجعوا بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض/ ، والمعتقلون اليوم خلف القضبان يحلمون بلقاء أهلهم ، كيف نفرح وهؤلاء يئنون؟ ".

محب العراق
2013-08-09, 11:08 PM
إذا كان ساسة العراق يدّعون ولاية((عليّ بن أبي طالب))رضي الله عنه،وحبّه،فلمَ لا يلتزمون بقوله::

أما واللهِ إنّ الظلمَ شؤمٌ.......................ولا زال المسئُ هو الجهولُ

إلى الّديّانِ يومَ الدينِ نمضي..................وعندَ اللهِ تجتمعُ الخصومُ

ستعلمُ في الحسابِ إذا اجتمعنا ............غداً عند المليكِ مَنْ الملومُ

ترومُ الخلدَ في دار الدنايا .......................فكم قدْ رام قبلك ما ترومُ

تنامُ ولمْ تنمْ عنك المنايا.....................تنبّه للمنيةِ يانــــــــــــــــؤومُ

لهوتَ عن الفناءِ وأنتَ تفنى ..................فما شئٌ من الدنيا يــــــدومُ

تموتُ غداً وأنت قريرُ عينٍ...................من الشهوات في لُججٍ تعومُ

.................................................. ..................................

وقال ايضاً رضي الله عنهُ::

لاتظلمنّ إذا ما كنتَ مقتدراً...............فالظلمُ ترجعُ عقباهُ إلى الندمِِ

تنامُ عيناك والمظلومُ منتبهٌ..............يدعو عليك وعينُ اللهِ لمْ تنمِ
.................................................. ...............................

فحسبنا الله ونعم الوكيل /وإنّا للهِ وإنّا إليهِ راجعون................

الحياة أمل
2013-08-10, 03:04 AM
[...
تنامُ عيناك والمظلومُ وأهله وإخوته منتبهون ~ يدعون عليك وعينُ اللهِ لمْ تنمِ
اللهم فرج عن إخوآننآ
بآرك الرحمن فيكم
::/