المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نقل الناشط الأحوازي هادي راشدي المحكوم بالأعدام لمكان مجهول


ـآليآسمين
2013-08-20, 09:26 AM
18 شوال 1434 , 15 اغسطس 2013

صوت الأحرار

نقلت مواقع حزب التضامن الديموقراطي وحركة النضال وعديد من المواقع الأحوازية الناشطة في مجال حقوق الانسان خبراً عن نقل الناشط الأحوازي "هادي راشدي" المحكوم بالأعدام لمكان مجهول وسط تخوف من تنفيذ حكم الأعدام الذي صدر بحقه ورفاقه بتهمة تعريض الأمن القومي الإيراني للخطر.

كما نقلت جهات حقوقية معلومات تفيد بنقل "الاسير هادي راشدي" من قبل القوات الأمنية الى مكان مجهول. وأضافت هذه المصادر الحقوقية ان الاسير "هادي راشدي" أحد الاشخاص الخمسة الذين حكم عليهم بالإعدام. وفي وقت سابق تم نقل الاسير" هاشم شعباني" ايضا الى مكان مجهول, كما أن هناك مخاوف من احتمال نية سلطات الاحتلال الفارسي بتنفيذ جريمة حكم الاعدام بحق هذين الأسيرين البطلين.

الأسير "هادي راشدي" من مواليد 1973 مدرس وحاصل على شهادة الماجستير في الكيمياء وهو احد ابناء مدينة الخلفية وقد ساهم بالعمل من اجل تثقيف العديد من الشباب مدينة الخلفية الاحوازية كواجبه الثقافي تجاه الشباب المحرومين من امكانيات لتطور الثقافي والعلمي ولكن حكومة الاحتلال التي تخاف من التطور الفكري لدى المجتمع الأحوازي قام باعتقال هذا المدرس مع رفاقه الخمسة الناشطين في مؤسسة "الحوار" الثقافية في شباط 2011 وتمت أدانتهم في يوليو 2012 بتهم سياسية كــ تعريض الأمن القومي الإيراني للخطر عبر الدعاية ضد النظام ومحاربة الله ورسوله في الأرض, حيث أصدرت محكمة الثورة حكماً بأعدامهم في يناير 2013.

وقد تم بث أعترافات مصورة لهم عبر قناة "برس تي في" الإيرانية الناطقة بالأنجليزية التي قاموا بإنكارها في المحكمة وعبر رسائل خطية كتبت بخط ايدهم وأرسلوها من داخل السجن عن تعرضهم للتعذيب وإجبارهم على هذه الأعترافات.كما أن العديد من المنظمات الدولية طالبت الحكومة الفارسية بوقف تنفيذ حكم الاعدام بحق هؤلاء الاسرى الأحوازيين أعضاء مؤسسة الحوار الثقافي وهم كلٌ من :
1-محمد على العموري 33 عاماً مهندس في الثروة السمكية.
2-هاشم شعباني 31 عامأ متزوج ولديه طفل واحد, مدون, شاعر ومدرس لغة عربية.
3-جابر آلبوشوكة 27 عاماً متزوج ولديه طفل واحد, موظف وناشط أجتماعي.
4- مختار آلبوشوكة 25 عاماً.
5- هادي راشدي 38 عاماً.

وفي هذا المجال قد ناشد الشباب في الداخل, الناشط في مجال حقوق الإنسان صالح حميد وبقية الأحوازيين للتحرك على المنظمات الدولية المختصة بحقوق الإنسان سعياً لوقف حكم تنفيذ الإعدام بحقهم ومما يذكر فإن الناشط في مجال خقوق الإنسان صالح حميد ذكر على إن هاشم شعباني و هادي راشدي في خطر الاعدام .. هذان المناضلان و 3 آخرين من الابطال منعوا من الزيارات و هم محمد علي العموري و جابر و اخوه مختار البوشوكه في خطر الاعدام .. هولاء ناشطين سلميين من مؤسسة الحوار الثقافية في مدينة الخلفية ( خلف أباد ) لم يرتكبوا ذنبا سوى تمسكهم بثقافتهم العربية و مطالبات شعبهم الحقة .. الاخبار مقطوعة عنهم ...

رجاءنا ممن لديه أية اخبار عنهم من داخل السجن او عن طريق عوائلهم ابلاغ ناشطي حقوق الانسان لكي يتحرك العالم و يفعل مابوسعه لايقاف اعدامهم ..

بنت الحواء
2013-09-16, 07:02 PM
بارك الله فيك