المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خذ من حياتيَ ما يرضيك مُرخصة


ـآليآسمين
2013-08-21, 06:40 AM
:15:
:15:

خذ يا إلهيَ من روحي ومن بدني خذ يا إلهيَ من جرحي ومن شجني
خذ من حياتيَ ما يرضيك مرخصة ففي رضاك - إلهي – أعظمُ المننِ

فإن رضيتَ فيا سعدي ويا بِشَري وإن سخطتَ فيا غبني ويا حزني!!
إليك أمري وعمري وانقضا أجلي إن شئت حان وإن ما شئت لم يَحُنِ

فكيف أُغلي متاعاً أنت واهبه!! لولاك ما كانت الدنيا ولم أكنِ
رخيصةٌ فيك روحي حين أسكبها على رمال الفدا للدينِ والوطنِ *

رخيصةٌ فيك أشلائي إذا انتثرت وما تفحّم في النيران من بَدني
رخيصةٌ فيك الآمي وهل شُغُلي إلا بذكرك بين الطعن والثَخَنِ

ودمعُ بنتي رخيصٌ واعتلال أبي وشوقُ أمّي في عبْراتها الهُتُنِ
رخيصة فيك لوعاتي ومسكنتي وغربتي في فراق الأهل والسكنِ

رخيصةٌ فيك أيام الوصال وما للنفس فيهن من حُسْنٍ ومن حَسَنِ
رخيصة فيك أحلامٌ مدبّجةٌ طارت رؤاها على طيفٍ من الوسنِ

رخيصةٌ هذه الدنيا وزخرفها ولو ملكتُ بها عرشَ ابن ذي يزنِ
إن العقيدة أغلى من جماجمنا وكلُّ أمرٍ نفيسٍ دونها يَهُنِ!!

أنت المجيرُ من الدنيا وجذبتها فكم تمطّت بقلب الحاذق الفطنِ!!
يا رب حسبي من الدنيا إذا منحت شقٌ من الأرض أو شبرٌ من الكفنِ

يا خالقي منك محيانا ومرقدنا ومنك ربي نعيمُ السرِّ والعلنِ
بعثت خيرَ عباد الله يصحبُهُ جبريلُ والصحب في صفوٍ من الزمنِ

فأخرجت أمةُ التوحيد رائدةً كأنّها قبلُ لم توفضْ إلى وثن!!
وقلت لي:"قل هو الرحمن" فانسكبت "آمنتُ بالله" في قلبي وفي أُذني

وصنتني عن خُطا شركٍ ومُبْتَدعٍ لولاك يا فالق الإصباحِ لمْ أُصنِ!
فاحفظ لنا ديننا واكشف ملمّتنا وصن بنا حرمة الأركانِ والسننِ

منك اعتدادي وآمالي ومُتّكلي لعل لي منك عُقبى ظنّي الحَسَنِ
نجيّت ذا النونِ في لجّ البحار فمن يُنجينِ إلاّك من دوامة الفتنِ؟!!

منك الهدى والعطا والعفو منهمراً والجبنُ والشحُّ والإعراضُ من لَدُني

:15:
:15:
/
بقلمـ صالحـ العمري
___________

*تعريف الوطن: (وحيثما ذُكر اسم الله في بلدٍ... عددت ذاك الحمى من صلب أوطاني

الحياة أمل
2013-09-04, 07:28 AM
[...
بآرك الرحمن فيك
ونفع بطرحك
::/