المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما معنى ان النساء ناقصات عقل ودين ؟


ام عبد المجيد
2013-08-24, 09:40 PM
عندما سئل فضيلة الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله عن معنى

ان النساء ناقصات عقل ودين … فكانت هذه اجابة فضيلته :


ما هو العقل أولاً ؟


العقل من العقال ، بمعنى أن تمسك الشيىء وتربطه ، فلا تعمل كل ما تريد ..

فالعقل يعني أن تمنع نوازعك من الانفلات ، ولا تعمل إلا المطلوب فقط ..

إذن فالعقل جاء لعرض الآراء ، واختيار الرأي الأفضل . وآفة اختيار الآراء

الهوى والعاطفة ، والمرأة تتميز بالعاطفة وهذا أمر مطلوب لمهمة المرأة ..

إذن فالعقل هو الذي يحكم الهوى والعاطفة ، وبذلك فالنساء ناقصات عقل ،

لأن عاطفتهن أزيد ، فنحن نجد الأب عندما يقسو على الولد ليحمله على منهج

تربوي فإن الأم تهرع لتمنعه بحكم طبيعتها . والانسان يحتاج إلى الحنان ،

والعاطفة من الأم ، وإلى العقل من الأب وأكبر دليل على عاطفة الأم تحملها

لمتاعب الحمل والولادة والسهر على رعاية طفلها ، ولا يمكن لرجل أن يتحمل

ما تتحمله الأم ونحن جميعاً نشهد بذلك .

أما ناقصات دين فمعنى ذلك أنها تعفى من أشياء لا يعفى منها الرجل أبداً .

فالرجل لايعفى من الصلاة ، وهي تعفى منها في فترات شهرية . . والرجل لا

يعفى من الصيام بينما هي تعفى كذلك عدة أيام في الشهر . . والرجل لا يعفى

من الجهاد والجماعة وصلاة الجمعة . . وبذلك فإن مطلوبات المرأة الدينية

أقل من المطلوب من الرجل ..

وهذا تقدير من الله سبحانه وتعالى لمهمتها وطبيعتها . وليس لنقص فيها ،

ولذلك حكم الله سبحانه وتعالى فقال :


{ للرجال نصيب مما اكتسبوا ، وللنساء نصيب مما اكتسبن } [ سورة النساء : 32 ]

الحياة أمل
2013-08-25, 06:53 AM
[...
لله الحكمة في أمره وقضآءه
جزآك ربي خيرآ
::/

أبو صديق الكردي
2013-08-25, 08:17 AM
جزاك الله خيراً وكتب أجرك
وقد فسر الرسول صلى الله عليه وسلم بنفسه، فقال: «يَا مَعْشَرَ النِّسَاءِ تَصَدَّقْنَ فَإِنِّي أُرِيتُكُنَّ أَكْثَرَ أَهْلِ النَّارِ» فَقُلْنَ: وَبِمَ يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: «تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ، وَتَكْفُرْنَ العَشِيرَ، مَا رَأَيْتُ مِنْ نَاقِصَاتِ عَقْلٍ وَدِينٍ أَذْهَبَ لِلُبِّ الرَّجُلِ الحَازِمِ مِنْ إِحْدَاكُنَّ»، قُلْنَ: وَمَا نُقْصَانُ دِينِنَا وَعَقْلِنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ؟ قَالَ: «أَلَيْسَ شَهَادَةُ المَرْأَةِ مِثْلَ نِصْفِ شَهَادَةِ الرَّجُلِ» قُلْنَ: بَلَى، قَالَ: «فَذَلِكِ مِنْ نُقْصَانِ عَقْلِهَا، أَلَيْسَ إِذَا حَاضَتْ لَمْ تُصَلِّ وَلَمْ تَصُمْ» قُلْنَ: بَلَى، قَالَ: «فَذَلِكِ مِنْ نُقْصَانِ دِينِهَا» متفق عليه