المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أنتم من استضفتم أجدادنا وأكرمتموهم - دعوة العلامة ابن باز في أرض الحبشة


ابو الزبير الموصلي
2013-08-29, 07:53 PM
أنتم من استضفتم أجدادنا وأكرمتموهم، وأنتم من أوصانا رسولنا الكريم بكم، وأثنى على مليككم ووصفه بالملك الصالح
فلا أقل أن نقوم بواجبنا تجاهكم


ذكر عبد العزيز محمد قاسم في رحلته إلى الحبشة،
أنه وصل إلى مدينة صغيرة في الجنوب اسمها (قليتو)، فأخذه مرافقه إلى أرض كبيرة مسّورة بطريقة بدائية، وعلى بوابتها الصغيرة
كتبت باللغة الأمهرية والعربية : مدرسة دار الحديث ( مدرسة الشيخ ابن باز).. تأسست في عام 1391 هـ .

قال: واستقبلني بعض معلمي هذه المدرسة من كبار السن، لأكتشف أنهم يتحدثون الفصحى،
وأخبروني بأنهم كانوا الرعيل الأول من تلامذة الحبشة الذين درسوا بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة،
وتفقهوا على يد الشيخ عبدالعزيز بن باز الذي أولاهم عنايته، واحتفى بهم،
وأن هذه المدرسة قد أنشأها من حسابه الخاص.

وقال: قال مدير المدرسة، وعيناه تغرورقان بالدموع وقد استعاد ذكرى شيخه قائلاً: هل تعرف أننا أتينا من الحبشة في عهد هيلاسلاسي، ولم تك لدينا أوراق ولا إثباتات،
واستضافنا الشيخ على نفقته، وأصرّ على قبولنا بدون أية شهادات،
وقام على حاجاتنا بما نعجز بالتعبير عنه،
وهو يكرر على أسماعنا: أنتم من استضفتم أجدادنا وأكرمتموهم، وأنتم من أوصانا رسولنا الكريم بكم، وأثنى على مليككم ووصفه بالملك الصالح
فلا أقل أن نقوم بواجبنا تجاهكم

ويتدخل شيخ آخر، وقد بلغ السبعين من عمره: هل تعرف أن حكومتنا إذاك رفضت إعطاءنا أية وثائق لكي يتم قبولنا، وأسقط في أيدينا، فلم نك نملك حتى حق الإقامة في المدينة.
وكان الشيخ ابن باز يتابع أحوالنا ويتعهدنا، وعندما علم بذلك التعنت، تكلم شخصيًّا مع الملك فيصل يرحمه الله، والذي أصدر أوامره بمنحنا الإقامات الشرعية، واستثنانا إكراماً لنا
وللشيخ..شخصيًّا شعرت لحظتها بعظمة ملوكنا وعلمائنا، في هذه الثنائية الملحمية التي جعلتني أرفع رأسي عالياً هاتفاً: نعم, هذا ديدن وطني ورجالاته.

استمعت إلى قرابة السبعة من تلامذة الشيخ ابن باز المباشرين، يحكون بكل الحنين الذي لو سمعه محبو الشيخ لطفرت الدموع من أعينهم بما حصل لي،
ولم يبدد هذا الجو الإيماني إلا رؤية مبنى المدرسة البائس، فإذا بي أمام فصول كعهدها أيام أنشئت، بمعنى أن عمرها 38عاما كاملة،
وألجمتني الفجيعة في رؤية تلك الفصول الموغلة في القدم، وهي أقرب - عفواً منكم- لزريبة البهائم، منها لفصول تعلم،
وخلتني محتجاً أردد: يا الله ، أقسم أن هذا لا يليق باسم عالمنا الذي فاخرنا به الدنيا، أيعقل أن مدرسة أنشأها الشيخ ابن باز وتحمل اسمه يكون هذا حالها؟!

/

من مقالة أنزلها الشيخ عبد الله زقيل
في "ملتقى أهل الحديث"

سعيد المدرس
2013-08-29, 08:26 PM
الله اكبر ما أعظم ديننا ...
شكر الله لك على النقل الطيب .

ـآليآسمين
2013-08-29, 08:35 PM
سبحان من طيب ثراه ..!!
رحمه الله واسكنه فسيحـ جنآته
/
جزاكمـ الله خيرا ع جميل آنتقاءكمـ
باركـ الله في جهودكمـ ـآلقيمة
:111:

الحياة أمل
2013-08-30, 08:18 AM
[...
رحم الله الشيخ وغفر له
وجزآكم خيرآ على النقل
::/

yasserhassan
2016-12-28, 03:18 PM
وما توفيقى الا بالله

عمرو العربي
2017-01-05, 05:10 PM
بارك الله فيك

وصايف
2017-01-06, 06:20 PM
لا إله إلاّ الله العظيم الحليم

لا إله إلاّ الله رب العرش العظيم

لا إله إلاّ الله رب السموات ورب الارض ورب العرش الكريم