المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مالكم اذا قيل لكم انفرو في سبيل الله


ابو عبد الرحمن المهاجر
2013-08-31, 12:43 AM
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاه

( يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ( 38 ) إلا تنفروا يعذبكم عذابا أليما ويستبدل قوما غيركم ولا تضروه شيئا والله على كل شيء قدير (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ( 39 ) .

قوله عز وجل : ( يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) الآية ، نزلت في الحث على غزوة تبوك ، وذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم لما رجع من الطائف أمر بالجهاد لغزوة الروم ، وكان ذلك في زمان عسرة من الناس ، وشدة من الحر ، حين طابت الثمار والظلال ، ولم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يريد غزوة إلا ورى بغيرها حتى كانت تلك الغزوة ، غزاها رسول الله صلى الله عليه وسلم في حر شديد ، واستقبل سفرا بعيدا ، ومفاوز هائلة ، وعدوا كثيرا ، فجلى للمسلمين أمرهم ليتأهبوا أهبة عدوهم ، فشق عليهم الخروج وتثاقلوا فأنزل الله تعالى : ( ( يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) أي : قال لكم رسول الله : ( انفروا (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) اخرجوا في سبيل الله ( اثاقلتم إلى الأرض (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) أي : لزمتم أرضكم ومساكنكم ، ( أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) أي : بخفض الدنيا ودعتها من نعيم الآخرة . ( فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) .

ثم أوعدهم على ترك الجهاد ، فقال تعالى : ( إلا تنفروا يعذبكم عذابا أليما (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) في الآخرة . وقيل : هو احتباس المطر عنهم في الدنيا . وسأل نجدة بن نفيع ابن عباس عن هذه الآية ، فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم استنفر حيا من أحياء العرب ، فتثاقلوا عليه ، فأمسك عنهم المطر ، فكان ذلك عذابهم ( ويستبدل قوما غيركم (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) خيرا منكم وأطوع . قال سعيد بن جبير : هم أبناء فارس . وقيل : هم أهل اليمن ، ( ولا تضروه شيئا (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu) ) بترككم النفير . ( والله على كل شيء قدير (http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=51&ID=634#docu)

بنت الحواء
2013-08-31, 05:17 AM
موضوع قـيم
جزاك الله خير