المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وقفات سريعه مع عمر بن عبد العزيز -رحمه الله-


العراقي
2013-01-16, 12:13 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اترككم مع مواقف سريعه للامام العادل عمر بن عبد العزيز -رحمه الله-
ولنشاهد العدل , التواضع , الامانة , الخوف من الله , . . .


* لما تلقى عمر بن عبد العزيز خبر توليته للخلافة، انصدع قلبه من البكاء، وهو في الصف الأول،
فأقامه العلماء على المنبر وهو يرتجف، ويرتعد، وأوقفوه أمام الناس، فأتى ليتحدث فما استطاع أن يتكلم من البكاء،
قال لهم: بيعتكم بأعناقكم، لا أريد خلافتكم،
فبكى الناس وقالوا: لا نريد إلا أنت، فاندفع يتحدث، فذكر الموت، وذكر لقاء الله، وذكر مصارع الغابرين، حتى بكى من بالمسجد،،
يقول رجاء بن حيوة: والله لقد كنت أنظر إلى جدران مسجد بني أمية ونحن نبكي، هل تبكي معنا!!
ثم نزل، فقربوا له المَراكب والموكب...،
قال: لا، إنما أنا رجل من المسلمين، غير أني أكثر المسلمين حِملاً وعبئاً ومسئولية أمام الله، قربوا لي بغلتي فحسب،
فركب بغلته، وانطلق إلى البيت، فنزل من قصره، وتصدق بأثاثه ومتاعه على فقراء المسلمين.

* ونام القيلولة في اليوم الأول،
فأتاه ابنه الصالح عبد الملك بن عمر بن عبد العزيز،
فقال: يا أبتاه، تنام وقد وليت أمر أمة محمد، فيهم الفقير والجائع والمسكين والأرملة، كلهم يسألونك يوم القيامة ؟
فبكى عمر واستيقظ.

* دخل عليه أضياف في الليل، فانطفأ السراج في غرفته،
فقام يصلحه، فقالوا: يا أمير المؤمنين: اجلس
قال: لا، فأصلح السراج، وعاد مكانه،
وقال: قمت وأنا عمر بن عبد العزيز، وجلست وأنا عمر بن عبد العزيز.

* قالوا لامرأته فاطمة بعد أن توفي: نسألك بالله، أن تصِفي عمر؟
قالت: والله ما كان ينام الليل، والله لقد اقتربت منه ليلة فوجدته يبكي وينتفض، كما ينتفض العصفور بلَّله القطْر،
قلت: مالك يا أمير المؤمنين؟
قال: مالي!! توليت أمر أمة محمد، وفيهم الضعيف المجهد، والفقير المنكوب، والمسكين الجائع، والأرملة، ثم لا أبكي،
سوف يسألني الله يوم القيامة عنهم جميعاً، فكيف أُجيب؟!!!

ماذ تفعل لو كنت بيننا اليوم يا عمر بن عبد العزيز ؟
نسأل الله ان يغفر لك وان يجزيك عنا خير الجزاء
وان يجمعنا بك في جنات النعيم

الحياة أمل
2013-01-16, 09:56 PM
[...
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وقفآت كمآ قيل سريعة
فرضي الله عنه ورحمه
بآرك الله فيكم على الطرح
نفع ربي بكم
::/

بنت الحواء
2013-06-11, 04:36 PM
جزاكم الله خيرا وسدد للخير خطاكم