المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يهرفو بما لا يعرفو !! ويتكلمو بما يجهلو!!


ابو الزبير الموصلي
2013-08-31, 09:36 PM
يهرفو بما لا يعرفو !!
ويتكلمو بما يجهلو!!
لا يعلمون حالهم الضائع!!
بين طعن في أهل الفضل وبين شرك غائص!!
حين تذكرهم تاخذهم العزة بالاثم!!
وحين تسكت عليهم تعلوا اصواتهم وكانهم حققوا النصر!!
قال تعالى(فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك...
فيما شجر بينهم...
ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا...
مما قضيت ويسلموا تسليما .فاين هم من هذه الاية!!
لكن ثبت فيهم قول النبي..
صلى الله عليه وسلم-
في حديث صححه الألباني في صحيح الجامع برقم 3650:
((سيأتي على الناس سنوات خداعات ،
يصدق فيها الكاذب ،
و يكذب فيها الصادق
، و يؤتمن فيها الخائن
، و يخون الأمين ،
و ينطق فيها الرويبضة .
قيل : و ما الرويبضة ؟
قال : الرجل التافه يتكلم في أمر العامة)).

((ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب))

ابو الزبير الموصلي

نسائم الهدى
2013-08-31, 10:53 PM
ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة انك انت الوهاب

اللهم امين

بارك الله فيك اخي

جزاك الله خيراً

سعيد المدرس
2013-08-31, 11:38 PM
( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )

والله ..
في العين دمعة , وفي القلب غصة , وفي الصدر حرقة ..
قال العلامة ابن حزم رحمه الله:لا آفة على العلوم وأهلها،أضر من الدخلاء فيها،وهم من غير أهلها،فإنهم يجهلون،ويظنون أنهم يعلمون،ويفسدون ويقدِّرون أنهم يصلحون".
عجبي - الرويبضة - يناطح العلماء الربانيين !!

ومن العجيب المعجب والغريب المطرب، أن أولئك الصغار،والمتفيهقة الأغمار،ما اكتفوا بتعالمهم وتمجهدهم،بل عمدوا إلى الكبراء من أساطين العلم وفضلاء الأمة،ودعاة العدل والوسطية ونبلاء الملة،يرمونهم عن قوس واحدة،بتهم فظيعة،وفرى ممجوجة شنيعة .
قال الحافظ ابن رجب رحمه الله:"فرحم الله من أساء الظن بنفسه علماً وعملاً وحالا،وأحسن الظن بمن سلف،وعرف من نفسه نقصا،ومن السلف كمالا،ولم يهجم على أئمة الدين..وإن أنت أبيت النصيحة،وصار شغلك الرد على أئمة المسلمين،والتفتيش عن عيوب أئمة الدين،فإنك لا تزداد لنفسك إلا عجبا،ولا لطلب العلو في الأرض إلا حبا،وعن الحق إلا بعدا،ومن الباطل إلا قربا"

لك مني نصيحة يا صغير !!
الاقلاع عن مسلك الخسة والدناءة المتمثل في جعل الكبراء تحت مطارق النقد وقوارع التصنيف من جهة تصيد زلاتهم واللهج بها واتخاذها ديناً وديدنا..وقد ساق الحافظ ابن عبد البر بسنده عن زياد بن أبي سفيان قوله: أيها الناس إني بُتُ ليلتي هذه مُهتماً بخلالٍ ثلاث رأيت أن أتقدم إليكم فيهن بالنصيحة : رأيت إعظام ذوي الشرف ، وإجلال ذوي العلم ، وتوقير ذوي الأسنان .والله لا أوتى برجل رد على ذي علم ليضع بذلك منــه إلا عاقبته...إلى أن قال :إنما الناس بأعلامهم ، وعلمائهم ، وذوي أسنانهم "
إتقِ الله فيما تكتب يا ......

جزيت الجنة يا أبا الزبير , وكان الله لك في زمن العجائب .