منتديات اهل السنة في العراق

منتديات اهل السنة في العراق (http://www.sunnti.com/vb/index.php)
-   المنتدى الاسلامي العام (http://www.sunnti.com/vb/forumdisplay.php?f=17)
-   -   من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها: (http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=28998)

الفهداوي 2015-09-24 11:31 PM

من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند «داعش» وأخواتها:

أولاً: المتاجرة بالدين، وجعله مطية لتحقيق المآرب والأغراض، وليُّ أعناق النصوص والإتيان بالتفسيرات المغلوطة لتحقيق ذلك.

ثانياً: الخوض في تفسير الآية من غير معرفة المنقول فيه من أقوال المفسرين والعلماء الراسخين، مما يؤدي بالخائض إلى الإتيان بما لم يُسبق إليه من التفسيرات المتطرفة.

ثالثاً: الأخذ ببعض النصوص دون ضمها إلى النصوص الأخرى، وتفسير الآية بمعزل عن مقابلتها بالنصوص القرآنية والنبوية الأخرى، مما يؤدي إلى إهمال القيود والضوابط في فهم وتفسير الآيات.

رابعاً: الجهل بمقاصد الشريعة الغراء، التي جاءت لحفظ الضرورات، ومراعاة المصالح العليا، وفهم النص القرآني أو النبوي بعيداً عن ذلك، بل بما ينقض الضرورات ويهدمها.

خامساً: سوء الظن بالعلماء وإسقاط مكانتهم، بهدف إخلاء الجو لكل إرهابي متطرف ليفسِّر النصوص الشرعية بما شاء، وهي أحد أبرز أسباب انحراف الخوارج في العصر الراشدي، حيث أسقطوا مكانة الصحابة رضي الله عنهم، واعتزلوا فهمهم للنصوص الشرعية، فابتُلوا بالإرهاب والتطرف، وتطور بهم الأمر إلى الخروج المسلح وسفك الدماء.

سادساً: الخلل في مصادر التلقي، كالاعتماد على تفاسير مشبوهة ملوثة بالأفكار المتطرفة، كتفسير سيد قطب مثلا، أو التلقي عن شخصيات مشبوهة غير موثوقة تفسِّر الآيات على غير وجهها الصحيح، ولذلك قال العلماء منبهين ضرورة أخذ العلم عن أهله: «إن هذا العلم دين، فانظروا عمن تأخذون دينكم».

سابعاً: الغرور والتعالم، كأن يغتر الإنسان بما حصَّل من علم قليل، فيتوهم أنه ملك زمام الاستنباط، وأنه قادر على سبر أغوار النصوص، والخوض في لجج التفسير، متكئا على إمكاناته الضعيفة التي لا تؤهله لذلك، فإذا به يأتي بالعجائب والغرائب والآراء المتطرفة الشاذة.

ثامناً: التعصب الأعمى للرأي، وعدم وجود قابلية لدى الشخص لقبول الحق الذي يخالف ما تشربَّه من اعتقاد أو يضاد الهوى المتمكن في نفسه، فإذا صادف نصا من القرآن أو السنة في هذه الحال تلاعب بمعناه، وحرَّف دلالته، ليتواءم مع خلفيته المسبقة، فيحمِّل النص ما لا يحتمله من التأويلات أو التحريفات البعيدة التي تخالف دلالته الظاهرة أو الصريحة، لأنه اعتقد أولا ثم بحث عن الاستدلال.

تاسعاً: تبني العقائد المتطرفة نتيجة العوامل النفسية عند الشخص؛ كالميل العدواني، فينساق وراء كل تفسير مغلوط يوافق نزعته العدوانية، أو نتيجة الانسياق وراء الانفعالات النفسية وردود الأفعال المبنية على العواطف الجامحة والحماسات المفرطة والغيرة المنفلتة، وقد لعبت التنظيمات الإرهابية على هذا الوتر الأخير، وكثَّفت نشاطها الإعلامي بنشر المواد المكتوبة أو المسموعة أو المرئية التي تخدم هذا الجانب، بتضمينها أنواعا من المؤثرات المسمومة التي تتلاعب بعواطف الشباب، وتستدرجهم لتبني المعتقدات المتطرفة عبر أنشودة ما أو صرخة باكية ما أو مشهد حماسي ما، فيصبح تفسير النصوص عند هذا الشخص مقيَّدا بنزعاته النفسية وانفعالاته العاطفية.

عاشراً: حداثة السن مع ضعف الحصانة العلمية، فيتسلل الإرهابي إلى هذا الحدث عبر الفضاء الإلكتروني أو غيره، ويستغل ضعف بصيرته وإدراكه، ويبث في نفسه قناعات فاسدة وتفسيرات مغلوطة للنصوص، ويروضه بالشعارات الرنانة الكاذبة، فيقع الصغير ضحية التسليم والانقياد، ويتبنى المفاهيم المغلوطة.

ولقد أوقع هذا المسلك المشين أصحابه في شرور مستطيرة، من تقويل الدين ما لم يقله، وتحريف دلالات النصوص، واختراع مصطلحات جديدة واعتبارها أصل الأصول كمصطلح الحاكمية، وإلصاق الأسماء الشرعية والمصطلحات الدينية بالممارسات الإرهابية المتطرفة، كإطلاق اسم الجهاد على الجرائم الإرهابية التي لا تمت إلى الشرع بصلة، وتنزيل حكم التكفير على المجتمعات، واستباحة العنف وسفك الدماء وإثارة الفتن.

ومما يعالج هذا الجانب: تنمية الإخلاص لله تعالى، واستعظام القول عليه بغير علم، ومعرفة أن تفسير القرآن له ضوابط وشروط، وأن له أهله الذين هم أهله، الذين يردون متشابهه إلى محكمه، وعامَّه إلى خاصِّه، ومطلقه إلى مقيِّده، ولا يضربون بعضه ببعض، وقد أكد النبي عليه السلام ذلك فقال: «إنما هلك من كان قبلكم بهذا، ضربوا كتاب الله بعضه ببعض، وإنما نزل كتاب الله يُصدِّق بعضه بعضا، فلا تكذِّبوا بعضه ببعض، فما علمتم منه فقولوا، وما جهلتم فكلوه إلى عالمه».

وقد استعظم الرعيل الأول الخوض في تفسير القرآن بلا علم، فهذا أبو بكر الصديق رضي الله عنه يقول: «أيُّ سماء تظلني وأيُّ أرض تقلني إذا قلت في كتاب الله تعالى ما لا أعلم»، ويقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «إنما هذا القرآن كلام الله، فضعوه على مواضعه، ولا تتبعوا فيه أهواءكم».
منقول للفائدة

على الرابط
>>
التحذير من فتنة التكفير

العراقي 2015-09-24 11:46 PM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
احسنتم وبارك الله فيكم
نسأل الله ان يهدي شباب المسلمين الى الخير والعدل
سواء كانوا في تنظيم الدولة الاسلامية - داعش أو اي فصيل اخر لديه مخالفات
فهم اخواننا و جلّهم من اهل الخير و اصحاب القصد النبيل
لكن هناك الكثير من المخالفات التي نحذر منها
والله ليس طعنا في احد وانما من باب النصح
تنقية الصفوف من المتطرفين و السراق و اصحاب المخالفات امر ضروري حتى يستقيم الجهاد
وبدل من تسقيط العلماء يجب افساح المجال لهم والباسهم لباس الثقة و الثقة المتبادلة
لنرقى بحال الامة المسكينة

الفهداوي 2015-09-24 11:58 PM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
جزاكم الله خيرا وأحسنتم
والخلل في الأمة هو هدف للمصلحين أياً كان نوع الخلل أو
حجمه أو حامله أو المتشبع به سواء كان جهادياً أو عالماً أو طالب علم أو عامياً أو موتوراً أو متطرفاً أو دعيّاً أو متطفلاً على موائد أهل العلم أو صاحب هوىً أو ميّالاً الى الدنيا .. كل أولئك هدف للمصلحين والدعاة والخيرين حتى يستقيم حال هذه الامة المسكينة فان كان كذلك لم ولن تعد أمة مسكينة
وفقكم الهادي الى سواء الصراط

العراقي 2015-09-25 12:14 AM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفهداوي (المشاركة 129761)
جزاكم الله خيرا وأحسنتم
والخلل في الأمة هو هدف للمصلحين أياً كان نوع الخلل أو
حجمه أو حامله أو المتشبع به سواء كان جهادياً أو عالماً أو طالب علم أو عامياً أو موتوراً أو متطرفاً أو دعيّاً أو متطفلاً على موائد أهل العلم أو صاحب هوىً أو ميّالاً الى الدنيا .. كل أولئك هدف للمصلحين والدعاة والخيرين حتى يستقيم حال هذه الامة المسكينة فان كان كذلك لم ولن تعد أمة مسكينة
وفقكم الهادي الى سواء الصراط

كما تفضلتم
بحاجة الى نصح فعّال
لا ينبغي الاكتفاء ان نقول ان (داعش خوارج) او ان (الجيش الحر فيهم سراق)
ينبغي تشخيص الخلل ومعالجته فورا
لأن الامة لا تتحمل اكثر مما يجري عليها اليوم

و ارجو ان لا يفهم من كلامنا اننا نقصد الاساءة بقدر ما نريد الاصلاح
نريد ان نرتقي بالجهاد من (ارهاب الى ذروة سنام الاسلام)
بدل من ان نجعل "الجهاد" وسيلة لتهجير المسلمين يجب ان يكون وسيلة لحماية مناطق المسلمين
ومن يحقق هذه الامور سنأخذ له (الف تحية و سلام جمهوري)

الحياة أمل 2015-09-25 01:53 AM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 


جزآكم الرحمن خيرآ شيخنآ على الطرح وتحديد أسبآب الخلل
اسأل الله لهم الهدآية والرشآد والعودة إلى طريق الصوآب ...~

الفهداوي 2015-09-25 09:59 PM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
بارك الرحمن فيكم وشكر لكم طيب مروركم

فجر الإنتصار 2015-09-26 08:51 AM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
جزاكم الله خيراً وبارك فيكم
وفقكم ربي واستخدمكم لنصرة دينه

الفهداوي 2015-11-04 09:20 AM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
وجزاكم وشكر لكم وبارك فيك

أسد السنة 2015-11-19 09:45 PM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..

بعد التحية و المودة و الإحترام أخي الكريم ،،

بالنسبة للأخوة في الدولة الإسلامية أنا تواصلت من أعضاء كثيرون من الأخوة في العراق عن طريق المنبر الإعلامي الجهادي و يا أخي هذه النقاط لا تنطبق على كل المنتسبين لهذا التنظيم و إنما هناك جهل في طريقة فهم الإسلام و ليست عند الكل و إنما يخشون أن تتفرق كلمتهم ،،،

و الرجاء من شخصك أن توضح لي البند الخامس أكثر فهماً مع ضرب الأمثلة لو أمكن ..

خامساً: سوء الظن بالعلماء وإسقاط مكانتهم، بهدف إخلاء الجو لكل إرهابي متطرف ليفسِّر النصوص الشرعية بما شاء، وهي أحد أبرز أسباب انحراف الخوارج في العصر الراشدي، حيث أسقطوا مكانة الصحابة رضي الله عنهم، واعتزلوا فهمهم للنصوص الشرعية، فابتُلوا بالإرهاب والتطرف، وتطور بهم الأمر إلى الخروج المسلح وسفك الدماء.

هل أسقطوا مكانة الصحابة ؟ هذه أول مرة أسمع لرجال الدولة يحقرون أحد علماء الأمة ،، أم أنه سوء فهم مني ..

و لك مني كل المحبة و الإحترام

@A@ 2015-12-05 12:38 AM

رد: من أسباب الخلل في تفسير النصوص عند « داعش » وأخواتها:
 
ان الارهاب أن تحتكم لشرع الله
ان الارهاب ان تعبد الله كما امر الله
ان الارهاب ان ترفض الذل والخنوع والتبعيه
ان الارهاب ان يعيش المسلم حرا عزيرا كريما مسلما.
ان الارهاب ان تطالب بحقوقك ولا تتنازل عنها وليس ارهابا ان يقتل المسلمون وتحرق بيوتهم فى بورما ويقطعون اشلاءا فى الفلبين واندونيسيا وكشمير وتبقر بطونهم.
ليس ارهابا ان يقتلوا ويشردوا فى القوقاز.
ليس ارهابا ان تقام لهم المقابر الجماعيه فى البوسنه والهرسك وتنصر اطفالهم
ليس ارهابا ان تهدم بيوت المسلمين فى فلسطين وتغتصب ارضهم وتنتهك اعراضهم وتدنس حرماتهم.
ليس ارهابا ان تحرق المساجد فى مصر وتهدم بيوت المسلمين وتغتصب النساء العفيفات ويقمع المجاهدين فى سيناء وغيرها.
ليس ارهابا ان يسام المسلمين سوء العذاب ويخسف بهم ويذلون ويهانون ويحرمون من ابسط حقوقهم فى تركستان الشرقيه وايران ليس ارهابا ان تملء السجون بالمسلمون فى كل مكان.
ليس ارهابا ان تحارب العفه ويمنع الحجاب فى فرنسا وتونس وغيرها وينشر العهر والزنا.
ليس ارهابا ان يسب رب العزه ويشتم الدين ويستهزء بنبينا صلى الله عليه وسلمأ.
ليس ارهابا ان يذبح المسلمون فى افريقيا الوسطى وينحرون كالنعاج ولا من باكى ولا مستنكر.
كل هذا لايس ارهابا بل حريه وديموقراطيه وسلام وامن وتعايش فحسبنا الله ونعم الوكيل .
_من كلمات الشيخ أبو بكر البغدادى

من كلمات عبدالله النفيسي : الإرهابيين هم أتقى وأشرف وأحسن ناس في العالم
هذا كتاب الشيخ دكتور فضل عندما كان في افغانستان الإرهاب من الإسلام ومن أنكر ذلك فقد كفر
س/ماهي العقائد المتطرفه التي تتهم بها الدولة
لقد طال الحديث واود ان اقول لك ان الدولة تستند بافعالها الى علماء اجلاء كابن تيمية وابن عثيمين وغيرهم


الساعة الآن 01:41 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
new notificatio by 9adq_ala7sas