عرض مشاركة واحدة
قديم 2014-11-22, 11:54 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
المؤمنه بربها
اللقب:
:: فآرس أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2014
العضوية: 2062
المشاركات: 297 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 53
نقاط التقييم: 250
المؤمنه بربها is a jewel in the roughالمؤمنه بربها is a jewel in the roughالمؤمنه بربها is a jewel in the rough

الإتصالات
الحالة:
المؤمنه بربها غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الحديث وعلومه
Berigh10 ﺷﺮﺡ حديث : ‏( ﺩﻉ ﻣﺎ ﻳﺮﻳﺒﻚ ﺇﻟﻰ ﻣﺎ ﻻ ﻳﺮﻳﺒﻚ ‏)

قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله

هذاالﺤﺪﻳﺚ ﻣﻦ ﺟﻮﺍﻣﻊ ﺍﻟﻜﻠﻢ ، ﻭﻣﺎ ﺃﺟﻮﺩﻩ ﻭﺃﻧﻔﻌﻪ
ﻟﻠﻌﺒﺪ ﺇﺫﺍ ﺳﺎﺭ ﻋﻠﻴﻪ ، ﻓﺎﻟﻌﺒﺪ ﻳﺮﺩ ﻋﻠﻴﻪ ﺷﻜﻮﻙ
ﻓﻲ ﺃﺷﻴﺎﺀ ﻛﺜﻴﺮﺓ ، ﻓﻨﻘﻮﻝ : ﺩﻉ ﺍﻟﺸﻚ ﺇﻟﻰ ﻣﺎ
ﻻﺷﻚّ ﻓﻴﻪ ، ﺣﺘﻰ ﺗﺴﺘﺮﻳﺢ ﻭﺗﺴﻠﻢ ، ﻓﻜﻞ ﺷﻲﺀ
ﻳﻠﺤﻘﻚ ﺑﻪ ﺷﻚّ ﻭﻗﻠﻖ ﻭﺭﻳﺐ : ﺍﺗﺮﻛﻪ ﺇﻟﻰ ﺃﻣﺮ ﻻ
ﻳﻠﺤﻘﻚ ﺑﻪ ﺭﻳﺐ ، ﻭﻫﺬﺍ ﻣﺎ ﻟﻢ ﻳﺼﻞ ﺇﻟﻰ ﺣﺪ
ﺍﻟﻮﺳﻮﺍﺱ ، ﻓﺈﻥ ﻭﺻﻞ ﺇﻟﻰ ﺣﺪ ﺍﻟﻮﺳﻮﺍﺱ ﻓﻼ
ﺗﻠﺘﻔﺖ ﻟﻪ .
ﻭﻫﺬﺍ ﻳﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺍﺕ ، ﻭﻳﻜﻮﻥ ﻓﻲ
ﺍﻟﻤﻌﺎﻣﻼﺕ ، ﻭﻳﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻜﺎﺡ ، ﻭﻳﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﻛﻞ
ﺃﺑﻮﺍﺏ ﺍﻟﻌﻠﻢ .
ﻭﻣﺜﺎﻝ ﺫﻟﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺍﺕ : ﺭﺟﻞ ﺍﻧﺘﻘﺾ
ﻭﺿﻮﺅﻩ ، ﺛﻢ ﺻﻠﻰ ، ﻭﺷﻚّ ﻫﻞ ﺗﻮﺿّﺄ ﺑﻌﺪ ﻧﻘﺾ
ﺍﻟﻮﺿﻮﺀ ﺃﻡ ﻟﻢ ﻳﺘﻮﺿّﺄ ؟ ﻓﻮﻗﻊ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻚّ ، ﻓﺈﻥ
ﺗﻮﺿّﺄ ﻓﺎﻟﺼﻼﺓ ﺻﺤﻴﺤﺔ ، ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﻳﺘﻮﺿّﺄ ﻓﺎﻟﺼﻼﺓ
ﺑﺎﻃﻠﺔ ، ﻭﺑﻘﻲ ﻓﻲ ﻗﻠﻖ ؛ ﻓﻨﻘﻮﻝ : ﺩﻉ ﻣﺎ ﻳﺮﻳﺒﻚ
ﺇﻟﻰ ﻣﺎ ﻻ ﻳﺮﻳﺒﻚ ، ﻓﺎﻟﺮﻳﺐ ﻫﻨﺎ ﺻﺤﺔ ﺍﻟﺼﻼﺓ ،
ﻭﻋﺪﻡ ﺍﻟﺮﻳﺐ ﺃﻥ ﺗﺘﻮﺿّﺄ ﻭﺗﺼﻠﻲ .
ﻭﻋﻜﺲ ﺍﻟﻤﺜﺎﻝ ﺍﻟﺴﺎﺑﻖ : ﺭﺟﻞ ﺗﻮﺿّﺄ ﺛﻢ ﺻﻠﻰ
ﻭﺷﻚ ﻫﻞ ﺍﻧﺘﻘﺾ ﻭﺿﻮﺅﻩ ﺃﻡ ﻻ ؟
ﻓﻨﻘﻮﻝ : ﺩﻉ ﻣﺎ ﻳﺮﻳﺒﻚ ﺇﻟﻰ ﻣﺎ ﻻ ﻳﺮﻳﺒﻚ ، ﻋﻨﺪﻙ
ﺷﻲﺀ ﻣﺘﻴﻘّﻦ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻮﺿﻮﺀ ، ﺛﻢ ﺷﻜﻜﺖ ﻫﻞ ﻃﺮﺃ
ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻮﺿﻮﺀ ﺣﺪﺙ ﺃﻡ ﻻ ؟ ﻓﺎﻟﺬﻱ ﻳُﺘﺮﻙ ﻫﻮ
ﺍﻟﺸﻚ : ﻫﻞ ﺣﺼﻞ ﺣﺪﺙ ﺃﻭ ﻻ ؟ ﻭﺃﺭﺡ ﻧﻔﺴﻚ ،
ﻭﺍﺗﺮﻙ ﺍﻟﺸﻚ .. " ﺍﻧﺘﻬﻰ ﻣﻦ "
ﺷﺮﺡ ﺍﻷﺭﺑﻌﻴﻦ
ﺍﻟﻨﻮﻭﻳﺔ " ‏( ﺹ 155/ ‏)




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : الحديث وعلومه











توقيع : المؤمنه بربها

(اللَّهمَّ ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حَسَنةً، وفي الآخِرَةِ حَسَنةً، وقِنا عذابَ النَّارِ)

عرض البوم صور المؤمنه بربها   رد مع اقتباس