عرض مشاركة واحدة
قديم 2019-04-17, 10:39 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,958 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 95
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي تناسب فواتح سور القرآن الكريم مع خواتيمها / د. فاضل السامرائي

تناسب فواتح سور القرآن الكريم مع خواتيمها
الدكتور فاضل السامرائي


1 ـ سورة الفاتحة :

تبدأ السورة بقوله تعالى : { بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2)}
وختمت السورة بقوله سبحانه : { صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ (7)} .

والعالَمون إما منعم عليهم أو مغضوب عليهم وهم الذين عرفوا الحق وحادو عنه ، أو ضالون وهم لم يعلموا الحق ولا يخرج العالمون عن هذا فناسب المفتتح الخاتمة أوثق مناسبة وأتمها.
جاء في (التفسير القيم) لابن القيم :
( من ذكر المنعم عليهم وتمييزهم عن طائفتي الغضب والضلال فانقسم الناس بحسب معرفة الحق والعمل به إلى هذه الأقسام الثلاثة ، لأن العبد إما أن يكون عالماً الحق أو جاهلاً به .
والعالم بالحق إما أن يكون عاملا بموجبه أو مخالفا له .
فهذه أقسام المكلفين لا يخرجون عنها البتة.
فالعالم بالحق العامل به هو المنعم عليه .
والعالم به المتبع هواه هو المغضوب عليه.
والجاهل بالحق هو الضال.
والمغضوب عليه ضال عن هداية العمل.
والضال مغضوب عليه لضلاله عن العلم الموجب للعمل .
فكل منهما ضال مغضوب عليه . ولكن تارك العمل بالحق بعد معرفته به أولى بوصف الغضب وأحق به …
والجاهل بالحق أحق باسم الضلال) (1) .

خاتمة السورة : هي مناسبة لكل ما ورد فيها
فمن لم يحمد الله تعالى : { الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2)} ،
ومن لم يؤمن بيوم الدين وأن الله سبحانه : { مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4)} ، ومَلِكه ،
ومن لم يخصْ اللهَ تعالى بالعبادة والاستعانة : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5)} ،
ومن لم يهتدِ إلى الصراط المستقيم : { اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ (6)} ،
فهم جميعا مغضوب عليهم وضالون
ـــــــــــــــ
(1) التفسير القيم 11




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس