عرض مشاركة واحدة
قديم 2015-03-10, 12:18 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ياسمين الجزائر
اللقب:
:: رئيسة الملتقيات الادبية & الاسرة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 974
المشاركات: 3,063 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 100
نقاط التقييم: 1088
ياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
ياسمين الجزائر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
Flower حُسْن الظَّن بالله

حُسْن الظَّن بالله:



عن جابر رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل

موته بثلاثة أيام يقول:

(لا يموتنَّ أحدكم إلا وهو يحُسْن الظَّن بالله عزَّ وجلَّ) (1).


فإحسان الظَّن بالله تبارك وتعالى واجب، وهو أُنْسٌ للعبد في حياته، ومَنْجَى

له بعد مماته، قال النَّووي في شرحه على صحيح مسلم:

(قال العلماء: معنى حُسْن الظَّن بالله تعالى: أن يَظُنَّ أنَّه يرحمه، ويعفو عنه.

قالوا: وفي حالة الصِّحَّة يكون خائفًا، راجيًا، ويكونان سواء، وقيل: يكون

الخوف أرجح.

فإذا دنت أمارات الموت، غلَّب الرَّجاء، أو محَّضه؛ لأنَّ مقصود الخوف

الانكفاف عن المعاصي، والقبائح، والحرص على الإكثار من الطَّاعات،

والأعمال، وقد تعذَّر ذلك، أو معظمه في هذا الحال، واستُحِبَّ إحسان الظَّن

المتضمِّن للافتقار إلى الله تعالى، والإذعان له) . (2)



وقال ابن القيِّم: (كلما كان العبد حَسن الظَّن بالله، حَسن الرَّجاء له، صادق

التوكُّل عليه: فإنَّ الله لا يخيِّب أمله فيه البتَّة؛ فإنَّه سبحانه لا يخيِّب أمل

آملٍ، ولا يضيِّع عمل عاملٍ، وعبَّر عن الثقة وحُسْن الظَّن بالسَّعة؛ فإنَّه لا

أشرح للصَّدر، ولا أوسع له بعد الإيمان من ثقته بالله، ورجائه له، وحُسْن

ظنِّه به)(3).




وقال أيضًا:

(فعلى قدر حُسْن ظنِّك بربِّك ورجائك له، يكون توكُّلك عليه؛ ولذلك فَسَّر

بعضهم التَّوكُّل بحُسْن الظَّن بالله، والتَّحقيق: أنَّ حُسْن الظَّن به يدعوه إلى

التوكُّل عليه، إذ لا يُتَصَوَّر التَّوكُّل على من ساء ظنك به، ولا التَّوكُّل على

من لا ترجوه) (4).


وقال داود الطَّائي: (ما نعوِّل إلا على حُسْن الظَّن بالله تعالى، فأمَّا التَّفريط

فهو المستولي على الأبدان)(5)



(1) (رواه مسلم) (2877)
(2)
(256/9) (انظر شرح النووي على مسلم)
(3) (مدارج السالكين لابن القيم)(471/1)

(4)
(مدارج السالكين لابن القيم)(121/2) .

(5)
(محاسبة النفس لابن ابي الدنيا) (46/1)



الدرر السنية




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











توقيع : ياسمين الجزائر



عرض البوم صور ياسمين الجزائر   رد مع اقتباس