عرض مشاركة واحدة
قديم 2014-02-23, 12:35 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ياسمين الجزائر
اللقب:
:: رئيسة الملتقيات الادبية & الاسرة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 974
المشاركات: 3,053 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 99
نقاط التقييم: 1088
ياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
ياسمين الجزائر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : لمسات بيانية
افتراضي دلالة ترتيب ذكر الأنبياء في الآيات 83 إلى 86 في سورة الأنعام

ما دلالة ترتيب ذكر الأنبياء في الآيات 83 إلى 86 في سورة الأنعام؟

قال تعالى في سورة الأنعام :

{وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آَتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَى قَوْمِهِ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَنْ نَشَاءُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ (83) وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ كُلًّا هَدَيْنَا وَنُوحًا هَدَيْنَا مِنْ قَبْلُ وَمِنْ ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَى وَهَارُونَ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (84) وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَى وَعِيسَى وَإِلْيَاسَ كُلٌّ مِنَ الصَّالِحِينَ (85) وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا وَكُلًّا فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ (86) }

قبل أن ندخل في الترتيب ننظر إلى الهيكلية في ترتيب الأنبياء فنلاحظ أنه تعالى

يذكر ثلاثة من الأنبياء ثم يعود إلى الأقدم ثم يذكر ثلاثة ثم يعود إلى الأقدم

ويكرر هذا النسق فمثلاً:

ذكر ابراهيم واسحق ويعقوب ثم عاد إلى نوح وهو أقدم من المذكورين، ثم

داوود وسليمان وأيوب ثم يوسف وهو قبل المذكورين، ثم زكريا ويحيى وعيسى

ثم ذكر إلياس وهو أقدم من المذكورين، ثم اسماعيل و اليسع و إلياس ثم ذكر

لوط وهو أقدم من المذكورين.


ثم نأتي لسبب الترتيب على الشكل الذي جاء في الآيات نجد أنه ذكر ابراهيم

واسحق ويعقوب، واسحق ابن ابراهيم ويعقوب ابن اسحق (العلاقة التي بينهم
هي البنوّة)

ثم داوود وسليمان ( العلاقة بينهم البنوّة والمُلك)

أيوب ويوسف (العلاقة بينهما أنهما يشتركان في الإنعام بعد البلوة، فكلاهما
ممن أنعم الله تعالى عليه بعد الابتلاء)

سليمان وأيوب (العلاقة بينهما أنهما كلاهما قال تعالى فيهما نعم العبد إنه
أوّاب فأيوب هو العبد الصابر وسليمان هو العبد الشاكر، والصبر والشُكر
جماع الإيمان)

يوسف وهارون (العلاقة بينهما هي الأخوّة)

زكريا ويحيى (علاقة البنوّة)

يحيى وعيسى (كلاهما مُستغرب الولادة فيحيى جاء من أبوين أحدهما شيخ
والآخر عقيم وعيسى جاء من أم بلا أب وقد ذكرهما تعالى معاً في سورة آل
عمران ومريم)

وقد ختم تعالى هذه المجموعة بعيسى عليه السلام لأنه ليس له أب فكان خاتمة

النسب الأول عنده.

ثم بعد عيسى عليه السلام تأتي سلسلة أخرى من ذرية أخرى :

إلياس ليس من ذرية اسحاق

أسماعيل أخو إسحاق

اليسع صاحب إلياس (وحيث ورد اليسع ورد إلياس)

ويونس ليس من ذرية ابراهيم وكذلك لوط ليس من ذرية ابراهيم

ويونس ولوط كلاهما مهاجر وترك قومه وقد جمع تعالى بينهما في سورة

الصافّات أيضاً فيونس خرج مغاضباً ولوط قال إني مهاجر إلى ربي.

ولو لاحظنا الأنبياء الذين ورد ذكرهم لوجدنا:

أن الترتيب بدأ بالذاهب إلى ربه أي ابراهيم عليه السلام:

(وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَى رَبِّي سَيَهْدِينِ) (99 الصافات)

وخُتمت بالمهاجر إلى ربه أي لوط عليه السلام

(فَآَمَنَ لَهُ لُوطٌ وَقَالَ إِنِّي مُهَاجِرٌ إِلَى رَبِّي إِنَّهُ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) (26 العنكبوت).

وهذا يدل على أن للترتيب الذي ورد حكمة إلهية بالإضافة إلى الهيكلية.



د.فاضل السامرائي




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : لمسات بيانية











توقيع : ياسمين الجزائر



عرض البوم صور ياسمين الجزائر   رد مع اقتباس