آخر 10 مشاركات
ابن النحاس | كل من أتى فعلاً نهى عنه النبي فقد أتى معصية           »          صوت شجي وعذب الشيخ رعد محمد الكردي           »          فتح المواقع المحجوبة من الموبايل (الاندرويد)           »          نسبة الاحاديث الصحيحة في كتاب بحار الانوار           »          الفاظ الجرح والتعديل تحتاج الى فهم عميق           »          طريقة ترسيت الراوتر واعادة ضبط المصنع،واعادة برمجته           »          أي غربلة وتنقيح للتراث تدعيه ياكمال الحيدري؟           »          بطاقة | نسب النبي صلى الله عليه وسلم           »          حرب العقيدة عنوان الحراك المسلح الشيعي ضد أهل السنة/ بالصور           »          أيهما أقرب


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2018-12-13, 03:33 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
أبوعبدالله بن محمد لغزالي
اللقب:
:: ضيف أهل السنة ::

البيانات
التسجيل: Oct 2018
العضوية: 4205
المشاركات: 39 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 50
أبوعبدالله بن محمد لغزالي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أبوعبدالله بن محمد لغزالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي معنى لا إله إلا الله وشروطها واركانها

*** معنى لا إله إلا الله وشروطها واركانها ***
لا إله إلا الله هي كلمة التوحيد الخالص، وهي أعظم فريضة فرضها الله على عباده، وهي من الدين بمنزلة الرأس من الجسد.
وقد ورد في فضلها أحاديث منها:
ما رواه البخاري ومسلم من حديث عبد الله بن عمر قال: قال رسول الله : « بني الإسلام على خمس، شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، والحج، وصوم رمضان».
وما رواه الترمذي وحسنه الشيخ الألباني عن النبي أنه قال: « خير ما قلت أنا والنبيون من قبلي: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير».
ومنها ما رواه البخاري في " الأدب المفرد " وصححه الشيخ الألباني عن النبي أنه قال: « إن نبي الله نوحاًلما حضرته الوفاة قال لابنه: آمرك بلا إله إلا الله، فإن السماوات السبع والأرضين السبع لو وضعن في كفة ووضعت لا إله إلا الله في كفة لرجحت بهن. ولو أن السماوات السبع والأرضين السبع كن حلقة مبهمة لقصمتهن لا إله إلا الله» فهذه بعض فضائل هذه الكلمة العظيمة.
أما معناها فقال العلماء إنه: لا معبود يستحق العبادة إلا الله.
فهي تتكون من ركنين أساسيين:
الأول:نفي الألوهية الحقيقية عن غير الله سبحانه.
والثاني:إثبات الألوهية الحقيقية له سبحانه دون من سواه.
غير أنه ليس المقصود من دعوة الرسل مجرد التلفظ بالكلمة فحسب، بل لا بد من توفر شروطها حتى تكون نافعة عند الله سبحانه وتعالى.
وقد ذكر العلماء من شروط لا إله إلا الله ما يلي:
1-العلمُ بمعناها: وذلك بأن يعلم الناطق بها معنى هذه الكلمة وما تضمنته من نفي الألوهية عن غير الله وإثباتها له سبحانه، قال تعالى : {فَاعْلَمْ أَنَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلأ اللَّهُ} [محمد:19].
2- اليقينُ: بمعنى ألا يقع في قلب قائلها شك فيها أو فيما تضمنته، لقوله تعالى: {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُواْ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُواْ وَجَاهَدُواْ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُوْلَـئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ } [الحجرات:15] وقال : « : أشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله لا يلقى الله بهما عبد غير شاك فيهما إلا دخل الجنة» رواه مسلم.
3- القبول لما اقتضته هذه الكلمة بقلبه ولسانه: والمراد بالقبول هنا هو المعنى المضاد للرد والاستكبار، ذلك أن الله أخبرنا عن أقوام رفضوا قول لا إله إلا الله، فكان ذلك سبب عذابهم، قال تعالى: {إِنَّا كَذَلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ.إِنَّهُم كَانُواْ إِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ اللَّهُ يَسْتَكْبِرُونَ} [الصافات:34-35]
4- الانقياد لما دلت عليه: بمعنى أن يكون العبد عاملاً بما أمره الله به، منتهياً عما نهاه الله عنه، قال تعالى: {وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ عَاقِبَةُ الأَمُورِ} [لقمان:22]، قال عبد الله بن عباس : "العروة الوثقى هي لا إله إلا الله".
5-الصدق: ومعناه أن يقولها صادقاً من قلبه، يوافق قلبه لسانه قال تعالى: { وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ.يُخَادِعُون اللَّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنْفُسَهُم وَمَا يَشْعُرُونَ} [البقرة:8-9].
6-الإخلاص: وهو إرادة وجه الله تعالى بهذه الكلمة، قال تعالى: {وَمَآ أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَآءَ وَيُقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُواْ الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ القَيِّمَةِ } [البينة:5].
7-المحبة لهذه الكلمة ولأهلها العاملين بها الملتزمين بشروطها، وبُغض ما ناقضها، قال تعالى: {وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً للَّهِ } [البقرة:165].
وقد جمع بعضهم شروطها في قوله :
علم يقين وإخلاص وصدقك مع
*** محــــــبــة وانـقيــــاد والـقـبـــــول لهـــــــا
فهذا هو معنى هذه الكلمة، وهذه هي شروطها التي بها تكون سبب النجاة عند الله سبحانه. وقد قيل للحسن إن أناساً يقولون: من قال لا إله إلا الله دخل الجنة. فقال: من قال:لا إله إلا الله فأدى حقها وفرضها دخل الجنة.
فلا إله إلا الله لا تنفع قائلها إلا أن يكون عاملاً بها، آتيا بشروطها، أما من تلفظ بها مع تركه العمل بما دلت عليه، فلا ينفعه تلفظه حتى يقرن بالقول العمل.
نسأل الله العلي العظيم أن يجعلنا من أهل لا إله إلا الله العاملين بها ولأجلها.




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











عرض البوم صور أبوعبدالله بن محمد لغزالي   رد مع اقتباس
قديم 2018-12-14, 06:20 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ياس
اللقب:
المشرف العام
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Nov 2014
العضوية: 2315
المشاركات: 4,231 [+]
معدل التقييم: 128
نقاط التقييم: 3177
ياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond reputeياس has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
ياس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أبوعبدالله بن محمد لغزالي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: معنى لا إله إلا الله وشروطها واركانها

بارك الله فيكم
واحسن اليكم












توقيع : ياس

عرض البوم صور ياس   رد مع اقتباس
قديم 2018-12-15, 02:11 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
أبوعبدالله بن محمد لغزالي
اللقب:
:: ضيف أهل السنة ::

البيانات
التسجيل: Oct 2018
العضوية: 4205
المشاركات: 39 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 50
أبوعبدالله بن محمد لغزالي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أبوعبدالله بن محمد لغزالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أبوعبدالله بن محمد لغزالي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: معنى لا إله إلا الله وشروطها واركانها

آمين وفيكم بارك الله تعالى
وأحسن إليكم












عرض البوم صور أبوعبدالله بن محمد لغزالي   رد مع اقتباس
قديم 2018-12-15, 09:32 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 29,258 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2725
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أبوعبدالله بن محمد لغزالي المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: معنى لا إله إلا الله وشروطها واركانها


بآرك الله فيكم أستآذ

ونفع بمآ قدمتم ...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لا إله إلا الله, أركانها, معنى, شروطها

معنى لا إله إلا الله وشروطها واركانها


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
معنى الحب في الله، والبغض في الله - الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
الشفاعة، معناها، وأنواعها، وشروطها - الشيخ صالح بن فوزان الفوزان
معنى القنوط من رحمة الله (فضيلة الشيخ ابن باز) رحمه الله
معنى لا إله إلا الله وشروطها وإعرابها وفضلها
معنى ان عيسى - عليه السلام- : ( كلمة الله و روح الله )


الساعة الآن 06:29 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML