آخر 10 مشاركات
سلسلة لطائف قرآنية           »          || الله أرحم بك من أبيك وأمك...بل من نفسك || حتى مع البلاء رحمة           »          الالية الجديدة للامتحان الشامل لطلبة الدكتوراه           »          نسف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش           »          التعليمات و الضوابط الخاصة بتحسين المعدل 2017/2018           »          اغتيال الشيخ قاسم حبيب المشهداني في الغزالية ببغداد           »          لا تعلق فشلك بظروف أبيك           »          من نفائس العتاب           »          الهجر المشروع           »          برنامج (أنوار الأرض) للداعية ماجد أيوب


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2017-08-18, 11:49 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسة آيات القرآن

سلسلة آيات القرآن *

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

الأرقام المتدرِّجة



يقول المستشرق موير: "إنَّ المصحف الذي جمعه عثمان -رضي الله عنه- قد تواتر انتقاله من يد إلى يد حتى وصل إلينا من دون أي تحريف، ولقد حُفِظَ بعناية شديدة بحيث لم يطرأ عليه أي تغيير يُذكر، بل نستطيع أن نقول: إنه لم يطرأ عليه أي تغيير على الإطلاق في النسخ التي لا حصر لها، والمتداولة في البلاد الإسلامية الواسعة، فلم يوجد إلا قرآن واحد لجميع الفرق الإسلامية المتنازعة، وهذا الاستعمال الإجماعي لنفس النص المقبول من الجميع حتى اليوم يُعدّ أكبر حجة ودليل على صحة النص المنزل الموجود معنا".

ونحن من جانبنا نضيف على هذه الشهادة أن المصحف الذي جمعه عثمان -رضي الله عنه-، وبإلهام من ربّه عزّ وجلّ لتحقيق وعده سبحانه وتعالى :
{ إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُوْنَ } لا يختلف منه في شيء عمّا هو عليه في اللوح المحفوظ وعمّا أُنزل على قلب النبيّ -صلى الله عليه وسلّم-.

وللوقوف على جانب من هذه الحقيقة نتابع هذا المشهد..
تأمّل معي هذه الأعداد الثلاثة التي تحمل أرقامًا متدرّجة (2 – 22 – 222) أو (1 – 11 – 111) داخل بعض سور القرآن لنرى كيف تترابط هذه الآيات بعضها مع بعضًا.

في سورة البقرة:
{ ذلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيْهِ هُدًى لِلْمُتَّقِيْنَ (2)}
{ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ فِرَاشًا وَالسَّمَاءِ بِنَاءً وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمرّات رِزْقًا لَّكُمْ فَلَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَادًا وَأَنْتُمْ تَعْلَمُوْنَ (22)}
{ وَيَسْأَلُوْنَكَ عَنِ الْمَحِيْضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيْضِ وَلَا تَقْرَبُوْهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوْهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِيْنَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِيْنَ (222)}

تأمّل أرقام هذه الآيات فلا يتجلّى لك غير الرقم 2 وهو ترتيب سورة البقرة في المصحف!
مجموع كلمات الآيات الثلاث = 57 كلمة، وحاصل ضرب 57 × 2 = 114، وهذا هو عدد سور القرآن!

في سورة النِّساء :
{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيْرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُوْنَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيْبًا (1)}
{ يُوصِيْكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنثَيَيْنِ فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلَأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِنْ كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُوْنَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيْضَةً مِنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيْمًا حَكِيْمًا (11)}
{ وَمَنْ يَكْسِبْ إِثْمًا فَإِنَّمَا يَكْسِبُهُ عَلَى نَفْسِهِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيْمًا حَكِيْمًا (111)}

تأمّل..
عدد كلمات الآية الأولى = 29 كلمة، وهذا العدد أوَّليّ.
عدد كلمات الآية الثانية = 71 كلمة، وهذا العدد أوَّليّ.
عدد كلمات الآية الثالثة = 11، وهذا العدد أوَّليّ.
مجموع كلمات الآيات الثلاث = 111
مجموع كلمات الآيات الثلاث + 3 = 114، وهذا هو عدد سور القرآن!

سورة هود:
سورة هود ترتيبها في المصحف رقم 11 فتأمّل كيف تترابط الآيات التي تحمل هذه الأرقام (1 – 11 – 111) في سورة هود:
{ الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَّدُنْ حَكِيْمٍ خَبِيْرٍ (1)}
{ إِلَّا الَّذِيْنَ صَبَرُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُوْلَئِكَ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيْرٌ (11)}
{ وَإِنَّ كُلًّا لَمَّا لَيُوَفِّيَنَّهُمْ رَبُّكَ أَعْمَالَهُمْ إِنَّهُ بِمَا يَعْمَلُوْنَ خَبِيْرٌ (111)}

تأمّل..
الآية الأولى عدد كلماتها 10 كلمات!
الآية الثانية عدد كلماتها 10 كلمات!
الآية الثالثة عدد كلماتها 10 كلمات!
أحرف { الر } التي بدأت بها الآية الأولى تكرّرت في الآية نفسها 10 مرّات!
الآيات الثلاث تنتهي بحرف الراء، وهذا الحرف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 10
يأتي ترتيب سورة هود في المصحف بعد 10 سور!
هذه الآيات الثلاث تضمَّنت أوّل 10 أحرف في قائمة الحروف الهجائية!
أوّل حرف تجاهلته هذه الآيات الثلاث هو الحرف رقم 11 في قائمة الحروف الهجائية (ز)!
مجموع كلمات هذه الآيات الثلاث 30 كلمة، والآية رقم 30 في سورة هود عدد كلماتها 10 كلمات!
تأمّل مجموع أرقام الآيات الثلاث: 1 + 11 + 111 = 123، وهذا هو بالتمام عدد آيات سورة هود!
ولكن لماذا يقوم هذا النظام المحكم على العدد 10 دون غيره؟
ولماذا تنفرد سورة هود دون غيرها من السور بهذا النظام العشري؟!
الإجابة ببساطة هي لأن سورة هود هي السورة التي تضمّنت آية التحدِّي بعشر سور!
فتأمّل..
{ أَمْ يَقُوْلُوْنَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُم مِنْ دُوْنِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِيْنَ (13)} (هود)
تأمّل نمط تكرار الحروف في الآيات الثلاث:
حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2، وتكرّر في هذه الآيات 7 مرّات.
حرف الكاف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 22، وتكرّر في هذه الآيات 7 مرّات.
حرف النون ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 25، وتكرّر في هذه الآيات 7 مرّات.
مجموع الترتيب الهجائي لهذه الأحرف الثلاثة هو 49، وهذا العدد = 7 × 7

في سورة يُوسُف:
{ الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْمُبِيْنِ (1)}
{ قَالُوا يَا أَبَانَا مَا لَكَ لَا تَأْمَنَّا عَلَى يُوْسُف وَإِنَّا لَهُ لَنَاصِحُوْنَ (11)}
{ لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُوْلِي الْأَلْبَابِ مَا كَانَ حَدِيْثًا يُفْتَرَى وَلَكِنْ تَصْدِيقَ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَتَفْصِيلَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُوْنَ (111)}

تأمّل..
مجموع كلمات الآيات الثلاث = 40 كلمة!
وقد استمر فراق يعقوب لابنه يُوسُف 40 سنة!

في سورة النحل:
{ أَتَى أَمْرُ اللَّهِ فَلَا تَسْتَعْجِلُوْهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُوْنَ (1)}
{ يُنْبِتُ لَكُمْ بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُوْنَ وَالنَّخِيْلَ وَالْأَعْنَابَ وَمِنْ كُلِّ الثَّمرّات إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُوْنَ (11)}
{ يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَنْ نَفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُوْنَ (111)}

تأمّل..
مجموع كلمات الآيات الثلاث = 40 كلمة أيضًا!
ولكن لماذا تطابقت مجموع كلمات الآيات الثلاث في سورتي يُوسُف والنحل؟
هناك علاقة رقميّة قويَّة تربط بين السورتين، وسوف أعرض لك فيما يلي جانبًا منها.
تكرّر اسم اللَّه في سورتي يُوسُف والنحل 128 مرّة!
128 هو عدد آيات سورة النحل!
تكرّر اسم اللَّه في سورة النحل 84 مرّة، وفي سورة يُوسُف 44 مرّة والفرق بين العددين = 40
40 هو مجموع كلمات الآيات الثلاث في كل من سورتي يُوسُف والنحل!

في سورة المؤمنون:
{ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُوْنَ (1)}
{ الَّذِيْنَ يَرِثُوْنَ الْفِرْدَوْسَ هُمْ فِيْهَا خَالِدُوْنَ (11)}
{ إِنِّي جَزَيْتُهُمُ الْيَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُوْنَ (111)}

تأمّل..
مجموع كلمات الآية الأولى وحروفها = 17
مجموع كلمات الآية الثانية ورقمها = 17
مجموع كلمات الآية الثالثة ورقمها = 17 × 7
17 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7

منطق الأعداد الأوّليّة
سوف نستعرض ملامح بعض الآيات التي تحمل أرقامًا متدرّجة ولكن بمنطق الأعداد الأوّليّة! كيف؟ سأشرح لك بالتفصيل..
تأمّل على سبيل المثال ترتيب سورة آل عمران في المصحف إنها السورة رقم 3
وأنت تعلم أن الرقم 3 عدد أوّليّ.
إذًا تأمّل هذه الأعداد (3 – 5 – 11 - 31).
هذه الأعداد قد تراها مبعثرة ولكنها متسلسلة بمنطق الأعداد الأوّليّة!
أي إن كل عدد منها ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة هو العدد السابق له!
31 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 11
11 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 5
5 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 3
وهذا الأخير هو ترتيب سورة آل عمران في المصحف!

والآن..سوف نستدعي الآيات التي تحمل الأعداد الأربعة من سورة آل عمران:
{ نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيْلَ (3)}
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَخْفَى عَلَيْهِ شَيْءٌ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ (5)}
{ كَدَأْبِ آلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِيْنَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوْبِهِمْ وَاللَّهُ شَدِيْدُ الْعِقَابِ (11)}
{ قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّوْنَ اللَّهَ فَاتَّبِعُوْنِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوْبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُوْرٌ رَحِيْمٌ (31)}

ما هو العجيب في نظم هذه الآيات الأربع؟
الآية الأولى عدد كلماتها 11 كلمة، والآية الثانية عدد كلماتها 11 كلمة!
الآية الثالثة عدد كلماتها 14 كلمة، والآية الرابعة عدد كلماتها 14 كلمة!
مجموع كلمات هذه الآيات الأربع 50 كلمة ومجموع أرقامها 50 أيضًا!

إلى سورة النساء..
الآن سوف نخطو خطوة إلى الأمام ونستدعي الآيات التي تحمل الأعداد الأربعة نفسها من السورة:
{ وَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تُقْسِطُوا فِي الْيَتَامَى فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلَّا تَعُوْلُوا (3)}
{ وَلَا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا وَارْزُقُوْهُمْ فِيْهَا وَاكْسُوْهُمْ وَقُوْلُوا لَهُمْ قَوْلًا مَعْرُوْفًا (5)}
{ يُوْصِيْكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلَادِكُمْ لِلْذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِنْ كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِنْ كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوْصِيْ بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُوْنَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيْضَةً مِنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيْمًا حَكِيْمًا (11)}
{ إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ مُدْخَلًا كَرِيْمًا (31)}

ما العجيب في هذه الآيات الأربع؟
مجموع كلمات هذه الآيات 127 كلمة! عجيب! تأمّل إنه من بين الأعداد جميعها لم يأتِ إلا العدد 127
لأن هذا العدد هو الوحيد الذي سوف يكمل لنا سلسلة هذه الأعداد، بحسب المنطق الذي اتبعناه!
والآن اكتملت السلسلة العجيبة فتأمّل..
127 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 31
31 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 11
11 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 5
5 عدد أوّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 3

إلى سورة المائدة:
سورة المائدة ترتيبها في المصحف رقم 5
الرقم 5 هو مجموع أوّل عددين أوليّين وهما 2 و 3
دعني الآن اقتطف لك الآيتين رقم 2، ورقم 3 من سورة المائدة فتأمّل:
{ يَا أَيُّهَا الَّذِيْنَ آمَنُوا لَا تُحِلُّوا شَعَائِرَ اللَّهِ وَلَا الشَّهْرَ الْحَرَامَ وَلَا الْهَدْيَ وَلَا الْقَلَائِدَ وَلَا آمِّيْنَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ يَبْتَغُوْنَ فَضْلًا مِنْ رَبِّهِمْ وَرِضْوَانًا وَإِذَا حَلَلْتُمْ فَاصْطَادُوا وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ أَنْ صَدُّوْكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ أَنْ تَعْتَدُوا وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيْدُ الْعِقَابِ (2) حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيْرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوْذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيْحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَنْ تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِيْنَ كَفَرُوا مِنْ دِيْنِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِيْنَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيْتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِيْنًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُوْرٌ رَحِيْمٌ (3)}

ما العجيب في هاتين الآيتين؟
الآية الأولى عدد كلماتها 53 كلمة، وهذا العدد أوّليّ!
الآية الثانية عدد كلماتها 61 كلمة، وهذا العدد أوّليّ!
مجموع كلمات الآيتين 114 بعدد سور القرآن الكريم!
اسمح لي أن أتوقّف معك قليلًا عند هاتين الآيتين! أود أن أعرض عليك حقائق واضحة جدًّا وفي غاية الأهميّة!

تأمّل اسم اللَّه!
حرف الأف تكرّر في هاتين الآيتين 98 مرّة.
حرف اللَّام تكرّر في هاتين الآيتين 68 مرّة.
حرف الهاء تكرّر في هاتين الآيتين 12 مرّة.
هذه هي أحرف اسم اللَّه تكرّرت في هاتين الآيتين 178 مرّة، وهذا العدد = 99 + 79
99 هو عدد أسماء اللَّه الحسنى، فإلى ماذا يشير العدد 79 هنا؟ انتظر لترى!

تأمّل { قُرْآن }!:
حرف القاف تكرّر في هاتين الآيتين 9 مرّات.
حرف الراء تكرّر في هاتين الآيتين 19 مرّة.
حرف الألف تكرّر في هاتين الآيتين 98 مرّة.
حرف النون تكرّر في هاتين الآيتين 32 مرّة.

هذه هي أحرف لفظ { قُرْآن } تكرّرت في هاتين الآيتين 158 مرّة، وهذا العدد = 79 + 79
إلى ماذا يشير العدد 79 هنا؟ انتظر لترى!

تأمّل { النبي }!:
حرف الأف تكرّر في هاتين الآيتين 98 مرّة.
حرف اللَّام تكرّر في هاتين الآيتين 68 مرّة.
حرف النون تكرّر في هاتين الآيتين 32 مرّة.
حرف الباء تكرّر في هاتين الآيتين 10 مرّات.
حرف الياء تكرّر في هاتين الآيتين 29 مرّة.

هذه هي أحرف لفظ { النبي } تكرّرت في هاتين الآيتين 237 مرّة، وهذا العدد = 79 + 79 + 79
عجيب! إلى ماذا يشير العدد 79 هنا؟ انتظر لترى!

تأمّل..
أحرف اسم { مُحمَّد } تكرّرت في الآيتين 74 مرّة.
أحرف لفظ { رسول } تكرّرت في الآيتين 143 مرّة.
أحرف اسم { اللَّه } تكرّرت في الآيتين 178 مرّة.
هذه الكلمات الثلاث هي { مُحمَّد رسول اللَّه }!
مجموع تكرار حروفها 395، وهذا العدد = 79 × 5
5 هو عدد أركان الإسلام فماذا بشأن العدد 79 هنا؟

والآن استعد لترى الإجابة..
حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1
حرف اللَّام ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 23
حرف النون ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 25
حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2
حرف الياء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 28
هذه هي أحرف لفظ { النبي } مجموع ترتيبها الهجائي = 79
والآن ما رأيك؟ هل هذه النتيجة مقنعة لك؟ إذا لم تقنعك هذه الإجابة دعني أعرض عليك غيرها!
ولكن قبل أن أعرض عليك ذلك دعني أقُل لك أمرًا مهمًا جدًّا! لا أظنك انتبهت له، وأنت تتعجّب من إيقاع العدد 79 في خضّم هاتين الآيتين!
هذا النظم الرقمي العجيب لا ينضبط بهذا الوجه وفقًا للرسم العثماني للمصحف!
لأنك إذا تأمّلت أوّل كلمتين { يَا أَيُّهَا } تُكتبان بحسب الرسم العثماني كلمة واحدة وليس كلمتين!

والأمر لا يتوقّف عند ذلك؛ بل هناك اختلاف في بنية العديد من الكلمات في الآيتين!
فتأمّل كيف كتبت بعض كلمات الآيتين بحسب الرسم العثماني:
{ يَٰٓأَيُّهَا- ءَامَنُواْ - شَعَٰٓئِرَ - ٱلۡقَلَٰٓئِدَ - ءَآمِّينَ - وَرِضۡوَٰنٗاۚ - شَنَ‍َٔانُوَٱلۡعُدۡوَٰنِۚبِٱلۡأَزۡلَٰمِۚ - ٱلۡإِسۡلَٰمَ

هذا واحد من آلاف الأدّلة القطعية الحاسمة التي نواجه بها الذين يتوهّمون أن النظام الرقمي للقرآن معجز بوجه واحد فقط هو الرسم العثماني، ومن هؤلاء من يصدر فتاواه عن القرآن بغير علم ليقول للناس عليكم بالنظر فيه من خلال رسمه العثماني فقط، ومنهم من يصوغ التوصيات في مؤتمرات الإعجاز العلمي للقرآن ليكبّل بها عقول الباحثين، وليلزمهم بالنظر إلى القرآن من خلال الرسم العثماني فقط، وهؤلاء جميعًا غاب عنهم أن النظم القرآني معجز بكل الوجوه مهما تنوّعت وتعدّدت، وأن المعجزة لا تُقيد بقيود البشر وإلا لم تعد معجزة، وليس لنا الحق في أن نفعل ذلك، لأن القرآن ليس لنا وحدنا بل لكل جيل ولكل زمان، ولذلك تجده متفوّقًا على أحدث ما توصل إليه أهل كل زمان! ومن ذلك قواعد الإملاء الحديثة التي تطوّرت بعد قرون من انقطاع الوحي، وهي أفضل ما توصّل إليه أهل اللَّغة في رسم الكلمة العربية، وكون النظم القرآني معجز من خلال قواعد الإملاء الحديثة أبلغ حجّة وأثبت برهانًا من كونه معجزًا، من خلال رسمه العثماني الذي كُتب به في بادئ الأمر.

نعود ونتأمّل الآيتين جيِّدًا:
{ يَا أَيُّهَا الَّذِيْنَ آمَنُوا لَا تُحِلُّوا شَعَائِرَ اللَّهِ وَلَا الشَّهْرَ الْحَرَامَ وَلَا الْهَدْيَ وَلَا الْقَلَائِدَ وَلَا آمِّيْنَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ يَبْتَغُوْنَ فَضْلًا مِنْ رَبِّهِمْ وَرِضْوَانًا وَإِذَا حَلَلْتُمْ فَاصْطَادُوا وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ أَنْ صَدُّوْكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ أَنْ تَعْتَدُوا وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيْدُ الْعِقَابِ (2) حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيْرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوْذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيْحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَنْ تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِيْنَ كَفَرُوا مِنْ دِيْنِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِيْنَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيْتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِيْنًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُوْرٌ رَحِيْمٌ (3)}

الكلمة رقم 79 من بداية الآيتين هي كلمة { وَأَنْ } في الآية الثانية!
يمكنك أن تتحقّق الآن بكل سهولة!
حسنًا تأكدت من أن كلمة { وَأَنْ } هي بالفعل الكلمة رقم 79 من بداية الآيتين!

الآن تأمّل..
حرف الواو تكرّر في هاتين الآيتين 49 مرّة.
حرف الأف تكرّر في هاتين الآيتين 98 مرّة.
حرف النون تكرّر في هاتين الآيتين 32 مرّة.
هذه هي أحرف كلمة { وَأَنْ } تكرّرت في الآيتين 179 مرّة!
هل تعلم إلى ماذا يشير العدد 179 هنا؟ ماذا تتوقّع؟!
في القرآن كله هناك سورة واحدة فقط عدد كلماتها 179 كلمة!
وهذه السورة ترتيبها رقم 79 في المصحف، وهي سورة النازعات!
أرأيت كم هو مدهش ومتشابك هذا النسيج الرقمي القرآني! دائمًا يفاجئك بنتائج مذهلة لا تتوقّعها!
ولكن لماذا جاءت كلمة { وَأَنْ } في ترتيب الكلمة رقم 79 من بداية الآية الأولى؟

تأمّل الإجابة..
حرف الواو ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 27
حرف الألف ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 1
حرف النون ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 25
هذه هي أحرف كلمة { وَأَنْ } مجموع ترتيبها الهجائي 53، وهذا هو عدد كلمات الآية الأولى!

هاتان الآيتان بحر لا ساحل له من العجائب!
دعني أعرض عليك مثالًا واحدًا على ذلك، فتأمّل..
الكلمة رقم 114 من بداية سورة المائدة هي كلمة { فَلَا } في الآية الثانية.
إذا تأمّلت هذه الكلمة تجدها تتشكّل من 3 أحرف هي الفاء واللّام والألف.

حرف الفاء ترتيبه الهجائي رقم 20، وحرف اللّام ترتيبه رقم 23، وحرف الألف ترتيبه رقم 1
مجموع الترتيب الهجائي لأحرف كلمة { فَلَا } = 44
الآن صف الترتيب الهجائي لأحرف الكلمة، واقرأه رقمًا واحدًا هكذا: 12320، وهذا العدد = 44 × 280
تأمّل كيف يتجلّى العدد 44 في الحالتين!

الآن تأمّل كيف تكرّرت أحرف هذه الكلمة في الآيتين:
حرف الفاء تكرّر في الآيتين 10 مرّات.
حرف اللّام تكرّر في هاتين الآيتين 68 مرّة.
حرف الأف تكرّر في هاتين الآيتين 98 مرّة.
هذه هي أحرف كلمة { فَلَا } تكرّرت في الآيتين 176 مرّة، وهذا العدد = 44 + 44 + 44 + 44
تأمّل كيف جاءت هذه الرباعيات من ثلاثة اتجاهات مختلفة، وتعانقت عند هذه الكلمة { فَلَا }!

إن القرآن المعجز بكل ما فيه يثير دهشة المرء فتصيبه الحيرة! ويدهش صلادة الحجر الأصم فيتصدّع خاشعًا من خشية اللَّه!
* عن موقع طريق القرآن
----------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-19, 02:39 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 2


سلسلة آيات القرآن / 2
سلسلة آيات القرآن / 2

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

سيد الأعداد (114)



إنه العدد الذي اختاره المولى عزّ وجلّ ليمثل عدد سور القرآن.
المزايا والخصائص العددية التي تتوافر في هذا العدد لا توجد في أي عدد آخر.
هذا العدد يمثل حلقة مفصلية بين الأعداد الأوّليّة والأعداد المركَّبة!
تنطلق عند هذا العدد تحديدًا فجوة استثنائية كبرى بين الأعداد الأوّليّة!
جميع الأعداد الأوّليّة الصماء تتوازن عند هذا العدد مع أنه عدد مركَّب!
مركَّب ولكن بمواصفات استثنائية خاصة لا توجد في أي عدد آخر سواه!
اختيار 114 ليمثل عدد سور القرآن في حد ذاته دليل على أن هذا القرآن، لا ينبغي إلا أن يكون من عند اللَّه!
الذين لديهم الخبرة في التعامل مع خصائص الأعداد يدركون هذه الحقيقة جيّدًا!
نستعرض فيما يلي بعض المشاهد التي بدأت تتبلور أمامنا من خلال هذا العدد!

ما العلاقة بين هذه الآيات الثلاث؟
{ أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُوْنِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيْرٍ (107)} (البقرة)
{ قُلِ اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِي مَا كَانُوْا فِيْهِ يَخْتَلِفُوْنَ (46)} (الزمر)
{ فَلَمْ يَكُ يَنْفَعُهُمْ إِيمَانُهُمْ لَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا سُنَّتَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ فِي عِبَادِهِ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْكَافِرُوْنَ (85)} (غافر)

عدد كلمات الآية الأولى 17 كلمة!
عدد كلمات الآية الثانية 17 كلمة!
عدد كلمات الآية الثالثة 17 كلمة!
ثم ماذا بعد؟

مجموع أرقام الآيات الثلاث 238، وهذا العدد = 17 × 14
مجموع أرقام الآيات الثلاث وكلماتها 289، وهذا العدد = 17 × 17
ثم ماذا بعد؟

الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 114
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 4104، وهذا العدد = 114 × 36
الآية الثالثة ترتيبها من بداية المصحف رقم 4218، وهذا العدد = 114 × 37

عجائب الآية 114
توقَّف قليلًا عند الآية صاحبة الترتيب رقم 114 من بداية المصحف!
{ أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا لَكُم مِنْ دُوْنِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيْرٍ (107)} (البقرة)
هذه الآية عدد كلماتها 17 كلمة.
هذه الآية نفسها عدد حروفها 59 حرفًا، وهذا العدد أوَّليّ وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 17
تأمّل رقم الآية نفسها 107، وهو عدد أوَّليّ أيضًا، ولاحظ كيف أنه يشبه في تركيبه العدد 17
عدد حروف الآية 59 حرفًا، وإذا أضفت إليه العدد 17 يكون الناتج 76
ماذا يعني هذا العدد؟
هذا هو عدد حروف الآية التالية لها مباشرة في مجموعة الثلاث:
{ قُلِ اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِي مَا كَانُوْا فِيْهِ يَخْتَلِفُوْنَ (46)} (الزمر)
توقف قليلًا عند هذه الآية!
رقمها 46، وعدد كلماتها 17 كلمة، وعدد حروفها 76 حرفًا، ومجموع هذه الأعداد الثلاثة 139
العدد 139 أوَّليّ، وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 34، أي 17 + 17

ما العلاقة بين هذه الآيات الأربع؟
تأمّل جيّدًا:
{ فَنَظَرَ نَظْرَةً فِي النُّجُوْمِ (88)} (الصافات)
{ ثُمَّ أَوْلَى لَكَ فَأَوْلَى (35)} (القيامة)
{ عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا أَحْضَرَتْ (14)} (التكوير)
{ وَحُصِّلَ مَا فِي الصُّدُوْرِ (10)} (العاديات)

هذه الآيات الأربع وردت في أربع سور هي: الصافات – القيامة – التكوير – العاديات.
مجموع آيات هذه السور الأربع هو 262 آية، وهذا العدد = 114 + 114 + 17 + 17
مجموع كلمات هذه السور الأربع هو 1173، وهذا العدد = 4 × 17 × 17 + 17
مجموع ترتيب هذه السور الأربع في المصحف هو 293، وهذا العدد = 4 + 17 × 17
ثم ماذا بعد؟

الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 3876، وهذا العدد = 114 × 34
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 5586، وهذا العدد = 114 × 49
الآية الثالثة ترتيبها من بداية المصحف رقم 5814، وهذا العدد = 114 × 51
الآية الرابعة ترتيبها من بداية المصحف رقم 6156، وهذا العدد = 114 × 54

تأمّل هاتين الآيتين:
{ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُوْلُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُوْنَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُوْ عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُوْرٌ وَكِتَابٌ مُبِيْنٌ (15)} (المائدة)
{ أَجَعَلْتُمْ سِقَايَةَ الْحَاجِّ وَعِمَارَةَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ كَمَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَجَاهَدَ فِي سَبِيْلِ اللَّهِ لَا يَسْتَوُوْنَ عِنْدَ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِيْنَ (19)} (التوبة)

الآية الأولى عدد كلماتها 24 كلمة، وترتيبها من بداية المصحف رقم 684، وهذا العدد = 114 × 6
الآية الثانية عدد كلماتها 24 كلمة وترتيبها من بداية المصحف رقم 1254، وهذا العدد = 114 × 11
مجموع أرقام الآيتين 34، وهذا العدد = 17 + 17
مجموع ترتيب الآيتين من بداية المصحف 1938، وهذا العدد = 114 × 17

وتأمّل هاتين الآيتين:
{ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا فِي كُلِّ قَرْيَةٍ أَكَابِرَ مُجَرِمِيْهَا لِيَمْكُرُوا فِيْهَا وَمَا يَمْكُرُوْنَ إِلَّا بِأَنْفُسِهِمْ وَمَا يَشْعُرُوْنَ (123)} (الأنعام)
{ وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُوْلٍ إِلَّا نُوْحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُوْنِ (25)} (الأنبياء)

الآية الأولى عدد كلماتها 15 كلمة، وترتيبها من بداية المصحف رقم 912، وهذا العدد = 114 × 8
الآية الثانية عدد كلماتها 15 كلمة، وترتيبها من بداية المصحف رقم 2508، وهذا العدد = 114 × 22
مجموع أرقام الآيتين هو 148، وهذا العدد = 114 + 17 + 17
مجموع كلمات الآيتين 30 كلمة، ومجموع ترتيب الآيتين من بداية المصحف هو 3420 وهذا العدد = 114 × 30!

ما العلاقة بين هذه الآيات الأربع؟
تأمّل جيّدًا:
{ هُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ اللَّهِ واللَّهُ بَصِيْرٌ بِمَا يَعْمَلُوْنَ (163)} (آل عمران)
{ قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِيْ نَبِيًّا (30)} (مريم)
{ اللَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيْدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُوْنَ (11)} (الروم)
{ وَمَا يَأْتِيهِمْ مِنْ نَّبِيٍّ إِلَّا كَانُوْا بِهِ يَسْتَهْزِؤُوْنَ (7)} (الزُخْرُف)

عدد كلمات الآية الأولى 8 كلمات!
عدد كلمات الآية الثانية 8 كلمات!
عدد كلمات الآية الثالثة 8 كلمات!
عدد كلمات الآية الرابعة 8 كلمات!
مجموع أرقام الآيات الأربع هو 211، وهذا العدد = 114 + 114 – 17
تأمّل..
السور التي وردت فيها هذه الآيات الأربع: آل عمران – مريم – الروم – الزُخْرُف.
مجموع تكرار اسم اللَّه في هذه السور الأربع هو 245، وهذا العدد = 114 + 114 + 17
مجموع كلمات هذه السور الأربع هو 6123 كلمة! فماذا يعني هذا العدد؟
إذا بدأت العدّ من هذا العدد 6123، فإن العدد 6236 سوف يكون ترتيبه رقم 114
114 هو عدد سور القرآن الكريم، و6236 هو عدد آيات سور القرآن الكريم!
ثم ماذا بعد؟
الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 456، وهذا العدد = 114 × 4
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 2280، وهذا العدد = 114 × 20
الآية الثالثة ترتيبها من بداية المصحف رقم 3420، وهذا العدد = 114 × 30
الآية الرابعة ترتيبها من بداية المصحف رقم 4332، وهذا العدد = 114 × 38
مجموع أرقام الآيات الأربع من بداية المصحف هو 10488، وهذا العدد = 114 × 23 × 4
114 هو عدد سور القرآن الكريم، و23 هو عدد أعوام الوحي، و4 هو عدد الآيات!

دعوة
إلى الذين لا يزال في قلوبهم شيء من الريبة والشك.وإلى كل من لم تقنعه المشاهد السابقة. وإلى كل من يتوهَّم أن كل ذلك يمكن أن يأتي عشوائيًّا ومن دون تدبير محكم. هلمَّ إلينا لنعرض عليك هذا المشهد العجيب! هذا المشهد وحده يقدّم الدليل الحاسم والبرهان القاطع على أن نظم القرآن الكريم وترتيب سوره وآياته وكلماته، لا يمكن إلا أن يكون وحيًا من عند اللَّه عزّ وجلّ!

تأمّل الإيقاع الرائع في الآيات الثلاث:
{ إِنْ تَحْرِصْ عَلَى هُدَاهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِيْنَ (37)} (النحل)
{ فَنَظَرَ نَظْرَةً فِي النُّجُومِ (88)} (الصافات)
{ عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا أَحْضَرَتْ (14)} (التكوير)

مجموع أرقام هذه الآيات الثلاث 37 + 88 + 14، والنتيجة 139
عجيب! ماذا يعني لك العدد 139؟
قبل أن تفكِّر في الإجابة عن هذا السؤال دعني أعرض عليك هذا الإيقاع الرائع:
الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 1938، وهذا العدد = 114 × 17 × 1
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 3876، وهذا العدد = 114 × 17 × 2
الآية الثالثة ترتيبها من بداية المصحف رقم 5814، وهذا العدد = 114 × 17 × 3
تأمّل!
هل عرفت الآن لماذا جاء مجموع أرقام الآيات الثلاث 139؟
لأن العدد 139 أوَّليّ، وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 34، وهذا الأخير = 17 + 17

عجائب باهرة!
الآية الأولى رقمها 37، والآية الثانية جاءت في السورة التي ترتيبها رقم 37، وهي سورة الصافات!
والآية الثالثة جاءت في سورة التكوير، وترتيبها رقم 81
الفرق بين ترتيب السورتين = 44 ورقم الآية الثانية 88، وهذا العدد = 44 + 44
إلى ماذا يشير العدد 44؟
قبل أن تفكر في الإجابة عن هذا السؤال تأمّل هذه الآية جيّدًا:
{ مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُوْنَ فِيْهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنْ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِيْنَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيْهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوْا مَاءً حَمِيْمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءَهُمْ (15)} (مُحمَّد)

هذه الآية عدد كلماتها 44 كلمة!
هذه الآية جاءت في سورة مُحمَّد، وهي السورة رقم 47 في ترتيب المصحف!
العدد 47 أوَّليّ، وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 15، وهذا هو رقم الآية نفسها!
الأعجب من ذلك!
ماذا تتوقع أن يكون ترتيب هذه الآية من بداية المصحف؟
هذه الآية التي تراها أمامك وهي أطول آية في سورة مُحمَّد ترتيبها من بداية المصحف رقم 4560
وهذا العدد = 114 × 40
114 هو عدد سور القرآن الكريم، و40 هو عدد أعوام عمر مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم- عندما أوحي إليه!

انتقل 114 آية
ماذا يحدث إذا بدأنا من هذه الآية، وانتقلنا 114 آية في اتجاه نهاية المصحف؟
سوف تحطّ بنا الرحال في هذه الآية فتأمّل:
{ يَوْمَ تَشَقَّقُ الْأَرْضُ عَنْهُمْ سِرَاعًا ذَلِكَ حَشْرٌ عَلَيْنَا يَسِيرٌ (44)} (ق)
تأمّل جيّدًا رقم الآية! إنه الرقم 44 نفسه لا يزال يتبعنا!
هذه الآية ترتيبها من بداية المصحف رقم 4674، وهذا العدد = 114 × 41
114 هو عدد سور القرآن الكريم، و 41 هو مجموع تكرار أحرف اسم "مُحمَّد" ضمن الحروف المقطّعة!

عودة إلى الآيات الثلاث:
{ إِنْ تَحْرِصْ عَلَى هُدَاهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِيْنَ (37)} (النحل)
{ فَنَظَرَ نَظْرَةً فِي النُّجُومِ (88)} (الصافات)
{ عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا أَحْضَرَتْ (14)} (التكوير)

تأمّل..
الآية الأولى رقمها 37، والآية الثانية جاءت في السورة التي ترتيبها رقم 37، وهي سورة الصافات!
الآية الثانية عدد حروفها 16 حرفًا، والآية الأولى جاءت في السورة التي ترتيبها رقم 16 وهي سورة النحل!
الآية الأولى عدد كلماتها 14 كلمة، والآية الثالثة عدد حروفها 14 حرفًا، ورقمها 14

مواقع السور الثلاث
تأمّل مواقع السور التي احتضنت الآيات الثلاث: النحل والصافات والتكوير.
إذا بدأت العدّ من سورة النحل، فإن سورة الصافات هي السورة رقم 22
وإذا بدأت العدّ من بعد سورة الصافات، فإن سورة التكوير هي السورة رقم 44 أي 22 + 22
العدد 44 يساوي 22 + 22، ومجموع كلمات الآيات الثلاث = 22 كلمة!
الآية الوسطى رقمها 88، وهذا العدد يساوي 22 + 22 + 22 + 22

ما علاقة العدد 37 بالعدد 22؟
هل تريد أن تعرف الإجابة عن هذا السؤال؟
حسنًا! اجمع العددين معًا 37 + 22.. والنتيجة هي 59
اذهب إلى السورة التي ترتيبها رقم 59 من نهاية المصحف، وهي سورة الواقعة!
من سورة الواقعة اقتطف الآية رقم 37 وهي: { عُرُبًا أَتْرَابًا (37)}
هل تعلم ما هو ترتيب هذه الآية من بداية المصحف؟
هذه الآية ترتيبها من بداية المصحف رقم 5016، وهذا العدد = 114 × 22 + 114 × 22
وإن شئت فقل إن هذا العدد نفسه 5016، يساوي 114 × 44
وهذه الآية نفسها ترتيبها من نهاية المصحف رقم 1221
تأمّل كيف جاء العدد 22 محصورًا في وسط هذا العدد الذي تقرؤه من الاتجاهين 1221
وهذا العدد العجيب = 111 × 11

ما العلاقة بين هذه الآيات الأربع؟
تأمّل جيّدًا:
{ إِنْ تَحْرِصْ عَلَى هُدَاهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِيْنَ (37)} (النحل)
{ وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوْكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِيْنَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيْقٍ (27)} (الحج)
{ بَلْ قُلُوْبُهُمْ فِي غَمْرَةٍ مِنْ هَذَا وَلَهُمْ أَعْمَالٌ مِنْ دُوْنِ ذَلِكَ هُمْ لَهَا عَامِلُوْنَ (63)} (المؤمنون)
{ يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِيْنَ وَالْمُنَافِقِيْنَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيْمًا حَكِيْمًا (1)} (الأحزاب)

عدد كلمات الآية الأولى 14 كلمة!
عدد كلمات الآية الثانية 14 كلمة!
عدد كلمات الآية الثالثة 14 كلمة!
عدد كلمات الآية الرابعة 14 كلمة!
مجموع أرقام الآيات الأربع هو 128، وهذا العدد = 114 + 14
الآية الأولى جاءت في سورة النحل وهي السورة التي عدد آياتها 128 آية، وهذا العدد = 114 + 14
ثم ماذا بعد؟

الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 1938، وهذا العدد = 114 × 17
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 2622، وهذا العدد = 114 × 23
الآية الثالثة ترتيبها من بداية المصحف رقم 2736، وهذا العدد = 114 × 24
الآية الرابعة ترتيبها من بداية المصحف رقم 3534، وهذا العدد = 114 × 31

ما العلاقة بين هاتين الآيتين؟
تأمّل جيّدًا:
{ فَأَلْقَى عَصَاهُ فَإِذَا هِيَ ثُعْبَانٌ مُبِيْنٌ (32)} (الشعراء)
{ وَلَقَدِ اخْتَرْنَاهُمْ عَلَى عِلْمٍ عَلَى الْعَالَمِيْنَ (32)} (الدخان)
الآية الأولى رقمها 32، والآية الثانية رقمها 32 أيضًا!
الآية الأولى عدد كلماتها 6 كلمات، والآية الثانية عدد كلماتها 6 كلمات أيضًا!
الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 2964، وهذا العدد = 114 × 26
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 4446، وهذا العدد = 114 × 39

علاقة الشعراء بالدخان
تأمّل أين جاءت الآيتان؟ في سورتي الشعراء والدخان! فما العلاقة بين السورتين؟
أطول سورة في المصحف هي سورة البقرة، وعدد آياتها 286 آية.
السورة التي بعدها مباشرة من حيث عدد الآيات هي سورة الشعراء، وعدد آياتها 227 آية!
الفرق بين عدد آيات سورتي البقرة والشعراء = 59 آية، وهذا هو بالفعل عدد آيات سورة الدخان!
تأمّل..
عدد كلمات كل من الآيتين 6 كلمات.
مجموع كلمات السورتين 1666 كلمة!
الفرق بين ترتيب السورتين 18، وهذا العدد = 6 × 3
الفرق بين عدد آيات السورتين 168، وهذا العدد = 6 × 28

ما العلاقة بين هاتين الآيتين؟
تأمّل جيّدًا:
{ وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُوْنَ (123)} (هود)
{ فَلَمْ يَكُ يَنْفَعُهُمْ إِيمَانُهُمْ لَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِيْ قَدْ خَلَتْ فِي عِبَادِهِ وَخَسِرَ هُنَالِكَ الْكَافِرُوْنَ (85)} (غافر)

الآية الأولى هي آخر آية في سورة هود، والآية الثانية هي آخر آية في سورة غافر.
ترتيب سورة هود في المصحف رقم 11، وترتيب سورة غافر رقم 40
الآية الأولى ترتيبها من بداية المصحف رقم 1596، وهذا العدد = 114 × 14
الآية الثانية ترتيبها من بداية المصحف رقم 4218، وهذا العدد = 114 × 37
مجموع ترتيب الآيتين من بداية المصحف 5814، وهذا العدد يساوي 114 × 51
مجموع ترتيب السورتين هود وغافر في المصحف يساوي 51

ما العلاقة بين هذه الآيات الثلاث؟
تأمّل جيّدًا:
{ أَتُتْرَكُوْنَ فِي مَا هَاهُنَا آمِنِيْنَ (146)} (الشعراء)
{ فَلَيْسَ لَهُ الْيَوْمَ هَاهُنَا حَمِيْمٌ (35)} (الحاقة)
{ بَلِ الَّذِيْنَ كَفَرُوا فِي تَكْذِيْبٍ (19)} (البروج)

الآية الأولى عدد كلماتها 5 كلمات، وترتيبها من بداية المصحف رقم 3078، وهذا العدد = 114 × 27
الآية الثانية عدد كلماتها 5 كلمات، وترتيبها من بداية المصحف رقم 5358، وهذا العدد = 114 × 47
الآية الثالثة عدد كلماتها 5 كلمات، وترتيبها من بداية المصحف رقم 5928، وهذا العدد = 114 × 52
مجموع أرقام الآيات الثلاث = 200، وهذا العدد = 5 × 5 × 8
مجموع حروف الآيات الثلاث = 60 حرفًا، وهذا العدد = 5 × 12
مجموع كلمات الآيات الثلاث = 15 كلمة، وهذا العدد = 5 × 3

روعة الإيقاع الخُماسي
تأمّل الآيتين الأولى والثانية:
{ أَتُتْرَكُوْنَ فِي مَا هَاهُنَا آمِنِيْنَ (146)} (الشعراء)
{ فَلَيْسَ لَهُ الْيَوْمَ هَاهُنَا حَمِيْمٌ (35)} (الحاقة)

ما الكلمة المشتركة بينهما؟ إنها كلمة { هَاهُنَا }!
وردت هذه الكلمة 4 مرّات في القرآن الكريم، ووردت للمرّة الأولى في هذه الآية:
{ ثُمَّ أَنْزَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ بَعْدِ الْغَمِّ أَمَنَةً نُعَاسًا يَغْشَى طَائِفَةً مِنْكُمْ وَطَائِفَةٌ قَدْ أَهَمَّتْهُمْ أَنْفُسُهُمْ يَظُنُّوْنَ بِاللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ يَقُوْلُوْنَ هَلْ لَنَا مِنَ الْأَمْرِ مِنْ شَيْءٍ قُلْ إِنَّ الْأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ يُخْفُوْنَ فِي أَنْفُسِهِمْ مَا لَا يُبْدُوْنَ لَكَ يَقُوْلُوْنَ لَوْ كَانَ لَنَا مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ مَا قُتِلْنَا هَاهُنَا قُلْ لَوْ كُنْتُمْ فِي بُيُوْتِكُمْ لَبَرَزَ الَّذِيْنَ كُتِبَ عَلَيْهِمُ الْقَتْلُ إِلَى مَضَاجِعِهِمْ وَلِيَبْتَلِيَ اللَّهُ مَا فِي صُدُوْرِكُمْ وَلِيُمَحِّصَ مَا فِي قُلُوْبِكُمْ وَاللَّهُ عَلِيْمٌ بِذَاتِ الصُّدُوْرِ (154)} (آل عمران)

تأمّل..
عدد كلمات الآية 75 كلمة، وهذا العدد = 5 × 5 × 3
كلمة { هَاهُنَا } جاءت في ترتيب الكلمة رقم 50 من بداية الآية، وهذا العدد = 5 × 5 × 2
كلمة { هَاهُنَا } جاءت قبل 25 كلمة من نهاية الآية، وهذا العدد = 5 × 5
كلمة { هَاهُنَا } جاءت في ترتيب الكلمة رقم 2620 من بداية السورة، وهذا العدد = 5 × 524
كلمة { هَاهُنَا } جاءت في ترتيب الكلمة رقم 880 من نهاية السورة، وهذا العدد = 5 × 176
مجموع ترتيب كلمة { هَاهُنَا } من بداية سورة آل عمران ونهايتها 2620 + 880، والنتيجة 3500 وهذا العدد = 5 × 5 × 5 × 28

أين جاءت كلمة { هَاهُنَا }للمرّة الثانية في المصحف!
لقد جاءت في السورة التي ترتيبها رقم 5 وهي سورة المائدة، فتأمّل:
{ قَالُوا يَا مُوْسَى إِنَّا لَنْ نَدْخُلَهَا أَبَدًا مَا دَامُوا فِيْهَا فَاذْهَبْ أَنْتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلَا إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُوْنَ (24)} (المائدة)
ترتيب آخر كلمة في هذه الآية رقم 700 من بداية السورة، وهذا العدد = 5 × 5 × 28
ولكن لماذا جاء رقم الآية 24 ولم يأت 25 كما كان متوقعًا؟
لأن عدد آيات سورة المائدة 120 آية، وهذا العدد = 5 × 24

مطلق الحرية للقرآن
أرأيت كيف انعطف بنا النسيج الرقمي القرآني! كنا نتحدّث عن السور والآيات فانعطف بنا نحو الكلمات!
إن المسالك الرقميّة القرآنيّة متشابكة جدًّا، ولا يمكن أن تهتدي إليها ما لم تضع القرآن أمامك!
وأنت تقوم بدراسة المنظومة الإحصائيّة القرآنيّة اترك مطلق الحرية للقرآن الكريم! لا تقلق من شيء، فهو سوف يخرج لك كنوزه الرقميّة من تلقاء نفسه! فهو كتاب مبارك!
إذا كنت مخلصًا معه، وأعطيته جزءًا من وقتك، فهو سوف يعطيك أكثر مما تتوقَّع! ولكن إياك أن تحاول تقييده بأساليب رياضية أو مناهج علمية وضعها البشر!
فالقرآن العظيم أسمى وأجلّ من ذلك كلّه، وله منهجه وأسلوبه الخاص!
------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-20, 09:53 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
مكة صالح
اللقب:
:: ضيف أهل السنة ::

البيانات
التسجيل: Aug 2017
العضوية: 3880
المشاركات: 9 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 50
مكة صالح will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
مكة صالح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: سلسة آيات القرآن

مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه












توقيع : مكة صالح

لا اله الا الله

عرض البوم صور مكة صالح   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-21, 10:28 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 3 / ق 1

سلسلة آيات القرآن / 3

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

رحلة { الْحقّ } المذهلة / القسم الأول



ما أجلَّها وما أقدرها هذه الأرقام ذات المظهر الأصم والجوهر الشفيف على إقناع كلِّ صاحب عقل سديد غير مكابر بمدى قدرة اللَّه وبمدى عظمة كلماته التي تصدِّع الجبل الأصمِّ فيخرُّ خاشعاً للَّه تعالى! إنَّها من خصائص الأرقام السرمديَّة التي ما كنَّا لنعلمها لو لم يكشف اللَّه عزَّ وجلَّ لنا جوهرها الحقيقي وارتباطها الوثيق بكلماته الوضيئة. اقرأ معنا.. تذوَّق طعم الدهشة.. شاركنا الإبحار في عجائب كتاب اللَّه المسطور، وتأمَّل معنا إحدى آياته.. توقًّف معنا في دنيا الأرقام وتأمَّل سحر هذه الرموز الصماء وهي تروي لنا قصّة الحق المذهلة!
ورد لفظ { حَقّ } في القرآن الكريم 227 مرة!
وورد لفظ { حَقًّا } في القرآن الكريم 17 مرة!
وردت كلمة { الْحقّ } معرَّفة بالألف واللَّام في القرآن الكريم 187 مرّة.
وردت في مواضع محسوبة بدقة فائقة في نطاق نظام محكم من الأعداد الأوّليّة! لماذا؟
لأن الحق واحد، والباطل متعدِّد، والأعداد الأوّليّة من خصائصها أنها لا تقبل القسمة إلَّا على نفسها أو على الرقم واحد، وهي بذلك تنسجم في صفاتها تمام الانسجام مع صفة { الْحقّ }!
في المحطة التالية سوف نستعرض معًا بعض المشاهد المتعلقة بتكرار كلمة (الحق) في القرآن الكريم!
لذا فإننا نوجِّه دعوة خاصة جدًّا للمكذبين بهذا القرآن العظيم ليشهدوا معنا بعض لوحات "الحق". إلى الذين يصدّون عن الحق!
إلى الذين يحاربون القرآن، ولم يحاولوا أن يقتربوا منه يومًا في حياتهم ليعرفوه على حقيقته! إلى الذين يكفرون بهذا القرآن فقط، لأنهم وجدوا آباءهم ومن حولهم يفعلون ذلك ففعلوا مثلهم! فأغمضوا أعينهم وساروا على دربهم!

{ الْحقّ } لأوّل مرّة
وردت كلمة { الْحَقّ } لأوّل مرّة في القرآن الكريم في هذه الآية:
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوْضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا فَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِيْنَ كَفَرُوا فَيَقُوْلُوْنَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيْرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيْرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِيْنَ (26)} (البقرة)

كلمة { الْحقّ } تتشكَّل من أربعة أحرف مجموع ترتيبها في قائمة الحروف الهجائية 51، وهذا العدد = 17 × 3
وردت كلمة { الْحقّ } في القرآن الكريم 187 مرّة، وهذا العدد = 17 × 11
تكرّرت كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة 17 مرّة!
جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية الآية، وهذا العدد أوّليّ!
جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 23 من نهاية الآية، وهذا العدد أوَّليّ، وهو يماثل عدد أعوام الوحي التي نزل خلالها { الْحقّ }، وهو القرآن!
جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 349 من بداية السورة، وهذا العدد أوّليّ!
جاءت كلمة { الْحقّ } قبل 5791 من نهاية السورة، وهذا العدد أوّليّ!

تأمّل موقع كلمة { الْحقّ } في الآية السابقة جيّدًا!
لقد جاء في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية الآية، ورقم 23 من نهايتها!
انتقل الآن إلى سورة الأعراف وتأمّل هذه الآية:
{ هَلْ يَنْظُرُوْنَ إِلَّا تَأْوِيْلَهُ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيْلُهُ يَقُوْلُ الَّذِيْنَ نَسُوْهُ مِنْ قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ فَهَلْ لَنَا مِنْ شُفَعَاءَ فَيَشْفَعُوا لَنَا أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ قَدْ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَفْتَرُوْنَ (53)} (الأعراف)
أوّل ما يلفت نظرك أن كلمة { الْحقّ } في هذه الآية جاءت مقترنة بحرف الباء!
كلمة { بِالْحقّ } تتشكَّل من خمسة أحرف، ومجموع ترتيبها في قائمة الحروف الهجائية 53.. لاحظ رقم الآية!
جاءت كلمة { بِالْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية الآية!
كلمة { بِالْحقّ } في هذه الآية هي التكرار رقم 47 لكلمة الحق من بداية المصحف.
السورة التي ترتيبها رقم 47 في المصحف هي سورة مُحمَّد!
الكلمة التي ترتيبها رقم 17 في سورة محمد هي اسم "محمد" نفسه صلى الله عليه وسلم!

ننتقل الآن إلى سورة مُحمَّد لنرى الكلمة رقم 17 من بداية السورة:
{ الَّذِيْنَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيْلِ اللَّهِ أَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ (1) وَالَّذِيْنَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَآمَنُوا بِمَا نُزِّلَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَهُوَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ كَفَّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَأَصْلَحَ بَالَهُمْ (2) ذَلِكَ بِأَنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا اتَّبَعُوا الْبَاطِلَ وَأَنَّ الَّذِيْنَ آمَنُوا اتَّبَعُوا الْحَقَّ مِنْ رَبِّهِمْ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ لِلنَّاسِ أَمْثَالَهُمْ (3)} (مُحمَّد)

تأمّل..جاء اسم { مُحمَّد } في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية السورة!
ووردت كلمة { الْحقّ } في السورة مرّتين فصلت بينهما 17 كلمة!
وردت كلمة { الْحقّ } في القرآن الكريم كاملًا 187 مرّة أي 17 × 11
وفي جميع المواقع التي ارتبطت بالأعداد الأوّليّة من دون استثناء، وارتكزت هذه الأعداد الأوّليّة بشكل خاص على العدد 17، وفي المقابل ارتبطت المواضع التي ورد فيها اسم { مُحمَّد } في القرآن الكريم بالعدد 17 أيضًا!
وقد جاء هذا التطابق ليؤكد أن مُحمَّدًا (صلى الله عليه وسلم) جاء بالحق من ربه! وبذلك ارتبط ذكره ارتباطًا وثيقًا بكلمة { الْحقّ }!

تأمّل..مجموع كلمات الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة هو 461 كلمة! وهذا العدد = 114 × 4 + 5
114 هو عدد سور القرآن!
4 هو تكرار اسم { مُحمَّد } في القرآن!
5 هو عدد أركان الإسلام!
461 عدد أوّليّ لا يقبل القسمة إلا على نفسه أو الواحد، وكذلك الحق!
ترتيب العدد 461 في قائمة الأعداد الأوّليّة هو 89، وهذا الأخير أوّليّ أيضًا!

في الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة:
تكرّر حرف الميم 136 مرّة، وهذا العدد = 17 × 2 × 2 × 2
تكرّر حرف الحاء 34 مرّة، وهذا العدد = 17 × 2
تكرّر حرف الدال 41 مرّة، وهذا هو مجموع تكرار { مُحمَّد } ضمن الحروف المقطّعة!
هذه هي أحرف { مُحمَّد }، وقد تكرّرت في الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة 211 مرّة!
العدد 211 أوَّلي، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 47، وهذا هو ترتيب سورة محمد في المصحف!

في الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة:
تكرّر حرف الحاء 34 مرّة، وهذا العدد = 17 + 17
تكرّر حرف القاف 49 مرّة، وهذا العدد = 7 × 7
17 عدد أوَّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7
الحرفان يشكّلان كلمة { حقّ }، ومجموع تكرارهما في الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة هو 83
83 عدد أوَّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوَّليّة رقم 23، وهذا هو عدد أعوام الوحي!
وقد رأينا كيف ارتبط الوحي بالحق في أوّل آية ترد فيها كلمة "{ الْحقّ } في المصحف:
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوْضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا فَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِيْنَ كَفَرُوا فَيَقُوْلُوْنَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيْرًا وَيَهْدِيْ بِهِ كَثِيْرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِيْنَ (26)} (البقرة)
لاحظ كيف جاء ترتيب كلمة { الْحقّ } رقم 17 من بداية الآية، ورقم 23 من نهايتها!

وتأمّل..في الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة:
تكرّر حرف الواو 141 مرّة، وهذا العدد = 47 × 3
تكرّر حرف الحاء 34 مرّة، وهذا العدد = 17 × 2
تكرّر حرف الياء 132 مرّة
هذه الأحرف تشكِّل كلمة { وَحْي }، ومجموع تكرارها في آيات { الْحقّ } في سورة البقرة هو 307
307 عدد أوَّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 63، وهذا هو عمر مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم-!

وتأمّل..في الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحقّ } في سورة البقرة:
تكرّر حرف الألف 360 مرّة.
تكرّر حرف اللَّام 230 مرّة.
تكرّر حرف الواو 141 مرّة.
تكرّر حرف الحاء 34 مرّة.
تكرّر حرف الياء 132 مرّة.
هذه هي أحرف كلمة { الْوَحْي }، ومجموع تكرارها في آيات { الْحقّ } في سورة البقرة هو 897 وهذا العدد = 23 × 39

عودة إلى سورة مُحمَّد
ترتيب سورة مُحمَّد في المصحف رقم 47، وهذا العدد أوَّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 15
الآن تأمّل أين جاء التكرار رقم 15 لكلمة { الْحقّ } من بداية المصحف:
{ تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوْهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِيْنَ (252)} (البقرة)
كلمة { بِالْحقّ } في هذه الآية ترتيبها رقم 5088 من بداية سورة البقرة! والعدد 5088 = 53 × 16 × 6
53 عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 16
كلمة { بِالْحقّ } ترتيبها 6 من بداية الآية!
تأمّل الترتيب الهجائي لكلمة { بِالْحَقِّ }:

الحرف / ترتيبه الهجائي
ب / 2
ا / 1
ل / 23
ح / 6
ق/ 21
المجموع / 53

تأمّل.. مجموع الترتيب الهجائي لكلمة { بِالْحقّ } = 53

تأمّل وتعجّب!
كلمة { بِالْحقّ } ترتيبها من بداية سورة البقرة رقم 5088 و هذا العدد يساوي 53 × 16 × 6
53 هو مجموع الترتيب الهجائي لأحرف { بِالْحقّ }!
16 هو ترتيب العدد 53 في قائمة الأعداد الأوّليّة!
6 هو ترتيب كلمة { بِالْحقّ } في الآية!
تأمّل الكلمة السابقة لكلمة { بِالْحقّ } في الآية.. { عَلَيْكَ }!
هذه الكلمة والمعني بها النبي صلى الله عليه وسلم ترتيبها من بداية سورة البقرة رقم 5087
هذا العدد أوَّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 680، وهذا العدد = 17 × 40
17 هو ترتيب اسم { مُحمَّد } في سورة مُحمَّد، و 40 هو عمر مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم- عندما أوحي إليه!
رقم الآية 252، وهذا العدد = 63 × 4
63 هو عدد أعوام عمره -صلى الله عليه وسلّم-!
4 هو تكرار اسم مُحمَّد في القرآن الكريم!
عدد حروف الآية 41 حرفًا، وهذا هو أيضًا مجموع تكرار أحرف اسم { مُحمَّد } ضمن الحروف المقطّعة!
وإذا انتبهت إلى الآية تجدها تتضمّن خطابًا مباشرًا للنبي -صلى الله عليه وسلّم-!
63 هو عدد أعوام عمر النبي -صلى الله عليه وسلّم-.

انطلق من هذه الحقيقة، وتأمّل أين جاء التكرار رقم 63 لكلمة { الْحقّ } من بداية المصحف:
{ هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُوْرًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِيْنَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَلِكَ إِلَّا بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُوْنَ (5)} (يونس)
هذه الآية عدد كلماتها 23 كلمة!
الآية رقمها 5، وكلمة { الْحقّ } جاءت في ترتيب الكلمة رقم 5 من نهاية الآية!
سورة يونس ترتيبها رقم 10 في المصحف، وهذا العدد = 5 + 5
5 هو عدد أركان الإسلام!

تأمّل آية الأعراف مرّة أخرى:
{ هَلْ يَنْظُرُوْنَ إِلَّا تَأْوِيْلَهُ يَوْمَ يَأْتِي تَأْوِيْلُهُ يَقُوْلُ الَّذِيْنَ نَسُوْهُ مِنْ قَبْلُ قَدْ جَاءَتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ فَهَلْ لَنَا مِنْ شُفَعَاءَ فَيَشْفَعُوا لَنَا أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ قَدْ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَفْتَرُوْنَ (53)} (الأعراف)

انتقل إلى سورة القصص وتأمّل هذه الآية:
{ وَإِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ قَالُوا آمَنَّا بِهِ إِنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّنَا إِنَّا كُنَّا مِنْ قَبْلِهِ مُسْلِمِيْنَ (53)} (القصص)
توسّطت كلمة { الْحقّ } الآية 7 كلمات قبلها، و7 كلمات بعدها، والعدد 17 ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة هو 7
الآن اجمع كلمات الآية رقم 53 من سورة الأعراف، والآية 53 من سورة القصص تجدها 53 كلمة!

وقبل أن تنتقل إلى محطَّة جديدة دعني أعرض عليك أمرًا مهمًّا!
تأمّل أين جاءت كلمة { الْحقّ } للمرّة الأولى في المصحف:
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوْضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا فَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِيْنَ كَفَرُوا فَيَقُوْلُوْنَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيْرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيْرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِيْنَ (26)} (البقرة)
لقد جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 17 في الآية رقم 26

انطلق من هذه المعطيات، وتأمّل هذه الآية من سورة الرعد:
{ أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا فَاحْتَمَلَ السَّيْلُ زَبَدًا رَابِيًا وَمِمَّا يُوْقِدُوْنَ عَلَيْهِ فِي النَّارِ ابْتِغَاءَ حِلْيَةٍ أَوْ مَتَاعٍ زَبَدٌ مِثْلُهُ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الْحَقَّ وَالْبَاطِلَ فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الْأَرْضِ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ (17)} (الرعد)
لقد جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 17 من نهاية الآية، ورقم 26 من بدايتها!
هذه الآية نفسها جاءت قبل 26 آية من نهاية سورة الرعد!
ولا تنسَ أن تنتبه إلى رقم الآية إنه العدد 17 نفسه!
ترتيب كلمة { الْحقّ } في هذه الآية هو التكرار رقم 81 لكلمة "الحق{ الْحقّ }" من بداية المصحف.
مجموع كلمات الآيتين = 81 كلمة!
هذه الآية جاءت في سورة الرعد، وعدد آياتها 43 آية!
مجموع أرقام الآيتين = 43 أيضًا!

الحقّ للمرّتين الثانية والثالثة
وردت كلمة { الْحقّ } للمرّتين الثانية والثالثة في هذه الآية:
{ وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُوْنَ (42)} (البقرة)
الرقم 2 هو أصغر عدد أوَّليّ.
جاءت هذه الآية في سورة البقرة، وهي السورة التي ترتيبها في المصحف رقم 2
وردت كلمة { الْحقّ } في الآية مرّتين!
جاءت كلمة { الْحقّ } الأولى بعد كلمتين من بداية الآية!
جاءت كلمة { الْحقّ } الثانية قبل كلمتين من نهاية الآية!
جاءت كلمة { الْحقّ } الأولى قبل كلمتين من كلمة { الْحقّ } الثانية!
جاءت كلمة { الْحقّ } الثانية بعد كلمتين من كلمة { الْحقّ } الأولى!
عدد أحرف كلمة { الْحقّ } = 4 أحرف، وهذا العدد = 2 × 2، ويساوي أيضًا 2 + 2
مجموع أحرف كلمة { الْحقّ } في المرّتين = 8 أحرف، وهذا هو عدد كلمات الآية نفسها!
عدد حروف الآية = 42 حرفًا، وهذا هو رقم الآية نفسها!
الحرف الذي بدأت به الآية هو حرف الواو، وترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 27
والحرف الذي ختمت به الآية هو حرف النون، وترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 25، والفرق بينهما 2

اللّوحة الحق:
سلسلة آيات القرآن / 3 / ق 1

تأمّل..كلمة { الْحقّ } الأولى ترتيبها رقم 625 من بداية سورة البقرة، وهذا العدد = 5 × 5 × 5 × 5
كلمة { الْحقّ } الثانية ترتيبها رقم 5513 من نهاية سورة البقرة، وهذا العدد = 5555 – 42
انتبه إلى أن العدد 42 هو رقم الآية نفسها، وهو عدد حروفها أيضًا!
مجموع حروف الآية وكلماتها هو 50، وهذا العدد = 5 × 5 + 5 × 5
قد تتساءل عن رقم الآية 42! فلماذا جاء رقم الآية 42، وجاء عدد حروفها 42 حرفًا؟!
للإجابة عن هذا السؤال سوف نشدّ الرحال الآن إلى سورة الأنعام!
هناك سوف نجد التكرار رقم 42 لكلمة الحق من بداية المصحف قد جاء في هذه الآية:
{ أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا وَالَّذِيْنَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ فَلَا تَكُوْنَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِيْنَ (114)} (الأنعام)
تأمّل معنى الآية جيّدًا!
وتأمّل رقمها 114 فهو عدد سور القرآن الكريم!
ولا تنسَ أن عدد كلمات الآية 23 كلمة، بعدد أعوام الوحي التي تنزّل خلالها القرآن الكريم!
وجاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 19 من بداية الآية، ورقم 5 من نهايتها، وفي الحالتين العدد أوَّليّ!

عودة إلى إيقاع { الْحقّ } في سورة البقرة.
{ الْحقّ } للمرّة الرابعة
والآن نعود إلى سورة البقرة لنتابع إيقاع { الْحقّ } فيها.
تأمّل أين جاءت كلمة { الْحقّ } في المرّة الرابعة! فقد جاءت في هذه الآية:

سلسلة آيات القرآن / 3 / ق 1

تأمّل موقع كلمة { الْحقّ } من بداية الآية رقم 55، ومن نهايتها رقم 6، ومجموع مواقع (الحق) من الاتجاهين هو 55 + 6 = 61، وهذا هو رقم الآية نفسها، وهو عدد أوَّليّ!
هل تعلم أين ورد التكرار رقم 55 لكلمة { الْحقّ } من بداية المصحف؟
الآية رقم 5 من سورة الأنفال احتضنت التكرار رقم 55 لكلمة { الْحقّ } من بداية المصحف، فتأمّل:
{ كمَا أَخْرَجَكَ رَبُّكَ مِنْ بَيْتِكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّ فَرِيْقًا مِنَ الْمُؤْمِنِيْنَ لَكَارِهُوْنَ (5)} (الأنفال)
لاحظ كيف توسَّطت كلمة { الْحقّ } الآية!
5 كلمات قبلها، و5 كلمات بعدها!
لاحظ كيف جاءت كلمة { الْحقّ } قبل 25 حرفًا، أي 5 × 5، من نهاية الآية!
وعدد آيات سورة الأنفال التي وردت فيها هذه الآية 75 آية.. أي 5 × 5 × 3

{ الحقّ } للمرّة الخامسة
أين جاءت كلمة { الْحقّ } للمرّة الخامسة في القرآن الكريم؟
لقد جاءت في هذه الآية:
{ قَالَ إِنَّهُ يَقُوْلُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا ذَلُوْلٌ تُثِيْرُ الْأَرْضَ وَلَا تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لَا شِيَةَ فِيْهَا قَالُوا الْآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوْهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُوْنَ (71)} (البقرة)
أوّل ما يلفت نظرك هو رقم الآية 71، وهذا العدد أوَّليّ!
وفي المرّة السابقة جاءت كلمة { الْحقّ } في الآية رقم 61، وهذا العدد هو الآخر أوَّليّ!
والفرق بينهما 10، أي 5 + 5
وردت كلمة { الْحقّ } للمرّة الخامسة في ترتيب الكلمة رقم 5 من نهاية الآية، ورقم 20 من بدايتها!
ومجموع مواقع { الْحقّ } من الاتجاهين 25 أي 5 × 5
الآن تأمّل..
أين جاء ترتيب كلمة "الحق" للمرّة الخامسة من بداية المصحف؟!
لقد جاء في ترتيب الكلمة رقم 1142
تأمّل هذا العدد جيّدًا، فهو يتكوّن من شقّين: 2 114
الأوّل هو ترتيب سورة البقرة في المصحف، والثاني هو عدد سور القرآن الكريم!
ردّ العدد إلى أصله، وانظر إليه نظرة أخرى 1142، فهو يساوي 114 × 5 × 2 + 2
5 هو تكرار كلمة { الْحقّ } في هذا الموضع من بداية المصحف، و2 هو ترتيب سورة البقرة!
انظر إلى العدد 1142 نظرة أخرى فتجده = 571 × 2
الأول عدد أوَّليّ، وهو العام الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم والثاني هو ترتيب سورة البقرة في المصحف!

{ مُحمَّد } و { الْحقّ }
الآن تأمّل أوّل آيتين ترد فيهما كلمة { الْحقّ } في المصحف:
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوْضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا فَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِيْنَ كَفَرُوا فَيَقُوْلُوْنَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيْرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيْرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِيْنَ (26)} (البقرة)
{ ولَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُوْنَ (42)} (البقرة)
مجموع كلمات هاتين الآيتين = 47 كلمة!
مجموع أرقام الآيتين 68، وهذا العدد = 17 × 4
تأمّل..47 هو ترتيب سورة مُحمَّد في المصحف!
17 هو ترتيب اسم { مُحمَّد } في سورة مُحمَّد!
4 هو تكرار اسم { مُحمَّد } في القرآن الكريم!

تأمّل الآية الثانية مرّة أخرى:
جاء التكرار رقم 2، ورقم 3 لكلمة (الحَقِّ) في هذه الآية:
{ وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُوْنَ (42)} (البقرة)
كلمة { الْحقّ } وردت مرّتين في الآية.
في الموضع الأوّل جاءت بعد كلمتين من بداية الآية، وفي الموضع الثاني جاءت قبل كلمتين من نهاية الآية!
ما بين كلمة { الْحقّ } في الموضع الأول، وكلمة { الْحقّ } في الموضع الثاني هناك كلمتان!
الآية رقمها 42، وعدد حروفها 42 حرفًا!

الآن تأمّل أوّل أربع آيات وردت فيها كلمة { الْحقّ } في المصحف:
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوْضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا فَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِيْنَ كَفَرُوا فَيَقُوْلُوْنَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيْرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيْرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِيْنَ (26)} (البقرة)
{ وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُوْنَ (42){ (البقرة)
{ وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوْسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُوْمِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُوْنَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاؤُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُوْنَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُوْنَ النَّبِيِّيْنَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُوْنَ (61)} (البقرة)
{ قَالَ إِنَّهُ يَقُوْلُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا ذَلُوْلٌ تُثِيْرُ الْأَرْضَ ولَا تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لَا شِيَةَ فِيْهَا قَالُوا الْآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوْهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُوْنَ (71)} (البقرة)

مجموع كلمات هذه الآيات الأربع هو 131، وهذا العدد = 114 + 17
مجموع أرقام هذه الآيات الأربع هو 200، وهذا العدد = 114 + 63 + 23
114 هو عدد سور القرآن الكريم!
23 هو عدد أعوام الوحي!
63 هو عمر محمد صلى الله عليه وسلم.
17 هو ترتيب اسم { مُحمَّد } في سورة محمد!

{ الْحقّ } للمرّة السادسة
أين جاءت كلمة { الْحقّ } للمرّة السادسة؟ لقد جاءت في هذه الآية:
{ وَإِذَا قِيْلَ لَهُمْ آمِنُوا بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا نُؤْمِنُ بِمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَيَكْفُرُوْنَ بِمَا وَرَاءَهُ وَهُوَ الْحَقُّ مُصَدِّقًا لِمَا مَعَهُمْ قُلْ فَلِمَ تَقْتُلُوْنَ أَنْبِيَاءَ اللَّهِ مِنْ قَبْلُ إِنْ كُنْتُم مُّؤْمِنِيْنَ (91)} (البقرة)
التكرار رقم 6 لكلمة { الْحقّ } جاء في هذه الآية، وعدد كلماتها 30 كلمة، أي 6 × 5
كلمة { الْحقّ } جاءت في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية الآية، وهذا العدد أوَّليّ!
عدد حروف الآية 119 حرفًا، وهذا العدد = 17 × 7
كلمة { الْحقّ } في هذه الآية جاءت في ترتيب الكلمة رقم 1521 من بداية سورة البقرة!
هل تعلم إلى ماذا يشير هذا العدد؟
أذكِّرك بأن كلمة { الْحقّ } في هذه الآية هي التكرار رقم 6 لكلمات { الْحقّ } من بداية المصحف.
والعدد 1521 = 13 × 13 × 3 × 3، وأن رقم الآية، وهو 91 = 13 × 7
ومعلوم أن العدد 13 أوَّليّ، وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 6
كلمة { الْحقّ } في الآية السابقة جاءت في ترتيب الكلمة رقم 14 من نهاية الآية، فلماذا؟
لأنك إذا تأمّلت الآية نفسها تجد أن ترتيبها من بداية المصحف هو 98، وهذا العدد = 14 × 7

{ الْحقّ } للمرّة السابعة
أين جاءت كلمة "الحق" للمرّة السابعة؟ لقد جاءت في هذه الآية:
{ وَدَّ كَثِيْرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّوْنَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيْمَانِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيْرٌ (109)} (البقرة)
أوّل ما يلفت نظرك هو رقم الآية 109، وهو عدد أوَّليّ!
جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 13 من نهاية الآية، وهذا العدد أوَّليّ!
جاءت كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 21 من بداية الآية، وهذا العدد = 7 × 3
ولا تنسَ أن كلمة { الْحقّ } في هذه الآية هي التكرار رقم 7 لكلمات { الْحقّ } من بداية المصحف!
كلمة { الْحقّ } للمرّة السابعة جاء ترتيبها رقم 1894 من بداية سورة البقرة، وهذا العدد = 2 × 947
2 هو أصغر عدد أوَّليّ، وهو ترتيب سورة البقرة في المصحف، و947 هو الآخر عدد أوَّليّ!
ولكن ما هو ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة؟ ترتيبه رقم 161، وهذا الأخير = 7 × 23
تأمّل!
الرقم 7 عدد أوَّليّ، وهو يشير إلى ترتيب كلمة { الْحقّ } في هذا الموضع من بداية المصحف!
والعدد 23 هو الآخر أوَّليّ، ويشير إلى عدد أعوام الوحي!
ننطلق من هذه الإشارة لعرض التكرار رقم 23 لكلمة { الْحقّ } من بداية المصحف.
فقد جاء في هذه الآية من سورة آل عمران، فتأمّل:
{ تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوْهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَمَا اللَّهُ يُرِيْدُ ظُلْمًا لِّلْعَالَمِيْنَ (108)} (آل عمران)
تأمّل كيف توسَّطت كلمة { الْحقّ } الآية، 5 كلمات قبلها، و5 كلمات بعدها!
ترتيب كلمة { الْحقّ } رقم 6 من بداية الآية، ورقم 6 أيضًا من نهاية الآية؟ لماذا؟
لأنك إذا أضفت الرقم 6 إلى رقم الآية يكون الناتج 114، وهذا هو عدد سور القرآن الذي تتحدّث عنه الآية!

{ الْحقّ } للمرّة الثامنة
أين جاءت كلمة { الْحقّ } للمرّة الثامنة؟ لقد جاءت في هذه الآية:
{ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيْرًا وَنَذِيْرًا وَلَا تُسْأَلُ عَنْ أَصْحَابِ الْجَحِيْمِ (119)} (البقرة)
أول ما يلفت نظرك هو أن كلمة { الْحقّ } في المرة الثامنة جاء ترتيبها رقم 8 من نهاية الآية!
جاء ترتيب كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 3 من بداية الآية، وهذا العدد أوَّليّ!
ورد { الْحقّ } للمرّة الثامنة في ترتيب الكلمة رقم 8 من نهاية الآية، ورقم 3 من بدايتها ومجموع مواقع { الْحقّ } من الاتجاهين 11، وهذا العدد أوَّليّ!
والفرق بين مواقع "الحق" من الاتجاهين 5، وهو عدد أوَّليّ أيضًا!
كلمة { الْحقّ } للمرّة الثامنة يأتي ترتيبها رقم 2083 من بداية سورة البقرة، وهذا العدد أوَّليّ!
كلمة { الْحقّ } للمرّة الثامنة يأتي ترتيبها رقم 2112 من بداية المصحف، وهذا العدد = 3 × 8 × 8 × 11
3 هو ترتيب كلمة { الْحقّ } من بداية الآية!
8 هو ترتيب كلمة { الْحقّ } من نهاية الآية!
8 هو تكرار كلمة { الْحقّ } في هذه المواضع من بداية المصحف!
11 هو مجموع ترتيب مواقع { الْحقّ } من بداية الآية ونهايتها!
تأمّل معنى الآية جيّدًا
{ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيْرًا وَلَا تُسْأَلُ عَنْ أَصْحَابِ الْجَحِيْمِ (119)} (البقرة)
هذه الآية خطاب مباشر من اللَّه عزّ وجلّ إلى عبده ونبيه مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم-.
هذه الآية ترتيبها من بداية المصحف هو 126، وهذا العدد = 2 × 63
الأوّل هو ترتيب سورة البقرة والثاني هو عدد أعوام عمر المُخاطب بهذه الآية، وهو النبي -صلى الله عليه وسلّم-!
إذا تأمّلت عدد حروف الآية تجدها 46 حرفًا، وهذا العدد = 2 × 23
الأوّل هو ترتيب سورة البقرة، والثاني هو عدد الأعوام التي قضاها النبي -صلى الله عليه وسلّم- في تبليغ الرسالة!
أودّ أن ألفت انتباهك إلى رقم الآية!
العدد 119 = 17 × 7 فما هي العلاقة بين العددين 17 و 7؟
العدد 17 أوَّليّ، وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7، وهذا الأخير هو أيضًا أوّليّ!
تأمّل الآية مرّة أخرى
{ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيْرًا وَنَذِيْرًا وَلَا تُسْأَلُ عَنْ أَصْحَابِ الْجَحِيْمِ (119)} (البقرة)
عدد حروف هذه الآية 46 حرفًا، فإذا أضفت إليها العدد 17 فإن النتيجة هي 63
وهذا هو عدد أعوام عمر مُحمَّد صلى الله عليه وسلم!
مجموع الترتيب الهجائي لأحرف كلمة { الْحقّ } هو 51
فإذا أضفت إليه عدد أعوام عمر مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم- يكون الناتج 114، وهذا هو عدد سور القرآن!

لوحة استثنائية!
جاءت كلمة { الْحقّ } في هذا الموضع مسبوقة بحرف الباء.
وهذا الحرف هو الذي افتتح اللَّه به الكتاب، فهو أوّل حرف في المصحف، بينما آخر حرف في الكلمة، وهو حرف القاف هو أوّل أحرف كلمة { قُرْآن }!
وبما أن حرف الباء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 2، فبذلك يكون مجموع الترتيب الهجائي لجميع أحرف كلمة { بِالْحقّ } هو 53، وهذا العدد أوَّليّ، وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 16 أي 8 × 2

تذكَّر..
كلمة { الْحقّ } في هذا الموضع هي التكرار رقم 8 لكلمات { الْحقّ } من بداية المصحف!
الرقم 2، وهو أصغر عدد أوَّليّ هو ترتيب سورة البقرة في القرآن الكريم، وهو أيضًا ترتيب حرف الباء في قائمة الحروف الهجائية، وهو الحرف الذي دخل على كلمة { الْحقّ } في هذا الموضع!
الآن تأمّل العدد 53
فإذا أضفت إليه عدد كلمات الآية، وهو 10 كلمات يكون الناتج 63
وهو عدد أعوام عمر النبي -صلى الله عليه وسلّم-!
ولا تنسَ أن السورة التي تتحدث عن معراج النبي -صلى الله عليه وسلّم- هي سورة النجم، وترتيبها في المصحف رقم 53، وأن السورة التي تتحدث عن إسراء النبي -صلى الله عليه وسلّم- وهي سورة الإسراء ترتيبها رقم 17
العدد 17 أوَّليّ والعدد 53 أوَّليّ أيضًا، لأن الإسراء معجزة وكذلك المعراج!

الأعداد الأوّليّة والمعجزات
من الحقائق المهمّة جدًّا أن جميع المواضع التي تتحدث عن المعجزات في القرآن ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالأعداد الأوّليّة، وكذلك المواضع التي تتحدث عن قضايا غيبيّة في القرآن الكريم، وبالإضافة إلى ذلك يوظف القرآن خصائص الأعداد الأوّليّة لتصوير مشاهد قرآنية متنوعة، مثل الحديث عن وحدانية اللَّه عزّ وجلّ.

{ الْحقّ } للمرّة التاسعة
احتفظ بالعدد 53، ودعنا ننتقل إلى الموضع التاسع لتكرار كلمة { الْحقّ } في القرآن الكريم، وقد جاء في هذه الآية:
{ قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوْهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِيْنَ أُوْتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُوْنَ (144)} (البقرة)
كلمة { الْحقّ } في هذه الآية ترتيبها رقم 2597 من بداية سورة البقرة، وهذا العدد = 53 × 7 × 7
كلمة { الْحقّ } في هذه الآية جاءت وصفًا للقبلة.
وكلمة { قِبْلَةً } جاءت بعد 7 كلمات من بداية الآية، بينما جاءت كلمة { الْحقّ } قبل 7 كلمات من نهاية الآية!
لذلك تجلَّى الرقم 7 مرّتين من خلال ترتيب كلمة { الْحقّ } من بداية السورة!
ولذلك جاء ترتيب كلمة { الْحقّ } في ترتيب الكلمة رقم 27 من بداية الآية، وقبل 27 حرفًا من نهايتها بينما جاءت كلمة { قِبْلَةً } في ترتيب الكلمة رقم 27 من نهاية الآية!

حقيقة مهمّة
جميع الآيات التي تتحدث عن المسجد الحرام وعن القبلة في القرآن الكريم مرتبطة بنظام محكم يستند إلى الرقم 7، وهذا موضوع آخر سوف نتطرّق إليه في موضع آخر من هذا السفر!
ولذلك ارتبطت مناسك الحج مثل الطواف حول الكعبة، والسعي بين الصفا والمروة، ورمي الجمرّات بالرقم 7

تأمّل..عدد كلمات هذه الآية 34 كلمة، وهذا العدد = 17 × 2
وعدد السجدات المفروضة في اليوم واللَّيلة 34 سجدة، وعدد الركعات المفروضة 17 ركعة!
وإنما جُعلت القبلة لتوحيد وجهة المسلمين في الصلاة!
تأمّل..هذه الآية جاءت بعد 143 آية من بداية سورة البقرة!
هذه الآية نفسها ترتيبها رقم 143 من نهاية سورة البقرة!
والحديث عن قبلة المسلمين ورد 4 مرّات، وانحصرت كلها في مركز سورة البقرة ووسطها، وقد جاء علماء الجغرافيا في العصر الحديث ليثبتوا لنا أن الكعبة التي نتخذها نحن المسلمين قبلة لنا هي مركز اليابسة في الكرة الأرضية!

يتبع القسم الثاني والأخير

المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-22, 12:47 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسة آيات القرآن / 3 / ق 2

سلسلة آيات القرآن / 3

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

رحلة { الْحقّ } المذهلة / القسم الثاني والأخير



ثمار الحق
دعني أتوقَّف قليلًا هنا لأعرض عليك أوّل 8 آيات ترد فيها كلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف:
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوْضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا فَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِيْنَ كَفَرُوا فَيَقُوْلُوْنَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيْرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيْرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِيْنَ (26)}
{ وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُوْنَ (42)}
{ وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوْسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُوْمِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُوْنَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاؤُوا بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُوْنَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُوْنَ النَّبِيِّيْنَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُوْنَ (61)}
{ قَالَ إِنَّهُ يَقُوْلُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا ذَلُوْلٌ تُثِيْرُ الْأَرْضَ وَلَا تَسْقِيْ الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لَا شِيَةَ فِيْهَا قَالُوا الْآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوْهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُوْنَ (71)}
{ وَإِذَا قِيْلَ لَهُمْ آمِنُوا بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا نُؤْمِنُ بِمَا أُنْزِلَ عَلَيْنَا وَيَكْفُرُوْنَ بِمَا وَرَاءَهُ وَهُوَ الْحَقُّ مُصَدِّقًا لِمَا مَعَهُمْ قُلْ فَلِمَ تَقْتُلُوْنَ أَنْبِيَاءَ اللَّهِ مِنْ قَبْلُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِيْنَ (91)}
{ وَدَّ كَثِيْرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّوْنَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيْمَانِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيْرٌ (109)}
{ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيْرًا وَنَذِيْرًا ولَا تُسْأَلُ عَنْ أَصْحَابِ الْجَحِيْمِ (119)}
{ قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوْهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِيْنَ أُوْتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُوْنَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُوْنَ (144)}

هذه الآيات الثماني جاءت في سورة البقرة، وقد تكرّرت كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة 17 مرّة!
هذه الآيات عددها 8 آيات، ووردت فيها كلمة { الْحَقّ } 9 مرّات، ومجموع الرقمين يساوي 17
عدد كلمات هذه الآيات الثماني 238 كلمة، وهذا العدد = 17 × 14
ومجموع أرقام هذه الآيات الثماني 663، وهذا العدد = 17 × 39
مجموع كلمات هذه الآيات الثماني وأرقامها 901، وهذا العدد = 17 × 53
أرأيت كم هو عجيب البناء الإحصائي للقرآن الكريم؟!

لوحة الحق في سورة الحجر
ترتكز منظومة { الْحَقّ } في القرآن كلّه بشكل أساسي على العدد 17
تأمّل معي هذه اللوحة الرائعة من سورة الحجر:

سلسة آيات القرآن / 3 / ق 2

{ الْحَقّ } للمرّة العاشرة
الموضع العاشر لتكرار كلمة { الْحَقّ } في القرآن، جاء في هذه الآية:
{ الَّذِيْنَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُوْنَهُ كَمَا يَعْرِفُوْنَ أَبْنَاءَهُمْ وَإِنَّ فَرِيْقًا مِنْهُمْ لَيَكْتُمُوْنَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُوْنَ (146)} (البقرة)
هذه الآية يأتي ترتيبها رقم 9 ضمن الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ }، وإذا تأمّلت موقع هذه الآية من بداية المصحف تجدها الآية رقم 153، وهذا العدد = 17 × 9
كلمة { الْحَقّ } في هذه الآية ترتيبها رقم 2677 من بداية المصحف، وهذا العدد أوَّليّ!

{ الْحَقّ } للمرّة الحادية عشرة
في الموضع الحادي عشر، وردت كلمة { الْحَقّ } في بداية هذه الآية:
{ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ فَلَا تَكُوْنَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِيْنَ (147)} (البقرة)
عدد كلمات هذه الآية 7 كلمات، ورقمها 147، وهذا العدد = 7 × 7 × 3
مجموع كلمات الآية وحروفها = 34 أي 17 + 17

{ الْحَقّ } للمرّة الثانية عشرة
في الموضع الثاني عشر، وردت كلمة { الْحَقّ } في هذه الآية:
{ ذلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ نَزَّلَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ وَإِنَّ الَّذِيْنَ اخْتَلَفُوا فِي الْكِتَابِ لَفِي شِقَاقٍ بَعِيْدٍ (176)} (البقرة)
ترتيب هذه الآية رقم 11 ضمن الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ }
وإذا تأمّلت رقمها تجده 176، وهذا العدد يساوي 11 × 16
ترتيب كلمة { الْحَقّ } من بداية السورة رقم 3151، وهذا العدد = 23 × 137
وبما أن الآية تحدثت عن نزول الكتاب، فقد تجلّى العدد 23، ولكن أين العدد 114؟
العدد 137 في حقيقته = 114 + 23 عدد سور القرآن + عدد أعوام الوحي

{ الْحَقّ } للمرّتين الثالثة عشرة والرابعة عشرة
في الموضعين الثالث عشر والرابع عشر، وردت كلمة { الْحَقّ } في هذه الآية من سورة البقرة:
{ كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّيْنَ مُبَشِّرِيْنَ وَمُنْذِرِيْنَ وَأَنْزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيْمَا اخْتَلَفُوا فِيْهِ وَمَا اخْتَلَفَ فِيْهِ إِلَّا الَّذِيْنَ أُوْتُوْهُ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ فَهَدَى اللَّهُ الَّذِيْنَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيْهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ وَاللَّهُ يَهْدِيْ مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيْمٍ (213)}

تأمّل..في الموضع رقم 13 وردت كلمة { الْحَقّ } في ترتيب الكلمة رقم 13 في الآية رقم 213
في الموضع رقم 14 وردت كلمة "الحق" في ترتيب الكلمة رقم 41 في الآية نفسها!
لاحظ ظاهرة التعاكس بين العددين 14 و 41
ترتيب هذه الآية رقم 12 ضمن الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ }.
وترتيب كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل رقم 37 من نهاية الآية، وهذا العدد أوَّليّ!
من كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأول إلى كلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني 29 كلمة، وهذا العدد أوَّليّ!
وردت كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل بعد 59 حرفًا من بداية الآية، وهذا العدد أوَّليّ!
إذا بدأت عدّ الحروف من بعد كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل مباشرة، فإن أوّل حرف من أحرف كلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني، وهو حرف الألف ترتيبه رقم 114، وهذا هو عدد سور القرآن الكريم!
عدد حروف الآية 214 حرفًا، ورقمها 213، والفرق بينهما = 1، وهذا هو الحق فهو واحد بينما الباطل متعدِّد!

{ الْحَقّ } للمرّة الأخيرة في سورة البقرة
في الموضعين السادس عشر والسابع عشر، وردت كلمة { الْحَقّ } في هذه الآية:
{ يَا أَيُّهَا الَّذِيْنَ آمَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوْهُ وَلْيَكْتُبْ بَيْنَكُمْ كَاتِبٌ بِالْعَدْلِ وَلَا يَأْبَ كَاتِبٌ أَنْ يَكْتُبَ كَمَا عَلَّمَهُ اللَّهُ فَلْيَكْتُبْ وَلْيُمْلِلِ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ وَلَا يَبْخَسْ مِنْهُ شَيْئًا فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيْهًا أَوْ ضَعِيْفًا أَوْ لَا يَسْتَطِيْعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيْدَيْنِ منْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُوْنَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى وَلَا يَأْبَ الشُّهَدَاءُ إِذَا مَا دُعُوا وَلَا تَسْأَمُوا أَنْ تَكْتُبُوْهُ صَغِيْرًا أَوْ كَبِيْرًا إِلَى أَجَلِهِ ذَلِكُمْ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّهِ وَأَقْوَمُ لِلشَّهَادَةِ وَأَدْنَى أَلَّا تَرْتَابُوا إِلَّا أَنْ تَكُوْنَ تِجَارَةً حَاضِرَةً تُدِيْرُوْنَهَا بَيْنَكُمْ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَلَّا تَكْتُبُوْهَا وَأَشْهِدُوا إِذَا تَبَايَعْتُمْ وَلَا يُضَارَّ كَاتِبٌ وَلَا شَهِيْدٌ وَإِنْ تَفْعَلُوا فَإِنَّهُ فُسُوْقٌ بِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيْمٌ (282)}

كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل في هذه الآية ترتيبها رقم 28 من بداية الآية.
وكلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني ترتيبها رقم 40 من بداية الآية.
ومجموع ترتيب كلمة { الْحَقّ } في الموضعين الأوّل، والثاني = 68 أي 17 × 2 × 2
من كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل إلى كلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني 13 كلمة، وهذا العدد أوَّليّ!
ما بين كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل وكلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني 11 كلمة، وهذا العدد أوَّليّ!
كلمة { الْحَقّ } في الموضع الأوّل ترتيبها رقم 102 من نهاية الآية، وهذا العدد = 17 × 6
كلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني والأخير في سورة البقرة ترتيبها رقم 90 من نهاية الآية!
وإذا أضفت إلى هذا العدد ترتيب سورة البقرة في المصحف، وهو 2 يكون الناتج 92، وهذا العدد = 23 × 2 × 2
كلمة { الْحَقّ } في الموضع الثاني والأخير في سورة البقرة ترتيبها رقم 226 من نهاية السورة.
وإذا أضفت إلى هذا العدد ترتيب سورة البقرة في المصحف، وهو 2 يكون الناتج 228، وهذا العدد = 2 × 114
تأمّل..
يتجلّى في آخر موضع لكلمة { الْحَقّ } العدد 23، وهو عدد أعوام الوحي والعدد 114، وهو عدد سور القرآن الكريم!

وهكذا تأتي كلمة { الْحَقّ } في مواضع محدَّدة!
وعلى النسق ذاته تأتي كلمة { الْحَقّ } في جميع المواضع التي وردت فيها وفق نظام محكم!
ولذلك دعني انتقل بك مباشرة إلى التكرار رقم 100 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف.
وقد جاء في هذه الآية من سورة طه:
{ فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِيْ عِلْمًا (114)}
لقد جاءت كلمة { الْحَقّ } في ترتيب الكلمة رقم 14 من نهاية الآية!
إذا أضفت هذا العدد إلى ترتيب { الْحَقّ } في هذا الموضع من بداية المصحف، وهو 100 يكون الناتج 114
تأمّل رقم الآية أيضًا!

الإسلام هو دين الحق
لقد جاءنا مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم- بالحق من ربه.
لقد جاءنا بالإسلام بأركانه الخمسة.
اسم { مُحمَّد } هو الكلمة رقم 17 من بداية سورة مُحمَّد!
الآن تأمّل العدد 85 فهو يساوي 17 × 5
هل هناك من يتشكك في هذه الحقيقة؟!
حسنًا! دعنا نَرَ أين جاء التكرار رقم 85 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف!
لقد جاء في هذه الآية:
{ مَا نُنَزِّلُ الْمَلائِكَةَ إِلَّا بِالحَقِّ وَمَا كَانُوا إِذًا مُنْظَرِيْنَ (8)} (الحجر)
تأمّل موقع كلمة { بِالْحَقّ } في الآية! كلمة من 5 أحرف!
لقد جاءت في ترتيب الكلمة رقم 5 من بداية الآية، وبعد 17 حرفًا!
وجاءت في ترتيب الكلمة رقم 5 من نهاية الآية، وقبل 17 حرفًا!
ما رأيك في ذلك؟
هل كان مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم- يحصي عدد تكرار الألفاظ من بداية المصحف، ثم يحسب عدد الحروف وعدد الكلمات بهذه الدقة حتى يختار مواقع الكلمات؟!

أقصر آيات الحق
تأمّل هذه الآية العجيبة:
{ قَالَ فَالْحَقُّ وَالْحَقَّ أَقُوْلُ (84)} (ص)
هذه الآية هي أقصر آيات الحقّ:
قولان وحقَّان!
الآية بدأت بكلمة { قَالَ } وانتهت بكلمة { أَقُوْلُ } وبينهما كلمة { الْحَقّ } مرّتين!
أي كلمة من كلمات الآية تتضمَّن حرف القاف والألف واللام وهذه هي أحرف أوّل كلمة { قَالَ }!
كلمة { الْحَقُّ } الأولى هي التكرار رقم 144 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف!
كلمة { الْحَقَّ } الثانية هي التكرار رقم 145 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف!
مجموع العددين 144 + 145 = 289، وهذا العدد يساوي 17 × 17

الأعجب من ذلك!
عدد حروف الآية 17 حرفًا!

{ يَقُصُّ الْحَقَّ }
سورة الأنعام هي السورة رقم 6 في ترتيب المصحف.
العدد 36 يساوي 6 × 6
التكرار رقم 36 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف جاء في هذه الآية من سورة الأنعام:
{ قُلْ إِنِّي عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَّبِّيْ وَكَذَّبْتُم بِهِ مَا عِنْدِي مَا تَسْتَعْجِلُوْنَ بِهِ إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ يَقُصُّ الْحَقَّ وَهُوَ خَيْرُ الْفَاصِلِيْنَ (57)} (الأنعام)
كلمة { الْحَقّ } هي الكلمة رقم 19 من بداية الآية، ومعلوم أن 6 × 19 = 114، وهو عدد سور القرآن!
كلمة { الْحَقّ } جاءت قبل 3 كلمات من نهاية الآية، ورقم الآية 57، وهو يساوي 19 × 3

{ وَقُلِ الْحَقُّ }
التكرار رقم 96 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف جاء في هذه الآية من سورة الكهف:
{ وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِيْنَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيْثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوْهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا (29)} (الكهف)
سورة الكهف ترتيبها في المصحف رقم 18 وبذلك فإن 18 + 96 يساوي 114 عدد سور القرآن الكريم!

{ الْمَلِكُ الْحَقُّ }
التكرار رقم 100 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف جاءت في هذه الآية من سورة طه:
{ فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُل رَبِّ زِدْنِيْ عِلْمًا (114)} (طه)
كلمة { الْحَقّ } هي الكلمة رقم 14 من نهاية الآية، وحاصل جمع 14 + 100 يساوي 114
114 هو رقم الآية نفسها، وهو أيضًا عدد سور القرآن الكريم!

عجائب { الْحَقّ } والعدد 114
أين جاء التكرار رقم 114 لكلمة { الْحَقّ } من بداية المصحف؟ لقد جاء في هذه الآية:
{ فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيْمِ (116)} (المؤمنون)
تأمّل التشابه الكبير بين هذه الآية، والآية السابقة التي تحمل الرقم 114
تأمّل الآيتين جيّدًا:

{ فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرْآنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُل رَبِّ زِدْنِيْ عِلْمًا (114)} (طه)
{ فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيْمِ (116)} (المؤمنون)
مجموع كلمات الآيتين 28 كلمة.
ومجموع حروف الآيتين 107 أحرف.
فما علاقة العدد 28 بالعدد 107؟
العدد 107 أوّليّ وترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 28

{ الْحَقّ } للمرَّة الخامسة عشر
في الموضع الخامس عشر، وردت كلمة { الْحَقّ } في هذه الآية:
{ تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوْهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِيْنَ (252)} (البقرة)
كلمة { الْحَقّ } في هذه الآية ترتيبها رقم 5087، وهذا العدد أوَّليّ!
ترتيبه في قائمة الأعداد الأوَّليَّة رقم 680، وهذا العدد = 17 × 40
17 هو ترتيب اسم محمد في سورة مُحمَّد، و 40 هو عمر مُحمَّد -صلى الله عليه وسلّم- عندما أُوحي إليه!
رقم الآية 252، وهذا العدد = 63 × 4
63 هو عدد سنوات عمره -صلى الله عليه وسلّم-!
4 هو تكرار اسم مُحمَّد في القرآن!
عدد حروف الآية 41 حرفًا، وهذا هو أيضًا مجموع تكرار حروف اسم { مُحمَّد } ضمن الحروف المقطعة!
وإذا انتبهت إلى الآية تجدها تتضمن خطاباً مباشراً للنبي -صلى الله عليه وسلّم-!

{ الْحَقّ } في الموضع الأخير

تمثل رحلة تتبُّع مسار مواضع { الْحَقّ } في القرآن الكريم رحلة شائقة، إلَّا أنها طويلة جدًّا، قد تستغرق أعمارنا ولا نصل إلى نهايتها، ولذلك سننتقل مباشرة إلى آخر موضع وردت فيه كلمة { الْحَقّ } في المصحف
كلمة { الْحَقّ } برسمها هذا، أي المعرفة بالألف واللام، وردت في القرآن الكريم 187 مرة.
فأين وردت كلمة { الْحَقّ } للمرة الأخيرة في المصحف؟
{ وَالْعَصْرِ (1) إِنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ (2) إِلَّا الَّذِيْنَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ (3)} (العصر)
يأتي ترتيب سورة العصر بعد 102 سورة من بداية المصحف، وهذا العدد = 17 × 6
جاءت كلمة { بِالْحَقّ } في هذه الآية بعد 34 حرفًا من بداية الآية، وهذا العدد = 17 × 2
كلمة { بِالْحَقِّ } في هذه الآية ترتيبها رقم 238 من نهاية المصحف!
وهذا العدد يساوي 17 × 14
تأمّل جيّدًا العددين 11 و 14
عدد كلمات السورة 14 كلمة، وكلمة { بِالْحَقِّ } جاءت بعد 11 كلمة من بداية الآية!
سورة العصر جاءت قبل 11 سورة من نهاية المصحف!

وقفة تأمّل!
كلمة { الْحَقّ } تتشكَّل من أربعة أحرف مجموع ترتيبها الهجائي 51، وهذا العدد = 17 × 3
وردت كلمة { الْحَقّ } في القرآن 187 مرّة، وهذا العدد = 17 × 11
ووردت كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة 17 مرّة!
وردت كلمة { الْحَقّ } للمرّة الأولى في المصحف في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية الآية!
في جميع المواضع التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة، وفي القرآن الكريم بشكل عام، ارتبطت هذه الكلمة ارتباطًا وثيقًا بالعدد 17 الذي يأتي ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7، وهذا الأخير أوَّليّ أيضًا!
مجموع حروف الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة هو 1949
هذا العدد أوَّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 296، وهذا العدد يساوي 17 × 17 + 7
17 عدد أوَّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7
هناك حرف واحد لم يرد في أيّ من الآيات التي وردت فيها كلمة "الحق" في سورة البقرة!
فماذا تتوقَّع أن يكون هذا الحرف؟
إنه حرف الظاء الحرف رقم 17 في قائمة الحروف الهجائية!
الآن سوف نعود مرّة أخرى إلى جميع الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة، وعددها 14 آية، ونجمع أرقام آياتها الواحدة تلو الأخرى، وسوف تتأكَّد أن مجموع هذه الآيات = 1879
عجيب! هل تعلم ماذا يعني هذا العدد؟
هذا العدد من الكتل الرقميّة الصماء هو عدد أوَّليّ، ومعكوسه أيضًا عدد أوَّليّ!
ولكن ماذا عن ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة؟
في الجدول التالي سوف نبدأ مع الأعداد الأوّليّة، ونتابع ترتيبها الواحد تلو الآخر حتى نصل إلى العدد 1879
وسوف أختصر لك المشوار وأضعك أمام النتيجة مباشرة، فتأمّل:

سلسلة الأعداد الأوّليّة / ترتيبها
2 / 1
3 / 2
5 / 3
7 / 4
11 / 5
13 / 6
17 / 7
.
.
.
1879 / 289

تأمّل..
وردت كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة 17 مرّة.
وأوّل ما وردت كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة جاءت في ترتيب الكلمة رقم 17 من بداية الآية!
وردت كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة في 14 آية، وهذا العدد = 2 × 7
الأوّل يشير إلى ترتيب سورة البقرة في المصحف، والثاني يشير إلى ترتيب العدد 17 في قائمة الأعداد الأوّليّة!
مجموع أرقام هذه الآيات التي وردت فيها كلمة { الْحَقّ } في سورة البقرة = 1879
وهذا العدد أوَّليّ، ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة هو 289
ولكن هل تعلم إلى ماذا يشير العدد 289؟! هذا العدد = 17 × 17
خاتمة رائعة أليس كذلك؟!

هل هذا هو الحق؟!
للمنكرين للحق.. هل كان النبي مُحمَّد عالم رياضيات بارعًا لهذه الدرجة؟
ومن براعته أنه كان يعلم سر الأعداد الأوّليّة؟ ولذلك حرص على أن يوظفها في تعزيز معاني القرآن؟
لماذا فعل كل ذلك؟ وكيف فعل ذلك كلّه في عصر وفي مجتمع بدوي غالبيته الساحقة من الأميّين؟!
كيف فعل ذلك في عصر لم تكن متاحة فيه أي أداة من أدوات التقنية المتاحة لدينا الآن، حتى يستعين بها في مهمّته؟! كيف فعل ذلك والبشر جميعهم عجزوا عن فهم الأعداد الأوّليّة الصمّاء؟!
لا مجال أمامكم للإجابة إلا إجابة واحدة فقط لا غير.. { انَّهُ الْحَقّ }! نعم { انَّهُ الْحَقّ }!

{ قُلْ أَنْزَلَهُ الَّذِي يَعْلَمُ السِّرَّ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ كَانَ غَفُوْرًا رحِيْمًا (6)} (الفرقان)
من الظلم لأنفسكم أن تحاربوا شيئًا أنتم تجهلونه!
فإن كنتم لا تزالون تكفرون بهذا القرآن، كلام اللَّه الحق، فإن من أكبر نعم اللَّه عليكم أنكم ما زلتم على قيد الحياة، ولا تزال أمامكم فرصة نادرة جدًّا لتراجعوا موقفكم!
لقد كانت الأمم السابقة تطالب رسلها بالمعجزات، حتى يثبتوا صدق رسالتهم، واليوم ها هي المعجزة بين أيديكم، أتتكم إلى حيث أنتم! فما هي حجتكم بعد اليوم؟ وإن كانت الرسل تأتي بالمعجزات من جنس ما برع فيه أهل زمانها، فأنتم اليوم في العصر الرقمي، وها أنتم اليوم ترون أن هذا القرآن الكريم يقوم على نظام رقمي محكم يعجز البشر جميعهم عن الإتيان بمثله في عصرنا هذا، عصر العلم والمعرفة والتقنيات المتقدِّمة!
فكيف بكم، وهذا القرآن الكريم نزل قبل ما يزيد على أربعة عشر قرنًا من الزمان؟!
والآن وبعد أن رأيتم الحق بأعينكم، فهذه الآية تضعكم أمام خيارين لا ثالث لهما، فلكم أن تختاروا:
{ وَقُلِ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِيْنَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيْثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِيْ الْوُجُوْهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا (29)} (الكهف)
فالقرآن كتاب عزيز، وهو كلام اللَّه العزيز، ولا يستجدي أحدًا ليؤمن به!
نعم.. { فَمَن شَاءَ فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاءَ فَلْيَكْفُرْ }!

القرار الأخير لكم فاختاروا!
انتهى الموضوع
-----------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-22, 02:23 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 4

سلسلة آيات القرآن / 4

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

رُباعيات في سورة الدخان



نحن ننطق في يومنا عشرات، وربما مئات الكلمات التي لا فائدة منها، وربما تهوي بنا إحداها إلى النار!
إن كان على المرء أن يأخذ الحكمة ولو من أفواه المجانين، هل تَبادرَ إلى ذهننا يوماً أن نتعلَّم من الأرقام بأن نقول خيراً أو لنصمت؟!
هذه هو الحال مع الأرقام تنطق فقط حينما تريد أن تدعو إلى اللَّه من خلال إعجازها الرقمي المذهل في القرآن، الذي كم أدخلت وكم ستدخل عبره من غير المسلمين إلى حظيرة الدين.
في هذا المشهد سوف نختار سورة من أعجب سور القرآن الكريم نظمًا! سورة تشكِّل مع ما حولها من السور نظامًا رقميًا رائعًا سنتطرّق إلى بعض ملامحه في موقع (طريق القرآن)، ولكن ليس في هذا الموضع تحديدًا.
إنها سورة الدخان.. السورة رقم 44 في ترتيب المصحف!
في هذا الموضع سوف نكتفي بعرض مشهد قصير جدًّا تتجلَّى من خلاله عظمة نظم القرآن!
الآن سوف نذهب إلى قلب السورة وفي المنتصف تمامًا، ونختار هذه الآية:
{ وَلَقَدْ نَجَّيْنَا بَنِي إِسْرَائِيْلَ مِنَ الْعَذَابِ الْمُهِيْنِ (30)} (الدخان)

تأمّل..هذه الآية تأتي بعد 29 آية من بداية السورة، وقبل 29 آية أيضًا من نهاية السورة!
هذه الآية عدد حروفها 33 حرفًا، وعدد كلماتها 7 كلمات، ومجموعهما = 40
سورة الدخان ترتيبها من بداية المصحف رقم 44، وهذه الآية ترتيبها من بداية المصحف رقم 4444
عدد كلمات سورة الدخان 346 كلمة، وهذا العدد = 114 + 114 + 114 + 4
تأمّل.. تكرّر العدد 114 (عدد سور القرآن الكريم ) ثلاث مرّات، وفي الخانة الرابعة أتى الرقم 4 بنفسه ليشغلها!

تكرار الأحرف في سورة الدخان:
حرف الألف تكرّر في سورة الدخان 257 مرّة.
حرف اللَّام تكرّر في سورة الدخان 136 مرّة.
حرف الهاء تكرّر في سورة الدخان 59 مرّة.
هذه هي أحرف اسم { اللَّه } تكرّرت في سورة الدخان 452 مرّة، وهذا العدد = 114 × 4 – 4

تأمّل..
حرف الميم تكرّر في سورة الدخان 147 مرّة.
حرف الحاء تكرّر في سورة الدخان 14 مرّة.
حرف الدال تكرّر في سورة الدخان 15 مرّة.
هذه أحرف اسم { مُحمَّد } تكرّرت في سورة الدخان 176 مرّة، وهذا العدد = 44 × 4
ولا تنسَ أن اسم { مُحمَّد } ورد في القرآن 4 مرّات!

تأمّل الكلمة التي تتوسّط الآية:
{ وَلَقَدْ نَجَّيْنَا بَنِي إِسْرَائِيْلَ مِنَ الْعَذَابِ الْمُهِيْنِ (30)}
كلمة { إِسْرَائِيْلَ } تتوسّط الآية تمامًا ترتيبها رقم 4 من بداية الآية، ورقم 4 من نهايتها!
كلمة { إِسْرَائِيْلَ } هي الكلمة رقم 176 من بداية سورة الدخان، وهذا العدد = 44 + 44 + 44 + 44
تأمّل كيف جاءت هذه الرباعيات الرائعة، وسورة الدخان ترتيبها رقم 44
وهذه الآية التي تتوسّط سورة الدخان ترتيبها من بداية المصحف رقم 4444

تأمّل يا رعاك اللَّه هذا النظام المحكم العجيب!
تأمّل هذه الدقة وتمعَّن هذا الإتقان في نظم كلمات القرآن!
------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-23, 12:17 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 5

سلسلة آيات القرآن / 5

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

تسوية البنان



إن القرآن الكريم نزل ملفوظًا، ولم ينزل مكتوبًا، وعندما نُسخ في المصاحف في بادئ الأمر لم تكن آياته تحمل أرقامًا. ولكن كان النبي -صلى الله عليه وسلّم- يعلم بوساطة الوحي مواقع السور وترتيبها ومواضع الآيات وفواصلها. وكان أمين الوحي جبريل -عليه السلام- يدارس النبي -صلى الله عليه وسلّم- القرآن في كل عام في شهر رمضان، وقد عرضه -صلى الله عليه وسلّم- على جبريل -عليه السلام- مرّتين في السنة التي توفى فيها. وبذلك كان ما في صدر النبي -صلى الله عليه وسلّم- من القرآن هو صورة طبق الأصل عمّا هو عليه في اللَّوح المحفوظ، ولا ريب أن القرآن حينئذٍ قد اكتمل نزوله، وبالضرورة يكون ترتيب سوره وآياته وفواصلها على ما هو في اللَّوح المحفوظ.
وقد أجمع العلماء على أن القرآن الكريم كان مجموعًا على عهد النبي -صلى الله عليه وسلّم-، وكان كتّاب الوحي يكتبون كل ما ينزل من القرآن، ويضعونه مرتّبًا في موضعه بتوجيه من النبي -صلى الله عليه وسلّم-، وهو الترتيب الذي ظل عليه حتى الآن، ولم يحدث فيه تغيير ولا تبديل ولا تقديم ولا تأخير. وأنه -صلى الله عليه وسلّم- لم يترك هذه الدنيا إلا بعد أن عارض ما في صدره بما في صدور الحفظة الذين كانوا كثرة، ومن بينهم كاتب الوحي زيد بن ثابت -رضي الله عنه- الذي جمع المصحف في عهدي أبي بكر وعثمان -رضي الله عنهما-، ولا ريب أن المصحف قد جُمع بالطريقة التي أجمع عليها الحفظة والخلفاء الراشدون، وعلى الترتيب المكتوب في اللَّوح المحفوظ بتوقيف جبريل -عليه السلام- للنبي -صلى الله عليه وسلّم- على ذلك، وإعلامه عند نزول كل آية بموضعها.
وكما كان جبريل -عليه السلام- أمينًا في نقل القرآن من اللّوح المحفوظ إلى صدر النبي -صلى الله عليه وسلّم-، كان هو -صلى الله عليه وسلّم- كذلك أمينًا على نقله إلى أصحابه -رضي الله عنهم أجمعين-، فحفظوه ووعوه ونقلوه كما هو دون تبديل أو تحريف أو تقديم أو تأخير إلى التابعين من بعدهم. وبذلك عندما رُقّمت آيات القرآن فيما بعد لم يكن اجتهادًا من أحد من البشر، وإنما كان وحيًا من عند اللَّه عزّ وجلّ، ولهذا جاءت أرقام القرآن لتظهر لوحة رقمية عجيبة، تتجاوز قدرات البشر حتى في عصرنا هذا، فما بالنا بزمان مضى عليه أكثر من 1400 عام! ولأن تحديد فواصل الآيات وحي، فقد جاءت هذه الأرقام متناغمة مع المعنى في أدقّ تفاصيله.

خُماسيات سورة القيامة
في هذا المشهد سوف نستعرض إيقاعًا خماسيًّا رائعًا!
سورة القيامة هي السورة التي ترتيبها رقم 75 من بداية المصحف، وهذا العدد = 5 × 5 × 3
سورة القيامة نفسها يأتي ترتيبها رقم 40 من نهاية المصحف، وهذا العدد = 5 × 8
عدد آيات سورة القيامة 40 آية، وهذا العدد = 5 × 8
عدد كلمات سورة القيامة 164 كلمة، وهذا العدد = 114 + 5 × 5 + 5 × 5
تأمّل هذه الآية من سورة القيامة:
{ بَلْ يُرِيْدُ الْإِنْسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ (5)}
عدد كلماتها 5، ورقمها 5
وتأمّل هذه الآية من سورة القيامة:
{ تَظُنُّ أَنْ يُفْعَلَ بِهَا فَاقِرَةٌ (25)}
عدد كلماتها 5، ورقمها 25 أي 5 × 5

5 آيات فقط من آيات سورة القيامة، عدد كلمات كل منها أكثر من 5 كلمات، هي:
{ بَلَى قَادِرِيْنَ عَلَى أَنْ نُّسَوِّيَ بَنَانَهُ (4)}
{ يُنَبَّأُ الْإِنْسَانُ يَوْمَئِذٍ بِمَا قَدَّمَ وَأَخَّرَ (13)}
{ لَا تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ (16)}
{ أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَى (37)}
{ أَلَيْسَ ذَلِكَ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يُحْيِيَ الْمَوْتَى (40)}

مجموع حروف هذه المجموعة الخماسية = 114 حرفًا تمامًا بعدد سور القرآن الكريم!
مجموع أرقام الآيات الخمس 110، وهذا العدد = 55 + 55
ولكن العدد 110، وهو مجموع أرقام هذه الآيات الخمس، وكأني به يشير إلى أمر آخر!
إذًا نذهب إلى هذه الآيات لنضعها تحت المجهر!
العدد 110 = 114 – 4 مع الانتباه إلى أن رقم الآية الأولى في المجموعة هو 4
إلى هناك..

تسوية البنان
تأمّل جيّدًا الآية رقم 4 من سورة القيامة:
{ بَلَى قَادِرِيْنَ عَلَى أَنْ نُسَوِّيَ بَنَانَهُ (4)}
سوف نقوم بحساب عدد آيات القرآن من بداية المصحف لنرى أي ترتيب تتَّخذه هذه الآية!
هنا المفاجأة الكبرى التي لا تتوقعها!
إن الآية رقم 4 من سورة القيامة، ترتيبها رقم 5555 من بداية المصحف!
تأمّل..ترتيب سورة القيامة من بداية المصحف = 5 × 5 + 5 × 5 + 5 × 5
ترتيب سورة القيامة من نهاية المصحف = 5 × 5 + 5 + 5 + 5
عدد آيات سورة القيامة = 5 × 5 + 5 + 5 + 5
عدد كلمات سورة القيامة = 114 + 5 × 5 + 5 × 5
الآيات التي عدد كلماتها أكثر من 5 كلمات في السورة عددها 5
الآيات التي عدد كلماتها أكثر من 5 كلمات في السورة مجموع أرقامها = 55 + 55
أوّل آية في مجموعة الآيات التي عدد كلماتها أكثر من 5 كلمات ترتيبها من بداية المصحف هو 5555
سبحانك ربي.. أم يقولون افتراه!!

تحت المجهر!
الآن نحضر الآية ونضعها تحت المجهر مرّة أخرى!
وفي هذه المرة سوف نركِّز في المعنى والمضمون بدلًا من الأرقام، فتأمّل:
{ بَلَى قَادِرِيْنَ عَلَى أَنْ نُسَوِّيَ بَنَانَهُ (4)}
الآن هل عرفت لماذا جاء ترتيب هذه الآية رقم 5555 من بداية المصحف؟ ولماذا جاء رقمها 4؟
لأنها تتحدّث عن تسوية البنان، ولأن لكل إنسان 4 أطراف في كل طرف 5 بنان!
يده اليمنى تنتهي بخمسة أصابع في كل أصبع بنان ويده اليسرى كذلك!
رجله اليمنى تنتهي بخمسة أصابع في كل أصبع بنان ورجله اليسرى كذلك!

عجيب أمر المنظومة الإحصائية القرآنية، لها لغتها الخاصة تتحدث تمامًا كما تتحدث الحروف والكلمات! فقط تريد من يفهمها!
بل إذا تأمّلت موقع لفظ { بَنَانَهُ } تجده الكلمة رقم 20 من بداية السورة، وهذا العدد = 5 × 4
{ لَا أُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ (1) وَلَا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ (2) أَيَحْسَبُ الْإِنْسَانُ أَنْ لَنْ نَجْمَعَ عِظَامَهُ (3) بَلَى قَادِرِينَ عَلَى أَنْ نُسَوِّيَ بَنَانَهُ (4)}

4 أطراف في كل طرف 5 بنان!! الدلالة الرقمية نفسها!
مجموع تراتيب السور من بداية المصحف حتى سورة القيامة التي وردت فيها آية البنان هو 2775، وهذا العدد = 5 × 555
الدلالة الرقمية ذاتها! أربعة خُماسيات تتجلّى بشكل مختلف!
وهكذا تتجلّى خُماسيات البنان من زوايا مختلفة لتؤكد الحقيقة نفسها!
إن لكل إنسان 4 أطراف وفي كل طرف منها 5 بنان!
ترتيب سور القرآن من بداية المصحف حتى نهاية سورة القيامة (1 + 2 + 3 +...75) = 2850
وهذا العدد = 5 × 5 × 114
أوّل كلمة في سورة القيامة ترتيبها من بداية المصحف رقم 74898، وهذا العدد = 114 × 657
تأمّل العدد 114.. إنه عدد سور القرآن العظيم الذي لا تنقضي عجائبه!!!
-------------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-24, 12:49 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 6

سلسلة آيات القرآن / 6

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

تجربة ترقيم الآيات


لم تُرقّم آيات القرآن في عهد النبي -صلى الله عليه وسلّم- ولا في عهد صحابته -رضوان اللَّه عليهم- إلا أن الذين عمدوا إلى ترقيم الآيات لاحقًا، جاؤوا متتبّعين أثر الوحي، يضعون رقم الآية في الموضع الذي كان يقف عنده النبي -صلى الله عليه وسلّم- لأن الأصل في تعلُّم القرآن الكريم حتى يومنا هذا هو النقل والمشافهة.

تأمّل هذا النص الذي يمثل الآيات الأربع الأولى من صدر سورة آل عمران:
{ الم اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوْمُ نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيْلَ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ }
افترض أن القرآن ليس مرقمًا ومطلوب منك الاجتهاد في ترقيم هذه الآيات الأربع.
أين ستضع الأرقام (1) و(2) و(3) و(4)؟ سأيسِّر عليك المهمة
الرقم الأخير (4) لا اجتهاد فيه لأنه سيكون في نهاية النص.
والرقم الأول (1) سيكون بعد الحروف المقطّعة مباشرة { الم } حتى يفصلها عن بقية كلمات الآية.
وبذلك يصبح شكل النص على النحو التالي:
{ الم (1) اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوْمُ نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيْلَ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)}
الآن بقي معنا الرقمان (2) و (3). فأين نضع الرقم (2)؟
تجاوز الآية رقم (1) وحاول أن تقرأ، تجد أنك تتوقَّف بصورة عفوية عند نهاية هذا النص:
{ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوْمُ }
وبالفعل يكتمل المعنى تمامًا مع نهاية النص وبذلك يمكن أن نضع الرقم (2) بعد نهايته مباشرة.
يتبقى معنا الرقم (3).. فأين نضعه؟
لا شك في أن أنسب مكان له هو بعد كلمة { الْفُرْقَانَ } مباشرة، لأنه بعدها يكتمل المعنى تمامًا!
وفي واقع الأمر فإن الغالبية العظمى من القرّاء يقفون على كلمة { الْفُرْقَانَ }! لاكتمال المعنى من ناحية، ومن ناحية أخرى لصعوبة الوصل مع ما بعدها!
حاول ذلك بنفسك فستجد أنك مضطَّر للوقوف على كلمة { الْفُرْقَانَ }!

إليك الحل
القرآن ليس حرفًا فقط، وإنما حرف ورقم! وليس كلمة فحسب، وإنما كلمة وعدد!
العجيب في الأمر أن الوحي لم يحدد فاصلة الآية بعد كلمة { الْفُرْقَانَ }، بل بعد كلمة { وَالْإِنْجِيْلَ }!

ارجع إلى الآية وحاول أن تقف على كلمة { وَالْإِنْجِيْلَ }!
ستجد صعوبة ومقاومة كبيرة في الوقوف عليها، وبذلك تضطَّر للوصل حتى يكتمل المعنى! ولكن برغم ذلك فإنك سوف تتعجَّب إذا قلت لك إن الموضع الوحيد الذي يمكن أن نضع فيه فاصلة الآية رقم (3) هو بالفعل بعد كلمة { وَالْإِنْجِيْلَ } مباشرة! ولا يوجد أي موضع آخر يحتمل هذا الرقم إلا هذا الموضع تحديدًا، لا يتجاوزه ولا يتقدم عنه حرفًا واحدًا، وإلا اختل النظام الإحصائي ليس في سورة آل عمران وحدها، بل في القرآن كلّه!
نظام محكم لتحديد فواصل الآيات يجهله كثير من الناس!!
بل يحاربه بعضهم عن جهل لاعتقادهم الخاطئ أن القرآن مُحكم في نظمه اللغوي دون سواه! والحق أن القرآن مُحكم لغويًّا ورقميًّا.. وقمة الإعجاز الجمع بين الاثنين!
إليك الدليل..

بعد هذه التجربة المثيرة، أدعوك لنستعرض معًا الآيات كما هي عليه في المصحف الشريف، حتى نؤكد أن تحديد مواقع الآيات وفواصلها وحيّ من اللَّه.. ولا يمكن إلا أن يكون وحيًا:
{ الم (1) اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوْمُ (2) نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيْلَ (3) مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)} (آل عمران)

السؤال: لماذا وضع الوحي فاصلة الآية بعد { وَالْإِنْجِيْلَ } ولم يضعها بعد { الْفُرْقَانَ
نهدي الإجابة عن هذا السؤال إلى الذين يعترضون على أي حديث عن الأرقام في القرآن! إلى الذين لم تستوعب عقولهم حتى الآن أن القرآن حرف ورقم وكلمة وعدد! إلى الذين لم يفهموا حتى الآن أن كمال النظام الرقمي مقصود، كما أن تمام المعنى مطلوب!
إنكم تتجاوزون الفاصلة، وتقفون بعد كلمة { الْفُرْقَانَ } طلبًا لتمام المعنى!
لماذا لم يضع الصحابة- كما تتوهمون- الفاصلة بعد كلمة { الْفُرْقَانَ
أجيبوا! استعينوا بكتب السابقين.. نقِّبوا فيها.. اسبروا أغوارها! فلن تجدوا شيئًا!
فقط المنظومة الإحصائية القرآنية تملك الإجابة!! رضيتم أم أبيتم!!

تأمّل..
{ الم (1) اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوْمُ (2) نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيْلَ (3) مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)} (آل عمران)

ما هو ترتيب سورة الفرقان في المصحف؟ سورة الفرقان ترتيبها في المصحف رقم 25
كلمة { الْفُرْقَانَ } هي بالفعل الكلمة رقم 25 من بداية سورة آل عمران!
آخر حرف من أحرف كلمة الفرقان.. حرف النون ترتيبه رقم 25 من بداية الآية!
حرف النون ترتيبه بالفعل رقم 25 في قائمة الحروف الهجائية!

انتقل الآن إلى السورة رقم 25، وهي سورة الفرقان وتأمّل مطلعها:
{ تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُوْنَ لِلْعَالَمِيْنَ نَذِيْرًا (1)} (الفرقان)
يمكنك أن تتحقَّق من أن كلمة { الْفُرْقَانَ } في هذه الآية تأتي قبل 25 حرفًا من نهايتها!!

البدء والانتهاء بالميم
نعود إلى آية آل عمران ونتأملها..
{ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)}
الآية تبدأ وتنتهي بحرف الميم! لماذا؟
لأنك إذا تأمّلت أوّل آية في المصحف تبدأ وتنتهي بحرف الميم تجدها هذه الآية:
{ مَا يَوَدُّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ ولَا الْمُشْرِكِيْنَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُوْ الْفَضْلِ الْعَظِيْمِ (105)} (البقرة)
ما هو العجيب في هذه الآية؟ عدد كلماتها 25 كلمة!! ويمكنك أن تتأكَّد الآن!
وإذا تأمّلت ثاني آية في المصحف تبدأ وتنتهي بحرف الميم تجدها هذه الآية:
{ مَثَلُ الَّذِيْنَ يُنْفِقُوْنَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيْلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنْبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِئَةُ حَبَّةٍ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيْمٌ (261)} (البقرة)
ما هو العجيب في هذه الآية؟ عدد كلماتها 24 كلمة، وعدد حروفها 96 حرفًا، وهذا العدد = 24 × 4
لماذا؟ لأن حرف الميم هو الحرف رقم 24 في قائمة الحروف الهجائية!

والآن ما هي ثالث آية في المصحف، تبدأ وتنتهي بحرف الميم؟
إنها الآية التي نحن بصددها الآن:
{ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)}
ومعلوم أن العدد 25 هو ترتيب سورة الفرقان في المصحف!
تذكّر.. هذه الآية هي ثالث آية في المصحف تبدأ وتنتهي بحرف الميم.
هذه الآية ترتيبها من بداية المصحف رقم 297، وهذا العدد = 3 × 3 × 33
هذه الآية عدد كلماتها 18 كلمة، وهذا العدد = 3 × 3 + 3 × 3
ولذلك ورد حرف الميم في هذه الآية 3 مرّات على وجه التحديد!
ولا تنسَ أن سورة آل عمران التي وردت فيها هذه الآية هي السورة رقم 3 في المصحف!
ورد حرف الميم للمرّة الأولى في بداية الآية، وورد للمرّة الأخيرة في نهايتها!
أين تتوقع موضعه في المرّة الثانية والأخيرة؟
لقد جاء قبل 25 حرفًا من نهاية الآية! هل تصدِّق؟!
يمكنك أن تتحقَّق من ذلك الآن!
بل الأعجب من ذلك أنه جاء بعد 48 حرفًا من بداية الآية! لماذا؟
لأن العدد 48 يساوي 24 + 24
ومعلوم أن حرف الميم هو الحرف رقم 24 في قائمة الحروف الهجائية!
ولكن لماذا تكرّر العدد 24 هنا؟!
لأن الآية تبدأ بحرف الميم وتنتهي به!

من سورة آل عمران إلى سورة الفرقان
لماذا جاءت هذه الآية في السورة التي ترتيبها رقم 3 في المصحف؟
ولماذا جاء ترتيبها من بداية المصحف رقم 297، أي 3 × 3 × 33؟
ولماذا جاءت هذه الآية رقم 3 في ترتيب الآيات التي تبدأ وتنتهي بحرف الميم؟
ولماذا تكرّر حرف الميم في هذه الآية 3 مرّات على وجه التحديد؟
للإجابة عن هذه الأسئلة سوف أنتقل بك الآن إلى سورة الفرقان، وهناك نبحث تكرار حرف الميم!

لقد تكرّر حرف الميم في سورة الفرقان 243 مرّة، وهذا العدد = 3 × 3 × 3 × 3 × 3
تأمّل كيف يضبط القرآن موقع الكلمة على مستوى الآية أولًا، ثم يضبطها على مستوى السورة، ثم يضبطها على مستوى الكلمة، ثم يضبط ترتيب الحرف في قائمة الحروف الهجائية! تأمّل كل هذه المتغيِّرات، وأكثر منها، يعالجها القرآن في موضع واحد فقط! النسيج الرقمي القرآني مُذهل، وفي منتهى الروعة، ولكنه في الوقت نفسه على درجة عالية جدًّا من التشابك!

انتبه..
سوف أحضر لك الآن آخر 3 آيات في المصحف تبدأ وتنتهي بحرف الميم:
{ مَنَّاعٍ لِلْخَيْرِ مُعْتَدٍ أَثِيْمٍ (12)} (القلم)
{ مَتَاعًا لَكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ (33)} (النازعات)
{ مَتَاعًا لَكُمْ وَلِأَنْعَامِكُمْ (32)} (عبس)

مجموع أرقام هذه الآيات الثلاث = 77، وهذا هو عدد آيات سورة الفرقان!
تأمّل هذه الآيات الثلاث جيِّدًا وسوف تلاحظ الآتي:
الآية الوسطى رقمها 33
في كل آية من الآيات الثلاث هناك 3 كلمات ورد بها حرف الميم!
عدد أحرف كل آية من هذه الآيات الثلاث 17 حرفًا! لماذا؟
الحرف رقم 17 في قائمة الحروف الهجائية هو حرف الظاء!
حرف الظاء تكرّر في سورة الفرقان 9 مرّات، وهذا العدد = 3 × 3
17 عدد أوّلي ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 7
الحرف رقم 7 في قائمة الحروف الهجائية هو حرف الخاء.
حرف الخاء تكرّر في سورة الفرقان 33 مرّة!
الحرف رقم 3 في قائمة الحروف الهجائية هو حرف التاء.
حرف التاء تكرّر في سورة الفرقان 108 مرّات، وهذا العدد = 3 × 3 × 3 × 4
تأمّل هذا الإيقاع الرائع!
الرقم 3 مضروب في نفسه 3 مرّات، وفي الخانة رقم 4 يأتي الرقم 4 ليشغلها بنفسه!

ليس هذا فحسب!
سنرى بعد قليل كيف ارتبط { الْفُرْقَانَ } بالعدد 25 في جميع المواقع التي ورد فيها! إن أي تغيير، تقديمًا أو تأخيرًا، حتى لو كان حرفًا واحدًا في موضع الفاصلة رقم (3) في سورة آل عمران سوف يخل بهذا النظام! بل الأعجب من ذلك أن كلمة { الْفُرْقَانَ } يجب أن تكون ضمن الآية التي تحمل الرقم (4)! لماذا؟

تأمّل أحرف كلمة { الْفُرْقَانَ }:
الترتيب الهجائي لحرف الألف 1
والترتيب الهجائي لحرف اللَّام 23
والترتيب الهجائي لحرف الفاء 20
والترتيب الهجائي لحرف الراء 10
والترتيب الهجائي لحرف القاف 21
والترتيب الهجائي لحرف النون 25
مجموع الترتيب الهجائي لأحرف كلمة { الْفُرْقَانَ } هو 100، وهذا العدد = 25 × 4
25 هو رقم ترتيب سورة الفرقان في المصحف!
4 هو رقم آية الفرقان في سورة آل عمران!

{ الْفُرْقَانَ } × { الْقُرْآن }
أين وردت كلمة { الْفُرْقَانَ } من بداية المصحف حتى هذه الآية؟
لقد وردت في ثلاثة مواضع هي:
{ وَإِذْ آتَيْنَا مُوْسَى الْكِتَابَ وَالْفُرْقَانَ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُوْنَ (53)} (البقرة)
{ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيْ أُنْزِلَ فِيْهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيْضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيْدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيْدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُوْنَ (185)} (البقرة)
{ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوْا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)} (آل عمران)

تأمّل..
جاء ترتيب كلمة { الْفُرْقَانَ } في الآية الأولى رقم 5، وفي الآية الثانية رقم 12، وفي الآية الثالثة رقم 6
مجموع هذه الأرقام = 23 وهو عدد سنوات نزول الوحي
مجموع كلمات هذه الآيات الثلاث 69 كلمة، وهذا العدد يساوي 23 + 23 + 23
كلمة { الْفُرْقَان } في اللُّغة هي كُلُّ مَا فُرِّق به بين الحق والباطل!
لذا سُمي القرآن بالفرقان، كما سُميت معركة بدر الكبرى بالفرقان، وسمّي ما أوتي موسى من الكتاب بالفرقان.
وردت كلمة { الْفُرْقَان } في القرآن 6 مرّات، وقُصد بها "القرآن" في ثلاث منها فقط.

الذكر الأوّل لـ { الْفُرْقَانَ }
أين ورد { الْفُرْقَانَ } بمعنى القرآن لأوّل مرّة؟ فتأمّل..
{ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيْ أُنْزِلَ فِيْهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ... (185)} (البقرة)
في هذه الآية ورد { الْقُرْآن } و { الْفُرْقَانَ } معًا، وهي الآية الأولى التي ترد فيها كلمة { الْقُرْآن } ، وهي الآية الوحيدة في المصحف التي يرد فيها اسم { رَمَضَان }، وقد أُنزل القرآن من اللَّوح المحفوظ إلى السماء الدنيا في شهر رمضان.
آخر حرف في كلمة { الْقُرْآن }.. النون هو الحرف رقم 25 من بداية الآية!
حرف النون هو بالفعل الحرف رقم 25 في قائمة الحروف الهجائية!

الآية الأولى في سورة الفرقان
انتقل إلى الآية الأولى من السورة رقم 25 في ترتيب المصحف.. سورة الفرقان:
{ تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُوْنَ لِلْعَالَمِيْنَ نَذِيْرًا (1)} (الفرقان)

عدد الحروف من بعد كلمة { الْفُرْقَانَ } حتى نهاية الآية 25 حرفًا!

تأمّل هذه الآية:
{ وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُوْلِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِيْنِ وَابْنِ السَّبِيْلِ إِنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللَّهِ وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَى عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيْرٌ (41)} (الأنفال)

انتبه..
{ الْفُرْقَانِ } في هذه الآية مقصود به معركة بدر الكبرى، ومع ذلك فإن { الْفُرْقَانِ } هي الكلمة رقم 25 في الآية!

عجائب آيات سورة الفرقان
سوف نستعرض الآيات الست التي وردت فيها { الْفُرْقَان }، بحسب ترتيبها في المصحف على النحو التالي:
{ وَإِذْ آتَيْنَا مُوْسَى الْكِتَابَ وَالْفُرْقَانَ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُوْنَ (53)} (البقرة)
{ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيْهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيْضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيْدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيْدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُوْنَ (185)} (البقرة)
{ مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)} (آل عمران)
{ وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُوْلِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِيْنِ وَابْنِ السَّبِيْلِ إِنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللَّهِ وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَى عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيْرٌ (41)} (الأنفال)
{ وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوْسَى وَهَارُوْنَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاءً وَذِكْرًا لِلْمُتَّقِيْنَ (48)} (الأنبياء)
{ تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُوْنَ لِلْعَالَمِيْنَ نَذِيْرًا (1)} (الفرقان)

تأمّل..
آخر موضع وردت فيه كلمة { الْفُرْقَانَ } في القرآن هو الآية الأولى من سورة الفرقان نفسها!
إذا قمت بعد الكلمات من بداية الآية الأولى حتى كلمة { الْفُرْقَانَ } في الآية الأخيرة فستجد أن ترتيب كلمة { الْفُرْقَانَ } في الآية الأخيرة رقم 114 بعدد سور القرآن!
إذا قمت بعدّ الكلمات من بعد كلمة { الْفُرْقَانَ } في الآية الأولى مباشرة حتى الكلمة الأخيرة في الآية الأخيرة فستجدها 114 كلمة أيضًا!

تجربة جديدة..
تأمّل مواقع كلمة { الْفُرْقَانَ } في الآيات الست ستجدها جاءت في ترتيب الكلمة :
رقم 5 من بداية الآية الأولى،
ورقم 12 من بداية الآية الثانية،
ورقم 6 من بداية الآية الثالثة،
ورقم 25 من بداية الآية الرابعة،
ورقم 5 من بداية الآية الخامسة،
ورقم 4 من بداية الآية السادسة..

ومجموع هذه المراتب الستة = 57
وعدد سور القرآن = 57 + 57

تجربة عكسية..
تأمّل مواقع كلمة { الْفُرْقَانَ } في الآيات الست من نهاية الآية، وليس من بدايتها فستجدها جاءت في ترتيب الكلمة:
رقم 3 من نهاية الآية الأولى،
ورقم 33 من نهاية الآية الثانية،
ورقم 13 من نهاية الآية الثالثة،
ورقم 9 من نهاية الآية الرابعة،
ورقم 4 من نهاية الآية الخامسة،
ورقم 6 من نهاية الآية السادسة.

ومجموع هذه المراتب الستة = 68، وهذا هو مجموع تكرار لفظ { قُرْآن } في القرآن!
سورة الفرقان هي السورة رقم 25 في ترتيب المصحف.. تأمّل هذا العدد جيّدًا!
معكوس العدد 25 هو 52، وحاصل جمع العددين = 77، وهذا هو عدد آيات سورة الفرقان!

الآن.. ما رأيكم؟
لقد وردت كلمة { الْفُرْقَانَ } في القرآن 6 مرّات في 6 آيات!
كلمة { الْفُرْقَانَ } تتضمّن من الحروف الهجائية 6 أحرف!
فهل جاء ارتباط { الْفُرْقَانَ } بالعدد 25 من غير تدبير محكم في جميع المواضع التي ورد بها؟
ولماذا جاء { الْفُرْقَانَ } في ترتيب الكلمة رقم 25 من بداية سورة آل عمران؟
ولماذا جاء الحرف الأخير من { الْفُرْقَانَ } في ترتيب الحرف رقم 25 من بداية آية سورة آل عمران؟
ولماذا جاء { الْفُرْقَانَ } في ترتيب الكلمة رقم 25 من بداية آية سورة الأنفال؟
ولماذا جاء { الْفُرْقَانَ } قبل 25 حرفًا من نهاية الآية الأولى من سورة الفرقان؟
ولماذا جاء الحرف الأخير من { الْفُرْقَانَ } في ترتيب الحرف رقم 25 في قائمة الحروف الهجائية؟
ولماذا جاءت سورة الفرقان في ترتيب السورة رقم 25 في المصحف؟

الإجابة عن هذه الأسئلة هي نفسها الإجابة عن السؤال الذي طرحناه في بداية المشهد:
لماذا حدد الوحي الفاصلة رقم (3) في آيات سورة آل عمران بعد الإنجيل، وليس بعد الفرقان؟!
{ الم (1) اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّوْمُ (2) نَزَّلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيْلَ (3) مِنْ قَبْلُ هُدًى لِلنَّاسِ وَأَنْزَلَ الْفُرْقَانَ إِنَّ الَّذِيْنَ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيْدٌ وَاللَّهُ عَزِيْزٌ ذُوْ انْتِقَامٍ (4)} (آل عمران)

وجه جديد لمعجزة القرآن
الأسئلة السابقة وغيرها موجهة لطائفة من الناس جنَّدوا أنفسهم لمحاربة أي نوع من الحديث عن البناء الإحصائي لحروف القرآن الكريم وكلماته وآياته وسوره! من الظلم أن تحارب شيئًا أنت تجهله! إن الذين يريدون لنا أن نحمل القرآن الكريم، ولا نعقل كل ما فيه حرفًا ورقمًا، كلمة وعددًا، ولا ننتفع به، إنما يريدون لنا أن نكون مثل اليهود الذين عاب اللَّه عزّ وجلّ عليهم ذلك، ووصفهم بالحمار الذي يحمل أسفارًا، أي كتبًا من كتب العلم، ثم لا يعي ولا يعقل كل ما فيها ولا ينتفع به، فقال تبارك وتعالى في شأنهم:
{ مَثَلُ الَّذِيْنَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوْهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِيْنَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِيْنَ (5)} (الجمعة)

فلو كان البناء الإحصائي لحروف القرآن وكلماته وآياته وسوره لا معنى له، فلماذا يأتي وفق هذا النظام المحكم؟
ولو كان الأمر كذلك فلماذا نبّهنا النبي -صلى الله عليه وسلّم- على أن القرآن العظيم (لا تنقضي عجائبه)!
فلو سألنا غير المسلمين: أين تلك العجائب التي تحدث عنها نبيّكم؟! فبماذا نجيب!
لماذا يعترض بعضهم على تبصير المسلمين وغير المسلمين بأحد أوجه عظمة القرآن وعجائبه؟
لقد آمن العديد من غير المسلمين بهذا القرآن فقط، لأنهم انبهروا ببعض الإحصاءات البسيطة الواردة فيه!
فلماذا يصرّ بعضهم على إغلاق باب للهداية أراده اللَّه أن ينفتح لطائفة من خلقه؟
القرآن الكريم ليس للعرب وحدهم، بل هو معجزة اللَّه الخالدة والمتجدِّدة لكل الأجناس ولكل الأجيال.
فالذين نزل عليهم هذا القرآن كان حظهم من معجزة القرآن لغويًّا، لأنهم كانوا بارعين في اللُّغة!
ونحن الآن في عصر العلم والأرقام وقد ضعفت واضمحلَّت عندنا ملكات اللُّغة، فما هو حظنا من معجزة القرآن؟
الذين يتحدثون اللُّغة العربية اليوم أقل من 5% من سكان العالم، ولكن في المقابل فإن البشر جميعهم يفهمون لغة الأرقام على بساطتها! فلماذا لا نبرهن لهؤلاء عظمة القرآن من خلال لغة يفهمونها ويجيدونها؟
ولماذا لا نوظِّف كل ما في القرآن الكريم لفظًا وعددًا للمجاهدة به ونحن مطالبون بذلك:
{ فَلَا تُطِعِ الْكَافِرِيْنَ وَجَاهِدْهُمْ بِهِ جِهَادًا كَبِيْرًا (52)} (الفرقان)

الجهاد الكبير الذي تطالبنا به هذه الآية لا يكون باللّغة فقط!
بل هو جهاد يُحشد له القرآن كله.. حرفًا وكلمة.. رقمًا وعددًا!
عجبًا! عندما تقرأ التاريخ تجد أن الذين حاربوا وضع الأرقام في فواصل آيات القرآن الكريم وسوره، كانوا أشدّ ضَراوة في حربهم على القرآن من هؤلاء، وبرغم ذلك فقد تجاوزهم المسير، واتضح للناس خطؤهم عندما تبيَّن أن القرآن الكريم بتلك الأرقام أصبح أكثر سهولة للحفظ والفهم وأيسر للتلاوة والتدبُّر. وما أراده اللَّه لكتابه الذي تكفَّل بحفظه قد تحقَّق رغم أنف المعترضين..
{ وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُوْنَ (21)} (يُوسُف)

ولك أن تتخيَّل اليوم أن آيات القرآن الكريم وسوره من دون أي رقم!
أليس هذا ما كان يريده من اعترضوا وحاربوا ترقيم آيات القرآن الكريم وسوره؟!

والآن يمكنك أن تتبيَّن فداحة الخطأ الذي ارتكبه هؤلاء في حق القرآن الكريم!
-----------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-25, 01:18 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 7

سلسلة آيات القرآن / 7

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

{ فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيْمِ (98)}
البدء بالاستعاذة


لا تبدأ قراءة القرآن الكريم إلا بعد أن تستعيذ باللَّه من الشيطان الرجيم، فهي أمر في غاية الأهمية يغفل عنه كثير من الناس، وهي واجبة لكل قراءة، سواء كانت في الصلاة أو في غيرها.فالشيطان حريص كل الحرص على أن يصرف الإنسان عن جميع الأعمال الصالحة، ومن أجلّ هذه الأعمال تلاوة القرآن الكريم، ولذلك أمرنا اللَّه عزّ وجلّ أن نفتتح قراءته بالاستعاذة من الشيطان، وهناك صيغ عدّة للاستعاذة وأفضلها: (أعوذ باللَّه من الشيطان الرجيم)، وهي التي وردت في سورة النحل، وهي التي أمر اللَّه بها، وحدَّدها في افتتاح كتابه، ويعتبر تعيينها دليلًا على فضلها، وهي:

{ فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيْمِ (98)} (النحل)

هذه الآية من سورة النحل التي ترتيبها رقم 16 بين سور القرآن.
مجموع رقم هذه الآية مع ترتيب السورة 98 + 16 = 114 وهو عدد سور القرآن!
عدد آيات سورة النحل 128 آية، وهذا العدد = 16 × 8
العدد 16 هو ترتيب السورة، والرقم 8 هو عدد كلمات الآية.
كلمة القرآن الواردة في هذه الآية هي التكرار رقم 16 للفظ القرآن من بداية المصحف!
عدد حروف هذه الآية 40 حرفًا، وهذا العدد = 8 × 5

حروف آية الاستعاذة
{ فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيْمِ (98)} ا(لنحل)

الحرف / الترتيب الهجائي / تكرار الحرف
أ / 1 / 10
ب / 2 / 1
ت / 3 / 2
ج / 5 / 1
ذ / 9 / 2
ر / 10 / 3
س / 12 / 1
ش / 13 / 1
ط / 16 / 1
ع / 18 / 1
ف / 20 / 2
ق / 21 / 2
ل / 23 / 5
م / 24 / 2
ن / 25 / 3
هـ / 26 / 1
ي / 28 / 2
المجموع / 256 / 40

مجموع الترتيب الهجائي لحروف الآية هو 256، فماذا يعني هذا العدد؟
العدد 256 هو 16 × 16، والعدد 16 هو ترتيب السورة!
العدد 256 هو 128 × 2، والعدد 128 هو عدد آيات السورة!
العدد 256 هو 8 × 8 × 4، والرقم 8 هو عدد كلمات الآية!
العدد 256 هو 114 + 114 + 28، والأخير هو عدد الحروف الهجائية!
أحرف اسم اللَّه تكرّرت في هذه الآية 16 مرّة!
حرف الفاء الذي بدأت به هذه الآية ورد للمرّة الأولى في ترتيب الحرف رقم 1
وورد للمرّة الثانية والأخيرة في ترتيب الحرف رقم 15
ومجموع الرقمين = 16
عدد الحروف الهجائية التي لم ترد في الآية 11 حرفًا!
عدد الحروف المقطّعة التي تضمنتها الآية = 11 حرفًا !
مجموع الترتيب الهجائي للحروف المقطّعة التي تضمَّنتها الآية = 204
هذا العدد 204 = 17 × 6 + 17 × 6
17 هو عدد الحروف الهجائية التي تضمَّنتها الآية!
6 هو عدد الحروف غير المقطّعة التي تضمَّنتها الآية!
تأمّل يا رعاك اللَّه هذه العلاقات الرياضية المتشعِّبة والمتشابكة!

فمن يستطيع أن يبني مثل هذا النظام البديع غير البديع سبحانه وتعالى؟!
----------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2017-08-26, 12:15 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,461 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 66
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي سلسلة آيات القرآن / 8

سلسلة آيات القرآن / 8

إعداد: الدكتور/ أحمد مُحمَّد زين المنّاوي

الهندسة الرقمية القرآنية




إن القرآن الكريم أعجب مما يتصوّر العقل البشري، وكلما حاولت أن أرسم في ذهني صورة عن عجائب القرآن، أجد أن الواقع أعجب منها، وكل ما عرضته عليك في مشاهد سابقة، وما سوف أعرضه عليك هنا في هذا المشهد لا يعدو كونه بصيصًا من ملامح نسيج عملاق ومُعجز وغاية في الروعة!
ولو لم يكن في القرآن كلّه سوى هذه الهندسة الرقمية الرائعة التي تمّيزت بها الآية 19 من سورة الأنعام، لكان ذلك كافيًا في شأن عظمة النسيج الرقمي القرآني! نتأمّل معًا هذه الآية:

{ قُلْ أَيُّ شَيْءٍ أَكْبَرُ شَهَادَةً قُلِ اللَّهُ شَهِيْدٌ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَأُوحِيَ إِلَيَّ هَذَا الْقُرْآنُ لِأُنْذِرَكُمْ بِهِ وَمَنْ بَلَغَ أَإِنَّكُمْ لَتَشْهَدُوْنَ أَنَّ مَعَ اللَّهِ آلِهَةً أُخْرَى قُلْ لَا أَشْهَدُ قُلْ إِنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنَّنِي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُوْنَ (19)} (الأنعام)

أوّل ما يلفت نظرك تجاه هذه الآية أن رقمها 19، وهذا عدد أوّلي.
هذه الآية عدد كلماتها 37 كلمة، وهذا عدد أوّلي.
هذه الآية عدد حروفها 137 حرفًا، وهذا عدد أوّلي.

تأمّل..
هناك 3 أحرف ورد كل منها في هذه الآية مرّة واحدة، وهذه الأحرف هي (خ ع غ).
هناك 3 أحرف ورد كل منها في هذه الآية مرّتين اثنتين، وهذه الأحرف هي (ت ح ذ).
هناك 3 أحرف ورد كل منها في هذه الآية خمس مرّات، وهذه الأحرف هي (د ق ك).
هناك 3 أحرف ورد كل منها في هذه الآية ست مرّات، وهذه الأحرف هي (ب ر ش).
حرف الواو ورد في الآية 9 مرّات، أي 3 × 3، وهذا الحرف ترتيبه الهجائي رقم 27 أي 3 × 3 × 3
هناك 9 أحرف، أي 3 × 3، لم ترد في الآية مطلقًا، وهذه الأحرف هي (ث ج ز س ص ض ط ظ ف).
مجموع الترتيب الهجائي لهذه الأحرف التسعة 114، وهذا هو عدد سور القرآن الذي تتحدث عنه الآية!

تأمّل..
الحروف الهجائية التي تضمنتها الآية عددها 19، وهذا هو رقم الآية نفسها!
مجموع الترتيب الهجائي لهذه الأحرف التي تضمنتها الآية 292، وهذا العدد = 4 × 73
4 هو عدد أحرف اسم اللَّه، و73 هو مجموع الترتيب الهجائي لأحرف اسم اللَّه!

تأمّل..
حرف التاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 3، وهذا الحرف ورد في الآية مرّتين اثنتين!
وحرف الحاء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 6، وهذا الحرف ورد في الآية مرّتين اثنتين!
يأتي بين حرفي التاء والحاء حرفان هما الثاء والجيم، وهذان الحرفان لم يرد أيّ منهما في الآية!
حرف الراء ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 10، وهذا الحرف ورد في الآية 6 مرّات!
وحرف الشين ترتيبه في قائمة الحروف الهجائية رقم 13، وهذا الحرف ورد في الآية 6 مرّات!
يأتي بين حرفي الراء والشين حرفان هما الزاي والسين وهذان الحرفان لم يرد أيّ منهما في الآية!

تأمّل الآية من جديد:
{ قُلْ أَيُّ شَيْءٍ أَكْبَرُ شَهَادَةً قُلِ اللَّهُ شَهِيْدٌ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَأُوحِيَ إِلَيَّ هَذَا الْقُرْآنُ لِأُنْذِرَكُمْ بِهِ وَمَنْ بَلَغَ أَإِنَّكُمْ لَتَشْهَدُوْنَ أَنَّ مَعَ اللَّهِ آلِهَةً أُخْرَى قُلْ لَا أَشْهَدُ قُلْ إِنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنَّنِي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُوْنَ (19)} (الأنعام)

لاحظ أوّل كلمة في الآية جاءت بعد لفظ { الْقُرْآن } في الآية { لِأُنْذِرَكُمْ }.

تأمّل أحرف هذه الكلمة:

الحرف / ترتيبه الهجائي / تكراره في الآية
ل / 23 / 16
أ / 1 / 24
ن / 25 / 12
ذ / 9 / 2
ر / 10 / 6
ك / 22 / 5
م / 24 / 8
المجموع / 114 / 73

تأمّل هذه العجائب:
أوّل كلمة جاءت بعد لفظ { الْقُرْآن } هي كلمة { لِأُنْذِرَكُمْ }.
مجموع الترتيب الهجائي لأحرف { لِأُنْذِرَكُمْ } = 114، وهذا هو عدد سور القرآن!
مجموع تكرار أحرف { لِأُنْذِرَكُمْ } في الآية = 73، وهذا هو مجموع الترتيب الهجائي لأحرف اسم اللَّه!

ماذا يقول المكذّبون بهذا القرآن عن هذه الحقائق؟ إذا كانوا لن يستطيعوا إنكارها، فما هو تفسيرهم لها؟!
الأمر أعجب من ذلك بكثير!

تأمّل أحرف الجلال:
حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.
حرف اللّام تكرّر في الآية 16 مرّة.
حرف الهاء تكرّر في الآية 11 مرّة.
هذه هي أحرف اسم { اللَّه } تكرّرت في الآية 51 مرّة!
ماذا يعني لك هذا العدد؟ احتفظ به، وانتقل إلى الحقيقة التالية:

تأمّل أحرف أسم { الْقُرْآن }:
حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.
حرف اللّام تكرّر في الآية 16 مرّة.
حرف القاف تكرّر في الآية 5 مرّات.
حرف الراء تكرّر في الآية 6 مرّات.
حرف النون تكرّر في الآية 12 مرّة.
هذه هي أحرف اسم { الْقُرْآن } تكرّرت في الآية 63 مرّة!

الآن اكتملت الصورة فتأمّل:
أحرف اسم { اللَّه } تكرّرت في الآية 51 مرّة!
أحرف اسم { الْقُرْآن } تكرّرت في الآية 63 مرّة!
مجموع العددين 51 + 63 يساوي 114، وهذا هو عدد سور القرآن!

هل تعجّبت من هذه الحقيقة؟! ما رأيك أن أعرض عليك ما هو أعجب منها؟!

إذًا تأمّل أحرف لفظ { ٱلدِّين }:
حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.
حرف اللّام تكرّر في الآية 16 مرّة.
حرف الدال تكرّر في الآية 5 مرّات.
حرف الياء تكرّر في الآية 10 مرّات.
حرف النون تكرّر في الآية 12 مرّة.
هذه هي أحرف لفظ { ٱلدِّين } تكرّرت في الآية 67 مرّة!

وماذا يعني هذا العدد؟ احتفظ به، وانتقل إلى الحقيقة التالية:

تأمّل أحرف لفظ { ٱلۡحَقّ }
حرف الألف تكرّر في الآية 24 مرّة.
حرف اللّام تكرّر في الآية 16 مرّة.
حرف الحاء تكرّر في الآية مرّتين اثنتين.
حرف القاف تكرّر في الآية 5 مرّات.
هذه هي أحرف لفظ { ٱلۡحَقّ } تكرّرت في الآية 47 مرّة!

الآن اكتملت الصورة فتأمّل:
أحرف لفظ { ٱلدِّين } تكرّرت في الآية 67 مرّة!
أحرف لفظ { ٱلۡحَقّ } تكرّرت في الآية 47 مرّة!
مجموع العددين 67 + 47 يساوي 114، وهذا هو عدد سور القرآن!
ولا شك في أن الدين الحق هو الإسلام ودستوره هذا القرآن!

نعود إلى الآية مرّة أخرى:
{ قُلْ أَيُّ شَيْءٍ أَكْبَرُ شَهَادَةً قُلِ اللَّهُ شَهِيْدٌ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَأُوحِيَ إِلَيَّ هَذَا الْقُرْآنُ لِأُنْذِرَكُمْ بِهِ وَمَنْ بَلَغَ أَإِنَّكُمْ لَتَشْهَدُوْنَ أَنَّ مَعَ اللَّهِ آلِهَةً أُخْرَى قُلْ لَا أَشْهَدُ قُلْ إِنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَإِنَّنِي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُوْنَ (19)} (الأنعام)

هذه الآية رقمها 19، وهذا عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 8
هذه الآية عدد كلماتها 37، وهذا عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 12
هذه الآية عدد حروفها 137، وهذا عدد أوّليّ ترتيبه في قائمة الأعداد الأوّليّة رقم 33
مجموع تراتيب هذه الأعداد الأوّليّة الثلاثة في قائمة الأعداد الأوّليّة = 53
هذا العدد (53) في حد ذاته أوّليّ، فإلى ماذا يشير هذا العدد هنا؟
تأمّل قوله تعالى في الآية: { أَإِنَّكُمْ لَتَشْهَدُوْنَ أَنَّ مَعَ اللَّهِ آلِهَةً أُخْرَى }!
وتأمّل من بين هذه الكلمات أحرف هذه الكلمة { آلِهَة }:

الحرف / تكراره في الآية / ترتيبه الهجائي
ا / 24 / 1
ل / 16 / 23
هـ/ 11 / 26
ة / 2 / 3
المجموع / 53 / 53

تأمّل..
أحرف كلمة { آلِهَة } تكرّرت في الآية 53 مرّة.
مجموع الترتيب الهجائي لأحرف كلمة { آلِهَة } = 53
لاحظ الشكل (ة) فهو ليس من ضمن الحروف الهجائية ولكنه شكل من أشكال التاء.
وأنت تعلم أن حرف التاء هو الحرف رقم 3 في قائمة الحروف الهجائية!
تأمّل العدد 53، وتوقّف عند كلمة { آلِهَة } وتذكّر..
في أولى سور القرآن وهي سورة الفاتحة تكرَّرت أحرف اسم { اللَّه } 53 مرّة!
في أوّل سورة نزلت من القرآن، وهي العلق جاء اسم { اللَّه } في ترتيب الكلمة رقم 53
ورد اسم { اللَّه } في أوّل 53 سورة في المصحف من دون انقطاع!
انقطع ذكر اسم { اللَّه } بعد السورة التي ترتيبها رقم 53 مباشرة!
ورد اسم { اللَّه } للمرّة الأخيرة في المصحف قبل 53 كلمة من نهاية المصحف!

فتأمّل يا رعاك اللَّه كيف تنطق الأرقام وتتحدّث؟ فهذه حقائق راسخة في المصحف الذي بين أيدينا نتلوه آناء اللّيل وأطراف النهار!

نكتفي فقط بتدبّر ألفاظه ومعانيه، ولا نلتفت إلى نظامه الرقمي المُعجز!
--------------------------------------------------------------------------
المصدر:
مصحف المدينة المنَّورة برواية حفص عن عاصم (وكلماته بحسب قواعد الإملاء الحديثة).

يتبع












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

سلسة آيات القرآن


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
آية تعد أفصح آيات القرآن وأبلغها
تحميل تطبيق يعرب آيات القرآن الكريم
ما حكم بعض التواقيع التي تحمل آيات من القرآن ؟
أهمية تدبر آيات القرآن والتأمل فيه
حمل برنامج نور القرآن الكريم لتفسير ونسخ آيات القرآن الكريم والاستماع للقرآن


الساعة الآن 05:55 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML