العودة   منتديات اهل السنة في العراق > الملتقيات الدعوية والإسلامية > منتدى الحوارات العقائدية

منتدى الحوارات العقائدية الحوارات والمناقشات بين اهل السنة و الفرق المخالفة , شبهات , ردود , روايات تاريخية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2022-09-30, 06:17 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
سعيد سعد
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jul 2020
العضوية: 6163
المشاركات: 185 [+]
معدل التقييم: 30
نقاط التقييم: 50
سعيد سعد will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
سعيد سعد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الحوارات العقائدية
افتراضي الحسيني يسرق كتاب شيخه القزويني الزفاف المبارك ورواياته الموضوعة المكذوبة


إستمراراً لفضائح الحرامي الحسيني " عبد الحليم العزمي الحسيني "
كما في الرابط التالي


http://www.sunnti.com/vb/showthread.php?t=38925


أنقل لكم سرقة جديد لنفس الحرامي " عبد الحليم العزمي الحسيني "
لكتاب شيخه القزويني ( فاطمة من المهد إلى اللحد ص 137 وما بعدها )
ويقول : بقلمي !!



1 - حذف الحرامي بعض كلام المؤلف [القزويني] وتغيير بعض السطور تقديماً وتأخيراً .
2 - إضاف الحرامي ( رضي الله عنها - رضي الله عنهما ) وهي غير موجودة في المصدر [فاطمة من المهد إلى اللحد ].
3 - ركب الحرامي مصادر لرواية محذوفة موضوعة ثــم جعلها مصادراً لروايات شيعية مكذوبة .



اقتباس:
الزفاف المبارك للسيدة الزهراء والإمام علي (ع)
: بقلم الدكتور الشريف عبد الحليم العزمي الحسيني
روى الخطيب البغدادي في تاريخـه ، والـذهبي فـي ميـزان الاعتـدال والقندوزي في ينابيع المودة ، والقزويني في الزهراء من المهد إلى اللحد : بعـد أن انتهت النساء من تزيين السيدة فاطمة وتطييبها ، دعا رسول الله ؛ بابنته وزوجها ، فأخذ عليا بيمينه وفاطمة بشماله وجمعهما إلى صدره فقبل مـا بـين أعينهما ، ثم دعا السيدة فاطمة وأخذ بيدها فوضعها في يد الإمام ، وقال : ( بارك الله لك في ابنة رسول الله ، يا على ! نعم الزوج فاطمة ، ويا فاطمة نعـم البعـل علي ) وأمر النبي ؛ بنات عبد المطلب ونساء المهاجرين والأنصار أن يمضين في صحبة السيدة فاطمة ، وأن يفرحن ويرجزن ويكبرن ويحمدن ، ولا يقلن مـا لا يرضى الله .
قال جابر : فأركبها على ناقته – وفي رواية على بغلته الشهباء – وأخذ بيـد السيدة فاطمة وقال : اركبي فداك أبوك ، وأمر سلمان أن يقود البغلة ، وكان هـو ؛ يسوقها . . وحمزة وعقيل وجعفر وأهل البيت يمشون خلفها مـشهرين سيوفهم ، ونساء النبي؛ ونساء الصحابة قدامها يرجزن ، فأنشأت السيدة أم سلمة رضي الله عنها قائلة - والنساء يرجعن أول بيت من كل رجز ، ثم يكبرن - : ســـــــرن بعـــــون الله جـــــــاراتي
واشـكرنه فـي كـل حـالات واذكــرن مـا أنـعـم رب العلى مـن كـشـف مـكـروه و آفـات
فقـد هـدانـا بعـد كفـر وقـد أنعشنا رب الـسماوات وسـرن مـع خـيـر نـساء الـورى
تفدي بعمـــــــات وخـــــــالات - يابنـت مـن فـضله ذو العلـى بــالوحي منـه والرســـــــالات
ثم قالت السيدة عائشة رضي الله عنها : يا نسوة اســتترن بالمعـاجر واذكرن ما يحـسن في المحاضـر
واذكــرن رب النـاس إذ يخـصـنـا بدينـه مـع كـل عبـد شاكر والحمد الله علـى أفـضـاله
والشكر لله العزيـز القادر ســرن بـهـا فـالله أعلـى ذكرهـا وخـصها منـه بطهر طـاهر
ثم قالت السيدة حفصة رضي الله عنها : فاطمـه خيـر نساء البـشـر ومـن لـهـا وجـة كـوجـه القـمـر
فضلك الله على كل الورى بفـضل مـن خـص بـآى الزبـر زوجك الله فتى فاضلا أعنى عليا خير مـن
فـي الحـضر فسرن جـــــــاراتي بهـا إنها كريمة بنت عظيم الخطر ثم قالت معاذة أم سعد بن معاذ رضي الله عنهما :
أقول قــولا فيـه ما فيه واذكر الخير وأبديه محمد خير بني آدم ما فيه من كبر ولا تيه
بفضله عرفنا رشدنا فالله بالخير يجازيه ونحن مع بنت نبي الهدى ذي شرف قد مكنت فيه
في ذروة شامخة أصلها فما أرى شيئا يدانيه أما هتاف الرجال مع رسول الله
الله أكبـر الله أكبـر الله أكبـر لا إله إلا الله والله أكبر وصل موكب الزفاف المبارك إلى دار الإمام على ، ودخل رسـول الله ؛ ومعه الزوجين إلى الدار ، وأخذ يد السيدة الزهراء ، ووضعها فـي يـده وقال : ( يا على هذه فاطمة وديعتي عندك ، وفي رواية : هذه أمانة الله ورسـوله فخذها ) ،ثم دعا وقال : ( اللهم اجمع شملهما ، وألف بين قلبيهمـا ، واجعلهمـا وذريتهما من ورثة جنة النعيم ، وارزقهما ذرية طاهرة طيبة مباركة ، واجعـل في ذريتهما البركة ، واجعلهم أئمة يهدون بأمرك إلى طاعتك ، ويأمرون بمـا رضيت ) .
ونلاحظ هنا : أن رسول الله اتخذ جميع التدابير اللازمة .لزفاف إبنته فاطمة ....





قول الحرامي عبد الحليم العزمي الحسيني ( نلاحظ هنا : .... ) تجد في المصدر [القزويني] قـبـل الابيات أو القصائد في ص 140 .
وفي المصدر لا يوجد ( رضي الله عنها - رضي الله عنهما )
وتم حذف الرواية الموضوعة [الخطيب البغدادي في تاريخـه ، والـذهبي فـي ميـزان الاعتـدال والقندوزي في ينابيع المودة] ووضع هذه المصادر لروايات أخرى شيعية مكذوبة وهي الموجودة في الإقتباس .




المصادر التي ذكرها الحرامي في بداية مقاله المسروق هي لرواية موضوعة
لم يذكرها وإنما قام بتركيب رواية شيعية مكذوبة عليها !!

تاريخ بغداد - الخطيب البغدادي - ج 5 الصفحة 211.
ينابيع المودة لذو القربى - القندوزي - ج 1 الصفحة.
ميزان الإعتدال – الذهبي - ج 2 الصفحة 586 برقم [4957].
لسان الميزان - ابن حجر - ج 2 الصفحة 74 برقم [283].
ميزان الاعتدال - الذهبي - ج 1 الصفحة 361 برقم [1350].
تنزية الشرعية – ابن عراق الكناني ج 1 ص 79 برقم [155]
الموضوعات - ابن الجوزي - ج 1 الصفحة 420.


وقال الشيعة عن روايات الحرامي : الروايات بأنها مكذوبة موضوعة :
1 - (المناقب لإبن شهرآشوب ) جعفر وعقيل لم يكونا يومئذ في المدينة ، وسلمان إنّما التحق بهم بعد الخندق ، ولم تكن للنبيّ (ص) زوجة سوى سَودة وعائشة .
وقد ذكر الخبر رجزاً لاُمّ سلمة ولم تكن يومئذ كذلك ، ولحفصة أيضاً رجزاً وهي لم تكن زوج النبيّ (ص) .

كتاب مولد فاطمة - جمع وتحقيق محمد هادى غروي - الصفحة 186 الهامش [3].


2 - المسألة الثانية : المراسيم النبوية في زفاف فاطمة المرضية . بعد أن أتم النبي (ص) إطعام الناس طلب من النساء تزيين فاطمة (ع) وقد ورد في كثير من الروايات التي أوردها العلامة المجلسي : و هي تشير إلى وجود أم سلمة ، و إنها قامت بتزيينها وإعدادها لهذه المناسبة . و هـذا اشتباه كبير إذ لا وجود لأم سلمة في بيت رسول الله (ص) لأنه تزوج بها في السنة الرابعة من الهجرة ، أي : بعد زواج فاطمة بسنتين ، فكيف تكون قد تكفلت بتزيينها في حجرتها ، و أن فاطمة زفت وحولت في هذه الليلة إلى حجرة أم سلمة .
هذه فاطمة - السيد نبيل الحسني - ج2 الصفحة 281.


3 - السؤال : لماذا وصف الامام الباقر (ع) العباس و عقيل بالطلقاء؟
الجواب : مفردة الطلقاء مستلة من كلام الرسول الاكرم (ص) عند فتح مكة حيث خاطب
القرشيين و سكان مكة الذين تظاهروا بالاسلام عن كره او قناعة بقوله: اذهبوا فانتم
الطلقاء . و بعبارة أخرى: لما فتحت مكة بواسطة الجيش الاسلامي تلك المدينة التي بقيت على
عدائها للرسول و الرسالة حتى عام الفتح، من هنا كان الموقف منهم بعد الفتح لابد ان
يحدده الرسول (ص) فتجلى موقفه بتلك المقولة المعروفة التي تنبع من روح لا تعرف
الحقد و الكراهية: "اذهبوا فأنتم الطلقاء".
[1]
و لما كان العباس و عقيل لم يغادرا مكة و بقيا فيها حتى دخلها المسلمون عام الفتح
و لم يعلنا اسلامهما قبل تلك الفترة، من هنا قال الامام الباقر (ع) حسب الرواية المذكورة
عندما سئل عن موقف بني هاشم من الاحداث في عصر أمير المؤمين (ع) و مقارنا
بينهما و بين الشهيدين من البيت الهاشمي ( حمزة و جعفر الطيار): إِنَّمَا كان جعفَرٌ و
حمزةُ فمضيا و بقي معهُ رجلان ضعيفان ذليلان حديثَا عهد بالإسلام عبَّاسٌ و عقيلٌ و
كانا منَ الطُّلَقَاء .
[2]
[1] الکافي - الكليني - ج 3 الصفحة 512.
[2] نفس المصدر - ج 8 الصفحة 189.
www . islamquest . net
وقال ياسر الحبيب في الموقف الشرعي من العباس وعقيل : " إسلامهما كان متأخراً ".







المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من منتدى الحوارات العقائدية











عرض البوم صور سعيد سعد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عبدالحليم العزمي الحسيني يسرق كتاب أعلام الهداية ويقول بقلمي سعيد سعد منتدى الحوارات العقائدية 1 2022-07-09 01:56 AM
داود الرقي ضعيف جدا ورواياته موضوعة مكذوبة مسلم9 منتدى الحوارات العقائدية 0 2021-08-10 02:01 AM
الطبري شخصية وهمية وكتابه دلائل الامامة يغلب عليه الروايات الموضوعة ومركبة (1) (2) مسلم9 منتدى الحوارات العقائدية 1 2020-11-16 09:08 PM
ما ورد في الأحاديث المكذوبة في صفر الحياة أمل الحديث وعلومه 0 2014-11-23 09:20 PM
وفاة الشيعي مرتضى القزويني الحياة أمل الاخبار العامة 3 2014-08-30 11:18 AM


الساعة الآن 10:50 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.