آخر 10 مشاركات
سلسلة لطائف قرآنية           »          مـــلامـــــح الخـيـانـــــة           »          من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم           »          وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ....تصميم


منتديات أهل السنة في العراق

الحديث وعلومه علم و رواية الحديث, بيان الاحاديث الصحيحة والضعيفة



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014-08-10, 12:42 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الأمل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2013
العضوية: 236
المشاركات: 1,820 [+]
معدل التقييم: 86
نقاط التقييم: 1189
الأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
الأمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الحديث وعلومه
M0dy 043 الجهر بالمعصية

الجهر بالمعصية




المجــاهــرة بــالمعصيـــة
==========================



الجهر بالمعصية




عن أبي هريرة رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
(( كل أمتي معافى إلا المجاهرين وإن من المجاهرة أن يعمل الرجل بالليل عملاً ،
ثم يصبح وقد ستره الله عليه فيقول : يا فلان عملت البارحة كذا كذا ،
وقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنه )) متفق عليه
شـــرح الحــديــث
عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(( كل أمتي معافى إلا المجاهرين )) . يعني بـ (( كل الأمة))
أمة الإجابة الذين استجابوا للرسول صلى الله عليه وسلم .
معافى : يعني قد عافاهم الله عز وجل.
الجهر بالمعصية
إلا المجاهرين : والمجاهرون هم الذين يجاهرون بمعصية الله عز وجل ،
وهم ينقسمون إلى قسمين :
الأول : أن يعمل المعصية وهو مجاهر بها ، فيعملها أمام الناس ،
وهم ينظرون إليه ، هذا لا شك أنه ليس بعافية ؛
لأنه جر على نفسه الويل ، وجره على غيره أيضا .
أما جره على نفسه : فلأنه ظلم نفسه حيث عصى الله ورسوله ،
وكل إنسان يعصي الله ورسوله ؛ فإنه ظالم لنفسه ،
قال الله تعالى : { وَمَا ظَلَمُونَا وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ } [البقرة: 57] ،

والنفس أمانة عندك يجب عليك أن ترعاها حق رعايتها ،
وكما أنه لو كان لك ماشية فإنك تتخير لها المراعي الطيبة ،
وتبعدها عن المراعي الخبيثة الضارة ،
فكذلك نفسك ، يجب عليك أن تتحرى لها المراتع الطيبة ،
وهي الأعمال الصالحة ، وأن تبعدها عن المراتع الخبيثة ، وهي الأعمال السيئة.

وأما جره على غيره : فلأن الناس إذا رأوه قد عمل المعصية ؛
هانت في نفوسهم ، وفعلوا مثله ، وصار ـ والعياذ بالله ـ
من الأئمة الذين يدعون إلى النار ، كما قال الله تعالى عن آل فرعون :
{ وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ لا يُنْصَرُونَ}[القصص41:
وقال النبي عليه الصلاة والسلام : (( من سن في الإسلام سنة سيئة ؛
فعليه وزرها ووزر من عمل بها إلى يوم القيامة )) (رواه مسلم)
فهذا نوع من المجاهرة ، ولم يذكره النبي صلى الله عليه وسلم ؛ لأنه واضح ،
لكنه ذكر أمراً آخر قد يخفى على بعض الناس فقال:
ومن المجاهرة أن يعمل الإنسان العمل السيئ في الليل فيستره الله عليه ،
وكذلك في بيته فيستره الله عليه ولا يُطلع عليه أحداً ،
ولو تاب فيما بينه وبين ربه؛ لكان خيراً له ، ولكنه إذا قام في الصباح
واختلط بالناس قال : عملت البارحة كذا ، وعملت كذا ، وعملت كذا ،
فهذا ليس معافى ، هذا والعياذ بالله قد ستر الله عليه فأصبح يفضح نفسه.
وهذا الذي يفعله بعض الناس أيضاً يكون له سببان :

السبب الأول : أن يكون الإنسان غافلاً سليماً لا يهتم بشيء ،
فتجده يعمل السيئة ثم يتحدث بها عن طهارة قلب.
الجهر بالمعصية
والسبب الثاني : أن يتحدث بالمعاصي تبجحاً واستهتاراً بعظمة الخالق
، ـ والعياذ بالله ـ فيصبحون يتحدثون بالمعاصي متبجحين بها كأنما نالوا غنيمة ،
فهؤلاء والعياذ بالله شر الأقسام.
ويوجد من الناس من يفعل هذا مع أصحابه ، يعني أنه يتحدث به مع أصحابه
فيحدثهم بأمر خفي لا ينبغي أن يذكر لأحد ، لكنه لا يهتم بهذا الأمر
فهذا ليس من المعافين ؛ لأنه من المجاهرين .
والحاصل أنه ينبغي للإنسان أن يتستر بستر الله عز وجل ،
وأن يحمد الله على العافية ، وأن يتوب فيما بينه وبين ربه من المعاصي التي قام بها،
وإذا تاب إلى الله وأناب إلى الله ؛ ستره الله في الدنيا والآخرة ،
والله الموفق .

شرح رياض الصالحين (ابن العثيمين رحمه الله)









المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : الحديث وعلومه











توقيع : الأمل

الجهر بالمعصية


التعديل الأخير تم بواسطة الحياة أمل ; 2014-08-10 الساعة 08:17 AM سبب آخر: دمج ...}
عرض البوم صور الأمل   رد مع اقتباس
قديم 2014-08-10, 08:21 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,899 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الأمل المنتدى : الحديث وعلومه
افتراضي رد: الجهــر بـالمعصيــة



اسأل الله لنآ ولك السلآمة والعآفية !
رحم الله الشيخ وغفر له
وجعل هذآ النقل في ميزآن حسنآتك ...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
قديم 2014-08-10, 03:07 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 254
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الأمل المنتدى : الحديث وعلومه
افتراضي رد: الجهــر بـالمعصيــة

نسأل الرحمن ـآلسلـآمة وـآلعافيه
أحسنت ـآلنقل أختنا , أحسن الرحمن إليكـ












توقيع : ـآليآسمين

~} رَحِمَـ الله أيامًا كان غَضب ـآلمسلمين جيوشًا
لـآ يُرى آخرها !!

عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
هريرة, الله, المراعي, الصالحين, العافية, العثيمين, رياض, رسول

الجهر بالمعصية


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
الجهر بالدعوة وموقف قريش منها | الشيخ عدنان الفهداوي


الساعة الآن 07:58 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML