آخر 10 مشاركات
سلسلة لطائف قرآنية           »          أعظم النفقات           »          اختصارات لوحة المفاتيح على تويتر           »          اسم الله الكبير           »          حكم الانضمام إلى طرق الصوفية البدعية           »          نسف العقيدة الشيعية كلها من كتاب الله وسنة نبيه وكتب الشيعة واعترافات أكابر علماء الش           »          نصائح لعودة الأطفال إلى المدارس           »          حسّنوا تسمية أبنائكم           »          تأثير السخرية على الطفل           »          عضو سعودي


منتديات أهل السنة في العراق

أخبار الثورة السورية اخبار الثورة السورية و عمليات المعارضة السورية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2017-07-05, 05:56 PM   المشاركة رقم: 441
المعلومات
الكاتب:
دوقلة الدمشقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 2381
المشاركات: 54,924 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 585
نقاط التقييم: 63
دوقلة الدمشقي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : دوقلة الدمشقي المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة

كلهم يسعون لاركاع المسلمين السوريين وانقاذ السفاح النصيري بشار أسد
من كان يصدّق أن تكون هذه الطائفة الحقيرة وحلف الأقليات التي تقوده أغلى من اليهود الصهاينة عند العصابة العالمية التي تحكم العالم
لاحول ولاقوة إلا بالله

رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة












عرض البوم صور دوقلة الدمشقي   رد مع اقتباس
قديم 2017-07-07, 05:27 AM   المشاركة رقم: 442
المعلومات
الكاتب:
دوقلة الدمشقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 2381
المشاركات: 54,924 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 585
نقاط التقييم: 63
دوقلة الدمشقي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : دوقلة الدمشقي المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة

لاحول ولاقوة الا بالله












عرض البوم صور دوقلة الدمشقي   رد مع اقتباس
قديم 2017-10-26, 01:39 AM   المشاركة رقم: 443
المعلومات
الكاتب:
دوقلة الدمشقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 2381
المشاركات: 54,924 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 585
نقاط التقييم: 63
دوقلة الدمشقي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : دوقلة الدمشقي المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة

جماعة عمس وطائفة البراميل
أطلب من الأخوة عدم التطاول على الدكتور
حسن أحمد خلف قطيش الذي أقر بكتابة تقرير لرئيس شعبة الحزب عن جاره أبو نزار وعائلته في مقالته التي عنونها بـــ " قل لها " ... المشكلة ليست في اجتماعات الحزب ..بل في عدم كتابة التقارير عن أحداث أو اشخاص لهم نشاطات معادية ...
دعوني أشرح لكم
في كل حارة يوجد على الأقل من سبعة إلى ثمان مخبرين مدنيين عدا عن العسكريين
وتدعى أسرة تنظيمية يرأس الأسرة ضابط الاتصال بفرع المخابرات والذي يلقي أوامره
لاثنان من المخبرين عسكري قاطن في المنطقة أو أمين فرع حزب أو عضو عامل عدا عن الافراد الحزبيين الذين تم اختبار ولاؤهم وايمانهم بحماية النظام
فالدكتور حسن عندما طلب منه جاره ابو نزار الخروج إلى المظاهرة لاجراء اصلاحات وتحقيق عدالة اجتماعية وسياسية
والاحتجاج على تعذيب وقتل أطفال درعا
والبيضا ..كان يحرج الدكتور فالأسرة التنظيمة التي زرعتها المخابرات في كل حارة وزقاق قد حصل أفرادها المستنفرين كالكلاب السلوقية على الكثير من المعلومات
فمصير الدكتور حسن قد تأرجح بين كتابة التقرير أو المشاركة في المظاهرة
طبعاً إن لم يكتب التقرير ويبلغ عن أبو نزار وعائلته الذين خرجوا بالمظاهرة لتمت تصفيته واعتباره متعاطف مع مطالب المسلمين والتي يعتبرها العلويين تمرد على دولتهم الظالمة
اخواني أصبحنا منكم لذلك عليكم احتضان كل من يأتي اليكم مع الحذر والتثبت من النوايا عبر مايكتب ومايفعل
اخواني لقد تركت الدرزية قبل قيام الثورة السورية الكريمة وتزوجت من أجنبية ليس كما يقول السيد فارس أنني تزوجت من مسلمة سنية وهي من غيرت ايماني ...على فكرة زوجتي مازالت مسيحية ولكن أولادي مسلمين .
سبب اسلامي قراءتي لسيرة كمال جنبلاط وابنه وارسلان ووئام وهاب وكل زعامات الطائفة في فلسطين وسورية وحتى في الغربة ولاأخفيكم أن الدكتور الرائع فيصل القاسم كان له دور كبير
لقد وصلت لنتيجة مفادها أن هذا الدين تشويه لايخدم الا أعداء بلادنا لطالما بقي مخفياً ويختص به أشخاص كل مايفعلونه أنهم يصلون ويتدارسون في غرفة ... طبعا الأخ العلوي الذي يقول أن هذه الصفحة مؤسسها درزي فهذا شرف للدروز ان كان محقاً رغم استبعادي
ذلك .. لأن الدروز يقفون دوماً على الهامش ينطبق عليهم المثل الشامي مين بياخذ أمي بقولو باعمي ..دوماً مع الأقوى تجدنا كذلك في فلسطين ولبنان رغم مشاكسة وليد جنبلاط ولكن الشيوخ مازالوا يحجون الى مكاتب حزب الله وسفارات الدول الكبرى لاتقاء شرهم المستطير...على العموم أنا أنام مطمئن لأنني لاأنتمي لطائفة البراميل المتفجرة والنابالم والكيماوي وكل درزي حر يرفض الانتماء لطائفة عندها أفران لحرق جثث ضحاياها الذين بلغوا مئات الآلاف
ان طائفة التعفيش والسرقة يجب أن تعلم أن كل مجرم سيحاسب على جرائمه ولو بعد حين
العالم كله بات يعلم أن طائفة العلويين النصيريين هم طائفة البراميل المتفجرة والمحارق البشرية
عندي كلام كبير وخطير سأحاول صيغه في مذكرات أو كتاب ليكون الموضوع أشمل ومنظم
أشكر الدكتور حسن على شجاعته فرفضه المشاركة في عمليات قتل السوريين وسرقة أعضاءهم ودخوله المعتقل بسبب ذلك
إن ندمه وعذاباته التي بثها للشهيد وحيد صقر
هي دليل أن في الطائفة الدرزية مفكرين واصحاب ضمائر لاتؤمن بحلف الأقليات الذي تدعمه قوى الشر في العالم ضد المسلمين وتذكروا أن من مصلحة الجميع التعايش والمواطنة على أساس ديمقراطي والتشنج لاينتج إلا الخلاف والدم ونرجو أن تكون سورية المحررة بلا مخابرات ولاحزب واحد بل أحزاب متعددة ..والأخوة الشيعة باتوا يقراون وسيكتشفون بأنهم يساندون طائفة ليس لها مبدأ ولا مرجعية انسانية
كل ماتؤمن به القتل والسحل والتعفيش ..الكثير من الشيعة ينادي مرجعيته بأن العار يلاحق أتباع الحسين وأتباع اهل البيت الشيعة العلويين الحقيقيين بسبب المشاركة في حرب طائفة البراميل بحق الشعب السوري المسالم الذي يطالب بحريته وكرامته تحت حماية طائرات الناتو
وشكراً للأخت ميس والدكتور حسن أحمد خلف قطيش وأتمنى أن يجد من يقل لابنته أن أباها لم يغتصب ويقتل صديقتها ابنة أبو نزار بل المجرم محمود مرهج وشيوخه الذي جعلوا من علي بن ابي طالب مجرما لم يشبع بكل الدماء والتدمير طوال سبع سنوات وبقتل وتشريد ملايين السوريين فقط لأنهم يؤمنون بالحرية وبانه رجل عادي يأكل ويشرب ويخرج الهواء من قفاه وليس إلها يسكن الشمس والقمر
تخاريف الخصيبي والجلي والجنبلاني والمكزون ستظل توجه هؤلاء المجانين لطالما ظلت دوائر الغرب المجرمة تحمي تراثهم العفن وهذا ماقاله سليم حاطوم والشاعر الذين غدر بهما جماعة عمس

راتب عشعوش
فنزويلا
تجمّع العلويين السنّة واسمحوا لي أن أكتب الدروز والعلويين السنّة












عرض البوم صور دوقلة الدمشقي   رد مع اقتباس
قديم 2017-10-30, 05:27 AM   المشاركة رقم: 444
المعلومات
الكاتب:
دوقلة الدمشقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 2381
المشاركات: 54,924 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 585
نقاط التقييم: 63
دوقلة الدمشقي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : دوقلة الدمشقي المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة


العرق دساس

أنا من عائلة مرشدية ،واسمي ذو الهمة سليمان ، وعائلتي عسكرية للعظم فأعمامي وأولادهم ضباط وضباط صف خرجوا مع رفعت أسد عندما اختلف الضباط العلويون وتحاسدوا واختلفوا على من يمتلك سورية ببشرها وحيواناتها ونفطها وزراعتها وضرائبها للأبد
مهمتهم شتم الامبريالية والرأسمالية والرجعية في النهار والنوم في فراش العم سام والجرمان والسكسون ليلاً
كان لأمي الأثر الكبير في حياتي الدينية والخلقية على عكس والدي الذي كان سكيرا
أخلاقه تشابه أخلاق العلويين بحكم خدمته العسكرية معهم كان يشتم الرب مثلهم ويسكر كثيراً ويحب لعب القمار
ولايترك ظهر امرأة في نادي الضباط بدمشق مع اللواء عساف عساف وتلك أفعال لايقوم فيها المرشديون
كنت رجلاً فخورا بمرشديتي أو كما كان يخيل إلي ... ولكني كنت دوماً اشعر بشيء لايمكن وصفه لكم ..شيء عن الوضوح وأصل الاسلام
كان المطلوب مني القول عندما يسألني أحدهم عن المرشدية القول أنها رجاء رحمة الله وأنها حررت البشرية من عبوديتها للجور …
كان المطلوب أن أؤمن أنه لا خلاص الا مجيب ولا حياة الا بمجيب
لقد نشأت ونما في داخلي تساؤل إلى أن فرّخ وصار تساؤلات وتحفظات حتى صار جحود وكفر بديانة سرية في عصر العولمة والتعدّد وبوجود حماية مطلقة..
كانوا يحكون لنا الأساطير والحكايا عن ظلم العثمانيين والمسلمين السنّة
وجنون العلويين أتباع المجنون الخصيبي ومخبوليه من الكلازيين والحيدرية وغيرهم من
هذه الطائفة الكهنوتية الغريبة في أطوارها الزمنية ..طائفة بجّل شيخك وقدسه وادفع زكاتك له يعلمك الباطن وسر عقد عمس ومشتقاتها وكراهية الناس على أنهم مغفلون وجاحدون وأهل ظاهر ونفاق الشيخ قدس سره وحده يعلم ومليارات البشر سيمسخون الى قردة وخنازير لأنهم لايعلمون
كانت لدي عصبية عمياء وكنت أشعر بالضآلة عندما يسألني أحد عن ديانتي فأباشر بالشرح له عن معاناة المؤسس سلمان ( جيفارا زمانه) ومعجزاته وأولاده من بعده
كانت قصة الغلام سلمان الممطوطة الذي بشّر بقرب قيام وعد الإله القديم وعن قيام القائم الموعود وأن الله سيملأ الأرض قسطا وعدلاً كما ملأت جورا وظلما.....
كانت لاتفي بالغرض فكنت أتملص وأرجع إلى جحر أفكاري لشعوري بالخجل والخنوع

إن حكاية سلمان تفضي بالبداية على أنها ثورة على الظلم
في زمن شاعت فيه الشرور
وكنت اشعر بالنشوة عندما أصرّح بتكاتف جهود الفرنسيين والبريطانيين والأمريكيين وزعماء الكتلة الوطنية والإقطاع وأعوانهم آنذاك والكلازيين والحيدريين على محاربة سلمان وجماعته بكل الوسائل

المهم أني نشأت على حب كل الناس إلا المسلمين السنّة وكذلك العلويين لوجود حاجز نفسي رهيب لاسباب عشائرية ودينية اسهب في شرحها الاخ أزدشير
كنت دوماً أسأل والدي لماذا هو جاحد بطائفتنا وطقوسها
كان يشتم سلمان ومجيب وفاتح وساجي والنور وحافظ وبشار وكل شيخ اقاموا له مقام يحجون اليه ليطلبوا الشفاعة والاستشفاء وحل العقد
داهمتني العديد من التساؤلات عن عائلة من البشر العاديين تمردوا على بعض تعاليم الجبل
الارتجالية والصوفية والتنجيمية
لأنهم يقرؤون ويكتبون في وسط جاهل وأمي من قرى العلويين
كنت أمنّي النفس أن ديانتنا انتشرت في الشرق الأوسط والعالم كما يشيع بنو قومي فبحثت في كل الأمكنة التي يتبجحون بها متلهفاً لأرى أحدهم انضم لطائفتي فلم أجد أبداً
اننا نعيش في حالة انفصام عن الواقع و
مما زاد الطين بلة أن اختي وفاء وهي دكتورة في الفلسفة غيّرت ديانتها وذهبت الى الحج كما يفعل المسلمين وصارت تصلي مثلهم وتتصدق على الفقراء مثلهم حتى أنها صارت تتحدث مثل الشوام وبطلاقة ..كانت تنظر إلى الأمور بمنظار مختلف
أنه لا قدسية للبشر لأنه لاحاجة لذلك
وكانت تحاول نقاشي ولكني كنت دوماً أتهرب وأؤجل المواجهة الحتمية التي حصلت بعد ذلك
أمي كانت تظن أن الذي معنا نوع من الانحراف وصارت لا تتكلم معنا ولحقت بها زوجتي المغفلة متضامنة ..كان احتجاجهما دون نقاش او براهين تصمد أمام ماعرفناه أنا وأختي وفاء
كانت مقولة
" لاتلقوا بدرركم بالطرقات لكي لايلتفتوا عليكم القوم الخنازير فتمزقكم "
تثبت كل الادعاءات والشكوك التي تجيش في وجداني
هل الدين محصور في بشر يتناقلونه وراثياً
ليصفوا المخالفين بالخنازير لأنهم يطالبون بمعرفة طقوس المرشدية
على الأقل المسلمين السنة والشيعة يقولون لكل من لايلتزم بالقرآن والسنة كافر بدين محمد وليس خنزيرا أو حماراً أكرمنا الله واياكم
لم أرى من العلويين والمرشديين إلا الشحناء والبغضاء والحسد والكذب والنفاق باسم السرية والتقية والظلم والاعتداء على حقوق الآخرين
ان العصبية الجاهلية والعشائرية والمنازعات والخصومات والعداوات والتكفير والتفلت الجنسي وتخصيص العلم والعرفان لأشخاص مرضى نفسيين ..يعتاشون من أموال الناس البسطاء
هي النقطة المظلمة التي يتوارثها هؤلاء الدجالون
هي التي تكسبهم القدسية والمال
تجد أحدهم يقول عن شيخه الدجال
لاحظوا الأوصاف
قدس الله روحك الطاهرة وقدس الله سرك و برهانك يامولاي الشيخ الجليل والندب الفضيل
ورزقنا الله رضاك و شفاعتك يا سيدي وتاج راسي
مشكاة النور وسبيل الهداية. .وطريق الرشد. .ومنك فيض الكرامات. .ومعدن الولايات
انتهت الأوصاف
وكل من يحاول تعليم البنات العلويات المسكينات
أو يحاول الاجتهاد وتنقية التصوف الجائر يتهمونه بالمتاكل بالدين وأن الله سيحشي بطنه نارا
لقد تغيّر كل شيء عندما قرأت مذكرات القنصل الأمريكي جيسي بي جاكسون الصادمة عن سورية وحكامها العلويين بعشائرهم وتفنيده
لكل الأحداث والنجاحات التي حققها الغرب الشرير ليعزل الكورد والترك والأقليات عن محيطهم المسلم العربي ... ويبقي حالة التشرذم والتخلف بيننا
نحن اليوم نقاتل تحت راية حلف الناتو وروسية وهم من هتكوا ستر الأسرار التي نختبأ كالصراصير وراءها
سأذكر لكم كيف نصلي نحن المرشديون لتعلموا ماذا أضاف مجيب وساجي وفاتح وأبوهم للقرويين البسطاء
أريدكم أن تمعنوا في مدى الاستغفال والتأليف المبتذل فقط ليصنعوا من أنفسهم أوصياء وآلهة يملكون المعرفة والغذاء الروحي
طبعاً الصلاة ليست باتجاه قبلة المسلمين مكة
بل في أي اتجاه
إليكم الوضوء كما علمني الملقن
:
يضع المرشدي الماء في فمه ويقول :
سبحان من جعل هذ الماء طاهرا مطهرا وقابل للطهور ثم يبصق الماء , ثم يغسل يديه ويقول بسم الله ولله ومن الله أبداً أبداً ابداً ثم يغسل وجهه ويقول آمنت وصدّقت ورأيت وحققت ثم يغسل يديه ويقول بسم الله ولله ومن الله أبدا أبدا ابدا ثم يغسل الرجلين ويقول عند كل رجل قمت للدعوة وسرت معها وأنا طاهر ثم يغسل يديه ويقول بسم الله ولله ومن الله أبدا أبدا ابدا ثم يقول سبحان من جعل هذا الماء طاهرا مطهرا وقابل للطهور
أما الصلاة تكون كالتالي :
يقف وأيديه مسبلة ويقول : اللهم اني نويت أن أصلي هذا الوقت اتجاها نحو الذات ثم يقول ( قم أيها المؤمن وصل ِّ وأشر بيديك للحاضر الموجود وقم ونادي وارفع اليد بآمنتُ وصدّقتْ العزُّ لله, العُظْمُ لله, القَدْرُ لله,
ثم يرفع يديه ويقول أبرموا الحزم والعزم والقول والحق والنور والدين والصفاء والجلال بقولي الحق الاعظم بالدعوة الكبرى للسيد القديم لا اله الا الله سرورُ العزَّة من الله العزُّ لله, العُظْمُ لله, القَدْرُ لله,
ثم سجود فورا ويقول اثناء السجود :
الحق كلمة أُدرك معناها بارادة اللاهوت الأعظم بتحية لذات الله قُربا وبعدا وازدهارا بالسر الأكرم العزُّ لله, العُظْمُ لله, القَدْرُ لله,
ثم يقوم من السجود ويجثو على ركبتيه ويقول :
أبتي وروح الطهر وصاحب العُظْمْ وكفة الميزان وقوة الانسان مداك أريد ورباك أقصد ونواياي أترك وروحي تنطق وعظمتي تقول والكل يسجد أمّنا بين أحضان قدسك عالية في ربوع مجدك متكللا بالصفاء الأعظم ، أنطق بكلمة وهي مرادي أنت مُنيتي أنت بُغيتي انت حق المُنى مداد العلم زهرة الخير فلك الحمد والعزة العزُّ لله, العُظْمُ لله, القَدْرُ لله,
ثم يسجد ويقول كما قال في السجدة الأولى ثم يقف ويقول :
كون الحقيقة أملي مراد النور قبّتي وأنا عبد يذل نفسه قاصدا متعمدا أمام روح الوعد القديم والكل بما أردت حمدا وشكرا رحمة ورضا ً نورا ودين سرّا وجهرا العزُّ لله, العُظْمُ لله, القَدْرُ لله,
حقا وصدق حقا وصدق حمدا وشكرا مولاي حمدا وشكرا مولاي عفوا ورحمة مولاي عفوا ورحمة مولاي
ثم يلتفت الى جهة اليمين ويقول الرحمة عليكم يا مؤمنين وخلاصا لكم ثم يلتفت الى جهة اليسار ويقول نفس العبارة
طبعاً استلمت ديني بعد أن وافق 12 شخص وبعد أن تتم الموافقة يأخذ الملقن عليّ العهد ويردد الحضور وراءه هذا العهد
ووضعت في بيتي صورتي:– ساجي و مجيب

يوجد للمرشدية عيد واحد فقط اسمه عيد الفرح بالله
صيغة المعايدة : هنأك الله على الايمان ويرد عليه ( وأسعد الله حياتك )
وهو 3 أيام – يجتمعون كل يوم في المساء حسب حجم القرية وحسب عدد الساحات .
ويستخدمون المعازف والطبلة مع بعض الأغاني الدينية
اذا مات شخص يغنون له أشعار دينية خاصة وطقوس ماأنزل الله بها من سلطان
صيغة العزاء : أحسن الله خلاصه ثم يرد أهل الميت يقولون له : شكرا .
ويقدمون في العزاء القهوة المرة والشاي والزهورات وفي اليوم الثالث من الوفاة يقومون بعمل سهرة دينية ويستخدموا العود للترويح عن اهل الميت .

اخواني لقد تحوّل كل شيء في حياتي عندما أخبرني أبي أنه التقى القاضي فؤاد المحاسني ورافقه مدة ثلاث سنوات
إن مايجري اليوم هو خطة مبيتة منذ استعمر الفرنسيون سورية وسلموها لهؤلاء الخونة
الخطة تقتضي اذلال السوريين والامعان في قتلهم وتشريدهم ونشر عمليات الاذلال على كافة وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي
من قتل وتعذيب واحتجاز وتنكيل وحرق للمخيمات وتعطيشهم وتجويعهم
والنيل من كرامتهم وأعراضهم وتأليف القصص لتشويههم
وانكار المذابح والمحارق التي ترتكب بحقهم
وتوظيف أشخاص من الفنانين والسياسيين وكل المجنّدين طوعا أو كراهية بمدح القتلة ووضع اللوم على الضحايا
بجسب مذكرات القنصل جيسي الخلافة العثمانية كانت لاتحكم الدول العربية فعليا فتواجدها رمزي
بينما سياسة التجهيل والتتريك وبث النزعات القومية على أشدها وحكم القناصل الستة في الاستانة (الفرنسي والبريطاني والروسي والألماني والياباني والنمساوي ارجعوا إلى مذكرات السفير الأمريكي وهي مذكرات تأريخية بالتواريخ والأسماء) بالتواطؤ مع الضباط الدستوريين الخونة
وصولا الى تمكين الاقليات وضيقي الأفق واللاهثين وراء المناصب والمال والذين لديهم نزعات انتقامية عمياء نتيجة تراث عفن مثل الملاحدة من الأكراد والنصيريين والاسماعيليين والدروز والأرمن والايزيديين وحتى المسلمين السنة والشيعة
وغيرهم فكان كل شيء يبرمج على أساس الكراهية والتحفز للانقضاض على المسلمين الذين صدّقوا قصة الوحدة الوطنية
مايهمني الآن هو كيف ننهي مسألة اخفاء الدين وطقوسه وتعاليمه وكيفية كشف المستور
كانت أختي تقول : لماذا التخفي وديانتكم كما تقولون أتت مصدّقة ومكمّلة لما قبلها من رسائل الرب التي أرسلها الى العالم وبها المعرفة الواسعة عن الله والحياة
كيف يحرم هذا الدين الناس من المعرفة والرسائل المكملة لماهو ناقص
وهل الدين طقوس وعشيرة أم فقه وسيرة
كانت تقول لي : مالذي أضافه دينكم للناس
أما أبي لم يصارحني عن سبب كفره بالمرشدية
ولماذا وضع قرآن المسلمين في سيارته إلا وهو يلفظ أنفاسه ..وهنا لامجال للكذب والمراوغة والنفاق ونزاع الروح في المراحل الأخيرة
فأبي كان من رفاق سلمان وببساطة كل ماتتناقله الألسن في ضيعنا كذب في كذب
وقد شرح لي جشع سلمان وجماعته وكيف كان يبكي كالنساء عندما كان يزوره في محبسه وكيف رآى بأم عينه كيف بال على نفسه عندما تم نقله الى دمشق ...
أما قصة قتله لزوجته فلادخل لها بالتضحية ولم يسلم نفسه لكي يفتدي قومه بل كيد شيوخ العلويين واتفاقهم مع الفرنسيين والانجليز لانشقاقه عن تعاليمهم
سأكتب بالتفصيل فيما بعد الأحداث كما رواها والدي رحمه الله
أخذتني أختي الى إلى والد زوجها ليحدثني عن مراحل محاكمة سلمان ومعه الوثائق والصور وكذلك مرافقته لساجي ومعرفته بدهالز حياته الاجرامية الخفيّة واتصالاته مع القناصل الأجانب
و لاعلاقة لشكري القوتلي باعدام
سلمان وقد التقيت بزوجة فؤاد المحاسني لأتأكد من شهادة والدي عن هؤلاء الأفاكون فاخبرتني أن زوجها حكم لأن سلمان قتل زوجته بداعي الغيرة والخلاف على الأموال المنهوبة من القرويين المظلومين
والقصة الخنفشارية التي تنسج تآمر الجميع عليه فليس من الضروري أن يقتلوه شتقاً عبر حكم قاضي بل سيقتل كما قتل الكثير من شرفاء الأمة الذين قارعوا المستعمر في ساحات التحرر ككل ثائر
مالفرق بيننا وبين العلويين الذين يتبجحون بأن صالح العلي قارع الفرنسيين وقتل الكثير منهم ولكنه سلم نفسه ليصرف العذاب عن أهله وكأن المستعمر له مصداقية وكلمة شرف يتقيد بها ولايعزون الخلاف
لأن التبشير طال القرى العلوية
ونحن نعلم كيف حرقت فرنسة المجرمة دمشق وحوران لمجرد ان الناس كانوا ينادون بالاستقلال ..على العلويين التبرير لماذا طائرات الناتو تقصف الثوار في كل سورية أما هم ينعمون بالأمن والامان لابل يقوم الذين تتهمونهم بالمؤامرة الكونية عليكم يتلميع جرائمكم وبراميلكم وجرائمكم الكيماوية
هذا ليس تجنّي بل حقيقة ..إن قصة أخي أزدشير ورحلته الى النجف وقم والسودان والقاهرة وشهادته أن من يقطع الرؤوس هو
أبناء الطائفة العلوية ومخابرات عالمية في استوديوهات عالمية تدار من كبريات المخرجين والممولين الامريكيين والفرنسيين والبريطانيين ...
تعتقدون أن الحقيقة ستبقى مختبئة كما هم شيوخكم مختبئين من الحضارة والعلم
تمعنوا في شهادة الرجل ...ألهذا الحد وصلت الوقاحة بكم أن تستمرؤوا القتل والنهب والتهجير وتتهمون المظلومين وأهالي الشهداء بالارهاب ..أليس ارهاباً أن تقتلوا الاطفال بالسكاكين والنابالم والكيماوي وصواريخ الطائرات والفيل ...
لماذا طائرات أمريكا تدعمكم مع الحشد الشيعي وتقصف كل المدن المسلمة .. لماذا لاتقصفكم
لماذا لاتسلح الجيش الحر ... لماذا تفرض عليهم الحصار وتهددهم بالقتل عبر طائراتها المأهولة والغير مأهولة ...
كل مبعوثي الأمم المتحدة ساعدوكم بتدمير سورية وقتل شبابكم المغرر به
هل اكتفى امير النحل أم لا ؟
هل هذه هي العروبة أن يدخل كل شيعة العالم مخادع الشعب المظلوم الثائر...؟
هل هذه رسالتكم الخالدة في جلب الروس والأمريكان وكل دول العالم لقتل شعبكم ؟
أيها العلويون من يضربكم بالمفخخات بنو جلدتكم من أتباع أمير النحل وليسوا الدواعش والنصرة
ايها العلويون
مخابراتكم حاولت اغتيالي في السويد لأني أعلم الكثير مما كانوا يخفونه
كنت أنوي العيش يسلام ولكن حتى السلام في المهجر
تمنعونه عن الأحرار
سأحتفظ ببعض الاسرار كضمان حماية لي ولأختي
فإذا تواطأت الحكومة الهولندية مع مجرميكم وحدث لنا مكروه سيتم نشر كل مايوجعكم
أيها العلويون ...أيها المرشديون
إن التعفيش ونهب أرزاق المسلمين سهل اليوم ولكن سيصبح في الغد ذكرى أليمة لمن نهبتم بيوتهم التي صورتها عدسات عيونهم ومهجهم قبل عدسات الكاميرات ..مهما حذف اليوتيوب من جرائمكم سيبقى كل عاجز وكل يتيم وارملة وثيقة حيّة على هذه المذبحة الرهيبة
أفيقوا ..وارجعوا إلى شيوخكم واستفتوهم
هل يجوز القتل والنهب والسلب والتهجير للكبير والصغير من المسلمين تحت حماية طائرات الناتو وروسية وبمشاركة خامنائي وحسن نصر الله
سيجيبونكم ببساطة نعم يجوز بل حلال وسيبشرون من يعمل ذلك في نهاية أكواره سيصبح نجماً في السماء
أنتم تكررون أخطاء الماضي عندما تعاون أجدادكم مع تيمور لنك والصليبيين ضد المدافعين عن الأرض والعرض
بتحالفكم منذ سبع سنين على قتل من ينادي بالحرية مع الناتو والفرس والروس وشيعة العالم
هل هي تعاليم عفنة أم العرق دساس قدس سره


ذو الهمة سليمان
هولندا

تجمّع العلويون السنة












عرض البوم صور دوقلة الدمشقي   رد مع اقتباس
قديم 2017-11-02, 02:23 AM   المشاركة رقم: 445
المعلومات
الكاتب:
دوقلة الدمشقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 2381
المشاركات: 54,924 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 585
نقاط التقييم: 63
دوقلة الدمشقي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : دوقلة الدمشقي المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة

الحقيقة تؤلم الدجالين
الحقيقة أحسست أني في غربة بعد أن أغلق السيد مارك زوكربيرغ صفحتنا على الانترنت وكأننا نواجه العالم كله ضدنا ...
الحقيقة أن مؤسس التجمّع الذي دفع روحه ثمناً لنشر الحقيقة ..طبعاً على عكس حقيقة المخابراتي الدجال نزار نيوف ..يحملنا مسؤولية المتابعة
إلا ان مالفت نظري اغلاق الصفحة كلما تكلّم أخونا أزدشير ...ربما لأنه يفصح عن أسرار خطيرة كانوا يظنون أنهم نجحوا في وأدها
أعتقد أن الصفحة سيكون مصيرها الاغلاق كسابقاتها لذلك أدعوا الاخوة الذين يعيشون في بلاد على عداء مع الغرب ولها قرار سيادي مثل البرازيل أو فنزويلا باستئجار سيرفر لايمكن مهاجمته لانشاء موقع خاص بنا
أما بشأن الاستبيان والمشورة بخصوص بث مقابلة الأخ الدكتورعلوش البرازيلي على المباشر مع عدم كشف وجهه فهذا خطر لأن له أعداء من الطرفين
ذوي الضحايا الذين قام بخنقهم وهم كما يقول بالآلاف
وأزلام العصابة الدولية التي تلاحق كل حر أو تائب
فهناك الكثيرين منا لايستطيعون كشف هوياتهم وهؤلاء المخبرين يريدون استفزازنا لنثبت مصداقيتنا اظهار هوياتنا الحقيقية ليتكفل القتلة بالمهمة المعهودة
أخوتي انا متزوج من مسلمة سنية لبنانية طرابلسية ولست حاقد على الأخ الذي قال أنني عار على جبل محسن ..
لأنه ومن على شاكلته لا يمثلون الجبل وأبنائه المخطوفين فكرياً وعقدياً

صار لزاماً أن أتحدّث بدون تحفظات عن جرائم شيوخ الجبل المجرمين وارتباطهم بالمجلس العلوي
الأعلى الذي يحكم سورية ولبنان
أتباع الخصيبي المجرم شيخ الطريقة العرفانية الذي حرّف الإسلام الحنيف ليحوله إلى باطن وتخاريف
لقد عملت بنصيحة الأخ جيفارا وقرأت كتاب من بين الشقوق وزادني ذلك إصراراً على تجديد الفكر ونشر الحقيقة والمعرفة بين الفقراء في جبل محسن والقبة و باب التبانة والملولة وكل حبيبتي طرابلس
لدي ستة أخوة ذكور وأخت واحدة كلهم يعتاشون من أذية البشر إلا أنا كنت محظوظاً بإكمال دراستي في فرنسة
أخي الكبير عضو فعّال في جمعية طلائع النور
والثانية منتمية لحركة أمل والثالث لتيار المستقبل والرابع كان منتمي لحزب الله واليوم هارب من قبضته والخامس منتمي للمردة
والسادس يلعب دور شيخ يحاضر للأحباش ويفتي لهم والسابع استشهد في الشام منذ سنتين وهو يحررها من أهلها
إن لم نؤلم أنفسنا بذكر الحقيقة فلن نفضح القتلة والمعتوهين الذين يرسلون أشقاءنا وأزواجنا للموت
وهم يقبضون آلاف الدولارات لينعموا بها مع اولادهم وزوجاتهم لقاء خيانتهم
ذات مرة سألت أخي الشيخ المخبر ما الفائدة مما تفعله أنت واخوانك ؟ فأجابني :
انا عليي التنفيذ وبس
أي أنه بلا عقل ولاقيمة مجرد بيدق يحركه المقزّز علي دوبا وزبانيته من بعده
إن هذا الالتحام والانسجام بين شيوخ الضاحية الجنوبية و شيوخ جبل محسن مفروض عليهم ريثما ينتهي بنو العالم الأول من توظيفهم في سفك دماء أهل الشام وارجاع الثائرين إلى حظيرة العالم الثالث
ذات يوم بعد تفجير سيارة في الهرمل بدأت الألسن التابعة للحزب تتهم أبناء جبل محسن بالتواطؤ
فانبرى أخي المنتمي للحزب يريد الخروج اليهم ليخبرهم أن من فجّر السيارة هو الجهاز الأمني التابع للحزب و كذلك السيارة التي ضربت بئر العبد في قلب الحاضنة للحزب لاذكاء الحقد الأسود الذي يعتاشون منه ليرسلوا ابناءهم المترددين ليقتلوا ويقتلوا في الشام لارضاء
العم فورد وصبيه ديمستورا مقابل الحفاظ على دولة العلويين في الشام ودولة حزب الله في الضاحية
كلما سألت أخي لماذا مازلتم تنفّذون الأوامر مع علمكم بكل هذا الاجرام
كان يقول : يجب تنفيذ أوامر القيادة وإن لم نفعل سيقتلوننا
كان أخوتي وكل من يضع صورة كتب تحتها الغالي ابن الغالي واثقون من اخماد ثورة السوريين وارجاعهم الى المعتقلات والأقنان فبشار قال عنهم صراصير وحشرات وزعيم الحزب قال خلصت وسيقضي على الوهابيين السلفيين الداعشيين وكل تلفزيونات العالم حللت وأنهت على الثورة
الحقيقة مؤلمة لأن أبناء الطائفة مفروض عليهم الجهل كلون جلودهم ....
العصبية الجاهلية وعدم التفكّر بحيادية هي مصيبتنا نحن أبناء الطائفة ..
وخير مثال كلام المدعو الأغر في تجريح الأخوة الذين كانوا من أتباع الطائفة الدرزية ..
ليس صعباً أن نكتشف من أول شتيمة أنه عنصر مخابرات وجد نفسه يرهب البشر ويتحكّم بهم وأقصى شهادة يملكها رخصة السياقة التي تحصّل عليها بالواسطة والمحسوبية
نحن اللبنانيين لم نعرف المحسوبية والرشوة على المستوى الشعبي وليس السياسي إلا عندما دخل الجيش السوري
وهذا ماأقرّه الأستاذ بدر ونوس منذ يومين ..وهذا ماقاله أبي رحمه الله
ذات مرة رجع والدي من اجتماع مع قيادات عنجر وهو المقر الذي أذاق اللبنانيين أنواع وألوان من العذاب
قال بالحرف وهو غاضب بشدة : لم يرسلوا الينا إلا النسوانجية والسكرجية والقمارجية

كان والدي من ضمن الوفد الذي اتفق على انهاء القتال
في أحداث درب التبانة بطرابلس عام 1986
وثارت ثائرته عندما غدروا بالأستاذ سمير حسن وقتل أخيه
كانت المخابرات السورية والحزب يريدون توريط شباب طرابلس بحمل السلاح لكنهم لم يفعلوا فقام المدعو محسن سلمان بالاشتراك مع المدعو ابراهيم حويجة بقتل 15 جنديا سوريا عند أحد الحواجز، لخلق حجة ليدخلوا بدباباتهم ومدافعهم لتأديب طرابلس بعد الحصول على موافقة الأمريكي والفرنسي وتم الابقاء على حالة الاحتقان ليقتات حكام دمشق ومن وراءهم على الخلاف والطائفية .
ليس صحيحاً ان كل من في الطائفة موافق على مايحصل في لبنان والشام بحق المسلمين السنّة
فهناك الكثير من الشرفاء الذي لايرضون الظلم والعدوان والخيانة
كان والدي الشهم رحمه الله من شرفاء الطائفة يؤمن بترميم الشروخ بين المسلمين و توحيد صفوفهم وكان يجهر بالقول أن ماتفعله القيادة السورية تهدد التعايش اللبناني المشترك ولايخدم هدفنا المشترك بتحرير فلسطين والأراضي العربية المحتلة
وكان يطلب من ضباط دولة عنجر أن يعمموا على الضباط السوريين التعامل بحضارة وأخلاق مع اللبنانيين لأنهم بدأوا يخسرون حتى مؤيديهم من الطائفة ..كان همه القضية الفلسطينية ونظرة المسلمين والمسيحيين والعالم للطائفة لكنه فشل من حيث بدأ
إلا أنه جاهر برفضه للمؤامرة التي نفذتها المخابرات السورية وأفراد من القومي السوري من أبناء الطائفة والمجرم محمد سليمان بحق 18 من ابناء الطائفتين المسيحية والسنية المنتسبين للحزب القومي السوري ودعا أن لاتتكرر
فالمعركة يجب أن تكون في الجنوب المحتل وليس هنا في الداخل
لقد فقد أبي صوابه عندما دخل أخي الأكبر وهو ملثم وراح يشرح له كيف بدأوا بقتل الضحايا في بلطا وهم يصرخون الله أكبر ياكفار والموت للشيعة
ولما قال له والدي وماذا تستفيدون من هذه المسرحيات الوسخة أجاب أخي بفخر :
لكي تقع الفتنة بين السنة والشيعة .. هذه أوامر المعلم
لم يخطر على بال أبي أن الهدف هو تهديم طرابلس
وقتل واعتقال أهلها واذلالهم في معتقلات الحزب ولم يخطر ببال والدي الشهيد أن يلجأ إليه أحد أبناء الحزب القومي السوري من السنة كان قد هرب من المذبحة خوفاً على حياته فقد علموا بعدم وجوده عند ارتكاب الجريمة
لقد رأى وسمع كل شيء بعد رجوعه من قضاء حاجته وقت الاغارة على الموقع وكرر ماقاله أخي :
كان الهجوم بالبلطات والقنابل وسط صيحات الله أكبر ياكفار ..الموت الموت للشيعة
طبعاً رفض والدي تسليم الشاب لمخابرات الحزب فنحن العلويين من شيمنا إغاثة الملهوف لانملك إلا فقرنا وعاطفتنا التي يتلاعب بها المجلس العلوي في الشام
عشت 15 سنة وأنا أنتظر خروج والدي من سجون الشام إلا أن أحد المسجونين جلب لنا ساعته ونظارته
وحلف لنا أنه قبل موته تحت التعذيب حفظ القرآن وصار يؤمن أن علي امام جليل وصحابي كبير قتل غدراً وذهب الى الجنة حيث مقعده مع حبيبه محمد رسول الاسلام
لم يعد علي بن أبي طالب طوال فترة اعتقاله إلهاً وافق على أن يتلقى طعنة قاتلة ليتخلص من ناسوته بل شهيداً جميلاً بدون علم باطن ولا أسرار وقوة للحروف وللكواكب والأكوار والأدوار والنقلات فمن كان يعبد علياً فعلياً طعن فمات ومن كان يعبد الله فإن الله حيّ لايموت
هذه قصة أبي الشهيد .... وأخوتي إلى اليوم خائفون من الفقر وانقطاع الراتب وسطوة الشيوخ والمخابرات
والمسوخية والعذاب
وأعد أخوتي المظلومين أن نكمل مسيرة التجديد وفضح المستور
فمن كان يعلم أن الملثمين الذين كانوا يجوبون الشوارع في حمص وهم يصرخون المسيحي على بيروت والعلوي على التابوت هم رجال المقاومة من جماعة السيد حسن وجميل حسن وأن الرجل الملتحي الذي ظهر في شارع سورية الفاصل بين باب التبانة وجبل محسن والمسدس ظاهر على خاصرته
في تصوير مسرب عمداً وراح يتحدّث عن حرب أبناء معاوية والصحابة المقدسة ضد النصيريين وشيعة حزب الله هو أخي الأصغر
إنها الحقيقة
و الحقيقة تؤلم الدجالين فقط

أخوكم جابر عثرات الكرام
تجمع العلويون السنّة












عرض البوم صور دوقلة الدمشقي   رد مع اقتباس
قديم 2017-11-04, 12:33 AM   المشاركة رقم: 446
المعلومات
الكاتب:
دوقلة الدمشقي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2014
العضوية: 2381
المشاركات: 54,924 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 585
نقاط التقييم: 63
دوقلة الدمشقي will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
دوقلة الدمشقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : دوقلة الدمشقي المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي رد: مـــلامـــــح الخـيـانـــــة

الجامــع الفــــخ

أولاً ماكتبه الأخ فراس هو من أحد كتب المرشدية من كتاب أقوال المولى على ماأعتقد
وأقول للأخ علوي وأفتخر أننا هنا لاننفي الظلم الذي وقع على النصيريين ولكن نحن نريد أيضاً فضح كل ماتخفيه بطون الكتب والصحائف التي يتناوب على نسخها بشر مثلنا مثلهم والذين يسرقون أموالنا باسم الزكاة نتيجة وهم القداسة والعرفانية ..ونريد نشر التاريخ الحقيقي
أرجو أن تقرأ كتاب من بين الشقوق الذي يصدمنا بأن الأقليات التي لجأت إلى جبال الشام هم من السلفيين الأوائل الذين وقف كل العالم ضدهم قبل أن يلوث الملعون ابن بشير وجماعته ونولان الفولاغي والخصيبي والجلي والمكزون نقاء أهل الجبل الذين كانوا الثوار والمجاهدين الحقيقيين في وجه كل سلطان جائر...أي أن السلفيين الذين تتهمهم بجرائم
العلويين في الشام هم أجدادك
تخيل نفسك حفيد هؤلاء الابطال وهاأنت اليوم تشتمهم وتشارك بقتل من سار على نهجهم وتشويههم كما فعل الحكام الظلمة بأهلك في الساحل
حقيقة رهيبة لايمكن تقبّلها إلا عندما تسبح بافكارك مع هذا الكتاب الخطير
أشكر الأخ عمر على تذكيري بأني قاتل ومجرم وصدقوني أنا أتعايش مع هذه الحقيقة المؤلمة أكثر من أربعون سنة ... أما صحوة ضميري فأتركها بيني وبين ربي الغفور لأن الإسلام يجبّ ماقبله
والله هو من سيقبل توبتي وليس الأخ عمر
الا يكفي أنني ولمدة اربعون سنة لم يصلني تقرير عن الصهاينة ولم ازرع عميل في قلب تل ابيب
ولم اصنع خلايا فدائية على حدودنا مع العدو
كان دوما العدو هو المسجد والحجاب والقرآن والتقارب بين الاديان
كل عملياتي المعقدة كانت في وسط المسلمين
كل التقارير التي قرأتها والتسجيلات التي فرغتها خلال تنقلي في فروع المخابرات عن المسلمين في الدول العربية والاجنبية
لا بل وصل الأمر لأداء التحية لضباط السي آي ايه والمخابرات الأوروبية
وجمع معلومات لها عن كل مسلمي العالم
أما ماقاله الأخ ابن شطحة عن تقارير كان يراها في فرع المعلومات التابع للجوية كتبها عناصر أو جواسيس أو مخبرين للمخابرات عن من يصلي صلاة الفجر في المسجد ومن يقوم بتدريس القرآن للأطفال والأحاديث النبوية والافتاء ومن يطيل لحيته ومن يجلب فرقة انشاد لاحياء زفاف أو مولد نبوي أو من يصوم في الجيش والدوائر الحكومية والكثير من الفعاليات المستهدفة
فعندما كنت ضابط في الأمن السياسي قسم الأديان كانت تأتي إلينا أوامر بإعطاء الموافقة ببناء المساجد بعد اجراء الدراسات اللازمة عن عدد السكان في المنطقة المستهدفة وكم يبعد أقرب جامع لابل قمنا برعاية وتشجيع قيام معاهد لتحفيظ القرآن وحلقات ذكر سمتها الاساسية صوفية وعرفانية وكشوفاتية وماهنالك من كرامات وفتوحات نورانية كما كنت المشرف على رحلات رجل الدين الشيعي العراقي عبد الحميد المهاجر والكثير من زملائه في المدن السورية
وكذلك كنت مشرفاً مع زملائي على الملحدين واصحاب الفكر اليساري وتسهيل نشر افكارهم من أمثال السواح والمرادي وغيرهما
ربما لن تصدقوا إن قلت لكم أننا كنا نسيس وندير معظم الساسة والقادة والمعممين العراقيين الموجودين اليوم في العراق
كنت أجلس بمكتبي مع أربعة من الضباط ونقوم بتجنيد جيش من المخبرين من الحزبيين والمواطنين المغلوب على أمرهم
طبعاً لايمكن لأحد أن يرفض كتابة التقارير والتجسس على أبناء حيّه ومسجد المنطقة لأن تجنيده يتم بعد عدة خطوات من الارهاب النفسي والجسدي والسيطرة مثل اعتقاله تعسفيّاً وتعذيب عدة اشخاص أمامه من المعتقلين الموجودين مسبقاً في قسم التحقيق ..مواجهته بتقارير وهمية مصحوبة بمعلومات عن بعض تحركاته وأحاديثه معدّة مسبقاً عنه ثم تهديده ثم ترويضه ثم
تفكيكه وتشتيته ارادياً بشكل مركّز ومن ثم اراحته وترغيبه ببعض المميزات من الراتب والواسطة والحماية الدائمة والسرية في العمل
هذا المواطن الذي اصبح مشروع جاسوس على أهله وجيرانه سيتبع لخلية من عدة مندوبين مثله ولضمان ولاؤه كنا ننتقي من تقرير كل عنصر فيها مانسيه العنصر الآخر لنفاجئه أن لنا عيون غيره في المنطقة المستهدفة
كنت مع زملائي أملك أهل دمشق ونحن في مكاتبنا
كانت التوجيهات بضرورة بناء مساجد في الاماكن الجديدة حتى ولو كانت عشوائية لزرع المخبرين ومعرفة كل المصلين والمفتين والمثقفين والمؤمنين والجاحدين ..إنه الجامع الفخ
لقد استطعنا تجنيد جماعة فتح الاسلام الذين تم زرعهم في لبنان في معهد الفتح وعدة حلقات بأكثر من معهد ومسجد كان يديرها ضباط ومخبرين
كان كل العملاء الذين زرعتهم المخابرات في أفغانستان والجزائر والشيشان والسودان والصومال والبوسنة والفليبين والعراق ووسط الأماكن المحررة اليوم من خريجي تلك البؤر ..كانت تتم التضحية بالطلاب الشباب بعد انتقاء من يصلح منهم للمهمة والجماعة المستهدفة مثل آغاسي الذي تمت تصفيته بعد انتهاء مهامه
كان كل خطيب مسجد يذكر أقوال القائد الخالد مع آيات الله واحاديث الرسول ويدعو للخلفاء وقائد الأمة المفدى وفق ورقة كتبناها له
ربما الكثير منكم يعلم كل هذا ولكن لايعلم أن بناء الكنائس هي من تبرعات المسلمين في المساجد والأوقاف الاسلامية
طبعاً في مقابل الجامع الفخ كنا نسيطر بشكل كامل على الكنائس وماترونه اليوم من تجنيد للشباب المسيحي هو نتيجة هذه السيطرة
وكما يوجد شيخ أو خطيب مخبر يوجد قسيس أو بطريارك مخبر
فمثلاً أحد القسيسين سمح لنا بتصوير تقرير في قلب الكنيسة لمخبرة تابعة لنا تحكي قصة خيالية عن انجابها
لطفل بعد طول انتظار على أثر زيارتها
لمقام ولي من أولياء العلويين في أحد الجبال وتم عرض التقرير على وسائل اعلام رسمية
كانت الصحوة الدينية بين العلويين تؤرّق القيادة دوماً
ليتم استدعاءهم كما يحدث اليوم ليفتكوا بلا رحمة
وفعل أي شيء والكذب بكل شيء لارضاء اسيادهم المقدّسين
اسمه علوي وأفتخر وهو فعلاً يفتخر ..نعم هو يفتخر وبلا ندم أو أخلاق بقتل البشر بالبراميل والنابالم والكيماوي والطائرات المقاتلة .. نعم فخور بتكفير البشر في جلساتهم السرية والعلنية وفي بيوت الجمع ووصف من يخالفهم بالارهابيين والحشرات والقرود ...فخور وفخور بكل فجور يخطر على بال الأبالسة
فخور بمراقبة الناس في مساجدهم وبناء جوامع الفخاخ لتدجينهم وصناعة قنابل موقوتة منهم
فخور بالتدخل بمناهج تعليمهم وتعاليم قرآنهم ورسولهم وأحجبة نساءهم ولحى رجالهم وكلاسين
الفنانات والراقصات التي يدمرون أجيالاً بأكملها من خلالها
اخواني ...
لاتستغربوا صلافة هذا العلوي لأنه وطائفته أول من أوجد الجامع الفخ والكازينو الفخ والنقابة الفخ
اسألوا الجنائية والأمن العسكري وأمن الدولة فهم أدرى بشعاب الكازينوهات والكباريهات والمقامر والخمّارات وبيوت الدعارة
يكفي أن أقول لكم كما كان هناك الجامع الفخ
والكازينو الفخ كان هناك الكرخانة الفخ
اسألوا الخليجيين سيحكوا لكم كيف أن ضابط أمن دولة أو أمن عسكري أو أمن جوي تركوا الدولة والعسكر والجو ليشرفوا على سرايا وكتائب من العاهرات والقوادين للايقاع بالخليجيين في بيوت الدعارة وعند المنافذ الحدودية
الحقيقة أن كل شيء في حياة السوري فخ من بائع اليانصيب ومخبر الكشك ومستخدم المدرسة وسائق التاكسي إلى الضابط الشيخ والضابط الممثل والمخرج والمنتج وطبيب التخدير وجيش من الممرضات والممرضين
ألا يحق للعلوي أن يفتخربكل هذه الفخاخ والعمليات المعقّدة
أترك الجواب لكل علوي فخور


ابن الغاب
ضحية الجهل

تجمّع العلويين السنّة












عرض البوم صور دوقلة الدمشقي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مـــلامـــــح الخـيـانـــــة


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:29 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML