منتديات أهل السنة في العراق
العودة  

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2019-07-15, 08:55 PM   المشاركة رقم: 51
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة محمد ومفتتح سورة الفتح


1 ـ قال سبحانه في أواخر سورة محمد :
{ فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ (35)} .
وقال في أول سورة الفتح : { إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُّبِينًا (1) لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِن ذَنبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ وَيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَيَهْدِيَكَ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا (2) وَيَنصُرَكَ اللَّهُ نَصْرًا عَزِيزًا (3)} .

2 ـ وقال تعالى في أواخر سورة محمد :
{ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ مَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ (34)} .
وقال في أوائل سورة الفتح :
{ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيرًا (6)} .
والذين لا يغفر الله لهم يعذبهم فكأنهما آيتان متتاليتان .

3 ـ قال عزّ وجل في أواخر سورة محمد :
{ وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ (31)} ... { فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ (35)} .
والسياق في سورة الفتح إنما هو في الجهاد والمبايعة على النصر :
{ ... وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا (4)} ... { ... وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ ... (6) وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا (7)} ... { إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ ... (10)} .

جاء في البحر المحيط (1) : مناسبة سورة الفتح لما قبلها أنه تقدم في آخر سورة محمد : { ... وَإِن تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُمْ (38)} . وهو خطاب لكفار قريش ، أخبر الله رسوله صلى الله عليه وسلم بالفتح العظيم وأنه بهذا الفتح حصل الاستبدال وآمن كل من كان في مكة وصارت مكة دار الإيمان .

(1) البحر المحيط 8/88












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-16, 12:32 PM   المشاركة رقم: 52
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة الحجرات ومفتتح سورة ق


1 ـ ذكر سبحانه المؤمنينَ في أواخر سورة الحجرات وفي من أسلم ولم يدخل الإيمان قلبه ، وذكر الكافرين في أوائل سورة ق ، وقد قال سبحانه في سورة الحجرات مخاطبا المؤمنين :
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا وَلَا يَغْتَب بَّعْضُكُم بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَن يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَّحِيمٌ (12)}.
وقال في من أسلم ولم يدخل الإيمان قلبه :
{ قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ وَإِن تُطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَا يَلِتْكُم مِّنْ أَعْمَالِكُمْ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (14)}.
ثم ذكر صفات المؤمنين :
{ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ (15)}.
وذكر في أوائل سورة ق من كفر وكذب بالحق فقال :
{ بَلْ عَجِبُوا أَن جَاءهُمْ مُنذِرٌ مِّنْهُمْ فَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا شَيْءٌ عَجِيبٌ (2) أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا ذَلِكَ رَجْعٌ بَعِيدٌ (3) قَدْ عَلِمْنَا مَا تَنقُصُ الْأَرْضُ مِنْهُمْ وَعِندَنَا كِتَابٌ حَفِيظٌ (4) بَلْ كَذَّبُوا بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءهُمْ فَهُمْ فِي أَمْرٍ مَّرِيجٍ (5)}.
فاستعرض المكلفين جميعا ، المسلم ، ومن أسلم ولم يدخل الإيمان قلبه ، والكافر .

2 ـ قال تعالى في أواخر سورة الحجرات :
{ إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18)}.
وقال في أوائل سورة ق :
{ قَدْ عَلِمْنَا مَا تَنقُصُ الْأَرْضُ مِنْهُمْ وَعِندَنَا كِتَابٌ حَفِيظٌ (4)}.
وكلتا الآيتين في بالغ علم الله سبحانه .

جاء في البحر المحيط (1) : ومناسبة سورة ق لآخر سورة الحجرات أنه تعالى أخبر في أواخر سورة الحجرات عن مُدَعّي الإيمان بقوله عزّ وجل : { قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا } ولم يكن إيمانهم حقاً وانتفاء إيمانهم دليل على إنكار نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم فقال في أوائل سورة ق : { بَلْ عَجِبُوا أَن جَاءهُمْ مُنذِرٌ مِّنْهُمْ } ، وعدم الإيمان يدل على إنكار البعث أيضا فلذلك أعقبه به .

(1) البحر المحيط 8/120 (بتصرف بسيط جدا)












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-17, 06:30 PM   المشاركة رقم: 53
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة ق ومفتتح سورة الذاريات


إن خاتمة سورة ق في يوم الحشر وكذلك أول سورة الذاريات ...
فقد قال سبحانه في أواخر سورة ق :
{ وَاسْتَمِعْ يَوْمَ يُنَادِ الْمُنَادِ مِن مَّكَانٍ قَرِيبٍ (41) يَوْمَ يَسْمَعُونَ الصَّيْحَةَ بِالْحَقِّ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُرُوجِ (42) إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ وَإِلَيْنَا الْمَصِيرُ (43) يَوْمَ تَشَقَّقُ الْأَرْضُ عَنْهُمْ سِرَاعًا ذَلِكَ حَشْرٌ عَلَيْنَا يَسِيرٌ (44)} .
وقال في أوائل سورة الذاريات : { إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَصَادِقٌ (5) وَإِنَّ الدِّينَ لَوَاقِعٌ (6)} .
ثم ذكر عاقبة كل من المكذبين والمؤمنين فقال تعالى في المكذبين :
{ قُتِلَ الْخَرَّاصُونَ (10) الَّذِينَ هُمْ فِي غَمْرَةٍ سَاهُونَ (11) يَسْأَلُونَ أَيَّانَ يَوْمُ الدِّينِ (12) يَوْمَ هُمْ عَلَى النَّارِ يُفْتَنُونَ (13) ذُوقُوا فِتْنَتَكُمْ هَذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ (14)} .
وذكر المتقين فقال : { إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ (15) آخِذِينَ مَا آتَاهُمْ رَبُّهُمْ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُحْسِنِينَ (16)} .
وقد سبق ذكر ذلك في سورة ق فقال عزّ وجل :
{ أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ (24)} ... { يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ (30)} .
وذكر عاقبة المتقين فقال :
{ وَأُزْلِفَتِ الْجَنَّةُ لِلْمُتَّقِينَ غَيْرَ بَعِيدٍ (31) هَذَا مَا تُوعَدُونَ لِكُلِّ أَوَّابٍ حَفِيظٍ (32) مَنْ خَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ وَجَاء بِقَلْبٍ مُّنِيبٍ (33) ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُلُودِ (34) لَهُم مَّا يَشَاؤُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ (35)} .
فالمناسبة ظاهرة .

جاء في البحر المحيط (1) : مناسبة أول سورة الذاريات لآخر سورة ق انه جلّ شأنه قال في آخر سورة ق : { ... فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَن يَخَافُ وَعِيدِ (45)} ، وقال في أوائل سورة الذاريات بعد القسم : { إِنَّمَا تُوعَدُونَ لَصَادِقٌ (5) وَإِنَّ الدِّينَ لَوَاقِعٌ (6)} .

وجاء في روح المعاني (2) : مناسبة سورة الذاريات لسورة ق انه لما ختمت سورة ق بذكر البعث واشتملت على ذكر الجزاء والجنة والنار وغير ذلك ، افتتحت سورة الذاريات بالاقسام على أن ما وعدوا من ذلك لصادق وأن الجزاء لواقع .

(1) البحر المحيط 8/133
(2) روح المعاني2/27












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-17, 07:10 PM   المشاركة رقم: 54
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة الذاريات ومفتتح سورة الطور


قال سبحانه في خاتمة سورة الذاريات :
{ فَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا ذَنُوبًا مِّثْلَ ذَنُوبِ أَصْحَابِهِمْ فَلَا يَسْتَعْجِلُونِ (59) فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ كَفَرُوا مِن يَوْمِهِمُ الَّذِي يُوعَدُونَ (60)} .
وقال تعالى في أوائل سورة الطور :
{ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ (7) مَا لَهُ مِن دَافِعٍ (8) يَوْمَ تَمُورُ السَّمَاء مَوْرًا (9) وَتَسِيرُ الْجِبَالُ سَيْرًا (10) فَوَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ (11)} .
فالموضعان في عذاب الظالمين المكذبين وتهديدهم بالويل .
والذَّنوب هو النصيب من العذاب .

جاء في البحر المحيط (1) : مناسبة سورة الطور لآخر سورة الذاريات ظاهرة ، إذ قال عزّ وجل في خاتمة سورة الذاريات : { فَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا ذَنُوبًا مِّثْلَ ذَنُوبِ أَصْحَابِهِمْ فَلَا يَسْتَعْجِلُونِ (59)} ، وقال في أوائل سورة الطور : { إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ (7)} .

وجاء في روح المعاني (2) : مناسبة أول سورة الطور لآخر سورة الذاريات اشتمال كل على الوعيد .

الهوامش:
(1)البحر المحيط 8/146
(2) روح المعاني 27/26 وأنظر نظم الدرر 7/ 291












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-17, 08:20 PM   المشاركة رقم: 55
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة الطور ومفتتح سورة النجم


1 ـ قال سبحانه في خاتمة سورة الطور : { وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَإِدْبَارَ النُّجُومِ (49)} .
وقال في أول سورة النجم : { وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى (1)} .
وهويّ النجم إدباره .
وذكر التسبيح في خاتمة سورة الطور وسورة النجم إنما هي في المعراج إلى السماء الممتلئة بالتسبيح.

2 ـ ذكر تعالى في سورة الطور ما يقوله الكفار في رسول رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي القرآن فقال:
{ فَذَكِّرْ فَمَا أَنتَ بِنِعْمَتِ رَبِّكَ بِكَاهِنٍ وَلَا مَجْنُونٍ (29)} .
وقال : { أَمْ يَقُولُونَ تَقَوَّلَهُ بَل لَّا يُؤْمِنُونَ (33) فَلْيَأْتُوا بِحَدِيثٍ مِّثْلِهِ إِن كَانُوا صَادِقِينَ (34)} .
وقال في أوائل سورة النجم: { مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى (2) وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى (4)} .
فرد عليهم أقوالهم .

جاء في البحر المحيط (1) : مناسبة أول سورة النجم بآخر سورة الطور ظاهرة لأنه عزّ وجل قال : { أَمْ يَقُولُونَ تَقَوَّلَهُ } . أي اختلق القرآن ونسبوه إلى الشعر وقالوا هو كاهن ومجنون .
فأقسم تعالى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم { مَا ضَلَّ } ، وأن ما يأتي به هو وحي من ربه .

وجاء في روح المعاني (2) : سورة النجم هي شديدة المناسبة لما قبلها فإن سورة الطور ختمت بقوله جلّ شأنه { وَإِدْبَارَ النُّجُومِ } ، وافتتحت هذه بقوله سبحانه { وَالنَّجْمِ } .

الهوامش:
(1) البحر المحيط 8/157
(2) روح المعاني 27/44












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-18, 01:24 PM   المشاركة رقم: 56
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة النجم ومفتتح سورة القمر


قال سبحانه في خواتيم سورة النجم : { أَزِفَتْ الْآزِفَةُ (57) لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللَّهِ كَاشِفَةٌ (58)} .
وقال تعالى في أول سورة القمر : { اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانشَقَّ الْقَمَرُ (1)} .
وقال : { فَتَوَلَّ عَنْهُمْ يَوْمَ يَدْعُ الدَّاعِ إِلَى شَيْءٍ نُّكُرٍ (6) خُشَّعًا أَبْصَارُهُمْ يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ كَأَنَّهُمْ جَرَادٌ مُّنتَشِرٌ (7)} .
فكلا الموضعين في الساعة واقترابها .

جاء في روح المعاني (1) : مناسبة أول سورة القمر لآخر ما قبلها ظاهرة فقد قال عز وجل في أواخر سورة النجم : { أَزِفَتْ الْآزِفَةُ (57)} ، وقال في أول سورة القمر : { اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ } .

(1) روح المعاني 27/73 وأنظر البحر المحيط 8/173 .












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-18, 01:57 PM   المشاركة رقم: 57
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة القمر ومفتتح سورة الرحمن


قال سبحانه في خواتيم سورة القمر : { إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ (54) فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ (55)} .
وقال تعالى في أول سورة الرحمن : { الرَّحْمَنُ (1) عَلَّمَ الْقُرْآنَ (2) خَلَقَ الْإِنسَانَ (3)} .
فالمليك المقتدر هو الرحمن الذي علم القرآن وخلق الإنسان ، ويكونون في مقعد الصدق إذا أطاعوا ما في القرآن .

جاء في روح المعاني (1) : لما أبرز قوله سبحانه { عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ } بصورة التنكير فكأن سائلا يسأل ويقول : من المتصف بهاتين الصفتين الجليلتين ؟ فقيل { الرَّحْمَنُ } .


(1) روح المعاني 27/97 وأنظر البحر المحيط 8/188 .












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-18, 04:52 PM   المشاركة رقم: 58
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة الرحمن ومفتتح سورة الواقعة


يكاد يكون أغلب سورة الرحمن في اليوم الآخر وذلك من قوله سبحانه :
{ فَإِذَا انشَقَّتِ السَّمَاء فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ (37)} ، إلى خاتمتها وذلك قوله :
{ مُتَّكِئِينَ عَلَى رَفْرَفٍ خُضْرٍ وَعَبْقَرِيٍّ حِسَانٍ (76)} .
وبداية سورة الواقعة في القيامة وذلك قوله تعالى :
{ إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ (1) لَيْسَ لِوَقْعَتِهَا كَاذِبَةٌ (2)}.

جاء في البحر المحيط (1) : مناسبة أوائل سورة الواقعة لما قبلها أن ما قبلها تضمن العذاب للمجرمين والنعيم للمؤمنين ، وفاضل بين جنتي بعض المؤمنين وجنتي بعض بقوله عزّ وجل في سورة الرحمن : { وَمِن دُونِهِمَا جَنَّتَانِ (62)} فانقسم العالم بذلك إلى كافر ومؤمن مفضول ومؤمن فاضل .
وهكذا جاء ابتداء سورة الواقعة من كونهم أصحاب الميمنة وأصحاب المشأمة وسُبّاق وهم مقربون وأصحاب اليمين والمكذبون المختتم بهم آخر هذه السورة.

(1) البحر المحيط 8/202












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-19, 10:45 AM   المشاركة رقم: 59
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة الواقعة ومفتتح سورة الحديد


ختمت سورة الواقعة بقوله سبحانه : { فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ (96)} .
وافتتحت سورة الحديد بقوله تعالى : { سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (1)} .

جاء في روح المعاني (1) : وجه اتصال سورة الحديد بسورة الواقعة أن سورة الحديد بُدِئَت بذكر التسبيح وختمت سورة الواقعة بالأمر بالتسبيح ، وكان أولها واقعاً موقع العلة للأمر به فكانه قيل {فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ} لأنه سبح له مافي السماوات والأرض .

(1) روح المعاني 27/164 وانظر البحر المحيط 8/217 ونظم الدرر 7/433












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
قديم 2019-07-19, 01:02 PM   المشاركة رقم: 60
المعلومات
الكاتب:
نبيل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2014
العضوية: 1055
المشاركات: 1,905 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 92
نقاط التقييم: 495
نبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of lightنبيل is a glorious beacon of light

الإتصالات
الحالة:
نبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نبيل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي

خواتيم سورة الحديد ومفتتح سورة المجادلة


1 ـ قال سبحانه في آخر سوره الحديد : { لِئَلَّا يَعْلَمَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَلَّا يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِّن فَضْلِ اللَّهِ وَأَنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (29)} .
وذكر من فضل الله العظيم في أول سورة المجادلة أنه سمع المرأة التي تجادل رسول الله في زوجها وأنها تشتكي إلى الله فحفظها من التضييع وحفظ المسلمين من نحو ذلك إلى يوم القيامة وذلك قوله :
{ قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ (1)} .

جاء في روح المعاني (1) : وجه مناسبة سورة المجادلة لما قبلها أن سورة الحديد ختمت بفضل الله تعالى وفتحت سورة المجادلة بما هو من ذلك .

2 ـ ذكر الله تعالى في أواخر سورة الحديد أن أهل الكتاب ابتدعوا رهبانية ما كتبها الله عليهم وذلك قوله :
{ ... وَرَهْبَانِيَّةً ابْتَدَعُوهَا مَا كَتَبْنَاهَا عَلَيْهِمْ إِلَّا ابْتِغَاء رِضْوَانِ اللَّهِ فَمَا رَعَوْهَا حَقَّ رِعَايَتِهَا ... (27)} .
وذكر في أوائل سورة المجادلة من الأمور المبتدعة التي لم يكتبها الله سبحانه بل أبطلها وهي الظهار ، قال عزّ وجل :
{ الَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِنكُم مِّن نِّسَائِهِم مَّا هُنَّ أُمَّهَاتِهِمْ إِنْ أُمَّهَاتُهُمْ إِلَّا اللَّائِي وَلَدْنَهُمْ وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنكَرًا مِّنَ الْقَوْلِ وَزُورًا وَإِنَّ اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ (2)} .

(1) روح المعاني 28/2












عرض البوم صور نبيل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

التناسب بين سور القرآن الكريم في الخواتيم والمفتتح /د. فاضل السامرائي


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
تناسب فواتح سور القرآن الكريم مع خواتيمها / د. فاضل السامرائي
كتب الدكتور فاضل السامرائي بروابط مباشرة
لمسات بيانية ( 1 ) للدكتور فاضل السامرائي
( الشجرة الملعونة في القرآن ) لمسات بيانية | فاضل السامرائي
قصيدة [ رباه ] للدكتور فاضل السامرائي


الساعة الآن 04:03 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML