آخر 10 مشاركات
كتاب الوجيز في اصول الفقه للدكتور عبد الكريم زيدان - بصيغة word           »          من فوائد الضحك شحن الذاكرة وزيادة القدرة علي الابداع           »          لا تتكلم فيما لا يعنيك           »          كيفية مسح المرأة لرأسها في الوضوء           »          اخواني اذا رايتم من لا يفهم الجدال فلا تجادلوه حتي لا تُسجَنوا           »          دفع إيهام الاضطراب عن آيات الكتاب           »          لا غنى يدوم ولا فقر يبقى           »          ما حكم قراءة سورة الفاتحة على القبور ؟           »          مَا أَفَاءَ اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ مِنْ أَهْلِ الْقُرَى           »          رجال مع الرسول


منتديات أهل السنة في العراق

منتدى اللغة العربية والبلاغة كل ما يتعلق باللغة العربية وعلومها , لمسات بيانية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2018-02-27, 12:05 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ياسمين الجزائر
اللقب:
:: رئيسة الملتقيات الادبية & الاسرة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 974
المشاركات: 3,066 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 101
نقاط التقييم: 1088
ياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
ياسمين الجزائر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى اللغة العربية والبلاغة
افتراضي نماذج في الاعراب

نماذج في الاعراب



1ــــ إعراب صيغتي التعجب

1 " ما أكْرمَ الله " ما: تعجبية مبتدأ وأكرمَ: فعل ماض والفاعل، مستتر وجوباً على خلاف الأصل تقديره هو. الله مفعول به والجملة خبر "ما".
2 "أكرِم بالله": أكرم: فعل ماض على صورة الأمر: والباء: زائدة وما بعدها فاعل. إلا إذا كان بعده "أنْ" فيكون مصدر "أنْ" هو الفاعل نحو: ((أخلق بذي الصبر أن يحظى بحاجته)).

2 ــــ إعراب صيغ المدح والذم

1 (( نعم الرجل زيدُ )) ، نعم: فعل ماض والرجل فاعل، وزيد، خبر لمبتدأ محذوف تقديره "هو"، وبئس الرجل عمرو ومثله.
2 (( بئس خلقاً الكذب )) الفاعل ((هو))(1) وخلقاً : تمييز والكذب: خبر لمبتدأ محذوف.
3 (( حبذا القوة الاتحاد )) حبَّ: فعل ماض وذا: فاعل والقوة بدل من ذا والاتحاد خبر لمبتدأ محذوف.
4 (( كبرت كِلمة)) (الكهف:5)): الفاعل هي وكلمة تمييز.
3 ــــ إعراب أسماء الشرط الجازمة
1 ــــ إن دلت أسماء الشرط على زمان أو مكان فهي في محل نصب على الظرفية متعلقة بفعل الشرط إذا كان تاماً وبخبره إذا كان ناقصاً نحو: ((متى تزرني أكرمك))، و ((أينما يكن سيرك حسناً فأنت معظم)).
2 ــــ وإذا دلت على حال فهي في محل نصب على الحال نحو: ((كيفما تعامل الناس يعاملونك)).
3 ــــ إذا دلت على حدث فهي في محل نصب مفعول مطلق نحو(( ما تجلس أجلس.))
4 ــــ وإذا لم تدل على شيء من ذلك، فإن كان بعدها فعل لازم أو متعد لم يقع عليها أو ناقص فهي في محل رفع مبتدأ وجملة الشرط والجواب في محل رفع خبر المبتدأ نحو(( ما تفعله تجده)) وإن كان بعدها متعد وقع عليها فهي مفعول به نحو: ((ما تحصل في الصغر ينفعك في الكبر)).
4- إعراب أدوات الشرط غير الجازمة
إذا ــــ ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه ومعنى ذلك أن جملة فعل الشرط في محل جر بإضافة "إذ" إليها والعامل في إذا النصب هو الجواب.
لوــــ إذا دخلت على ثبوتين فهو حرف امتناع لامتناع ومعنى هذا أنه امتنع الجواب لامتناع الشرط نحو: ((لو اجتهدت لنجحت.))
لولاــــ حرف امتناع لوجود ومعنى هذا أن الجواب امتنع لوجود الشرط نحو(( لولا الله لهلكنا))

أمَّاــــ حرف شرط وتفصيل وتلزم الفاء جوابه.
لمَّاــــ حينية في محل نصب على الظرف وهي متعلقة بجوابها ويشترط في شرطها وجوابها أن يكونا ماضيين نحو(( فلما رأينه أكبرنه.)) (يوسف،31)
كلَّماــــ أداة شرط وتكرار ولا بد في شرطها وجوابها أن يكونا ماضيين وهي منصوبة على الظرفية ومتعلقة بجوابها نحو(( كلما أوقدوا ناراً للحرب أطفأها الله)) (المائدة:64) .

5 ــــ إعراب المصدر المؤول من أنْ وأنَّ

1 ــــ يعرف فاعلاً لفعل محذوف بعد لو، نحو (( لو أنك اجتهدت لفزت)) والتقدير لو ثبت اجتهادك.
2 ــــ يعرب مجروراً بحرف جر محذوف بعد "خليق وحقيق وجدير وأحق وأهل وعز وبئس وأمر وأولى ولا النافية للجنس وأشار ورغب وعجز وجهد نحو: ((أمرته أن يستقيم))، ((أنت أهل أن تكرم))، والتقدير للإكرام.
3 ــــيعرب فاعلاً بعد "كفى" و"أفْعِل" للتعجب وكذلك إذا وَليَ عسى وأخلولق وأوشك نحو: ((كفى المرء عاراً أن يكون كذاباً ))، ((أوشكَ أن يتم العمل)).

4 ــــ يعرب مجروراً بالإضافة إذا وقع بعد اسم مجرد من "أل" و"التنوين" نحو: ((اجتهدت رجاء أن أنجح)) وقد يحذف هذا الاسم المضاف نحو(( يبين الله لكم أن تضلوا)) (النساء:176) أي كراهة ضلالكم.
5 ــــ يعرب مبتدأ وخبره محذوف وجوباً بعد "لولا" نحو(( لولا أنك مجتهد لرسبت)).
6 ــــ يعرب مبتدأ وخبره محذوف غالباً بعد "حيث" و"إذا" الفجائية وإذْ والفاء الواقعة في جواب الشرط نحو: (( خرجتُ فإذا أنك تنتظر))، ((اجلس حيث أني جالس)).
7 ــــ يعرب سادّاً مسدَّ مفعولي أفعال الرجحان واليقين غالباً إذا وقع بعدها نحو: ((علمت أنك مستقيم)).

.8 ــــ يعرب معطوفاً على مصدر متصيد من الكلام السابق بعد "فاء" السببية و "واو" المعية و"أو" نحو: ((اجتهد فتنجح)). أمّا بعد "لامَيِ التعليل والجحود" و"حتى" فيعرب مجروراً بها.
6 ــــ (إعراب أمثال ليدعوانِّ و لَيَدْعُنّ. و لَتَدْعِنَّ. و لَيَدْعونانِّ)(2)

وليدعن، ولتدعن، وليدعُونان، تعرب "اللام" موطئة للقسم ويدعوان فعل مضارع مرفوع بالنون المحذوفة لتوالي الأمثال، و"الألف" : فاعل و"النون ": حرف توكيد. ويدعن فعل مضارع مرفوع بالنون المحذوفة لتوالي الأمثال و"الواو" المحذوفة لالتقاء الساكنين: فاعل . وتدعنْ: مثل "يدعن" و"الياء" المحذوفة لالتقاء الساكنين: فاعل. و يدعونان: مبني على السكون، لاتصاله بنون الإناث وهي فاعل والألف فاصلة والنون للتوكيد.
7 ــــ (إعراب صيغ الاستغاثة والندبة)
"يا للأطباء المرضى من الأدواء"، يا: حرف نداء و استغاثة وللأطباء جار ومجرور متعلقان بفعل الاستغاثة المحذوف وللمرضى من الأدواء : متعلقان بالفعل المحذوف أيضاً وتقديره: استغيث.
"يا محمداً" مبني على ضم مقدر والألف: حرف استغاثة ". يا لك من شجاع ": يا: حرف نداء وتعجب ولك: متعلق بفعل التعجب المحذوف تقديره أعجب ومن شجاع: جار ومجرور بيان الكاف.

"واكبداه" : وا: حرف نداء وندبة، و"كبداه": منادى مندوب منصوب بفتحة مقدرة على ما قبل (ياء المتكلم) المحذوفة لالتقاء الساكنين والألف: للندبة والهاء: للسكت.
"واحر قلباه من قلبه شبمُّ" (3): "وا": حرف نداء وندبة وحرَّ: منادى منصوب وقلباه: مضاف إليه مجرور بكسرة مقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة لالتقائها ساكنة مع "ألف" الندبة والألف: للندبة والهاء: للسكت، ممَّن: متعلق بمحذوف تقديره: أتوجع وقلبه شبم : مبتدأ وخبر والجملة صلة مَن.




(1) أي ضمير مستتر تقديره: هو.
(2) المقصود هنا الأفعال الخمسة التي تتصل بهانون التوكيد المشدّدة،و هذا كالآتي:
أولاً: المضارع التي اتصلت به ألف الاثنين، مثل: تدِعوانِّ، و أصل الفعل: (تدْعوانِنِّ)، حذفت النون الأولى، لكراهة توالي ثلاث نونات (لاحظ أن نون التوكيد المشدّدة بحرفين). و هذا الفعل مرفوع و علامة رفعه النون المحذوفة.
ثانياً: يَدعُنَّ، أصله: ((يَدعونَنَّ))، حذفت النون الأولى لكراهة توالي ثلاثة أمثال، التقى ساكنان هما واو الجماعة و النون الأولى من نون التوكيد، فحذفت الواو، و بقيت الضمة دليلاً عليها.
ثالثاً: تَدَعِنَّ، أصله: ((تَدْعينَنَّ))، حذفت النون الأولى، ثم حذفت الياء، لالتقاء الساكنين، و بقيت الكسرة دليلاً عليها.
و الفعلان الأخيران يعربان إعراب الأول، و ذلك لأن النون لم تتصل بهذه الأفعال اتصالاً مباشراً، لسبب وجود الالف و الواو و الياء.
أما عند الاتصال مباشراً، فإنها تبنى على الفتح، مثل، يُذاكرانِّ.
(3) شَبِمُ: بارد


يتبع بإذن الله









المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : منتدى اللغة العربية والبلاغة











توقيع : ياسمين الجزائر



عرض البوم صور ياسمين الجزائر   رد مع اقتباس
قديم 2018-03-05, 03:41 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ياسمين الجزائر
اللقب:
:: رئيسة الملتقيات الادبية & الاسرة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 974
المشاركات: 3,066 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 101
نقاط التقييم: 1088
ياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud ofياسمين الجزائر has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
ياسمين الجزائر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ياسمين الجزائر المنتدى : منتدى اللغة العربية والبلاغة
افتراضي رد: نماذج في الاعراب

8 ــــ إعراب صيغ الإغراء والتحذير


((الصدق الصدقَ))، الصدق الأولى: منصوب على الإغراء بفعل محذوف وجوباً والصدق الثانية: توكيد للأولى.

الصدقَ والأمانة: الصدق: منصوب على الإغراء، بفعل محذوف وجوباً والأمانة: معطوف على الصدق.

الكذبَ: منصوب على التحذير بفعل محذوف جوازاً،

و ((الكذب الكذب )): الكذب الأولى: منصوبة على التحذير بفعل محذوف وجوباً والثانية: توكيد.

الكذب والخيانة: الفعل محذوف وجوباً والخيانة: معطوف على الكذب.

((إيّاك والكذب )): إيّا: ضمير منفصل في نصب على التحذير لفعل محذوف وجوباً والكاف: حرف خطاب، والكذب: معطوف على إياك.

(( إياك أن تكذب)): مصدر "أن" مفعول به للفعل المحذوف.
تنبيه : العامل في الإغراء والتحذير يحذف وجوباً مع: التكرير والعطف وإياك، ويحذف جواز مع الإفراد فقط.

9 ــــ قواعد تقريبية لبيان متعلق الظرف والجار والمجرور


1 ــــ الأصل في الظرف أو الجار أن يتعلقا بالفعل التام وشبهه والمراد بشبه الفعل اسم الفعل والمصدر واسم المصدر واسما الفاعل والمفعول والصفة المشبهة واسم التفضيل.

2 ــــ ويتعلقان بالأفعال التامة والأخبار غالباً مثل ( خرجت من البيت) و ( أنا مخلص لله).

3 ــــ وإذا وقعا بعد اسم موصول تعلقاً بمحذوف صلة الموصول غالباً نحو: (كل من عليها فان) (الرحمن:26).

4 ــــ وإذا وقع بعدهما اسم مرفوع تعلقاً بمحذوف خبر مقدم والاسم والمرفوع مبتدأ مؤخر غالباً نحو: (لله الأمر) (الروم:4).

5 ــــ ويعتبران شبه جملة فيكونان بعد النكرات صفات و بعد المعارف أحوالاً نحو: (مررت برجل في داره) أو (بمحمد في داره).


بين متعلق الظرف والجار والمجرور فيما يأتي



1 ــــ لمنفعة(1) يسعى اللبيب فلا تكن

لشيء بعيد نفعه الدهرَ ساعياً


2 ــــ ما لي(2) سوى روحي وباذل روحه

في حب من يهواه ليس بمسرف

3 ــــ بذا(3) قضت الأيام ما بين أهلها

مصائب قوم عند قوم فوائد


4 ــــ ومما(4) يسوء النفس ألا ترى لها

صديقاً إذا اشتد الزمان له عهد


5 ــــ بكل(5) تداوينا فلم يُشفَ ما بنا

على أن قرب الدار خير من البعد


6 ــــ عليك بأوساط الأمور(6).

7 ــــ إليك عني(7).

8 ــــ (أنَّى لك هذا.)(8) ((آل عمران،37))

9 ــــ ما لي إلى هذا الدواء من حاجة(9).

10 ــــ وما بكم من نعمة فمن الله.(10)


11 ــــ نِيمَ على السرير(11).

12 ــــ أخاك أخاك إن من لا أخَا له

كساع إلى الهيجا بغير سلاح(12)



10 ــــ أسماء الأفعال

تعمل عمل ما هي بمعناه من الأفعال فترفع الفاعل الظاهر نحو: هيهات زمن الصبا، والضمير المستتر نحو: صَه ولا يتصل بها ضمير بارز، واسم الفعل في عليك وإليك هو الجار فقط، أما الكاف فهي حرف خطاب في المرتجل(13) نحو: هاك وضمير في المنقول نحو: إليك، بدونك.



11 ــــ إذا كان المبتدأ وصفاً مسبوقاً بنفي أو استفهام فلا يخلو حاله مع مرفوعه من ثلاثة أوجه:
1 ــــ أن يتحدا في الإفراد، فيجوز أن يعرب الوصف مبتدأ والمرفوع
فاعلاً أو نائب فاعل ساداً مسدّ الخبر وأن يعرب الوصف خبراً مقدماً والمرفوع مبتدأ مؤخراً نحو: أمسافر أخوك.

2 ــــ أو يتحدا في غير الإفراد فيتعين إعراب الوصف خبراً مقدماً والمرفوع مبتدى مؤخراً نحو: أمجتهدان التلميذان.

3 ــــ أن يكون الوصف مفرداً والمرفوع غير مفرد فيتعين إعراب الوصف مبتدأ والمرفوع فاعلاً أو نائب فاعل ساداً مسد الخبر نحو: أمسافر أصدقاؤك أمفهوم الدرسان.


12 ــــ إعراب أما بعد

تعرب أما عوضاً عن أداة الشرط وفعله وبعدُ ظرف متعلق بفعل الشرط المحذوف وما بعد الفاء جواب الشرط والتقدير مهما يكن من شيء بعد فكذا.


13 ــــ المرءُ مجْزي بعمله إن خيراً فخير

يجوز نصب الأول على أنه خبر لكان المحذوفة مع اسمها تقديره إن كان عمله خيراً.

يجوز رفعه على أنه اسم لكان المحذوفة مع خبرها تقديره إن كان في عمله خير، أما الثاني فيجوز نصبه على أنه مفعول به لفعل محذوف تقديره، فسَيُجزى خيراً، ويجوز رفعه على أنه خبر لمبتدأ محذوف والتقدير فجزاؤه خير.


14 ــــ إعراب الأعداد المركبة
الأعداد المركبة هي من أحد عشر إلى تسعة عشر وكلها مبنية على فتح الجزأين في محل رفع أو نصب أو جر، إلا إثني عشر واثنتي عشرة فإنهما يعربان إعراب الملحق بالمثنى وعشر وعشرة عوض عن النون في اثنين واثنتين.





(1) لمنفعه: متعلق بـ((يسعى))، لشيء: متعلق بساعياً، الدهر: ظرف متعلق بساعياً.

(2) لي: خبر مقدم، في حب: متعلق بباذل،(بمسرف))، الباء:زائدة، و مسرف: خبر "ليس".

(3) بذا: متعلق بـ: ((قضت))، بين: متعلق بـ"قضت"، و ما: زائدة، عند: متعلق بفوائد.

(4) ممّا: متعلق بمحذوف خبر مقدّم، لها: متعلق بمحذوف مفعول به لـ ((ترى))، له: متعلق بمحذوف خبر مقدم.

(5) بكل: متعلق بـ ((تداوينا))، بنا: متعلق بمحذوف صلة ((ما))، ((على أن)) متعلق بمحذوف حال، من البعد: متعلق بخير.

(6) اسم فعل أمر بمعنى: (الزَم) و الفاعل: (أنت)، بأوساط الأمور: الباء: زائدة، و أوساط: مفعول به.

(7) إليك: اسم فعل أمربمعنى: (ابتَعِد)، عنّي: متعلق باسم الفعل.

(8) أنّى: اسم استفهام في محل نصب على الظرفية متعلق بمحذوف خبر مقدم، لك: متعلق بما تعلق به الظرف، و هذا: مبتدأ مؤخر.

(9) لي: متعلق بمحذوف خبر مقدم، إلى هذا: متعلق ((بحاجة))، من حاجة: من: زائدة، و حاجة: مبتدأ مؤخر.

(10) بكم: متعلق بمحذوف صلة (ما). من نعمة: بيانٌ (لما)، من الله: متعلق بمحذوف خبر لمبتدأ محذوف تقديره: فهو من الله، و الفاء: واقعة في خبر المبتدأ تشبيهاً له بجواب الشرط، و الجملة خبرُ (ما).

(11) على السرير: نائب فاعل ((نيم)).

(12) له: اللام زائدة، و الهاء: مضافٌ الى (أخا)، و التقدير: إنَّ من لا أخاه موجودٌ. كساع: متعلق بمحذوف خبر إنّ، إلى الهيجاء: متعلق بساع، بغير سلاح: متعلق بمحذوف حال من الضمير المستكن في ((ساعٍ).

(13) المرتجل: هو الذي لم يستخدم في شيءقبل اسم الفعل. و المنقول: عكسه.



من كتاب مفتاح الإعراب












توقيع : ياسمين الجزائر




التعديل الأخير تم بواسطة ياسمين الجزائر ; 2018-03-05 الساعة 04:07 PM
عرض البوم صور ياسمين الجزائر   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

نماذج في الاعراب


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
نماذج إعراب وفوائد نحوية
نماذج من عظات الواعظين عن الموت
نماذج من تأثر السلف الصالح بالقرآن
نماذج من تأثر السلف بالقرآن
قصص الاعراب - قصة اعرابي


الساعة الآن 04:53 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML