آخر 10 مشاركات
أسئلة قادت شباب الشيعة إلى الحق(سلسلة متجددة)           »          [ مسوَّدة ] الرد على من صحح رواية التصدق بالخاتم           »          إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ           »          مابين غمضة عين وانتباهتها ...تصميم           »          تسامح السيدة فاطمة مع أبي بكر رضي الله عنه           »          أيهما أفضل الترتيل وقلة القراءة أو السرعة مع كثرة القراءة           »          معنى كلمة ( أسلوب )           »          متى يبتدىء الاعتكاف و متى ينتهي ؟           »          الموت الحقيقة المرعبة           »          خير الناس قرني


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى العام خاص بالمواضيع التي ليس لها قسم محدد في الملتقيات الاخرى



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-09-25, 07:04 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ابو الزبير الموصلي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 49
العمر: 42
المشاركات: 3,948 [+]
معدل التقييم: 112
نقاط التقييم: 880
ابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ابو الزبير الموصلي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
B9 رصاصُ مَن أحببته ذهبٌ وذهب مَن لم ترض عنه رصاصُ

رصاصُ مَن أحببته ذهبٌ وذهب مَن لم ترض عنه رصاصُ
و من مظاهر الجحود: الانكباب على مصنفات العالم والنهل من فيض علمه سرًا, مع إظهار الاستغناء عنه, ذم كتبه في الملأ.
و من مظاهره: تنكر منتسبي الدعوة للجيل السابق الذي عاصر مراحل التأسيس, وعانى ما اكتنفها من جهد و آلام, وليتهم إذ جحدوا كفوا ألسنتهم عن الأذى, إذًا لحمدوا أبلغ الحمد في زمن يصدق عليه قول القائل:
إِنَّا لَفِي زَمَنٍ تَرْكُ الْقَبِيحِ بِهِ مِنْ أَكْثَرِ النَّاسِ: إِحْسَانٌ وَجَمَالُ
وقول الآخر:

عَدِّنا فِي زَمَانِنَا عَنْ حَدِيثِ الْمَكَارِمِ

مَنْ كَفَى النَّاسَ شَرُّهُ فَهُو فِي جُودِ حَاتِمِ

فاستولى الشيطان وجنده على حين غِرَّةٍ منهم على القلب والعصب، وتمادى حتى خالط القول والعمل، ثم ضرب أطنابه وبسط سلطانه، ونادى: أن لا رحيل لكم فأبشروا بالخير العميم، والفوز العظيم على هذا المسكين!
ثم تمادى الأمر فغدا ذاك الحي من مرابع الشيطان الرجيم، تهيم فيها سارحته غدوا وعشياً، حتى صار ( فلانٌ ) المسكين مطية من مطاياه!!
ثم طمس منه البصر، وضلّت منه البصيرة، فغدا لا ينطق باسم العلم إلا ما يهواه، ولا يعمل في ذلك رسماً من رسومه إلاَّ على مقتضاه، وهكذا في صورٍ من الارتكاس في الضلالة، والتخبُط في العماية!

أركسوا في فتنةٍ مظلمةٍ

كظلام الليل يتلوها فتن !
نعوذ بالله من ذلك كله، دقه وجله!
{وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِيَ آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ(175) وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث ذَّلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ(176)}[سورة الأعراف]
ثم ما زال الأمر على هذه الحال الشنيعة المشؤومة، حتى انقضى ذاك الزمن؛ فصار يُقال - وقد قيل - قد كان ( فلانٌ ) في قديـم الزمان وسـالف العهد والأوان كذا وكذا ....فعاقبهم الله بنقيض ما أرادوا فصاروا أثرا بعد عين.
كَأنْ لَمْ يَكُنْ بَيْنَ الحجُونِ إلى الصَّفا
أَنِيسٌ وَلَمْ يُسْمِر بمكَّة سَامِرٌ




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى العام











توقيع : ابو الزبير الموصلي


الحمد لله على نعمة السنة


التعديل الأخير تم بواسطة ـآليآسمين ; 2013-10-10 الساعة 02:29 AM
عرض البوم صور ابو الزبير الموصلي   رد مع اقتباس
قديم 2013-10-10, 02:31 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 259
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو الزبير الموصلي المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رد: رصاصُ مَن أحببته ذهبٌ وذهب مَن لم ترض عنه رصاصُ

نسأل الله لنا ولكمـ ـآلسلـآمة و ـآلعافية
طاب لي انتقاءكمـ .. باركـ الله فيكمـ












عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
قديم 2013-10-11, 02:46 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 29,061 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2725
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو الزبير الموصلي المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رد: رصاصُ مَن أحببته ذهبٌ وذهب مَن لم ترض عنه رصاصُ







بآرك الرحمن فيكم
وكتب أجركم
...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أحببته, ذهب, جحود, رصاص, كتب, علماء

رصاصُ مَن أحببته ذهبٌ وذهب مَن لم ترض عنه رصاصُ


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:45 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML