آخر 10 مشاركات
من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ....تصميم           »          اختصارات لوحة المفاتيح على تويتر


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى العام خاص بالمواضيع التي ليس لها قسم محدد في الملتقيات الاخرى



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-09-25, 08:08 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ابو الزبير الموصلي
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 49
العمر: 41
المشاركات: 3,942 [+]
معدل التقييم: 107
نقاط التقييم: 880
ابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to beholdابو الزبير الموصلي is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ابو الزبير الموصلي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
B9 أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه



أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


وذلك بأن يستفيد معرفة عيوب نفسه من ألسنة أعدائه فَإِنَّ عين السخط تبدي المساويا، وَلعل انتفاع الإنسان بعدو مشاحن يذكره عيوبه أكثر من انتفاعه بصديق مداهن يثنى عليه وَيمدحه وَيخفي عنه عيوبه، إلا أن الطبع مجبول على تكذيب العدو وَحمل ما يقوله على الحسد، وَلكن البصير لا يخلو عَنْ الانتفاع بقول أعدائه فَإِنَّ مساويه لابد وَأن تنتشر على ألسنتهم وهذا الطريق قل من يستبصر به.


أَيُّهَا الْعَالِمُ إِيَاكَ الزَّلَلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
وَاحْذَرْ الْهَفْوَةَ وَالْخَطْبَ الْجَلَلْ! أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


هَفْوَةُ العالم مُسْتَعْظَمَةْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
إِذْ بِهَا أَصْبَحَ فِي الْخَلْقِ مَثَلْ! أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


وَعَلَى زلّته عُمْدَتُهم أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
فبِهَا يَحْتَجُّ مَنْ أَخْطَأَ وَزلّ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


لَاَ تَقُلْ يَسْتُرْ عَليّ الْعِلْمُ زلّتي أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
بَلْ بِهَا يَحْصُلُ فِي الْعِلْمِ خَلَلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


إِنْ تَكُنْ عِنْدِك مُسْتَحْقَرةْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
فَهْيَ عِنْدَ اللهِ وَالنّاسِ جَبَلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


لَيْسَ مَنْ يَتْبَعُه العلمُ في أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
كل مَا دقّ مِنْ الْأَمْرِ وَجلّ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه



ِمْثُل مَنْ يَدْفَعُ عَنْهُ جَهْلَهُ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
إِنْ أََتَى فَاحِشَةً قِيلَ قَدْ جَهِلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


انْظُرْ الأنجمَ مَهْمَا سَقَطَتْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
مَنْ رَآَهَا وَهْيَ تَهْوِي لَمْ يُبِل أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


فَإِذَا الشَّمْسُ بَدَتْ كَاسِفَةً أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
وَجِلَ الْخَلْقُ لَهَا كُلَّ الْوَجَلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


وَتَرَاءَتْ نَحْوَهَا أَبْصَارُهُمْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
فِي انْزِعَاجٍ وَاضطرابٍ وَوَجَلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


وَسَرى النَّقْصُ لهُمْ مِنْ نَقْصِهَا أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
فَغَدَتْ مُظْلِمَةَ مِنْهَا السُبُلْ أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


وَكَذَا الْعَالِمُ في زَلّتِه أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه
يَفْتِنُ الْعَالَم طُرًّا وَيُضِلّ! أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه



قَالَ ابن القيم رحمه الله: ((وَالتفتيش عما يشوب الأعمال من حظوظ النفس؛ وَتمييز حق الرب منها من حظ النفس, وَلعل أكثرها أَوْ كلها أن تكون حظا لنفسك وَأنت لا تشعر! فلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ كم في النفوس من علل وَأغراض وَحظوظ تمنع الأعمال أن تكون لله خالصة وَأن تصل إليه, وَإن العبد ليعمل العمل حيث لا يراه بشر ألبته وَهو غير خالص لله, وَيعمل العمل وَالعيون قد استدارت عليه نطاقا وَهو خالص لوجه الله, وَلا يميز هذا إلا أهل البصائر وَأطباء القلوب العالمون بأدوائها وَعِلَلِها, فبين العمل وَبين القلب مسافة, وَفى تلك المسافة قُطَّاع تمنع وصول العمل إلى القلب, فيكون الرجل كثير العمل؛ وَما وَصل منه إلى قلبه محبة وَلا خوف وَلا رجاء؛ وَلا زهد في الدنيا وَلا رغبة في الآخرة؛ وَلا نور يفرق به بين أولياء الله وَأعدائه, وَبين الحق وَالباطل, وَلا قوة في أمره، فلو وَصل أثر الأعمال إلى قلبه لاستنار وَأشرق, وَرأى الحق وَالباطل, وَميَّز بين أولياء الله وَأعدائه, وَأوجب له ذلك المزيد من الأحوال.
ثم بين القلب وَبين الرب مسافة وَعليها قطاع تمنع وَصول العمل إليه, من كبر وَإعجاب وَإدلال, وَرؤية العمل وَنسيان المنة, وَعللٌ خفية لو استقصى في طلبها لرأى العجب)). أهـ(7)
قَالَ عمر بن عبد العزيز: ((يا معشر المستترين! اعلموا أن عِنْد الله مَسْأَلَةً فَاضِحَةً, قَالَ اللهُ تعالى: {عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ}[سورة الحِجر:93].(8)
قَالَ الربيع بن خُثَيْم لولده المنذر: ((يا منذر! لا يغرَّنَّك كثرة ثناء النّاس من نفسك؛ فإِنَّه خالصٌ إليك عملك)).(9)
فقد يظهر العبد أجلّ الطاعات ويأتي بأعظم العبادات؛ ولكن للنفس منها نصيب من مدح وثناء ومكانة عند النّاس، فلا يكون للعبد من نفسه إلا التعب والنصب؛ ثم الجزاء في الآخرة على نقيض ما أراد.
عَنْ سُلَيْمَانَ بْنِ يَسَارٍ قَالَ: تَفَرَّقَ النَّاسُ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ فَقَالَ لَهُ نَاتِلُ أَهْلِ الشَّامِ(10): أَيُّهَا الشَّيْخُ حَدِّثْنَا حَدِيثًا سَمِعْتَهُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
قَالَ: نَعَمْ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: «إِنَّ أَوَّلَ النّاس يُقْضَى يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَيْهِ رَجُلٌ اسْتُشْهِدَ, فَأُتِيَ بِهِ فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا, قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ فِيهَا؟.
قَالَ: قَاتَلْتُ فِيكَ حَتَّى اسْتُشْهِدْتُ.
قَالَ: كَذَبْتَ, وَلَكِنَّكَ قَاتَلْتَ لِأَنْ يُقَالَ جَرِيءٌ, فَقَدْ قِيلَ, ثُمَّ أُمِرَ بِهِ فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ.
وَرَجُلٌ تَعَلَّمَ الْعِلْمَ وَعَلَّمَهُ وَقَرَأَ الْقُرْآنَ, فَأُتِيَ بِهِ فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ فِيهَا؟.
قَالَ: تَعَلَّمْتُ الْعِلْمَ وَعَلَّمْتُهُ, وَقَرَأْتُ فِيكَ الْقُرْآنَ.
قَالَ: كَذَبْتَ, وَلَكِنَّكَ تَعَلَّمْتَ الْعِلْمَ لِيُقَالَ عَالِمٌ, وَقَرَأْتَ الْقُرْآنَ لِيُقَالَ هُوَ قَارِئٌ, فَقَدْ قِيلَ, ثُمَّ أُمِرَ بِهِ فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ حَتَّى أُلْقِيَ فِي النَّارِ.
وَرَجُلٌ وَسَّعَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَعْطَاهُ مِنْ أَصْنَافِ الْمَالِ كلهِ, فَأُتِيَ بِهِ فَعَرَّفَهُ نِعَمَهُ فَعَرَفَهَا, قَالَ: فَمَا عَمِلْتَ فِيهَا؟.
قَالَ: مَا تَرَكْتُ مِنْ سَبِيلٍ تُحِبُّ أَنْ يُنْفَقَ فِيهَا إِلَّا أَنْفَقْتُ فِيهَا لَكَ.
قَالَ: كَذَبْتَ, وَلَكِنَّكَ فَعَلْتَ لِيُقَالَ هُوَ جَوَادٌ, فَقَدْ قِيلَ, ثُمَّ أُمِرَ بِهِ فَسُحِبَ عَلَى وَجْهِهِ ثُمَّ أُلْقِيَ فِي النَّارِ».(11)
فالطريق شاق، ويحتاج إلى صبر وطول نفس، وعلى قدر التنبه واليقظة يدرك العبد أخطاءه، وعلى قدر التمييز يعرف عيوبه، والتوفيق والسداد بيد الله ـ نسأل الله صلاح قلوبنا والهداية والتوفيق والسداد.




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى العام











توقيع : ابو الزبير الموصلي


الحمد لله على نعمة السنة

عرض البوم صور ابو الزبير الموصلي   رد مع اقتباس
قديم 2013-10-02, 03:35 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
ـآليآسمين
اللقب:
المشــرفة العـــآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jan 2013
العضوية: 16
المشاركات: 18,783 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 254
نقاط التقييم: 695
ـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to beholdـآليآسمين is a splendid one to behold

الإتصالات
الحالة:
ـآليآسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابو الزبير الموصلي المنتدى : المنتدى العام
افتراضي رد: أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه

انتقاء قيمـ
جزاكمـ الله خيرا و نفع بكمـ
بوركتـ جهودكمـ ـآلطيبة












عرض البوم صور ـآليآسمين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أهل الفضل يعرفون عيوبهم من ألسنة أعدائه


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
إذا ما ذكرت الناس فاترك عيوبهم | أبيات معبرة
جامعة الحكومات العربية تعلن وقوفها الى جانب المالكي ضد أعدائه!
مقتل اللواء الايراني ابو الفضل شيروانيا في دمشق
مقتل 50 عنصر من حزب الله و ابو الفضل العباس في سوريا
اللهـم لا تحرمنا هذا الفضل العظيم..


الساعة الآن 02:49 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML