آخر 10 مشاركات
سلسلة لطائف قرآنية           »          هل ثبتت أحاديث في المهدي وما هي - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          مـــلامـــــح الخـيـانـــــة           »          من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم


منتديات أهل السنة في العراق
العودة  

المرأة المسلمة خاص بالمواضيع النسائيه , نصائح , اكسوورات , تجميل ( للنساء فقط ويُمنع مشآركة الإخوة )



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-12-17, 01:05 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم

أخواتي في الله اقترح عليكن أسإلة في العقيدة
في توحيد الالوهية
توحيد الربوبية
توحيد الاسماء و الصيفات
وأضع شرط هو

ان لا توضع إيجابة إلا و معها مصدر موثوق منه من كبار العلماء الذين عرفو و يعرفون بإتباعهم منهج اهل السنة و الجماعة

نبدئ بالتدرج وهيا يا أخوات العقيدة الصحيحة ثم العقيدة الصحيحة يا غاليات

السؤال الاول

عرف العقيدة شرعا?




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المرأة المسلمة











عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-20, 04:25 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
فجر الإنتصار
اللقب:
:: رئيسة الاقسام العامة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Aug 2013
العضوية: 516
المشاركات: 3,325 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 97
نقاط التقييم: 1056
فجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud ofفجر الإنتصار has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
فجر الإنتصار غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك وبجهودك القيمة أختي ام شيماء


الاجابة على سؤال :

العقيدة شرعا :
هي الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم اللآخر والإيمان بالقدر خيره وشره ( وتسمى أركان الإيمان ) وما يتبع ذلك من الأمور الاعتقادية التي يجب الإيمان بها إيمانا جازما لا يخالطه شك












توقيع : فجر الإنتصار

وَمِمــا زادَنــي شَرَفــاً وَتيـهَاً ... وَكِدتُ بِأَخمَصي أطأُ الثُرَيا
دُخولي تَحتَ قَولِكَ يا عِبادي ... وأن صَيَرتَ أَحمَدَ لي نَبيا

عرض البوم صور فجر الإنتصار   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-20, 04:40 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

لم أتمكن من الدخول قبل من الايباد .....لكن على هذا الجهاز الأرض دخلت و أسأل الله أن لا يحصل ماحصل قبل إن .....
كان شر لي.


أخوات في الله عندي الكثير من الاسئلة و لا يزعجن أن أضع الاجابات المهم هي المتابعة....و من لديها ملاحظة تتفضل

أغتنم الفرصة بفضل الله لأضع تعريف العقيدة لغة أيضا

هذه أَشهر إِطلاقات أَهل السُّنَّة على علم العقيدة .

معنى العقيدة لغة واصطلاحا:

العقيدة في اللغة : من العَقْدِ ؛ وهو الرَّبطُ ، والإِبرامُ ، والإِحكامُ ، والتَّوثقُ ، والشَدُّ بقوه ، والتماسُك ، والمراصةُ ، والإثباتُ ؛ ومنه اليقين والجزم .
والعَقْد نقيض الحل ، ويقال : عَقَده يعقِده عَقْدا ، ومنه عُقْدَة اليمين والنكاح ، قال اللّه تبارك وتعالى :
{ لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِنْ يُؤَاخِذُكُمْ بِمَا عَقَّدْتُمُ الْأَيْمَانَ } (1)


والعقيدة : الحكم الذي لا يقبل الشك فيه لدى معتقده ، والعقيدة في الدِّين ما يُقْصَدُ به الاعتقاد دون العمل ؛ كعقيدة وجود اللّه وبعث الرسل . والجمع : عقائد .

(2) وخلاصته : ما عقد الإِنسانُ عليه قلبه جازما به ؛ فهو عقيدة ؛ سواءٌ أكان حقا ، أَم باطلا .




وفي الاصطلاح :

هي الأمور التي يجب أن يُصَدِّقَ بها القلب ، وتطمئن إِليها النفس ، حتى تكون يقينا ثابتا لا يمازجها ريب ، ولا يخالطها شك .
أَي : الإِيمان الجازم الذي لا يتطرَّق إِليه شك لدى معتقده ، ويجب أَن يكون مطابقا للواقع ، لا يقبل شكا ولا ظنا ؛ فإِن لم يصل العلم إِلى درجة اليقين الجازم لا يُسَمى عقيدة .

وسمي عقيدة ؛ لأَنَّ الإِنسان يعقد عليه قلبَه .

أخوات هنا تعريف العقيدة الإسلامية معا ليس فقط تعريف العقيدة

والعقيدة الإِسلاميَّة :

هي الإِيمان الجازم بربوبية اللّه تعالى وأُلوهيته وأَسمائه وصفاته ، وملائكته ، وكتبه ، ورسله ، واليوم الآخر ، والقدر خيره وشره ، وسائر ما ثَبَتَ من أُمور الغيب ، وأصول الدِّين ، وما أَجمع عليه السَّلف الصَّالح ، والتسليم التام للّه تعالى في الأَمر ، والحكم ، والطاعة ، والاتباع لرسوله صلى اللّه عليه وعلى آله وسلم .
والعقيدة الإِسلاميَّة : إِذا أُطلقت فهي عقيدة أَهل السُّنَّة والجماعة ؛ لأنَّها هي الإِسلام الذي ارتضاه اللّه دينا لعباده ، وهي عقيدة القرون الثلاثة المفضَّلة من الصحابة والتابعين وتابعيهم بإِحسان .

وللعقيدة الإِسلامية :
أَسماء أُخرى عند أَهل السُّنَّة والجماعة ؛ تُرادِفُها ، وتَدلُّ عليها ، منها :
" التوحيد " ، " السُّنَة " ، " أُصُول الدَين " ، " الفقه الأكبر " ، " الشريعة " ، " الإِيمان " .
_________
(1) سورة المائدة : الآية ، 89 .
(2) انظر معاجم اللغة : لسان العرب ، القاموس المحيط ، المعجم الوسيط : « مادة عقد » .

الكتاب : الوجيز في عقيدة السلف الصالح ( أهل السنة والجماعة )
المؤلف : عبد الله بن عبد الحميد الأثري & مراجعة وتقديم صالح بن عبد العزيز آل الشيخ

منقول.



و لكثير من ضبط المفاهيم أنصح بالرابط هذا لشيخ إبن باز رحمه الله

http://www.binbaz.org.sa/mat/21238

السؤال التالي عرف التوحيد و أقسامه












عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-21, 03:14 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فجر الإنتصار
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك وبجهودك القيمة أختي ام شيماء


الاجابة على سؤال :

العقيدة شرعا :
هي الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم اللآخر والإيمان بالقدر خيره وشره ( وتسمى أركان الإيمان ) وما يتبع ذلك من الأمور الاعتقادية التي يجب الإيمان بها إيمانا جازما لا يخالطه شك

المعذرة لم أرى ردكم أضن أننا أجبنا في نفس الوقت
إجابتكم فهمتها ذهبت الى انه إعتقاد في القلب و الجزم به....اما ضاهرا هو أنه تعريف الايمان...و من الدقة في المفاهيم ما يجيب به العلما فيجب ان نتقيد به و نفهمه و أنصحكم بقاءة موضوع متون طالب العلم أحد مواضيعي وأنضر في تعريف الاصول الثلاثة فيه دقة في التعريفات












عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-21, 03:42 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

السؤال التالي عرف التوحيد و أقسامه</b></i>


بسم الله الرحمن الرحيم
قال الشيخ صالح العثيمين رحمه الله تعالى :
التوحيد في اللغة: مصدر وحد الشيء إذا جعله واحداً.

وفي الشرع: إفراد الله - سبحانه - بما يختص به من الربوبية والألوهية والأسماء والصفات.

أقسامه:
ينقسم التوحيد إلى ثلاثة أقسام:


1- توحيد الربوبية.
2- توحيد الألوهية.
3- توحيد الأسماء والصفات
.

وقد اجتمعت في قوله تعالى: (رب السماوات والأرض وما بينهما فاعبده واصطبر لعبادته هل تعلم له سمياً) [مريم: 65].

المصدر: القول المفيد على كتاب التوحيد.
دار النشر : دار ابن الجوزي
طُبع بإشراف مؤسسة الشيخ محمد بن صالح العثيمين الخيرية

أحدها: توحيد الربوبية:
وهو "إفراد الله سبحانه وتعالى في أمور ثلاثة، في الخلق والملك والتدبير".
دليل ذلك قوله تعالى: )أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ )(لأعراف: من الآية54) ووجه الدلالة من الآية: أنه قدم فيها الخبر الذي من حقه التأخير، والقاعدة البلاغية: أن تقديم ما حقه التأخير يفيد الحصر. ثم تأمل افتتاح هذه الآية بـ) أَلا ) الدالة على التنبيه والتوكيد: ) أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ)(لأعراف: من الآية54) ، لا لغيره، فالخلق هذا هو، والأمر هو التدبير...

القسم الثاني: توحيد الألوهية:
وهو إفراد الله عز وجل بالعبادة، بألا تكون عبداً لغير الله، لا تعبد ملكاً ولا نبياً ولا ولياً ولا شيخاً ولا أماً ولا أباً، لا تعبد إلا الله وحده، فتفرد الله عز وجل وحده بالتأله والتعبد، ولهذا يسمى: توحيد الألوهية، ويسمى: توحيد العبادة، فباعتبار إضافته إلى الله هو توحيد ألوهية، وباعتبار إضافته إلى العابد هو توحيد عبادة.
والعبادة مبنية على أمرين عظيمين، هما المحبة والتعظيم، الناتج عنهما: ( إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَبا)(الأنبياء: من الآية90) ، فبالمحبة تكون الرغبة، وبالتعظيم تكون الرهبة والخوف.
ولهذا كانت العبادة أوامر ونواهي: أوامر مبنية على الرغبة وطلب الوصول إلى الآمر، ونواهي مبنية على التعظيم والرهبة من هذا العظيم.
فإذا أحببت الله عز وجل، رغبت فيما عنده ورغبت في الوصول إليه، وطلبت الطريق الموصل إليه، وقمت بطاعته على الوجه الأكمل، وإذا عظمته خفت منه، كلما هممت بمعصية، استشعرت عظمة الخالق عز وجل، فنفرت، )وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَنْ رَأى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء)(يوسف: من الآية24) ، فهذه من نعمة الله عليك، إذا هممت بمعصية، وجدت الله أمامك، فهبت وخفت وتباعدت عن المعصية، لأنك تعبد الله رغبة ورهبة.

http://www.ibnothaimeen.com/all/book...le_17952.shtml

توحيد الأسماء والصفات
هو " إفراد الله سبحانه وتعالى بما سمى الله به نفسه ووصف به نفسه في كتابه أو على لسان رسوله صلى الله عليه وسلم، وذلك بإثبات ما أثبته من غير تحريف، ولا تعطيل، ومن غير تكييف، ولا تمثيل " . فلابد من الإيمان بما سمى الله به نفسه ووصف به نفسه على وجه الحقيقة لا المجاز، ولكن من غير تكييف، ولا تمثيل، وهذا النوع من أنواع التوحيد ضل فيه طوائف من هذه الأمة من أهل القبلة الذين ينتسبون للإسلام على أوجه شتى :
منهم من غلا في النفي والتنزيه غلوّاً يخرج به من الإسلام، ومنهم متوسط، ومنهم قريب من أهل السنة . لكن طريقة السلف في هذا النوع من التوحيد هو أن يسمى الله ويوصف بما سمى ووصف به نفسه على وجه الحقيقة، لا تحريف ولا تعطيل،ولا تكييف، ولا تمثيل .
مثال ذلك : أن الله سبحانه وتعالى سمى نفسه بالحي القيوم فيجب علينا أن نؤمن بأن الحي اسم من أسماء الله تعالى ويجب علينا أن نؤمن بما تضمنه هذا الاسم من وصف وهي الحياة الكاملة التي لم تسبق بعدم ولا يلحقها فناء . وسمى الله نفسه بالسميع فعلينا أن نؤمن بالسميع اسماً من أسماء الله سبحانه وتعالى وبالسمع صفة من صفاته، وبأنه يسمع وهو الحكم الذي اقتضاه ذلك الاسم وتلك الصفة، فإن سميعاً بلا سمع أو سمعاً بلا إدراك مسموع هذا شيء محال وعلى هذا فقس .
مثال آخر : قال الله تعالى : ( وقالت اليهود يد الله مغلولة غلت أيديهم ولعنوا بما قالوا بل يداه مبسوطتان ينفق كيف يشاء ) . فهنا قال الله تعالى : ( بل يداه مبسوطتان) فأثبت لنفسه يدين موصوفتين بالبسط وهو العطاء الواسع، فيجب علينا أن نؤمن بأن لله تعالى يدين اثنتين مبسوطتين بالعطاء والنعم، ولكن يجب علينا أن لا نحاول بقلوبنا تصوراً، ولا بألسنتنا نطقاً أن نكيف تينك اليدين ولا أن نمثلهما بأيدي المخلوقين، لأن الله سبحانه وتعالى يقول : :
( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير )ويقول : الله تعالى : ( قل إنما حرم ربي الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغي بغير الحق وأن تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطاناً وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون ) . ويقول : عز وجل : ( ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولاً ) . فمن مثل هاتين اليدين بأيدي المخلوقين فقد كذب قول الله تعالى: ( ليس كمثله شيء ) وقد عصى الله تعالى في قوله : ( فلا تضربوا لله الأمثال ) . ومن كيفهما وقال : هما على كيفية معينة أيّاً كانت هذه الكيفية فقد قال على الله ما لا يعلم وقطا ما ليس له به علم .

ونضرب مثالاً ثانياً في الصفات : وهو استواء الله على عرشه فإن الله تعالى أثبت لنفسه أنه استوى على العرش في سبعة مواضع من كتابه كلها بلفظ استوى وبلفظ على العرش وإذا رجعنا إلى الاستواء في اللغة العربية وجدناه إذا عدي بعلى لا يقتضي إلا الارتفاع والعلو، فيكون معنى قوله تعالى : ( الرحمن على العرش استوى ) وأمثالها من الآيات : أنه علا على عرشه علوّاً خاصاً غير العلو العام على جميع الأكوان وهذا العلو ثابت لله تعالى على وجه الحقيقة فهو عالٍ على عرشه علوّاً يليق به عزَّ وجلَّ لا يشبه علو الإنسان على السرير، ولا علوه على الأنعام، ولا علوه على الفلك الذي ذكره الله في قوله : ( وجعل لكم من الفلك والأنعام ما تركبون لتستووا على ظهوره ثم تذكروا نعمة ربكم إذا استوىتم عليه وتقولوا سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون ). فاستواء المخلوق على شيء لا يمكن أن يماثله استواء الله على عرشه، لأن الله ليس كمثله شيء .
وقد أخطأ خطأ عظيماً من قال : إن معنى استوى على العرش استولى على العرش ، لأن هذا تحريف للكلم عن مواضعه، ومخالف لما أجمع عليه الصحابة رضوان الله عليهم و التابعون لهم بإحسان، ومستلزم للوازم باطلة لا يمكن لمؤمن أن يتفوه بها بالنسبة لله عز وجل. والقرآن الكريم نزل باللغة العربية بلا شك كما قال الله سبحانه وتعالى : ( إنا جعلناه قرآنا عربياً لعلكم تعقلون ). ومقتضى صيغة " استوى على كذا " في اللغة العربية العلو والاستقرار، بل هو معناها المطابق لللفظ . فمعنى استوى على العرش أي : علا عليه علوّاً خاصاً يليق بجلاله وعظمته، فإذا فسر الاستواء بالاستيلاء فقد حرف الكلم عن مواضعه حيث نفى المعنى الذي تدل عليه لغة القرآن وهو العلو وأثبت معنى آخر باطلاً .
ثم إن السلف والتابعين لهم بإحسان مجمعون على هذا المعنى إذ لم يأت عنهم حرف واحد في تفسيره بخلاف ذلك، وإذا جاء اللفظ في القرآن والسنة ولم يرد عن السلف تفسيره بما يخالف ظاهره فالأصل أنهم أبقوه على ظاهره واعتقدوا ما يدل عليه .
فإن قال قائل : هل ورد لفظ صريح عن السلف بأنهم فسروا استوى بـ " علا " ؟
قلنا : نعم ورد ذلك عن السلف، وعلى فرض أن لا يكون ورد عنهم صريحاً فإن الأصل فيما دل عليه اللفظ في القرآن الكريم والسنة النبوية أنه باق على ما تقتضيه اللغة العربية من المعنى فيكون إثبات السلف له على هذا المعنى .
أما اللوازم الباطلة التي تلزم من فسر الاستواء بالاستيلاء فهي :
أولاً : أن العرش قبل خلق السماوات والأرض ليس ملكاً لله تعالى لأن الله تعالى قال : " ( إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام ثم استوى على العرش ).
وعلى هذا فلا يكون الله مستولياً على العرش قبل خلق السماوات ولا حين خلق السماوات والأرض .
ثانياً : أنه يصح التعبير بقولنا : إن الله استوى على الأرض، واستوى على أي شيء من مخلوقاته وهذا بلا شك ولا ريب معنى باطل لا يليق بالله عز وجل .
ثالثاً : أنه تحريف للكلم عن مواضعه .
رابعاً : أنه مخالف لإجماع السلف الصالح رضوان الله عليهم .
وخلاصةُ الكلام في هذا النوع - توحيد الأسماء والصفات - أنه يجب علينا أن نثبت لله ما أثبته لنفسه أو أثبته له رسوله من الأسماء والصفات على وجه الحقيقة من غير تحريف، ولا تعطيل ولا تكييف، ولا تمثيل .

من فتاوى الإمام ابن عثيمين رحمه الله













عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-22, 01:55 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

الآن اسأل الله ان يكون التسلسل موفق
نبدئ الآن الأسإلة و القيد الوحيد هو عدم التطرق الى أسئلة دون ان تكون الاجابة عليها من عالم، من اهل السنة و الجماعة لأنهم هم من اعتنو ا بالعقيدة الصحيحة
فوق رأينا توحيد الاسماء و الصيفات
السوال
هل الخداع صفة من صفات الله و هل يجوز قول ...خان الله من خانوا ......و هل من مفصلة في هذا الأمر ...












عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-23, 05:33 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

الجواب :

الشيخ العثيمين من تفسير سورة البقرة



أما الخيانة فلا يوصف بها الله مطلقاً؛ لأن [color="rgb(255, 0, 255)"]الخيانة صفة نقص مطلق؛ و"الخيانة" معناها: الخديعة في موضع الائتمان .[/color] وهذا نقص؛ ولهذا قال الله عزّ وجلّ: {وإن يريدوا خيانتك فقد خانوا الله من قبل فأمكن منهم} [الأنفال: 71] ، ولم يقل: فخانهم؛

لكن

لما قال تعالى: {يخادعون الله} [النساء: 142] قال: {وهو خادعهم} [النساء:

لأن الخديعة صفة مدح مقيدة؛ ولهذا قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "الحرب خدعة"(62) ،

وقال صلى الله عليه وسلم: "لا تخن من خانك"(63) ؛

لأن الخيانة تكون في موضع الائتمان؛

أما الخداع فيكون في موضع ليس فيه ائتمان؛

والخيانة صفة نقص مطلق.
ملاحضة بعد هذا الاسإلة تتفرع و تختلف بدون تسلسل
السؤال التالي

السؤال
هل يجوز اطلاق لفظ عاشق علي الله كأن يقول
إِنَّنِي أَعْشَقُ اللهَ أَو أَعْشَقُ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " أَو يقولُ : " إِنِّيْ عَاشقٌ للهِ أَو عَاشقٌ لِلنَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " .












عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-23, 07:35 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

الجواب
فرغت ماستطعت ورابط الصوتي ادناه
العشق و الغرام ٠٠٠هذه لا تنسب إلى الله تعالى ٠٠٠هذا ما فهمته من الشريط و فهمت أيضا أننا ننسب ما نسبه الله لنفسه من المحبة في قوله { يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ } [المائدة: 54]، ٠٠٠
لشيخ الفوزان حفظه الله

http://alfawzan.ws/node/8367

السؤال الأول من الفتوى رقم (4679)
س1: إن كثيراً من الناس يسمون: عاشق الله، ومحمد الله، ومحب الله، فهل يجوز التسمية بهذه الأسماء أم لا؟
ج1: في التسمية بعاشق الله سوء أدب، ولا بأس بالتسمية بمحمد الله، ومحب الله، والأولى ترك ذلك، والتسمية بالتعبيد لله أو نحو محمد وصالح وأحمد ونحو ذلك، من غير إضافة.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


السؤال
السؤال


كما قال صالح العثيمين رحمه الله: فلو سأل سائل هل نثبت لله جهة ؟
هل يمكن أن نثبت الجهة لله و ماهو قول السلف في الجهة ؟












عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-23, 07:44 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
أم شيماء
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2013
العضوية: 1004
العمر: 36
المشاركات: 175 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 50
نقاط التقييم: 57
أم شيماء will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
أم شيماء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله

اجيب الان مباشرة لانه سؤال مشوق


ومما لم يرد إثباته ولا نفيه لفظ (الجهة) فلو سأل سائل هل نثبت لله تعالى جهة؟ قلنا له: لفظ الجهة لم يرد في الكتاب والسنة إثباتاً ولا نفياً، ويغني عنه ما ثبت فيهما من أن الله تعالى في السماء. وأما معناه فإما أن يراد به جهة سفل أو جهة علو تحيط بالله أو جهة علو لا تحيط به.
فالأول باطل لمنافاته لعلو الله تعالى الثابت بالكتاب والسنة، والعقل والفطرة، والإجماع.
والثاني باطل أيضاً؛ لأن الله تعالى أعظم من أن يحيط به شيء من مخلوقاته.
والثالث حق؛ لأن الله تعالى العلي فوق خلقه ولا يحيط به شيء من مخلوقاته.


ودليل هذه القاعدة السمع والعقل.
فأما السمع فمنه قوله تعالى (وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ)(105)،
وقوله: (فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ)(106)،
وقوله: (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا)(107)،
وقوله: (مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً)(108)،
وقوله: (فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً)(109)،
وقوله: (وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ)
(110).

إلى غير ذلك من النصوص الدالة على وجوب الإيمان بما جاء في القرآن والسنة.
وكل نص يدل على وجوب الإيمان بما جاء في القرآن فهو دال على وجوب الإيمان بما جاء في السنة؛ لأن مما جاء في القرآن الأمر باتباع النبي صلى الله عليه وسلم والرد إليه عند التنازع. والرد إليه يكون إليه نفسه في حياته وإلى سنته بعد وفاته.
فأين الإيمان بالقرآن لمن استكبر عن اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم المأمور به في القرآن؟
وأين الإيمان بالقرآن لمن لم يرد النزاع إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقد أمر الله به في القرآن؟
وأين الإيمان بالرسول الذي أمر به القرآن لمن لم يقبل ما جاء في سنته؟
ولقد قال الله تعالى: (وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِكُلِّ شَيْءٍ)(111). ومن المعلوم أن كثيراً من أمور الشريعة العلمية والعملية جاء بيانها بالسنة، فيكون بيانها بالسنة من تبيان القرآن.

وأما العقل فنقول: إن تفصيل القول فيما يجب أو يمتنع أو يجوز في حق الله تعالى من أمور الغيب التي لا يمكن إدراكها بالعقل، فوجب الرجوع فيه إلى ما جاء في الكتاب و السنة

http://www.ibnothaimeen.com/all/book...le_16823.shtml

هذا السؤال اريد فيه مشاركة هيا يا أخوات بحث بسيط وقد تجدين الاجابة هنا في موقعكم ،،،،،او في مواقع اخرى سلفية هيا
السؤال
ماهي أقوال أهل العلم في ساب الله و الرسول؟













التعديل الأخير تم بواسطة الحياة أمل ; 2013-12-24 الساعة 01:22 AM
عرض البوم صور أم شيماء   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-24, 01:16 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,899 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم شيماء المنتدى : المرأة المسلمة
افتراضي رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله


جزآك الرحمن يآ أخية على هذآ الطرح القيّم النآفع
جعله ربي في ميزآن حسنآتك



اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم شيماء
هذا السؤال اريد فيه مشاركة هيا يا أخوات بحث بسيط وقد تجدين الاجابة هنا في موقعكم ،،،،،او في مواقع اخرى سلفية هيا
السؤال
ماهي أقوال أهل العلم في ساب الله و الرسول؟

قآل الشيخ ابن بآز رحمه الله
سب الدين من أعظم الكبائر ومن أعظم المنكرات وهكذا سب الرب عز وجل، وهذان الأمران من أعظم نواقض الإسلام، ومن أسباب الردة عن الإسلام، فإذا كان من سب الرب سبحانه وتعالى أو سب الدين ينتسب إلى الإسلام فإنه يكون بذلك مرتداً عن الإسلام ويكون كافراً يستتاب، فإن تاب وإلا قتل من جهة ولي أمر البلد بواسطة المحكمة الشرعية،
وقال بعض أهل العلم: إنه لا يستتاب بل يقتل، لأن جريمته عظيمة، ولكن الأرجح أنه يستتاب لعل الله يمن عليه بالهداية فيلزم الحق،
ولكن ينبغي أن يعزر بالجلد والسجن حتى لا يعود لمثل هذه الجريمة العظيمة، وهكذا لو سب القرآن أو سب الرسول رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله أو غيره من الأنبياء فإنه يستتاب فإن تاب وإلا قتل، فإن سب الدين أو سب الرسول رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله أو سب الرب عز وجل من نواقض الإسلام، وهكذا الإستهزاء بالله أو برسوله أو بالجنة أو بالنار أو بأوامر الله كالصلاة والزكاة، فالإستهزاء بشيء من هذه الأمور من نواقض الإسلام، قال الله سبحانه وتعالى: رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ (65) لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله [التوبة:66،65]
نسأل الله العافية


~ ~
قآل الشيخ العثيمين رحمه الله
الحكم فيمن سب الدين الإسلامي يكفر، فإن سب الدين والإستهزاء به ردة عن الإسلام وكفر بالله عز وجل وبدينه، وقد حكى الله عن قوم إستهزؤوا بدين الإسلام، حكى الله عنهم أنهم كانوا يقولون: إنما كنا نخوض ونلعب، فبين الله عز وجل أن خوضهم هذا ولعبهم إستهزاء بالله وآياته ورسوله وأنهم كفروا به فقال تعالى: رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ (65) لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ رد: اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله [التوبة:66،65]
فالإستهزاء بدين الله، أو سب دين الله أو سب الله ورسوله، أو الإستهزاء بهما، كفر مخرج من الملة












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

اسئلة في العقيدة الصحيحة.... يا أخوات في الله


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
أخطاء في العقيدة | عبد العزيز بن عبد الله بن باز
اسئلة اللغة العربية للصف الرابع الادبي - اسئلة للامتحانات النهائية ونصف السنة
العلامة الألباني يجيب على سؤال مهم في العقيدة و يبين الحق فيه بالأدلة الصحيحة الصريحة
العقيدة الصحيحة وما يضادها / الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله
الجلسات الصحيحة والخاطئة في الصلاة | ابن عثيمين رحمه الله


الساعة الآن 05:37 AM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML