آخر 10 مشاركات
كيف يمكن التوفيق بين الحديثين: (خالد سيف الله المسلول) وبين (اللهم إني أبرأ إليك مما           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          هل ثبتت أحاديث في المهدي وما هي - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          مـــلامـــــح الخـيـانـــــة           »          من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم


منتديات أهل السنة في العراق

المنتدى الاسلامي العام على منهج اهل السنة والجماعة, عقيدة التوحيد , السيرة النبوية, السلف الصالح, اقوال العلماء



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-12-31, 12:44 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
الأمل
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2013
العضوية: 236
المشاركات: 1,820 [+]
معدل التقييم: 86
نقاط التقييم: 1189
الأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud ofالأمل has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
الأمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
M0dy 043 إنمـا هـي عــدو لكـم

إنمـا هـي عــدو لكـم



إنمـا هـي عــدو لكـم

===============

إنمـا هـي عــدو لكـم

عن أبي موسى رضي الله عنه قال :
احترق بيت بالمدينة على أهله من الليل ، فلما حدث رسـول الله صلى الله عليه وسلم بشأنهم قال :

(( إنَّ هذهِ النارَ إنَّما هي عَدوٌّ لكم، فإذا نِمْتُم فأطْفِئوها عنكم ))


شرح الحديث


الحث على اتباع السنة وآدابها في هذا الحديث ؛ الذي وقع في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ،
أن قوماً احترق عليهم بيتهم في الليل ، فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فقال :

( إن هذه النار عدو لكم فإذا نمتم فأطفئوها عنكم ) .

هذه النار التي خلقها الله ـ عز وجل ـ وأنشأ شجرها ، امتن الله بها على عباده ؛ فقال سبحانه وتعالى:

(أَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ (71) أَأَنْتُمْ أَنْشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنْشِئُونَ) (الواقعة:71-72)،

والجواب ؛ بل أنت يا ربنا الذي أنشأتها :

(نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعاً لِلْمُقْوِينَ) (الواقعة:73)

تذكرة يتذكر بها الإنسان جهنم ، فإن هذه النار جزء من ستين جزءاً من نار جهنم ،
كل نار الدنيا الشديدة الحرارة والخفيفة ، كلها جزء من ستين جزءاً من نار جهنم ، أعاذني الله وإياكم منها .

فجعلها الله تذكرة ؛ حتى إن بعض السلف كان إذا هم بمعصية ذهب إلى النار ، ووضع إصبعه عليها ؛ يعني يقول لنفسه :

اذكري هذه الحرارة ؛ حتى لا تتجرأ نفسه على المعصية التي هي سبب لدخول النار نسأل الله العافية .

إنمـا هـي عــدو لكـم

ومن هذا يقول تعالى : (وَمَتَاعاً لِلْمُقْوِينَ ) يعني جعلناها متاعاً للمسافرين وغيرهم من المحتاجين إليها ، يتمتعون بها ،

ويستدفئون بها في الشتاء ، ويسخنون بها مياههم ، ويطبخون عليها أطعمتهم ، فهي مصلحة ، ولكن قد تكون مضرة ؛

كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث :

( إن هذه النار إنما هي عدوٌ لكم ) فهي عدو إذا لم يحسن الإنسان ضبطها وقيدها ، وصارت عدواً إذا فرط فيها أو تعدى ،

فرط فيها بأن لم يبعد ما تكون سبباً لاشتعاله ، أو تعدى فيها بأن أوقدها حول ما يشتعل سريعاً ،
كالبنزين والغاز وما أشبه ذلك ، فإنها تكون عدواً للإنسان .

إنمـا هـي عــدو لكـم

وفي هذا دليل على أن الإنسان ينبغي له أن يتخذ الاحتياط في الأمور التي يخشى شرها،
ولهذا أمر الإنسان عند النوم أن يطفئ النار ولا يقول هذه سهلة أنا آمن من ذلك ،
ربما يظن هذا الظن ولكن يحدث مالا يخطر على باله .

ومن ذلك أيضاً صمامات الغاز التي حدثت في عصرنا الحاضر ، فصمامات الغاز يجب على الإنسان أن يتفقدها ؛

لئلا يكون فيها شيء من التسريب ؛ فتملأ الجو من الغاز ،

فإذا أشعل النار احترق المكان كله .

ومن ذلك أيضاً أفياش الكهرباء ، ينبغي على الإنسان أن يكون حريصاً عليها ومتفقداً لها ،
وأن يكون الذي يركبها شخصاً عارفاً مهندساً ؛ حتى لا تركب على وجه الخطأ ؛ فيحصل بذلك الاحتراق ،
إما احتراقاً كلياً للبيت كله أو لجزء منه . المهم أن الإنسان يجب عليه الاحتراز من كل ما يخشى ضرره .

إنمـا هـي عــدو لكـم

وإذا كان هذا في نار الدنيا ، فكذلك يجب أن يحترس مما يكون سبباً لعذاب النار في الآخرة ،
من أسباب المعاصي ، ووسائلها ، وذرائعها ولهذا قال أهل العلم رحمهم الله :

إن الوسائل لها أحكام المقاصد ، وأن الذرائع يجب أن تسد إذا كانت ذريعة إلى محرم ، خشية من الوقوع في الهلاك .
والله الموفق .

شرح رياض الصالحين لابن العثيمين



إنمـا هـي عــدو لكـم














المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : المنتدى الاسلامي العام











توقيع : الأمل

إنمـا هـي عــدو لكـم

عرض البوم صور الأمل   رد مع اقتباس
قديم 2013-12-31, 02:30 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,899 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الأمل المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي رد: إنمـا هـي عــدو لكـم


جزآك الله خيرآ وبآرك فيك
نسأل الله أن يُجيرنآ وإيآك والمسلمين من النآر ...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
النار, الصالحين, الكهرباء, العثيمين, الغاز, رياض

إنمـا هـي عــدو لكـم


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
لا نــاصــر لكـم إلا الله


الساعة الآن 01:21 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML