آخر 10 مشاركات
معركة حارم           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          الواجب تجاه النعم           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ....تصميم           »          اختصارات لوحة المفاتيح على تويتر           »          قارونُ قبلَكَ           »          الجامد والمتصرف           »          طلاق أمامة           »          تواضع العلماء


منتديات أهل السنة في العراق

أخبار الثورة السورية اخبار الثورة السورية و عمليات المعارضة السورية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014-01-06, 10:29 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ابو بكر
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2013
العضوية: 286
المشاركات: 987 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 67
نقاط التقييم: 251
ابو بكر is a jewel in the roughابو بكر is a jewel in the roughابو بكر is a jewel in the rough

الإتصالات
الحالة:
ابو بكر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : أخبار الثورة السورية
افتراضي تقرير مترجم : هل تستمر الحرب الأهلية السورية عشر سنوات أخرى؟


2014-01-05 --- 4/3/1435


تقرير مترجم : هل تستمر الحرب الأهلية السورية عشر سنوات أخرى؟


د. اندرو تيريل- معهد الدراسات الاستراتيجية – أمريكا – ترجمة : قسم الترجمة في مركز الشرق العربي
بدأت الحرب الأهلية السورية في مارس 2011 عندما خرجت أعداد كبيرة من المتظاهرين السلميين للمطالبة في إنهاء الحكم الاستبدادي المتوحش للرئيس بشار الأسد. العديد من المتظاهرين السوريين كانوا يأملون في أن يسقطوا دكتاتوريتهم بالسهولة التي زالت بها في تونس ومصر كجزء من عملية إقليمية أطلق عليها اسم الربيع العربي. للأسف, سوريا بلد مختلف تماما, وذلك بوجود دكتاتورية أكثر عنفا وأكثر رسوخا وعمقا من تلك الموجودة في كل من القاهرة وتونس. ولهذا, عاقب النظام المتظاهرين المناوئين للحكومة بقمع شديد, أدى إلى أن يحمل الكثير منهم السلاح لقتال عدو مصمم على الاحتفاظ بالسلطة بأي ثمن. هذه العملية قادت الآن إلى حرب داخلية طويلة جدا مرشحة لأن تصبح أطول بكثير.
يجدر العودة إلى التاريخ السوري عند الحكم على المدى الزمني الذي سوف تستغرقه هذه الحرب. سوريا الحديثة نتجت عن تقسيم الأراضي العثمانية في أعقاب الحرب العالمية الأولى. حيث كانت دولة متنوعة تحتوي على ديانات ومجوعات طائفية متعددة تشمل السنة والشيعة والعلويين والدروز والتركمان والكرد وطوائف مختلفة من المسيحيين. حوالي 60% من عدد السكان عرب سنة. العثمانيون كانوا يتلاعبون في السابق في المشاكل بين هذه المجتمعات السورية المختلفة كجزء من سياسة فرق تسد. و بعد ذلك جاءت فرنسا التي كانت المعلم الأول لمثل هذه السياسات وذلك عندما أصبحت السلطة الحامية تحت قرار الانتداب الصادر عن عصبة الأمم عام 1923. بعد ذلك, جندت فرنسا الأقليات في صفوف قوات الأمن المحلية اعتقادا منها أن هذه المجموعات كانت مهمشة. كما أن الشباب من الأقليات مثل الأقلية العلوية توافدوا للانضمام إلى الجيش المحلي كخطوة منهم للتخلص من الفقر المدقع في مجتمعاتهم. في النهاية, الكثير من الشباب العلويين التحقوا بأكاديمية الجيش في حمص ليصبحوا ضباطا في الجيش الذي يخضع لسيطرة الفرنسيين. أما أبناء السنة من الأسر الغنية فلم يفكروا في المهنة العسكرية تحت حكم الفرنسيين.
الوجود العلوي القوي في الجيش السوري استمر بعد انتهاء الحكم الفرنسي لسوريا, وذلك مع أن العلويين لا يشكلون أكثر من 10% من عدد السكان. موطئ القدم الأول الذي حصلت عليه هذه المجموعة في الجيش توسع بشكل كبير بعد عام 1970 عندما استولى ضابط سلاح الجو السوري العلوي حافظ الأسد على السلطة. ابنه بشار, تولى الحكم عام 2000 بعد وفاة والده وأثبت أنه قاس مثل والده. حاليا, يحاول بشار سحق المعارضين للنظام باستخدام القمع الهمجي من خلال وحدات نخبة علوية في معظمها وأجهزة المخابرات وقوات الشبيحة الموالية للنظام. ولأن النظام لا يرغب في استخدام الجنود والمسلحين العلويين في المعركة, فإن هذه القوات عادة ما تستخدم القوة النارية بما فيها المدفعية وسلاح الجو لضرب قوات المتمردين وذلك على الرغم من الدمار الهائل الذي يحدثه هذا القصف العشوائي.
تحت هذه الظروف, يخشى العلويون الانتقام السني نتيحة لسنوات سابقة من الحكم السيئ للأسد والتمييز الذي مورس ضد السنة, ولهذا فإنهم مستعدون للقتال حتى آخر طلقة. كما أنهم يخشون من ظهور محتمل لحكومة ديمقراطية في البلاد حيث يفوق العرب السنة العلويين بنسبة 6 إلى 1. الأقليات الأخرى التي تعاونت مع النظام خلال السنوات السابقة تخشى أيضا من تعرضها للانتقام. المجموعات الإسلامية غير السنية ( الشيعة والدروز ) وخصوصا مسيحيو سوريا يخشون من أن المقاتلين الإسلاميين سوف يستولون على السلطة بعد الأسد وأنهم ربما يواجهون مصيرا أسوأ من ذلك الذي واجهه المسيحيون في العراق بعد انهيار الحكم بعد صدام. هذه الجماعات تحاول بكل ما أوتيت بقوة الوقوف في وجه مجموعات المتمردين التي يمكن أن تؤذيهم, وفي نفس الوقت يعملون على تجنب الظهور بمظهر الموالين المطلقين للنظام لأنهم سوف يعانون في النهاية من نفس المصير الذي سوف يواجهه الموالون العلويون إذا سقط الأسد.
في هذه البيئة, معظم العلويين وربما الأقليات الأخرى, يرون في الحرب الأهلية تهديدا لوجودهم المستقبلي. كما ينظر إلى ذلك بأنه أمر غير خاضع للتسوية من قبل العديد من المتمردين. نظام الأسد حكم بالخوف وهذا النوع من الأنظمة يتطلب فيه أن يعاقب الناس بقوة لعدم ولائهم وإبقاء الآخرين داخل الصف. وينظر إلى التسامح على أنه ضعف وبالتالي فإن الوحشية هي الأسلوب المفترض الذي يتبعه النظام في سوريا في مواجهة جميع المشاكل. المتمردون الذي سوف يلقون السلاح سوف يواجهون الموت وهم يعرفون ذلك تماما. وهذا يترك المجتمع الدولي أمام جانبين ليس لديهم أي سبب للمساومة ولديهم كل الأسباب للاستمرار في القتال. لا أحد منهم سوف يساوم في منتصف الصراع حيث يرون أن ذلك أمر مضر لأنفسهم وأسرهم ومجتمعاتهم. علاوة على ذلك فإن موت أي زعيم بمن فيهم الأسد, لن يؤدي على الأرجح إلى خليفة أكثر رغبة في المساومة تحت أي ظرف من الظروف. ولجعل الأمور أسوأ, فإن انهيار نظام الأسد سوف يؤدي فقط إلى مرحلة جديدة من الحرب الأهلية تتقاتل فيها المجموعات المتمردة المختلفة مع بعضها البعض للوصول إلى السلطة.
للأسف, في الوقت الراهن, حتى الحلول الدبلوماسية تبدو بعيدة المنال, والحرب ربما تستمر حتى تشعر جميع الأطراف بانها منهكة ولا يمكنها الاستمرار. الحرب الأهلية اللبنانية استمرت 15 عاما تحت نفس الظروف. على المدى القصير, ربما لا يكون بوسع الولايات المتحدة وأوروبا وباقي المجتمع الدولي وضع حد للحرب الأهلية السورية, ولكنهم يستطيعون تحجيم المشاكل التي تتسبب بها الأطراف الخارجية من خلال العمل مع حلفاء مثل الأردن وتركيا ولبنان والعراق الذين يكافحون لمساعدة اللاجئين السوريين في بلادهم. كما أن بإمكانهم المساهمة في تقديم المساعدات للمنظمات الإغاثية التي تعمل ضمن الحدود السورية. الولايات المتحدة على وجه الخصوص, سوف تكون بحاجة إلى للاستفادة من أي احتمالات للوصول إلى حل دبلوماسي على الرغم من الانهيار الواضح لمحادثات جنيف حول سوريا.
على الأمريكان أن يدركوا أن ما يجري ربما يكون حربا مرعبة طويلة وعلى المجتمع الدولي أن يضع خططا لسنوات لتقديم المساعدات الإنسانية لأولئك الذين لا زالوا في سوريا وأولئك الذين هربوا من حمام الدم. كما أنه من المهم تقديم دعم مستمر وقوي لدول مثل الأردن حتى لا تشعر بأن حكومتها لا ترزح تحت تحديات العناية بأعداد هائلة من اللاجئين. طبيعة هذا الصراع المستمر أمر يصعب تقبله, ولكنها ربما تكون الطريقة الواقعية الوحيدة التي يمكن من خلالها فهم هذه المشكلة. من غير المفيد خداع النفس حول طبيعة هذه الحرب التي لا يمكن إيقافها. لدى الولايات المتحدة قدرة محدودة جدا على التحكم في نتيجة الحرب الأهلية السورية, وأي عمل تقدم على القيام به يجب أن يتم على علم تام أن هذه الحرب ربما تكون حربا طويلة.




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : أخبار الثورة السورية











عرض البوم صور ابو بكر   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

تقرير مترجم : هل تستمر الحرب الأهلية السورية عشر سنوات أخرى؟


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
تقرير مترجم : الولايات المتحدة تشاورت مع إيران سرا قبيل غزو العراق
اللمسة البيانية في استخدام ( يخرج ) مرة ( مخرج ) مرة أخرى
إنتشار المليشيات في بغداد وعدة مفخخات تستهدف بدء الحرب الأهلية
لأول مرة في سوريا خطوط إنتاج متكاملة لإنتاج الذخيرة والسلاح للثورة السورية تقرير مرئي
خطابات خمس ومنطق واحد! هكذا تستمر الثورة السورية! دراسة


الساعة الآن 09:10 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML