آخر 10 مشاركات
هل ثبتت أحاديث في المهدي وما هي - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          سلسلة لطائف قرآنية           »          مـــلامـــــح الخـيـانـــــة           »          من أجمل ابيات الغزل           »          الناس كثير والتّقيّ منهم قليل           »          تواضع العلماء           »          عدد الأحاديث إذا جُمعت من الكتب كلها - الشيخ مقبل بن هادي الوادعي           »          ركاكة استعمال (بالتّالي) في الكلام           »          الواجب تجاه النعم           »          معركة حارم


منتديات أهل السنة في العراق

القصص والامثال القصص والعبر , المواعظ , الامثال , الحِكَم



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2014-03-07, 09:00 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
زهرة الاوركيد
اللقب:
:: أسد أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Sep 2013
العضوية: 610
العمر: 14
المشاركات: 667 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 70
نقاط التقييم: 1251
زهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud ofزهرة الاوركيد has much to be proud of

الإتصالات
الحالة:
زهرة الاوركيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص والامثال
Icon9 ...[ سمفونية الحياة ]...

...[ سمفونية الحياة ]... بقلمي~

سمفونية الحياة







نظر إلى وثيقة التخرج بدهشة كنظرة الغير مصدق!
المهندس /سامي محمد علي
جامعة نابير
أدنبرة اسكتلندا(بريطانيا)
القاها جانبا على السرير بجانب أمتعة السفر التي كان أعدها منذ السبت إستعدا للسفرإلى الوطن حاملاً معه أحلامه الكبرى وقد تحققت..
أخذينظر بعينية من النافذة إلى الشارع الرئيسي المواجة للفندق ولكنه بفكرة كان يرنو الى المدى البعيد!
وأخذ يحدث نفسة:
سبحان الله سبعة أعوام فقط من يصدق أنني أنا الآن المهندس سامي {حقا بإمكان الشخص وحدة أن يسعد بحياته ويحقق كل الأشياء الجميلة التي يتمناها }كم ردد عادل رحمة الله تعالى هذة الكلمات على مسامعي..
آآآه ياصديق الروح عادل أين أنت لترى صديقك؟!
لطالما أعتبرت نفسي شخص محظوظ أن عرفتك ياعادل أذكر أول مرة إلتقينا وركبنا معاً سيارة الأجرة لاأدري كيف أستطعت أن أتحدث معك؟! لم أكن أحب الناس ..كل الناس ..!أنت فقط من جعلني أتحدث.. أنت من جعلني أحب الناس ،، بل لا أُبالغ إن قلت أنت من جعل مني إنساناً..
فقير من المال كنت غنياً بالنفس لم تتعالى أبداً على أن تعمل بائع في أحد متاجر الألبسة, أونادلاً في مطعم أوحارساً للمباني أحياناً.. أو أي عمل شريف يؤمن للأسرة ماتقتات به ليتعلم أخوتك الأطفال اليتامى وليأكلوا وليعيشوا حياة كريمةكباقي الناس..
كم كنت أشعر بالشفقة من أجلك وأنا أرآك تكابدالأمرين لتحاول أن توافق بين العمل والدراسة وخاصة أنك قد تركت إضطراريا ثلاثاً من سنوات الدراسة في حين وفاة والدك فقد كنت ولازلت المسؤول الأول عن الأسرة بعد والدك ..
أسداً كنت بشجاعتك وقوة إردتك وعزيمتك حقاً أنت أكثر من رجل.. لازلت أتذكر ليلة الوداع الأخير ليلة هادئة مقمرة السماء فيها كصفحة سوداء تتلئلئ في عيني نجومها كجواهربرآقة لاشيئ ينذر بالعاصفة.. لربما كان منتصف الشهر لم أنتبة غير أني رأيت القمر مكتملاً وأنا أنظر من نافذة المتجر حيث كنت جالساً أنتظر عادل لينتهي من عمله وأخيراً بعد حوالي ساعة أتجه نحوي ويبدوالإنهاك عليه واضحاً غير أنه كعادته في جميع الأحوال[ مبتسم ]وقال: أنتهيت أخيراً هيا بنا وأقفل المتجر وأنطلقنا معاً نعبر الشارع مشياً
قلت: يبدو أنك اليوم عملت كثيرا تبدو لي متعبا؟
أبتسم وقال: قليلاً ياعزيزي هكذا دائماً أنا معتاد على ذلك.
قلت:تنام قليلاً..
قال: مايكفي ولم يحدد..
سكت قليلا ثم قال:
[الحمد لله أنا سعيد جداًبحياتي هذة و لو لم أكن بهذة الروح العالية لكنت في عداد الموتى منذ زمن طويل]
لم أفهم ولم أحاول أن أستفسر ماذا كان يقصد بجملته الأخيرة وبقينا صامتين حتى أفترقنا في منعطف الشارع كل إلى بيته..إلتقينا بعدها مرة أو مرتين أحدها في الجامع والأخرى في بيت أحد الأصدقاء أسبوع أوبالأصح أسبوع ويومان بالتحديد مرا على آخر مرة إلتقيت فيها بعادل حتى جاء يوم الإثنين بخبر كالصاعقة هزني من الوجدان أياماً بل شهور
توفي العزيز عادل إثر نوبة قلبية رحمة الله تعالى هكذا تلقيت نبأوفاه عادل من محمد..!!!!!!!
وآعجبي!!وآسفي يال حزني العميق وعظيم همي وعجبت أكثر عندما علمت من الطبيب المعالج المشرف على حالة عادل بأن عادل مريض منذ زمنٍ بعيد وأنه رفض أن يجري العملية باهضة التكاليف وأن وفاته كانت متوقعة ولقد عاش بقدرة الله تعالى مدة غير متوقعة..بل كما قال [بقائه حياً كل هذة المدة معجزة]
علمت حينها ماذا كان يقصد بقولة[أنا سعيد جداً بحياتي هذة ولو لم أكن بهذة الروح العالية لكنت في عداد الموتى منذ زمن طويل]
كان سعيداً مبتهجاً بحياته الشاقة تلك على الرغم من أنه يعلم أنه في أي لحظة يمكن أن يموت..
في أحلك وأشد الظروف يبتسم للناس ويحاول أن يواسي المحزونين ينفق المال أحيانا لناس هو أكثر حاجة منهم إليه!!
يرفع المعنويات ويحفز الهمم للمعالي دائما...
قائدا كان من غير سلاح وأميراًمن غيرا مارة..
رحمك الله تعالى.. مت وكأن لم تمت روحك فينا شمس مشرقة بالخيرلا تغيب
يتمثل بيت الشعر هذا أمام عيني دائما حين أذكرك يا عادل:


وكانت في حياتك لي عظات ***وأنت اليوم أوعظ منك حيا

بقلم الاخت :جميله مفرح




المصدر : منتديات اهل السنة في العراق - من : القصص والامثال











عرض البوم صور زهرة الاوركيد   رد مع اقتباس
قديم 2014-03-07, 09:31 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
عبدالرحمن
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2014
العضوية: 1174
المشاركات: 1,218 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 85
نقاط التقييم: 2592
عبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond reputeعبدالرحمن has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
عبدالرحمن غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زهرة الاوركيد المنتدى : القصص والامثال
افتراضي رد: ...[ سمفونية الحياة ]...

نَسألُ اللهَ أنْ يَصُبَ عَليهِ المَغفِرَه والرَّحمه صَّباً

وأنْ يوَسِعْ قَبرَه ... وَيُبدِلُهُ دآراً خَيراً مِنْ دآرِه ... وأهلـاً خَيراً مِنْ أهلِه












توقيع : عبدالرحمن

اُحِل نقل مواضيعي دون الرجوع لي أو ذكر المصدر

عرض البوم صور عبدالرحمن   رد مع اقتباس
قديم 2014-03-08, 02:53 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الحياة أمل
اللقب:
مديرة عـآمة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Dec 2012
العضوية: 4
المشاركات: 28,899 [+]
الجنس :  اُنثى
معدل التقييم: 200
نقاط التقييم: 2633
الحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond reputeالحياة أمل has a reputation beyond repute

الإتصالات
الحالة:
الحياة أمل متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زهرة الاوركيد المنتدى : القصص والامثال
افتراضي رد: ...[ سمفونية الحياة ]...



جزآك الله خيرآ
ونفع بك
...~












عرض البوم صور الحياة أمل   رد مع اقتباس
قديم 2014-03-08, 12:35 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
مناي رضا الله
اللقب:
:: مدآفع عن أهل السنة ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2013
العضوية: 55
المشاركات: 1,496 [+]
معدل التقييم: 73
نقاط التقييم: 52
مناي رضا الله will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
مناي رضا الله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زهرة الاوركيد المنتدى : القصص والامثال
افتراضي رد: ...[ سمفونية الحياة ]...

جزاك الله خير












توقيع : مناي رضا الله

رد: ...[ سمفونية الحياة ]...

عرض البوم صور مناي رضا الله   رد مع اقتباس
قديم 2014-03-10, 09:51 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
القعقاع
اللقب:
:: عضو ذهبي ::
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Jul 2013
العضوية: 489
العمر: 24
المشاركات: 122 [+]
الجنس :  ذكر
معدل التقييم: 55
نقاط التقييم: 50
القعقاع will become famous soon enough

الإتصالات
الحالة:
القعقاع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : زهرة الاوركيد المنتدى : القصص والامثال
افتراضي رد: ...[ سمفونية الحياة ]...

جزاك كل خيرر












عرض البوم صور القعقاع   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الروح, الطبيب, العمل, العالية

...[ سمفونية الحياة ]...


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع
من الحياة .. تعلمت الحياة !
الابتلاء من سنن الحياة
حكم التأمين على الحياة
هذي الحياة


الساعة الآن 11:55 PM.


Powered by vBulletin® Version by Tar3Q
Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML